المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الجنة في الاسلام (للكبار فقط)



الصفحات : [1] 2

THE GALILEAN
28-08-2007, 06:04 PM
صفة الجنة وصفة المرأة المسلمة والحور العين في جنة الاسلام

اصحاب الجنة شغلهم نكاح العذارى

سورة يس- سورة 36 - آية 55
إِنَّ أَصْحَابَ الْجَنَّةِ الْيَوْمَ فِي شُغُلٍ فَاكِهُونَ

القرطبي:

شغلهم افتضاض (مضاجعة) العـذارى.

http://quran.al-islam.com/Tafseer/Di...a=36 &nAya=55 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KORTOBY&nType=1&nSora=36&nAya=55)

النساء في الجنة "كواعب" وهي المرأة التي قد (نهدت وكعب ثديها) اي نهض ثديها وبدا كبيرا

سورة النبأ - سورة 78 - آية 33
وَكَوَاعِبَ أَتْرَابًا

ابن كثير:

أي وحورا كواعب قال ابن عباس ومجاهد وغير واحد " كواعب " أي نواهد يعنون أن ثديهن نواهد لم يتدلين لأنهن أبكار عرب أتراب أي في سن واحد كما تقدم بيانه في سورة الواقعة قال ابن أبي حاتم حدثنا عبد الله بن أحمد بن عبد الرحمن الدستكي حدثني أبي عن أبي سفيان عبد الرحمن بن عبد الله بن تيم حدثنا عطية بن سليمان أبو الغيث عن أبي عبد الرحمن القاسم بن أبي القاسم الدمشقي عن أبي أمامة أنه سمعه يحدث عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال " إن قمص أهل الجنة لتبدو من رضوان الله وإن السحابة لتمر بهم فتناديهم يا أهل الجنة ماذا تريدون أن أمطركم ؟ حتى إنها لتمطرهم الكواعب الأتراب " .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=78&nAya=33 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=78&nAya=33)

الجلالين:

" وكواعب " جواري تكعبت ثديهن جمع كاعب " أترابا " على سن واحد , جمع ترب بكسر التاء وسكون الراء

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=GALALEEN&nType=1&nSora=78&nAya=33 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=GALALEEN&nType=1&nSora=78&nAya=33)


من قاموس المحيط: الكَاعِبُ : فا.-: الفتاةُ التي نهد ثدياها؛
ولقد دخلتُ على الفتاة الخِدْر في يومٍ مطيرِ

الكاعبِ الحسناءِ ترفُلُ في الدِمَقْسِ وفي الحَريرِ
/الثدْيُ الكاعب، هو الناهد البارز ج كَوَاعِبُ.

http://lexicons.sakhr.com/openme.asp?fileurl=/html/1082438.html (http://lexicons.sakhr.com/openme.asp?fileurl=/html/1082438.html)

الطبري:

وقوله : { وكواعب أترابا } يقول : ونواهد في سن واحد . وبنحو الذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل . ذكر من قال ذلك : 27970 - حدثني علي , قال : ثنا أبو صالح , قال : ثني معاوية , عن علي ; عن ابن عباس , قوله : { وكواعب } يقول : ونواهد . وقوله : { أترابا } يقول : مستويات . * - حدثني محمد بن سعد , قال : ثني أبي , قال : ثني عمي , قال : ثني أبي , عن أبيه , عن ابن عباس قوله : { وكواعب أترابا } يعني : النساء المستويات . 27971 - حدثنا ابن عبد الأعلى , قال : ثنا ابن ثور , عن معمر , عن قتادة . في قوله : { وكواعب أترابا } قال : نواهد أترابا , يقول : لسن واحدة . * - حدثنا بشر , قال : ثنا يزيد , قال : ثنا سعيد , عن قتادة , ثم وصف ما في الجنة قال : { حدائق وأعنابا وكواعب أترابا } يعني بذلك النساء , أترابا : لسن واحدة . 27972 - حدثني عباس بن محمد , قال : ثنا حجاج , عن ابن جريج , قال : الكواعب : النواهد . 27973 - حدثني يونس , قال : أخبرنا ابن وهب , قال : قال ابن زيد , في قوله : { وكواعب أترابا } قال : الكواعب : التي قد نهدت وكعب ثديها , وقال : أترابا : مستويات , فلانة تربة فلانة , قال : الأتراب : اللدات . 27974 - حدثنا نصر بن علي , قال : ثنا يحيى بن سليمان , عن ابن جريج , عن مجاهد { وكواعب أترابا } لدات .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=TABARY&nType=1&nSora=78&nAya=33 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=TABARY&nType=1&nSora=78&nAya=33)

من قاموس المحيط: النَّاهِدُ : فا.-: المرأةُ التي نَهَدَ ثَديُها؛ تغزّل الشّاعرُ بالنّواهد/ غلامٌ ناهدٌ، أي مُراهقٌ ج نَواهِدٌ.

http://lexicons.sakhr.com/openme.asp?fileurl=/html/1090511.html (http://lexicons.sakhr.com/openme.asp?fileurl=/html/1090511.html)

القرطبي:

كواعب : جمع كاعب وهي الناهد ; يقال : كعبت الجارية تكعب كعوبا , وكعبت تكعب تكعيبا , ونهدت تنهد نهودا . وقال الضحاك : ككواعب العذارى ; ومنه قول قيس بن عاصم : وكم من حصان قد حوينا كريمة ومن كاعب لم تدر ما البؤس معصر والأتراب : الأقران في السن . وقد مضى في سورة " الواقعة " الواحد : ترب .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KORTOBY&nType=1&nSora=78&nAya=33 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KORTOBY&nType=1&nSora=78&nAya=33)


النساء في الجنة هن الحور العين هن عذارى عرب أتراب في سن واحد لم يطأهن أحد قبل أزواجهن من الإنس والجن, والجن المؤمن يدخل الجنة وينكحون للجن جنيات وللإنس إنسيات

سورة الرحمن - سورة 55 - آية 74
لَمْ يَطْمِثْهُنَّ إِنْسٌ قَبْلَهُمْ وَلَا جَانٌّ

ابن كثير:

" لم يطمثهن إنس قبلهم ولا جان " أي بل هن أبكار عرب أتراب لم يطأهن أحد قبل أزواجهن من الإنس والجن وهذه أيضا من الأدلة على دخول مؤمني الجن الجنة. قال أرطاة بن المنذر سئل ضمرة بن حبيب هل يدخل الجن الجنة ؟ قال نعم وينكحون للجن جنيات وللإنس إنسيات وذلك قوله " لم يطمثهن إنس قبلهم ولا جان فبأي آلاء ربكما تكذبان " .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=55&nAya=74 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=55&nAya=74)

الطبري:

وقوله : { لم يطمثهن إنس قبلهم ولا جان } يقول تعالى ذكره : لم يمسهن بنكاح فيدميهن إنس قبلهم ولا جان . وقرأت قراء الأمصار { لم يطمثهن } بكسر الميم في هذا الموضع وفي الذي قبله . وكان الكسائي يكسر إحداهما , ويضم الأخرى. والصواب من القراءة في ذلك : ما عليه قراء الأمصار لأنها اللغة الفصيحة , والكلام المشهور من كلام العرب .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=TABARY&nType=1&nSora=55&nAya=74 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=TABARY&nType=1&nSora=55&nAya=74)

النساء في الجنة بيضاوات فلونها أبيض في صفرة وهو أحسن ألوان النساء رقتهن كرقة الجلدة التي رأسها في داخل البيضة لم يمسهن قبل أزواجهن إنس ولا جان كأنهن بيض مكنون اي عذارى

سورة الصافات - سورة 37 - آية 49
كَأَنَّهُنَّ بَيْضٌ مَكْنُونٌ

ابن كثير:

وقوله جل جلاله " كأنهن بيض مكنون " وصفهن بترافة الأبدان بأحسن الألوان قال علي بن أبي طلحة عن ابن عباس رضي الله عنهما " كأنهن بيض مكنون " يقول اللؤلؤ المكنون وينشد ههنا بيت أبي دهبل الشاعر وهو قوله في قصيدة له : وهي زهراء مثل لؤلؤة الغوا ص ميزت من جوهر مكنون . وقال الحسن " كأنهن بيض مكنون" يعني محصون لم تمسه الأيدي وقال السدي البيض في عشه مكنون وقال سعيد بن جبير " كأنهن بيض مكنون " يعني بطن البيض وقال عطاء الخراساني هو السحاء الذي يكون بين قشرته العليا ولباب البيضة وقال السدي " كأنهن بيض مكنون " يقول بياض البيض حين ينزع قشرته واختاره ابن جرير لقوله مكنون قال والقشرة العليا يمسها جناح الطير والعش وتنالها الأيدي بخلاف داخلها والله أعلم . وقال ابن جرير حدثنا أحمد بن عبد الرحمن بن وهب حدثنا محمد بن الفرح الصدفي الدمياطي عن عمرو بن هاشم عن ابن أبي كريمة عن هشام عن الحسن عن أمه عن أم سلمة رضي الله عنها قالت : قلت يا رسول الله أخبرني عن قول الله عز وجل " حور عين " قال " العين الضخام العيون شفر الحوراء بمنزلة جناح النسر " قلت يا رسول الله أخبرني عن قول الله عز وجل " كأنهن بيض مكنون " قال " رقتهن كرقة الجلدة التي رأسها في داخل البيضة التي تلي القشر وهي الغرقئ " . وقال ابن أبي حاتم حدثنا أبي حدثنا أبو غسان النهدي حدثنا عبد السلام بن حرب عن ليث عن الربيع بن أنس عن أنس رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " أنا أول الناس خروجا إذا بعثوا وأنا خطيبهم إذا وفدوا وأنا مبشرهم إذا حزنوا وأنا شفيعهم إذا حبسوا لواء الحمد يومئذ بيدي وأنا أكرم ولد آدم على الله عز وجل ولا فخر يطوف علي ألف خادم كأنهن البيض المكنون - أو اللؤلؤ المكنون " والله تعالى أعلم بالصواب .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=37&nAya=49 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=37&nAya=49)

الطبري:

22516 - حدثني علي , قال : ثنا أبو صالح , قال : ثني معاوية , عن علي , عن ابن عباس , قوله : { كأنهن بيض مكنون } يقول : اللؤلؤ المكنون وأولى الأقوال في ذلك بالصواب عندي قول من قال : شبهن في بياضهن , وأنهن لم يمسهن قبل أزواجهن إنس ولا جان ببياض البيض الذي هو داخل القشر , وذلك هو الجلدة الملبسة المح قبل أن تمسه يد أو شيء غيرها , وذلك لا شك هو المكنون ; فأما القشرة العليا فإن الطائر يمسها , والأيدي تباشرها , والعش يلقاها. والعرب تقول لكل مصون مكنون ما كان ذلك الشيء لؤلؤا كان أو بيضا أو متاعا , كما قال أبو دهبل : وهي زهراء مثل لؤلؤة الغوا ص ميزت من جوهر مكنون وتقول لكل شيء أضمرته الصدور : أكنته , فهو مكن. وبنحو الذي قلنا في ذلك جاء الأثر عن رسول الله صلى الله علبه وسلم . ذكر من قال ذلك

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=TABARY&nType=1&nSora=37&nAya=49 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=TABARY&nType=1&nSora=37&nAya=49)

النساء في الجنة قال محمد هن عجائز الدنيا أنشأهن الله خلقا جديدا كلما أتاهن أزواجهن وجدوهن عذارى متحببات إلى أزواجهن الحسنة التبعل لتكون ألذ استمتاعا وما يفتر ذكره ولا يشتكي فرجها يشوعائشة تسأل هل هناك وجع اي عند سد غشاء البكارة فيقول لها محمد ليس هناك وجع

سورة الواقعة - سورة 56 - آية 35
إِنَّا أَنْشَأْنَاهُنَّ إِنْشَاءً

ابن كثير:

قال الأخفش في قوله تعالى" إنا أنشأناهن " أضمرهن ولم يذكرن قبل ذلك وقال أبو عبيدة ذكرن في قوله تعالى " وحور عين كأمثال اللؤلؤ المكنون " فقوله تعالى " إنا أنشأناهن " أي أعدناهن في النشأة الأخرى بعدما كن عجائز رمصا صرن أبكارا عربا أي بعد الثيوبة عدن أبكارا عربا متحببات إلى أزواجهن بالحلاوة والظرافة والملاحة وقال بعضهم عربا أي غنجات قال موسى بن عبيدة الربذي عن يزيد الرقاشي عن أنس بن مالك قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إنا أنشأناهن إنشاء " - قال - نساء عجائز كن في الدنيا عمشا رمصا " رواه الترمذي وابن جرير وابن أبي حاتم ثم قال الترمذي غريب وموسى ويزيد ضعيفان وقال ابن أبي حاتم حدثنا محمد بن عوف الحمصي حدثنا آدم يعني ابن أبي إياس حدثنا شيبان عن جابر عن يزيد بن مرة عن سلمة بن يزيد قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في قوله تعالى " إنا أنشأناهن إنشاء " يعني " الثيب والأبكار اللاتي كن في الدنيا " وقال عبد بن حميد حدثنا مصعب بن المقدام حدثنا المبارك بن فضالة عن الحسن قال أتت عجوز فقالت يا رسول الله ادع الله تعالى أن يدخلني الجنة فقال " يا أم فلان إن الجنة لا تدخلها عجوز " قال فولت تبكي قال " أخبروها أنها لا تدخلها وهي عجوز إن الله تعالى يقول " إنا أنشأناهن إنشاء فجعلناهن أبكارا " وهكذا رواه الترمذي في الشمائل عن عبد بن حميد وقال أبو القاسم الطبراني حدثنا بكر بن سهل الدمياطي حدثنا عمرو بن هاشم البيروتي أخبرنا سليمان بن أبي كريمة عن هشام بن حسان عن الحسن عن أمه عن أم سلمة قالت : قلت يا رسول الله أخبرني عن قول الله تعالى " حور عين " قال" حور بيض عين ضخام العيون شفر الحوراء بمنزلة جناح النسر " قلت أخبرني عن قوله تعالى " كأمثال اللؤلؤ المكنون " قال " صفاؤهن صفاء الدر الذي في الأصداف الذي لم تمسه الأيدي " قلت أخبرني عن قوله " فيهن خيرات حسان " قال خيرات الأخلاق حسان الوجوه" قلت أخبرني عن قوله " كأنهن بيض مكنون " قال" رقتهن كرقة الجلد الذي رأيت في داخل البيضة مما يلي القشر وهو الغرقئ " قلت يا رسول الله أخبرني عن قوله " عربا أترابا " قال " هن اللواتي قبضن في الدار الدنيا عجائز رمصا شمطا خلقهن الله بعد الكبر فجعلهن عذارى عربا متعشقات محببات أترابا على ميلاد واحد " قلت يا رسول الله نساء الدنيا أفضل أم الحور العين قال : " بل نساء الدنيا أفضل من الحور العين كفضل الظهارة على البطانة " قلت يا رسول الله وبم ذاك ؟ قال " بصلاتهن وصيامهن وعبادتهن الله عز وجل ألبس الله وجوههن النور وأجسادهن الحرير بيض الألوان خضر الثياب صفر الحلي مجامرهن الدر وأمشاطهن الذهب يقلن نحن الخالدات فلا نموت أبدا ونحن الناعمات فلا نبأس أبدا ونحن المقيمات فلا نظعن أبدا ألا ونحن الراضيات فلا نسخط أبدا طوبى لمن كنا له وكان لنا " قلت يا رسول الله المرأة منا تتزوج زوجين والثلاثة والأربعة ثم تموت تدخل الجنة ويدخلون معها من يكون زوجها ؟ قال " يا أم سلمة إنها تخير فتختار أحسنهم خلقا فتقول يا رب إن هذا كان أحسن خلقا معي فزوجنيه يا أم سلمة ذهب حسن الخلق بخير الدنيا والآخرة " وفي حديث الصور الطويل المشهور أن رسول الله يشفع للمؤمنين كلهم في دخول الجنة فيقول الله تعالى قد شفعتك وأذنت لهم في دخولها فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول " والذي بعثني بالحق ما أنتم في الدنيا بأعرف بأزواجكم ومساكنكم من أهل الجنة بأزواجهم ومساكنهم فيدخل الرجل منهم على ثنتين وسبعين زوجة مما ينشئ الله وثنتين من ولد آدم لهما فضل على من أنشأ الله بعبادتهما الله في الدنيا يدخل على الأولى منهما في غرفة من ياقوتة على سرير من ذهب مكلل باللؤلؤ عليه سبعون زوجا من سندس وإستبرق وإنه ليضع يده بين كتفيها ثم ينظر إلى يده من صدرها من وراء ثيابها وجلدها ولحمها وإنه لينظر إلى مخ ساقها كما ينظر أحدكم إلى السلك في قصبة الياقوت كبده لها مرآة يعني وكبدها له مرآة فبينما هو عندها لا يملها ولا تمله ولا يأتيها من مرة إلا وجدها عذراء ما يفتر ذكره ولا يشتكي قبلها إلا أنه لا مني ولا منية فبينما هو كذلك إذ نودى إنا قد عرفنا أنك لا تمل ولا تمل إلا أن لك أزواجا غيرها فيخرج فيأتيهن واحدة واحدة كلما جاء واحدة قالت والله ما في الجنة شيء أحسن منك وما في الجنة شيء أحب إلي منك " وقال عبد الله بن وهب أخبرني عمرو بن الحارث عن دراج عن ابن حجيرة عن أبي هريرة عن رسول الله صلي الله عليه وسلم أنه قال له أنطأ في الجنة ؟ قال " نعم : والذي نفسي بيده دحما دحما فإذا قام عنها رجعت مطهرة بكرا " وقال الطبراني حدثنا إبراهيم بن جابر الفقيه البغدادي حدثنا محمد بن عبد الملك الدمشقي الواسطي حدثنا معلى بن عبد الرحمن الواسطي حدثنا شريك عن عاصم الأحول عن أبي المتوكل عن أبي سعيد قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إن أهل الجنة إذا جامعوا نساءهم عدن أبكارا " وقال أبو داود الطيالسي أخبرنا عمران عن قتادة عن أنس قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " يعطى المؤمن في الجنة قوة كذا وكذا في النساء " قلت يا رسول الله ويطيق ذلك " قال يعطى قوة مائة " ورواه الترمذي من حديث أبي داود وقال صحيح غريب : وروى أبو القاسم الطبراني من حديث حسين بن علي الجعفي عن زائدة عن هشام بن حسان عن محمد بن سيرين عن أبي هريرة قال : قيل يا رسول الله هل نصل إلى نسائنا في الجنة ؟ قال " إن الرجل ليصل في اليوم إلى مائة عذراء" قال الحافظ أبو عبد الله المقدسي هذا الحديث عندي على شرط الصحيح والله أعلم . وقوله " عربا" قال سعيد بن جبير عن ابن عباس يعني متحببات إلى أزواجهن ألم تر إلى الناقة الضبعة هي كذلك وقال الضحاك عن ابن عباس العرب العواشق لأزواجهن وأزواجهن لهن عاشقون وكذا قال عبد الله بن سرجس ومجاهد وعكرمة وأبو العالية ويحيى بن أبي كثير وعطية والحسن وقتادة والضحاك وغيرهم وقال ثور بن يزيد عن عكرمة قال : سئل ابن عباس عن قوله" عربا " قال هي الملقة لزوجها وقال شعبة عن سماك عن عكرمة هي الغنجة . وقال الأجلح بن عبد الله عن عكرمة هي الشكلة وقال صالح بن حسان عن عبد الله بن بريدة .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=56&nAya=35 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=56&nAya=35)

القرطبي:

وقال المسيب بن شريك : قال النبي صلى الله عليه وسلم في قوله " إنا أنشأناهن إنشاء " الآية قال : ( هن عجائز الدنيا أنشأهن الله خلقا جديدا كلما أتاهن أزواجهن وجدوهن أبكارا ) فلما سمعت عائشة ذلك قالت : واوجعاه ! فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم : ( ليس هناك وجع ) .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/Di...a=56 &nAya=36 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KORTOBY&nType=1&nSora=56&nAya=36)

سورة الواقعة - سورة 56 - آية 37

كل التفاسير في صفحة واحدة
http://www.kl28.com/Quran.php?aea=37&sora=56 (http://www.kl28.com/Quran.php?aea=37&sora=56)

النساء في الجنة صالحات خيرات الأخلاق حسان الوجوه قال الرسول محمد انهن حسنات الخلق وجميلات لانهم عذارى ابكار , والحور العين (البيضاوات) يغنون في الجنة في كل خيمة زوجة ويقول محمد ان الله يعطي الرجل زوجة في الجنة افضل من زوجته في الدنيا

سورة الرحمن - سورة 55 - آية 70
فِيهِنَّ خَيْرَاتٌ حِسَانٌ

ابن كثير:

المراد خيرات كثيرة حسنة في الجنة قاله قتادة وقيل خيرات جمع خيرة وهي المرأة الصالحة الحسنة الخلق الحسنة الوجه قاله الجمهور وروي مرفوعا عن أم سلمة وفي الحديث الآخر الذي سنورده في سورة الواقعة إن شاء الله تعالى أن الحور العين يغنين : نحن الخيرات الحسان خلقنا لأزواج كرام ولهذا قرأ بعضهم " فيهن خيرات" بالتشديد " حسان فبأي آلاء ربكما تكذبان ".

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=55&nAya=70 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=55&nAya=70)

الجلالين:

"فيهن" أي الجنتين وما فيهما "خيرات" أخلاقها خيرة "حسان" حسنة الوجوه

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=GALALEEN&nType=1&nSora=55&nAya=70 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=GALALEEN&nType=1&nSora=55&nAya=70)

الطبري:

وقوله : { فيهن خيرات حسان } يقول تعالى ذكره : في هذه الجنان الأربع اللواتي اثنتان منهن لمن يخاف مقام ربه , والأخريان منهن من دونهما المدهامتان خيرات الأخلاق , حسان الوجوه. كما : 25678 - حدثنا بشر , قال : ثنا يزيد , قال : ثنا سعيد , عن قتادة { فيهن خيرات حسان } يقول : في هذه الجنان خيرات الأخلاق , حسان الوجوه . * -حدثنا ابن عبد الأعلى , قال : ثنا ابن ثور , عن معمر , عن قتادة , في قوله : { خيرات حسان } قال : خيرات في الأخلاق , حسان في الوجوه . 25679 - حدثني يونس , قال : أخبرنا ابن وهب , قال : قال ابن زيد , في قوله : { فيهن خيرات حسان } قال : الخيرات الحسان : الحور العين . * - حدثنا ابن بشار , قال : ثنا محمد بن مروان , قال : ثنا أبو العوام , عن قتادة { فيهن خيرات حسان } قال : خيرات الأخلاق , حسان الوجوه . 25680 - حدثنا أبو هشام , قال : ثنا وكيع , عن سفيان , عن جابر , عن القاسم بن أبي بزة , عن أبي عبيد , عن مسروق , عن عبد الله { فيهن خيرات حسان } قال : في كل خيمة زوجة . 25681 - حدثنا أحمد بن عبد الرحمن بن وهب , قال : ثنا محمد بن الفرج الصدفي الدمياطي عن عمرو بن هاشم , عن ابن أبي كريمة , عن هشام بن حسان , عن الحسن , عن أمه , عن أم سلمة قالت قلت : يا رسول الله أخبرني عن قوله : { فيهن خيرات حسان } قال : " خيرات الأخلاق , حسان الوجوه " .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=TABARY&nType=1&nSora=55&nAya=70

القرطبي:

فيه مسألتان : الأولى : قوله تعالى : " فيهن خيرات حسان " يعني النساء الواحدة خيرة على معنى ذوات خير . وقيل : " خيرات " بمعنى خيرات فخفف , كهين ولين . ابن المبارك : حدثنا الأوزاعي عن حسان بن عطية عن سعيد بن عامر قال : لو أن خيرة من " خيرات حسان " اطلعت من السماء لأضاءت لها , ولقهر ضوء وجهها الشمس والقمر , ولنصيف تكساه خيرة خير من الدنيا وما فيها . " حسان " أي حسان الخلق , وإذا قال الله تعالى : " حسان " فمن ذا الذي يقدر أن يصف حسنهن ! وقال الزهري وقتادة : " خيرات " الأخلاق " حسان " الوجوه . وروي ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم من حديث أم سلمة . وقال أبو صالح : لأنهن عذارى أبكار .
وقرأ قتادة وابن السميقع وأبو رجاء العطاردي وبكر بن حبيب السهمي " خيرات " بالتشديد على الأصل . وقد قيل : إن خيرات جمع خير والمعنى ذوات خير . وقيل : مختارات . قال الترمذي : فالخيرات ما اختارهن الله فأبدع خلقهن باختياره , فاختيار الله لا يشبه اختيار الآدميين . ثم قال : " حسان " فوصفهن بالحسن فإذا وصف خالق الحسن شيئا بالحسن فانظر ما هناك . وفي الأوليين ذكر بأنهن " قاصرات الطرف " [ الرحمن : 56 ] و " كأنهن الياقوت والمرجان " [ الرحمن : 58 ] فانظر كم بين الخيرة وهي مختارة الله , وبين قاصرات الطرف . وفي الحديث : " إن الحور العين يأخذ بعضهن بأيدي بعض ويتغنين بأصوات لم تسمع الخلائق بأحسن منها ولا بمثلها نحن الراضيات فلا نسخط أبدا ونحن المقيمات فلا نظعن أبدا ونحن الخالدات فلا نموت أبدا ونحن الناعمات فلا نبؤس أبدا ونحن خيرات حسان حبيبات لأزواج كرام " . خرجه الترمذي بمعناه من حديث . علي رضي الله عنه . وقالت عائشة رضي الله عنها : إن الحور العين إذا قلن هذه المقالة أجابهن المؤمنات من نساء أهل الدنيا : نحن المصليات وما صليتن , ونحن الصائمات وما صمتن , ونحن المتوضئات وما توضأتن , ونحن المتصدقات وما تصدقتن . فقالت عائشة رضي الله , عنها : فغلبنهن والله .
الثانية : واختلف أيهما أكثر حسنا وأبهر جمالا الحور أو الآدميات ؟ فقيل : الحور لما ذكر من وصفهن في القرآن والسنة , ولقوله عليه الصلاة والسلام في دعائه على الميت في الجنازة : " وأبدله زوجا خيرا من زوجه " . وقيل : الآدميات أفضل من الحور العين بسبعين ألف ضعف , وروي مرفوعا . وذكر ابن المبارك : وأخبرنا رشدين عن ابن أنعم عن حبان بن أبي جبلة , قال : إن نساء الدنيا من دخل منهن الجنة فضلن على الحور العين بما عملن في الدنيا . وقد قيل : إن الحور العين المذكورات في القرآن هن المؤمنات من أزواج النبيين والمؤمنين يخلقن في الآخرة على أحسن صورة , قاله الحسن البصري . والمشهور أن الحور العين لسن من نساء أهل الدنيا وإنما هن مخلوقات في الجنة , لأن الله تعالى قال : " لم يطمثهن إنس قبلهم ولا جان " وأكثر نساء أهل الدنيا مطموثات , ولأن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " إن أقل ساكني الجنة النساء " فلا يصيب كل واحد منهم امرأة , ووعد الحور العين لجماعتهم , فثبت أنهن من غير نساء الدنيا .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KORTOBY&nType=1&nSora=55&nAya=70

في الجنة يوجد الحور العين (البيضاوات اي النساء البيض الحسنوات شديدات سواد العيون وبياضها عذارى الجنة) مقصورات في الخيام اي يحبون ازواجهن فلا يردن غيرهم في كل خيمة , وكل مسلم له خيمة

سورة الرحمن - سورة 55 - آية 72
حُورٌ مَقْصُورَاتٌ فِي الْخِيَامِ

ابن كثير:

ثم قال " حور مقصورات في الخيام " وهناك قال " فيهن قاصرات الطرف " ولا شك أن التي قد قصرت طرفها بنفسها أفضل ممن قصرت وإن كان الجميع مخدرات : قال ابن أبي حاتم حدثنا عمرو بن عبد الله الأودي حدثنا وكيع عن سفيان عن جابر عن القاسم بن أبي بزة عن أبي عبيدة عن مسروق عن عبد الله بن مسعود قال : إن لكل مسلم خيرة ولكل خيرة خيمة ولكل خيمة أربعة أبواب يدخل عليه كل يوم تحفة وكرامة وهدية لم تكن قبل ذلك لا مرحات ولا طمحات ولا بخرات ولا ذفرات حور عين كأنهن بيض مكنون وقوله تعالى" في الخيام " قال البخاري حدثنا محمد بن المثنى حدثنا عبد العزيز بن عبد الصمد حدثنا أبو عمران الجوني عن أبي بكر بن عبد الله بن قيس عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال " إن في الجنة خيمة من لؤلؤة مجوفة عرضها ستون ميلا في كل زاوية منها أهل ما يرون الآخرين يطوف عليهم المؤمنون " ورواه أيضا من حديث أبي عمران به وقال ثلاثون ميلا وأخرجه مسلم من حديث أبي عمران به ولفظه " إن للمؤمن في الجنة لخيمة من لؤلؤة واحدة مجوفة طولها ستون ميلا للمؤمن فيها أهل يطوف عليهم المؤمن فلا يرى بعضهم بعضا" وقال ابن أبي حاتم حدثنا الحسن بن أبي الربيع حدثنا عبد الرزاق أخبرنا معمر عن قتادة أخبرني خليد العصري عن أبي الدرداء قال الخيمة لؤلؤة واحدة فيها سبعون بابا من در وحدثنا أبي حدثنا عيسى بن أبي فاطمة حدثنا جرير عن هشام عن محمد بن المثنى عن ابن عباس في قوله تعالى " حور مقصورات في الخيام " وقال في خيام اللؤلؤ وفي الجنة خيمة واحدة من لؤلؤة واحدة أربع فراسخ عليها أربعة آلاف مصراع من ذهب وقال عبد الله بن وهب أخبرنا عمرو أن دراجا أبا السمح حدثه عن أبي الهيثم عن أبي سعيد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال " أدنى أهل الجنة منزلة الذي له ثمانون ألف خادم واثنتان وسبعون زوجة وتنصب له قبة من لؤلؤ وزبرجد وياقوت كما بين الجابية وصنعاء" ورواه الترمذي من حديث عمرو بن الحارث به .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=55&nAya=72 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=55&nAya=72)

الجلالين:

"حور" شديدات سواد العيون وبياضها "مقصورات" مستورات "في الخيام" خيام من در مجوف مضافة إلى القصور شبيهة بالخدور

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=GALALEEN&nType=1&nSora=55&nAya=72

الطبري:

25694 - حدثني عبيد بن إسماعيل الهباري , قال : ثنا عثام بن علي , عن إسماعيل , عن أبي صالح , في قوله : { حور مقصورات في الخيام } قال : عذارى الجنة .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=TABARY&nType=1&nSora=55&nAya=72 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=TABARY&nType=1&nSora=55&nAya=72)

القرطبي:

" حور " جمع حوراء , وهي الشديدة بياض العين الشديدة سوادها وقد تقدم . " مقصورات " محبوسات مستورات " في الخيام " في الحجال لسن بالطوافات في الطرق , قاله ابن عباس . وقال عمر رضي الله عنه : الخيمة درة مجوفة . وقاله ابن عباس . وقال : هي فرسخ في فرسخ لها أربعة آلاف مصراع من ذهب . وقال الترمذي الحكيم أبو عبد الله في قوله تعالى " حور مقصورات في الخيام " : بلغنا في الرواية أن سحابة أمطرت من العرش فخلقت الحور من قطرات الرحمة , ثم ضرب على كل واحدة منهن خيمة على شاطئ الأنهار سعتها أربعون ميلا وليس لها باب , حتى إذا دخل ولي الله الجنة انصدعت الخيمة عن باب ليعلم ولي الله أن أبصار المخلوقين من الملائكة والخدم لم تأخذها , فهي مقصورة قد قصر بها عن أبصار المخلوقين . والله أعلم . وقال في الأوليين : " فيهن قاصرات الطرف " [ الرحمن : 56 ] قصرن طرفهن على الأزواج ولم يذكر أنهن مقصورات , فدل على أن المقصورات أعلى وأفضل . وقال مجاهد : " مقصورات " قد قصرن على أزواجهن فلا يردن بدلا منهم . وفي الصحاح : وقصرت الشيء أقصره قصرا حبسته , ومنه مقصورة الجامع , وقصرت الشيء على كذا إذا لم تجاوز إلى غيره , وامرأة قصيرة وقصورة أي مقصورة في البيت لا تترك أن تخرج , قال كثير : وأنت التي حببت كل قصيرة إلي وما تدري بذاك القصائر عنيت قصيرات الحجال ولم أرد قصار الخطا شر النساء البحاتر وأنشده الفراء قصورة , ذكره ابن السكيت . وروى أنس قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : " مررت ليلة أسري بي في الجنة بنهر حافتاه قباب المرجان فنوديت منه السلام عليك يا رسول الله فقلت : يا جبريل من هؤلاء قال : هؤلاء جوار من الحور العين استأذن ربهن في أن يسلمن عليك فأذن لهن فقلن : نحن الخالدات فلا نموت أبدا ونحن الناعمات فلا نبؤس أبدا ونحن الراضيات فلا نسخط أبدا أزواج رجال كرام " ثم قرأ النبي صلى الله عليه وسلم " حور مقصورات في الخيام " أي محبوسات حبس صيانة وتكرمة . وروي عن أسماء بنت يزيد الأشهلية أنها أتت النبي صلى الله عليه وسلم فقالت : يا رسول الله ! إنا معشر النساء محصورات مقصورات , قواعد بيوتكم وحوامل أولادكم , فهل نشارككم في الأجر ؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم : " نعم إذا أحسنتن تبعل أزواجكن وطلبتن مرضاتهم " .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KORTOBY&nType=1&nSora=55&nAya=72


ذكر لا ينثني ولا يمل وشهوة لا تنقطع يرى صدرها من وراء ثيابها ومخ ساقها

سنن ابن ماجه - الزهد - صفة الجنة

حديث 4328

‏حدثنا ‏ ‏هشام بن خالد الأزرق أبو مروان الدمشقي ‏ ‏حدثنا ‏ ‏خالد بن يزيد بن أبي مالك ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏عن ‏ ‏خالد بن معدان ‏ ‏عن ‏ ‏أبي أمامة ‏ ‏قال ‏
‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ما من أحد يدخله الله الجنة إلا زوجه الله عز وجل ثنتين وسبعين زوجة ثنتين من الحور العين وسبعين من ميراثه من أهل النار ما منهن واحدة إلا ولها قبل شهي وله ذكر لا ‏ ‏ينثني ‏ http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/qqb005.gif
‏قال ‏ ‏هشام بن خالد ‏ ‏من ميراثه من أهل النار ‏ ‏يعني رجالا دخلوا النار فورث أهل الجنة نساءهم كما ورثت امرأة ‏ ‏فرعون

‏قوله ( وله ذكر لا ينثني ) ‏
‏كناية عن وفور قوة القيام وفي الزوائد في إسناده مقال وخالد بن يزيد بن عبد الرحمن بن أبي مالك وثقه العجلي وأحمد بن صالح المصري ضعفه أحمد وابن معين وأبو داود والنسائي وابن الجارود الساجي والعقيل وغيرهم .

http://hadith.al-islam.com/display/Display.asp?hnum=4328&doc=5 (http://hadith.al-islam.com/display/Display.asp?hnum=4328&doc=5)

7951 - سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم هل يمس أهل الجنة أزواجهم قال فقال نعم بذكر لا يمل وفرج لا يحفى وشهوة لا تنقطع
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: إسناده يصلح للاستشهاد به - المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 7/1061

الله واكبر http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/smile1.gif

صحيح البخاري (http://hadith.al-islam.com/Display/Hier.asp?Doc=0&n=0) - بدء الخلق (http://hadith.al-islam.com/Display/Hier.asp?Doc=0&n=5006) - ما جاء في صفة الجنة وأنها مخلوقة (http://hadith.al-islam.com/Display/Hier.asp?Doc=0&n=5063)

حديث 3007‏

‏حدثنا ‏ ‏أبو اليمان ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏شعيب ‏ ‏حدثنا ‏‏أبو الزناد ‏ ‏عن ‏ ‏الأعرج ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏رضي الله عنه
‏‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏أول‏ ‏زمرة ‏ ‏تدخل الجنة على صورة القمر ليلة البدر والذين على إثرهم كأشد كوكب إضاءة قلوبهم على قلب رجل واحد لا اختلاف بينهم ولا تباغض لكل امرئ منهم زوجتان كل واحدة منهما يرى مخ ساقها من وراء لحمها من الحسن يسبحون الله بكرة وعشيا لا ‏ ‏يسقمون ‏ ‏ولا يمتخطون ولا يبصقون آنيتهم الذهب والفضة وأمشاطهم الذهب ووقود ‏ ‏مجامرهم ‏ ‏الألوة ‏ ‏قال ‏ ‏أبو اليمان ‏ ‏يعني العود ورشحهم المسك
‏‏وقال ‏ ‏مجاهد ‏ ‏الإبكار أول الفجر ‏ ‏والعشيميل الشمس إلى أن ‏ ‏أراه ‏ ‏تغرب

http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=3007&doc=0

208008 - حدثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو في طائفة من أصحابه . فذكرحديث الصور بطوله إلى أن قال : فأقول : يا رب وعدتني الشفاعة فشفعني في أهل الجنة يدخلون الجنة ، فيقول الله : قد شفعتك وأذنت لهم في دخول الجنة ، فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : والذي بعثني بالحق ، ما أنتم في الدنيا بأعرف بأزواجكم ومساكنكم من أهل الجنة بأزواجهم ومساكنهم ، فيدخل رجل منهم على ثنتين وسبعين زوجة مما ينشء الله وثنتين من ولد آدم لهما فضل على منأنشأ الله لعبادتهما الله في الدنيا يدخل على الأولى منها في غرفة من ياقوتة على سرير من ذهب مكلل باللؤلؤ عليه سبعون زوجا منسندس وإستبرق ،ثم يضع يده بين كتفيها ثم ينظر إلى يده من صدرها من وراء ثيابها وجلدها ولحمها ، وإنه لينظر إلى مخ ساقها كما ينظرأحدكم إلى السلك في قصبة الياقوت ، كبده لها مرآة وكبدها له مرآة فبينا هو عندها لا يملها ولا تمله ولا يأتيها مرة إلا وجدها عذراء ما يفتر ذكره ولا يشتكي قبلها فبينا هو كذلك إذ نودي إنا قد عرفنا أنكلا تمل ولا تمل إلا أنه لا مني ولا منية إلا أن لك أزواجا غيرها فيخرج فيأتيهن واحدة واحدة بعد كلما جاء واحدة قالت : والله ما في الجنة شيء أحسن منك ، وما في الجنة شيء أحب إلي منك
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: [فيه] إسماعيل بن رافع بن أبي رافع ، انفرد بهعن محمد بن يزيد بن أبي زياد عن محمد بن كعب [وفيه] رجل من الأنصار - المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/389

184900 - فيدخل الرجل منهم على ثنتين وسبعين زوجة مما ينشئ الله ، وثنتين من ولد آدم ، لهما فضل على من يشاء الله تعالى ، لعبادتهما الله تعالى في الدنيا ، يدخل على الأولى منهما في غرفة من ياقوته ، على سرير من ذهب مكلل باللؤلؤ ، وفيه سبعون درجا من سندس وإستبرق وأنه ليضع يده بين كتفيها ثم ينظر إلى يده من صدرها من وراء ثيابها ولحمها وجلدها ، وإنه لينظر إلى مخ ساقها كما ينظر أحدكم إلى السلك من الفضة في الياقوت ، فبينما هو كذلك إذا نودي : إنا قد عرفنا أنك لا تمل ولا تمل ، ألا إن لك أزواجا غيرها : فيخرج ، فيأتين واحدة واحدة ، كلما جاء واحدة قالت : والله ما في الجنة شيء أحسن منك ، وما في الجنة شيء أحب إلي منك
الراوي: - - خلاصة الدرجة: له شاهد - المحدث: ابن كثير - المصدر: نهاية البداية والنهاية - الصفحة أو الرقم: 2/285

هذا فلم جنس اسلامي http://smileys.sur-la-toile.com/repository/Grands_Smileys/vote-pour-moi-2392.gif

مقعدة الحورية قدر ميل من الارض

مسند أحمد (http://hadith.al-islam.com/Display/Hier.asp?Doc=6&n=0) - باقي مسندالمكثرين (http://hadith.al-islam.com/Display/Hier.asp?Doc=6&n=6864) - باقي المسند السابق (http://hadith.al-islam.com/Display/Hier.asp?Doc=6&n=9865)

حديث 10511

‏ ‏حدثنا ‏ ‏حسن ‏ ‏حدثنا ‏ ‏سكين بن عبد العزيز ‏ ‏حدثنا ‏‏الأشعث الضرير ‏ ‏عن ‏ ‏شهر بن حوشب ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏قال
‏‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إن أدنى أهل الجنة منزلة إنله لسبع درجات وهو على السادسة وفوقه السابعة وإن له لثلاث مائة خادم ‏ ‏ويغدى عليهويراح كل يوم ثلاث مائة صحفة ‏ ‏ولا أعلمه إلا قال ‏ ‏من ذهب في كل صحفة لون ليس في الأخرى وإنه ليلذ أوله كما يلذ آخره وإنه ليقول يا رب لو أذنت لي لأطعمت أهل الجنة وسقيتهم لم ينقص مما عندي شيء وإن له من الحور العين لاثنين وسبعين زوجة سوى أزواجهمن الدنيا وإن الواحدة منهن ليأخذ مقعدها قدر ميل من الأرض ‏


http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=10511&doc=6 (http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=10511&doc=6)

56823 - إن أدنى أهل الجنة منزلة سبع درج وهو على السادسة وفوقه السابعة ، وإن له ثلاثمائة خادم ويغدي عليه ويراح كل يوم بثلاثمائة صحفة ولا أعلمه ، قال : إلا من ذهب في كل صحفة لون ليس في الآخر ، وإنه ليلذ أوله كما يلذ آخره ، وعن الأشربة بثلاثمائة في كلإناء لون ليس في الآخر ، وإنه ليلذ أوله كما يلذ آخره وإنه ليقول : يا رب لو أذنتلي لأطعمت أهل الجنة وسقيتهم لم ينقص مما عندي شيء ، وإن له من الحور العين لاثنتين وسبعين زوجة سوى أزواجه من الدنيا ، وإن الواحدة منهن لتأخذ مقعدها قدر ميل من الأرض
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: منكر - المحدث: ابن القيم - المصدر: حادي الأرواح - الصفحة أو الرقم: 142

109367 - إن أدنى أهل الجنة منزلة ، من له سبع درجات ، وثلاثمائة خادم ، يغدون عليه ويروحون كليوم بثلاثمائة صحفة - ولا أعلمه إلا قال : من ذهب - في كل صحفة لون ، ليس في الأخرى، وإنه ليلذ أوله ، كما يلذ آخره ، وإنه ليقول : يا رب : لو أذنت ، لأطعمت أهل الجنة ، وسقيتهم ، لم ينقص ذلك مما عندي شيئا : وإنه له من الحور العين ثنتين وسبعين زوجة ، سوى أزواجه من الدنيا ، وإن الواحدة لتأخذ مقعدها قدر ميل من الأرض
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: غريبوفيه انقطاع - المحدث: ابن كثير - المصدر: نهاية البداية والنهاية - الصفحة أو الرقم: 2/267

231026 - إن أدنى أهل الجنة منزلة إن له لسبع درجات وهو على السادسة فوقه والسابعة وإن له لثلاثمئة خادم ويغدا عليه ويراح بثلاث مئة صحفة ولا أعلمه إلا قال من ذهب في كل صحفة ما ليس في الأخرى وإنه ليلذ أوله كما يلذ آخره وإنه ليقول يا رب لو أذنت لي لأطعمت أهل الجنة وسقيتهم لم ينقص مما عندي شيء وإن له من الحور العين لاثنتين وسبعين زوجة وإن الواحدة منهن لتأخذ مقعدها قدر ميل من الأرض
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: رجاله ثقات على ضعف في بعضهم‏‏ - المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمعالزوائد - الصفحة أو الرقم: 10/403

74684 - إن أدنى أهل الجنة منزلة ؛ إن له لسبع درجات ، وهو على السادسة ، وفوقه السابعة ، وإن له لثلاثمئة خادم ، ويغدي عليه كل يوم ويراح بثلاثمئة صفحة – ولا أعلمه إلا قال : منذهب – في كل صفحة لون ليس في الأخرى ، وإنه ليلذ أوله كما يلذ آخره ، ومن الأشربة ثلاثمئة ، إناء في كل إناء لون ليس في الآخر ، وإنه ليلذ أوله كما يلذ آخره ، وإنه ليقول : يا رب ! لو أذنت لى لأطعمت أهل الجنة وسقيتهم لم ينقص مما عندي شيء ، وإن له من الحور العين لاثنتين وسبعين زوجة ، سوى أزواجه من الدنيا ، وإن الواحدة منهن لتأخذ مقعدها قدر ميل
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: منكر - المحدث: الألباني - المصدر: ضعيف الترغيب - الصفحة أو الرقم: 2218



3564 - إن أدنى أهل الجنة منزلة من له سبع درجات وهو على السادسة وفوقه السابعة ، وإن له لثلاثمائة خادم ويغدى عليه كل يوم ويراح بثلاثمائة صحيفة من ذهب في كل صحيفة لون ليس في الآخر ، وإنه يلذ أوله كما يلذ آخره ، وإنه ليقول : يا رب لو أذنت لي لأطعمت أهل الجنة وسقيتهم لم ينقص مما عندي شيء ، وإن له من الحور العين لاثنتين وسبعين زوجة وإن الواحدة منهن لتأخذ مقعدتها قدر ميل من الأرض
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: إسناده حسن - المحدث: السيوطي - المصدر: البدور السافرة - الصفحة أو الرقم: 444


http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/qqb018.gif

يجب قراءة كل التفاسير.


هل هذه هي جنة الله ؟= جنس, وصف كل اعضاء المرأة بشكل مغري, نكاح ومضاجعة, شذوذ وقوة مضاجعة غير طبيعية للرجل والمرأة بذكر لا ينثني ولا يمل وفرج لا يحفى وشهوة لا تنقطع, بعد كل مضاجعة ترجع عذراء. http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/qqb010.gif

الا تخجلون من هكذا دين ؟

THE GALILEAN
11-11-2007, 04:04 PM
النهاية في الفتن والملاحم
للإمام الحافظ أبي الفداء إسماعيل ابن كثير القرشي الدمشقي
المتوفي سنة 774 هجري
الجزء الثاني

قال أبو بكر أحمد بن موسى بن مردويه: حدثنا عبد الله بن خالد بن محمد بن رستم، حدثنا محمد بن طاهر بن أبي الدميك، حدثنا إبراهيم بن زياد، حدثنا عباد بن عباد، حدثنا روح بن المسيب: أنه سمع ثابت البناني يحدث عن أنس بن مالك قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إذا مات المؤمن يسألونه ماذا فعل فلان? ما فعلت فلانة? فإن كان مات ولم يأتهم، قالوا: خولف به إلى أمه الهاوية، فبئست الأم، وبئست المربية، حتى يقولوا: ما فعل فلان? هل تزوج? ما فعلت فلانة? هل تزوجت? فيقولون: دعوه يستريح فقد خرج من مركب".
وقال ابن جرير: حدثنا ابن عبد الأعلى، حدثنا ابن مسور، عن معمر، عن الأشعث بن عبد الله الأعمى، قال: "إذا مات المؤمن ذهب بروحه إلى أرواح المؤمنين، فيقولون: زوجوا أخاكم، فإنه كان في غم الدنيا، قال: ويسألونه ما فعل فلان? فيقول: مات، أو ما جاءكم? فيقولون: ذهب به إلى أمه الهاوية".
وروى الحافظ الضياء: من طريق شريك القاضي، عن الأعمش، عن عبد الله بن السائب، عن زاذان، عن عبد الله بن مسعود، قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "القتل في سبيل الله يكفر الذنوب كلها أو قال: يكفر كل ذنب إلا الأمانة، يؤتى بصاحب الأمانة فيقال له: أدِّ أمانتك، فيقول: أنَّى يا رب، وقد ذهبت الدنيا?- ثلاث مرات- فيقال: اذهبوا به إلى الهاوية، فيذهب به إليها، فيهوي فيها حتى ينتهي إلى قعرها، فيجدها هناك، كهيئتها، فيحملها، فيضعها على عاتقه، ثم يصعد بها في نار جهنم، حتى إذا رأى أنه قد خرج، زلت وهوت، وهوى في أثرها أبد الآبدين، قال: والأمانة في الصلاة، والأمانة في الصوم، والأمانة في الوضوء، والأمانة في الحديث، وأشد من ذلك الودائع: قال:- يعني زاذان- فلقيت البراء فقلت: ألا تسمع ما يقول أخو عبد الله? فقال: "صدق".
وهذا الحديث ليس هو في المسند، ولا في شيء من الكتب الستة.
سجْن في جهنم له بُولس أعاذنا الله عزَّ وجلّ منه
تقدم ذكره في حديث رواه الإِمام أحمد: من حديث عمرو بن شعيب، عن أبيه، عن جده، عن النبي صلى الله عليه وسلم.
جب الحزن
قال علي بن حرب: حدثنا عبد الرحمن بن محمد، حدثنا عمار بن سيف، عن أبي معاذ، عن ابن سيرين، عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "استعيذوا بالله من جب الحزن، قالوا: يا رسول الله: وما جب الحزن. قال: واد في جهنم، تستعيذ جهنم منه كل يوم أربعمائة مرة، أعد للقراء المرائين بأعمالهم، وإن من أبغض القراء الى الله الذين يراءون الأمراء الجورة" .
ورواه الترمذي، وابن ماجه: من حديث عمار بن سيف، عن أبي معاذ وهو الصواب اختصره الترمذي، وقال: غريب، وعنده- مائة مرة-. و بسط ابن ماجه وعنده: يراءون الأمراء الجورة".
ذكر نفر فيها هو مِنْهَا بمنزلة الأوْساخ والأقْذار والنَّتن في الدنيا أعاذَنَا اللَّهُ سبحانه وتعالى مِنْهُ بمنَه وكَرَمِهِ
لا يدخل الجنة مدمن خمر، ولا قاطع رحم ولا مصدق بسحر
قال الإِمام أحمد: حدثنا علي بن عبد الله، حدثنا المعتمر بن سليمان، قال: قرأت عن الفضل بن ميسرة، من حديث أبي جرير، أن أبا بردة حدثه من حديث أبي موسى، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "ثلاثة لا يدخلون الجنة: مدمن خمر، وقاطع رحم، ومصدق بالسحر، ومن مات مدمن الخمر سقاه الله من نهر الغوطة، قيل: وما نهر الغوطة. قال: نهر يجري من فروج المومسات، يؤذي أهل النار ريح فروجهن".
ذكر وادي لملم
قال الحسن بن سفيان: حدثنا حبان بن موسى، حدثنا ابن المبارك، حدثنا يحيى بن عبيد الله، سمعت أبي يقول: سمعت أبا هريرة يقول: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن في جهنم لوادياً يقال له لملم، وإن أودية جهنم لتستعيذ بالله من حره" هذا حديث غريب.
ذكر واد وبئر فيها يقال له هبهب
قال أبو بكر بن أبي الدنيا: حدثنا أبو خيثمة، حدثنا يزيد بن هارون، حدثنا الأزهر بن سفيان، حدثنا محمد بن واسع، قال: دخلت على بلال بن أبي بردة، فقلت له: يا بلال، إن أباك حدثني، عن أبيه، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "إن في جهنم وادياً يقال له هبهب، حق على الله أن يسكنه كل جبار، فإياك يا فلان أن تكون ممن يسكنه".
وقد رواه الطبراني: من حديث سعيد بن سليمان، عن أزهر بن سنان، عن محمد بن واسع: أنه دخل على بلال بن أبي بردة بن أبي موسى، فقال له: إن أباك حدثني، عن جدك، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: "إن في جهنم وادياً في الوادي بئر يقال لها هبهب، على الله أن يسكنه كل جبار". تفرد به أزهر بن سنان، وقد تكلم فيه بعض الحفاظ ولينه.
ذكر وَيل وصعُود
معنى الويل
قال الله تعالى: "وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِلْمُكَذِّبينَ".
وقال: "سأرْهِقُهُ صَعُوداً".
وقال الإِمام أحمد: حدثنا حسن بن لهيعة، عن دراج، عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد، عن رسول اللّه صلى الله عليه وسلم قال: "ويل: واد في جهنم، يهوي فيه الكفار أربعين خريفاً، قبل أن يبلغ قعره، والصعود: جبل من نار، يتصعد فيه سبعين خريفاً، ثم يهوي به كذلك، فيه أبداً".
وكذلك رواه الترمذي، عن عبد بن حميد، عن الحسن بن موسى الأشيب، عن ابن لهيعة، عن دراج ثم قال: غريب لا نعرفه إلا من طريق ابن لهيعة، وقد رواه ابن جرير، عن يونس، عن ابن وهب، عن عمرو بن الحارث، عن دراج به. وبكل حال فهو حديث غريب بل منكر.
والأظهر في تفسير ويل، أنه ضد السلامة والنجاة، كما تقول العرب: ويل له: ويا ويله، وويله.
معنى صعود
وقد روى البزار، وابن جرير، وابن أبي حاتم، وابن مردويه: من حديث شريك القاضي، عن عمار الذهبي، عن عطية، عن أبي سعيد، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في قوله: صعوداً: "هو جبل في النار، يكلف الكافر أن يصعده، فإِذا وضع يده عليه ذابت، فإِذا رفعها عادت، وإِذا وضع رجله عليه ذابت، فإِذا رفعها عادت".
وقال قتادة: قال ابن عباس: صعود صخرة في جهنم يسحب عليها الكافر على وجهه، وقال السدي: صعود: صخرة ملساء في جهنم، يكلف الكافر أن يصعدها.
وقال مجاهد: سأرهقه صعوداً: أي مشقة من العذاب، وقال قتادة: عذاباً لا راحة فيه، واختاره ابن جرير.
ذكر حياتها وعقاربها
أعاذنا الله منها
قال الله تعالى: "وَلاَ يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَبْخلونَ بِمَا آتاهمُ اللَّهُ مِنْ فَضلِهِ هُوَ خَيْراً لَهُمْ بَلْ هُوَ شَرٌّ لهُمْ سَيُطَوَّقُونَ مَا بَخِلُوا بِهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ".
وثبت في صحيح البخاري: من طريق عبد الله بن دينار، عن أبي صالح، عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما من صاحب كنز لا يؤدي زكاته، إلا مثل له يوم القيامة شجاعاً أقرع، له زبيبتان، يأخذ بلهزمتيه فيقول: أنا مالك، أنا كنزك".
وفي رواية: "يفر منه، وهو يتبعه، ويتقي منه فيلقم يده، ثم يطوقه". وقرأ هذه الآية، وقد روي مثله عن ابن مسعود مرفوعاً.
وقال الأعمش: عن عبد الله بن مروة، عن مسروق، عن عبد الله بن دينار في قوله تعالى: "الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوا عَنْ سَبِيل اللَّهِ زِدْنَاهمْ عَذَاباً فَوْقَ الْعَذَابِ بِمَا كَانوا يفْسدونَ".
قال: عقارب لها أذناب، كالنحل الطوال.
وروى البيهقي: عن الحاكم، عن الأصم، عن محمد بن إسحاق، عن أصبغ بن الفرج، عن ابن وهب، عن عمرو بن الحارث، أن دراجاً حدثه: أنه سمع عبد الله بن الحارث بن جزء الزبيدي، عن النبي صلى الله عليه وسلم: "إن في النار لحيات، أمثال أعناق البخت، يلسعن اللسعة أحدهم، فيجد حموها أربعين خريفاً".
وقال أبو بكر بن أبي الدنيا: حدثني محمد بن إدريس الحنظلي، حدثنا محمد بن عثمان أبو الجماهير، عن إسماعيل بن عياش، عن سعيد بن يوسف، وعن يحيى بن أبي كثير، عن أبي سلام، حدثني الحجاج بن عبد الله الثمالي- وكان قد رأى النبي صلى الله عليه وسلم وحج معه حجة الوداع- أن نصر بن نجيب- وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وقدمائهم- حدثه: أن في جهنم سبعين ألف وادٍ ، في كل واد سبعون ألف شعب، في كل شعب سبعون ألف بيت، في كل بيت سبعون ألف شق، في كل شق سبعون ألف ثعبان، في شق كل ثعبان سبعون ألف عقرب، لا ينتهي الكافر والمنافق حتى يوافق ذلك كله.
وهذا موقوف، غريب جداً، بل منكر نكارة شديدة، وسعيد بن يوسف الذي حدث عنه به إسماعيل ابن عياش مجهول، والله أعلم، وبتقدير إسماعيل بن عياش له، عن يحيى بن أبي كثير، فهو حجازي، وإسماعيل من الشاميين، وهو غير مقبول.
وقد ذكرهذا الأثر في تاريخه الكبير بنحو من هذا السياق، والله أعلم.
وقد ذكر بعض المفسرين في غي وأثام: أنهما واديان من أودية جهنم... أجارنا الله منها..
وقال بعضهم في قوله تعالى: "وَجَعَلْنَا بَيْنَهُمْ مَوْبِقَاً".
هو نهر من قيح ودم.
وقال عبد الله بن عمرو، ومجاهد: هو واد من أودية جهنم، وزاد عبد الله بن عمرو: يفرق يوم القيامة بين أهل الهدى، وأهل الضلالة.
وروي البيهقي: عن الحاكم، عن الأصم، عن العباس الدوري، عن ابن معين، عن هشيم بن العوام بن حوشب، عن عبد الجبار الخولاني، قال: "قدم علينا رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم دمشق، فرأى ما في الناس فقال: وما يغني عنهم. أليس من ورائهم الغلق? قيل: وما الغلق? قال: جب في جهنم، إِذا فتح هرب منه أهل النار". هكذا قال يحيى هرب منه أهل النار ولم يقل فر منه.
خطبة واعظة، ترغب وترهب من كان له قلب، أو ألقى السمع وهو شهيد
وروي البيهقي، عن الحاكم، عن الأصم، عن إبراهيم بن مرزوق، بمصر، عن سعيد بن عامر، عن شعبة. قال: كتب إلى منصور، وقرأته عليه، عن مجاهد، عن يزيد بن شجرة، قال: كان يزيد بن شجرة رجلاً من الزهاد، وكان معاوية يستعمله على الجيوش، فخطبنا يوماً، فحمد الله، وأثنى عليه، ثم قال: أيها الناس، اذكروا نعمة الله عليكم، لو ترون ما أرى، من بين أحمر وأصفر، ومن كل لون- وفي الرحال ما فيها- إنه إذا أقيمت الصلاة، فتحت أبواب السماء وأبواب الجنة، وزين الحور العين، وإِذا أقبل أحدكم على القتال بوجهه، زينته الحور العين، وانطلقن يقلن: اللهم ثبته، اللهم انصره، فإِذا أدبر، احتجبن عنه، وقلن: اللهم عليه فانهلوا من دماء القوم فداكم أبي وأمي، فإِن أول قطرة تقطر من دمائكم، يحط الله بها عنكم خطاياكم، كما يحط ورق الشجر عن الغصن، وتبتدره اثنتان من الحور العين، ويمسحان التراب عن وجهه، ويقولان: نحن لك فداء، ويقول هو: أنا لكما فداء، فيكسي مائة حلة، لو وضعت بين إصبعي هاتين لوسعتاهن، ليست من نسج بني آدم، ولكنها من ثياب الجنة، إنكم مكتوبون عند الله بأسمائكم، وسيماكم، ونجواكم، وحلالكم، وحرامكم، ومجالسكم، فإِذا كان يوم القيامة قيل: يا فلان هذا نورك، يا فلان هذا نورك، يا فلان لا نور لك، وإن لجهنم ساحلاً كساحلا البحر، فيه هوام وحيات، كالبخاتي البزل، فإِذا سأل أهل النار التخفيف قيل: اخرجوا إلى الساحل، فتأخذهم تلك الهوام بشفاههم، وجنوبهم، وبما شاء من ذلك، فيسلطها عليهم، فيرجعون فيتأدون إلى معظم النار، ويسلط عليهم الجرب، حتى إن أحدهم ليحك جلده حتى يبدو العظم، فيقال: يا فلان: هل يؤذيك هذا? فيقول: نعم، فيقال له: ذلك بما كنت تؤذي المؤمنين.وقال الترمذي: بإِسناده عن أبي سعيد، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من سأل الله الجنة ثلاث مرات، قالت الجنة: اللهم أدخله الجنة، ومن استجار من النار ثلاثاً، قالت النار: اللهم أجره من النار".
رحمة الله قريب ممن يستجير به مخلصاً من حر النار وزمهريرها
وروى البيهقي: عن أبي سعيد، عن أبي حجيرة، والأكثر عن أبي هريرة، أن أحدهما حدثه: عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "إذا كان يوم حار، ألقى الله سمعه وبصره إلى أهل السماء، وأهل الأرض، فإِذا قال العبد: لا إله إلا الله، ما أشد حر هذا اليوم? اللهم أجرني من حر نار جهنم. قال الله لجهنم: إن عبداً من عبادي قد استجار بي منك، وإني أشهدك أني قد أجرته، وإذا كان يوم شديد البرد، ألقى الله سمعه وبصره إلى أهل السماء، وأهل الأرض، فإذا قال العبد: لا إله إلا الله، ما أشد برد هذا اليوم? اللهم أجرني من برد زمهرير جهنم، قال الله لجهنم: إن عبداً من عباديَ قد استجار بي من زمهريرك، وإني أشهدك أني قد أجرته". قالوا: وما زمهرير جهنم? قال: "حيث يلقي الله الكافر، فيتميز من شدة بردها بعضه من بعض".
فصل
دركات جهنم
نستعيذ بالله من عذابها
قال القرطبي: قال العلماء: "أعلى الدركات جهنم، وهي مختصة بالعصاة من أمة محمد صلى الله عليه وسلم وهي التي تخلي من أهلها فتصفق الرياح أبوابها، ثم لظى، ثم الحطمة، ثم السعير، ثم سقر، ثم الجحيم، ثم الهاوية".
وقال الضحاك: في الدرك الأعلى المحمديون، وفي الثاني النصارى، وفي الثالث اليهود، وفي الرابع الصابئون، وفي الخامس، المجوس، وفي السادس مشركو العرب، وفي السابع المنافقون قلت: هذه المراتب وتخصيصها بهؤلاء، مما يحتاج إثباته إلى سند صحيح إلى المعصوم الذي: "وَمَا يَنْطِقُ عَن الْهَوَى إن هوَ إِلاَّ وَحْيٌ يُوحَى عًلّمَهُ شدِيدُ الْقوَى".
ومعلوم أن هؤلاء كلهم يدخلون النار، ولكن كونه على هذه الصفة والترتيب الله أعلم بذلك...
فأما المنافقون: ففي الدرك الأسفل من النار بنص القرآن لا محالة.
قال القرطبي: "ومن هذه الأسماء ما هو علم للنار كلها لجملتها، نحو جهنم، وسعير، ولظى، فهذه أعلام، وليست لباب دون باب". وصدق فيما قال، رضي الله عنه.
ذكر بعض أفاعي جهنم والعياذ بالله تعالى
وقال حرملة: عن ابن وهب، أخبرني عمرو، بأن دراجاً أبا السمح حدثه: أنه سمع عبد الله بن الحارث بن جزء الزبيدي يحدث عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "إن في النار لحيات، أمثال أعناق البخت، يلسعن أحدهم اللسعة، فيجد حموها أربعين خريفاً".
وقال الطبراني: حدثنا أبو يزيد القراطيسي، حدثنا أسد بن موسى حدثنا إسماعيل بنِ عباس، عن الربيع، عن البراء بن عازب، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن قول الله تعالى: "زِدْنَاهُمْ عَذَاباً فوْقَ الْعَذَابِ".
فقال: عقارب أمثال النحل الطوال تنهشهم في جهنم.
وقد رواه الثوري: عن الأعمش، عن عبد الله بن مرة، عن مسروق، عن ابن مسعود.
وقال أبو بكر بن أبي الدنيا: حدثنا شجاع بن أشرس، حدثنا إسماعيل بن عباس، عن محمد بن عجلان، عن زيد بن أسلم، عن عطاء بن يسار، عن كعب الأحبار قال: "حيات جهنم أمثال الأودية، وعقاربها كأمثال القلاع، وإن لها أذناباً كأمثال الرماح، يلقى أحدها الكافر، فيلسعه، فيتناثر لحمه على قدميه".
ذكر بكَاء أهل النار فيها
أجارنا اللّه عَزّ وَجَلّ مِنها
قال أبو يعلى الموصلي: حدثنا عبد الله بن عبد الصمد بن أبي خراش، حدثنا محمد بن حمير، عن ابن المبارك، عن عمران بن زيد، حدثنا يزيد الرقاشي، عن أنس بن مالك، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "يا أيها الناس: ابكوا، فإِن لم تبكوا فتباكوا، فإِن أهل النار يبكون في النار، حتى تسيل دموعهم في وجوههم، كأنها جداول، وحتى تنقطع الدموع، فتقرح العيون، فلو أن سفناً أرسلت فيها لجرت".
ورواه ابن ماجه: من حديث الأعمش، عن يزيد الرقاشي، عن أنس به نحوه، وقال أبو بكر بن أبي الدنيا، حدثني محمد بن العباس، حدثنا حماد الحريري، عن زيد بن رفيع، رفعه: قال: "أهل النار إذا دخلوا النار، بكوا الدموع زماناً، ثم بكوا القبح زماناً".
فيقول لهم الخزنة: يا معشر الأشقياء: تركتم البكاء في الدار المرحوم فيها أهلها في الدنيا، هل تجدون اليوم من تستغيثون به? قال: فيرفعون أصواتهم. يا أهل الجنة: يا معشر الآباء والأمهات، والأولاد: خرجنا من القبور عطاشاً، وكنا طول الموقف عطاشاً، ونحن اليوم عطاش، فأفيضوا علينا من الماء، أو مما رزقكم الله، قال فيودعون أربعين سنة، لا يجيبهم أحد، ثم يجابون: إنكم ماكثون. قال: فييأسون من كل خير.
قوله تعالى: "تَلْفَحُ وُجُوهَهُمُ النَّارُ وَهُمْ فِيهَا كَالِحونَ".
قال الإِمام أحمد: حدثنا علي بن إسحاق، حدثنا عبد الله، هو ابن المبارك، أخبرنا سعيد بن يزيد أبو شجاع، عن أبي السمح، عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد، أن النبي صلى الله عليه وسلم قرأ: "وَهُمْ فِيهَا كَالِحُونَ". ثم قال: "تشويه النار، فتتقلص شفته العليا وسط رأسه، وتسترخي شفته الدنيا، حتى تبلغ سرته".
ورواه الترمذي: عن سويد، عن المبارك به، وقال: حسن صحيح غريب، وقال ابن مردويه: حدثنا أحمد بن محمد بن يحيى الفزار: حدثنا الخضر بن علي بن يوسف القطان: حدثنا عم الحارث بن الخضر القطان، حدثنا سعيد بن سعد المقري، عن أخيه، عن أبيه، عن أبي الدرداء، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في قول الله: "تَلْفَحُ وُجُوهَهُمُ النَّارُ".
قال: "تلفحهم لفحة، فتسيل لحومهم على أعقابهم".
أحاديث شتى في صفة النار وأهلها
قال: أبو القاسم الطبراني: حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل، حدثنا أبو الشعثاء، عن أبي الحسن الواسطي، حدثنا خالد بن نافع الأشعري، عن سعيد بن أبي بردة، عن أبي موسى، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إِذا اجتمع أهل النار في النار، ومعهم من شاء الله من أهل القبلة، قال الكفار للمسلمين: ألم تكونوا مسلمين? قالوا: بلى قالوا: فما أغنى عنكم الإِسلام، وقد صرتم معنا في النار? قالوا: كانت لنا ذنوب فأخذنا بها، فسمع الله ما قالوا? فأمرِ بمن كان في النار من أهل القبلة، فأخرجوا، فلما رأى ذلك من بقي من الكفار: "قَالُوا يَا لَيْتَنَا كُنَّا مُسْلِمِينَ فنَخْرُج كَمَا خَرَجُوا".
ثم قرأ رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أَعُوذُ باللَّهِ مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيم آلر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ وقرآن مُبِين ربَمَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ كَانوا مُسْلِمِينَ".
وقال الطبراني: حدثنا موسى بن هارون، حدثنا إسحاق بن راهويه، قال: قلت لأبي أمامة: أحدثكم أبو روق عطية بن الحارث، حدثني صالح بن أبي طريف، سألت أبا سعيد الخدري، قلت له هل سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في هذه الآية: "رُبَمَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَو كَانُوا مُسْلِمِينَ".
قال: نعم: سمعته يقول: "يخرج الله أناساً من النار، ما يأخذ نقمته منهم".
وقال: "لما أدخلهم الله النار مع المشركين، قال لهم المشركون: تزعمون أنكم أولياء الله في الدنيا، فما بالكم معنا في النار. فإِذا سمع الله ذلك منهم، أذن في الشفاعة لهم، فشفع الملائكة، وشفع النبيون، وشفع المؤمنون، حتى يخرجوا بإِذن الله، فإِذا رأى المشركون ذلك، قالوا: ليتنا كنا مثلهم، لتدركنا الشفاعة، فنخرج معهم".
قال فذلك قول الله تعالى: "رُبَمَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ كَانُوا مُسْلِمِينَ".
فيسمون في الجنة الجهنميين، من أجل سواد في وجوههم، فيقولون: يا رب أذهب عنا هذا الاسم، فيأمرهم، فيغتسلون في نهر الجنة، فيذهب ذلك الاسم عنهم". فأقر به أبو أسامة وقال: نعم...
وقال الطبراني: حدثنا محمد بن العباس- هو الأخزم، حدثنا محمد بن منصور الطوسي، حدثنا صالح بن إسحاق، حدثنا يحيى بن معين، حدثنا معروف بن واصل، عن يعقوب بن أبي نباتة، عن عبد الرحمن الأغر، عن أنس بن مالك، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن ناساً من أَهل لا إله إلا الله يدخلون النار بذنوبهم، فيقول أهل اللات والعزى: ما أغنى عنكم قولكم لا إله إلا الله، وأنتم معنا في النار? فيغضب الله لهم فيخرجهم، فيلقيهم في نهر الحياة، فيبرؤون من حُرَقِهِمْ كما يبرأ القمر من كسوفه فيدخلون الجنة، ويسمون فيها الجهنميين".
فقال رجل: يا أنس: أنت سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من كذب عليَّ متعمداً فليتبوأ مقعده من النار، فهل سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول هذا? فقال أنس: سمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم الجهبذ. قال الطبراني: لم يروه عن معروف بن واصل، إلا صالح بن إسحاق.
أَثر غَريب وسِيَاق عَجِيب
قال أبو بكر بن أبي الدنيا: حدثنا عبد الرحمن القرشي، حدثنا طلحة بن سنان، حدثنا عبد الملك بن أبي، عن الشعبي، عن أبي هريرة، قال: "يؤتى بجهنم يوم القيامة، تقاد بسبعين ألف زمام، آخذاً بكل زمام سبعون ألف ملك، وهي تمايل عليهم، حتى يوقف عن يمين العرش، ويلقي الله عليها الذل يومئذ فيوحي الله إليها، ما هذا الذل? فتقول: يا رب: أخاف أن تكون لك في نقمة، فيوحي الله إليها: إنما خلقتك نقمة، وليس لي فيك نقمة، فيوحي الله إليها، فتزفر زفرة لا تبقى دمعة في عين إلا جرت، قال: ثم تزفر أخرى، فلا يبقى ملك مقرب، ولا نبي مرسل، إلا صعق، إلا نبيكم، نبي الرحمة، يقول: يا رب، أمتي أمتي".
أثر آخر من أغرب الأخبار:
وقال الحافظ أبو نعيم الأصبهاني: حدثنا أبي، حدثنا أحمد بن محمد بن الحسين البغداري، حدثنا إبراهيم بن عبد الله بن الجنيد، حدثنا عبيد الله بن محمد بن عائشة، حدثنا مسلم الخواص، عن فرات بن السائب، عن زاذان، قال: سمعت كعب الأحبار يقول: "إذا كان يوم القيامة، جمع الله الأولين والآخرون في صعيد واحد، فنزلت الملائكة، فصاروا صفوفاً، فيقال: يا جبريل ائتني بجهنم، فيأتي بها جبريل، تقاد بسبعين ألف زمام، حتى إذا كانت من الخلائق على قدر مائة عام، زفرت زفرة طارت لها أفئدة الخلائق، ثم زفرت ثانياً، فلا يبقى ملك مقرب، ولا نبي مرسل، إلا جثا على ركبتيه، ثم زفرت الثالثة، فبلغت القلوب الحناجر، وذهلت العقول، فيفزع كل امرىء الى عمله، حتى إبراهيم الخليل، يقول: بخلتي لا أسألك إلا نفسي، وإن عيسى ليقول: بما أكرمتني لا أسألك إلا نفسي. لا أسألك لمريم التي ولدتني، أما محمد صلى الله عليه وسلم فيقول: لا أسألك اليوم نفسي، إنما أسألك أمتي. قال: فيجيبه الجليل: أوليائي من أمتك لا خوف عليهم ولا هم يحزنون، فوعزتي وجلالي لأقرن عينك في أمتك.
قال: ثم تقف الملائكة بين يدي الله عز وجل، ينظرون ما يؤمرون به، فيقول لهم الرب تعالى وتقدس: معاشر الزبانية: انطلقوا بالمصرين من أهل الكبائر من أمة محمد صلى الله عليه وسلم إلى النار، فقد اشتد غضبي بتهاونهم بأمري في دار الدنيا، واستخفافهم بحقي، وانتهاكهم حرمتي، يستخفون من الناس، ويبارزوني، مع كرامتي لهم، وتفضيلي إياهم على الأمم، لم يعرفوا فضلي، وعظم نعمتي، فعندها تأخذ الزبانية بلحى الرجال، وذوائب النساء، فينطلق بهم إلى النار، وما من عبد يساق إلى النار من غير هذه الأمة إلا مسوداً وجهه، وقد وضعت الأنكال في قدمه، والأغلال في عنقه، إلا ما كان من هذه الأمة، فإنهم يساقون بأوانهم، فإذا وردوا على مالك قال لهم: معاشر الأشقياء أي أمة أنتم? فما ورد على أحسن وجوهاً منكم، فيقولون: يا مالك: نحن أمة القرآن، فيقول لهم: معاشر الأشقياء: أو ليس القرآن أنزل على محمد صلى الله عليه وسلم? قال: فيرفعون أصواتهم بالنحيب والبكاء، وامحمداه. يا محمد اشفع لمن أمر به إلى النار من أمتك. قال: فينادي مالك: يا مالك? من أمرك بمعاتبة الأشقياء ومحاكمتهم والتوقف عن إدخالهم العذاب? يا مالك: لا تسود وجوههم، فقد كانوا يسجدون لله رب العالمين، في دار الدنيا، يا مالك: لا تثقلهم بالأغلال، فقد كانوا يغتسلون من الجنابة، يا مالك: لا تقيدهم بالأنكال، فقد طافوا حول بيتي الحرام، يا مالك: لا تلبسهم القطران، فقد خلعوا ثيابهم للإِحرام، يا مالك: قل للنار تأخذهم على قدر أعمالهم، فالنار أعرف بهم، وبمقادير استحقاقهم، من الوالدة بولدها، فمنهم من تأخذه النار إلى كعبيه، ومنهم من تأخذه إلى ركبتيه، ومنهم من تأخذه النار إلى سرته، ومنهم من تأخذه إلى صدره، قال: فإذا انتقم الله منهم على قدر كبائرهم وعتوهم وإصرارهم، فتح بينهم وبين المشركين باباً، وهم في الدرك الأعلى من النار، لا يذوقون فيها برداً ولا شراباً، يبكون، ويقولون: يا محمداه: ارحم من أمتك الأشقياء، واشفع لهم، فقد أكلت النار لحومهم، وعظامهم، ودماءهم، ثم ينادون: يا رباه: يا سيداه: ارحم من لم يشرك بك في دار الدنيا، وإن كان قد أساء، وأخطأ، وتعدى، فعندها يقول المشركون: ما أغنى عنكم إيمانكم بالله وبمحمد? فيغضب الله لذلك فيقول: يا جبريل: انطلق، فأخرج من في النار من أمة محمد صلى الله عليه وسلم فيخرجهم ضبائر قد امتحشوا، فيلقيهم على نهر على باب الجنة، يقال له نهر الحياة، فيمكثون حتى يعودوا أنضر ما كانوا، ثم يأمر الملائكة بإدخالهم عتقاء الرحمن من أمة محمد صلى الله عليه وسلم فيعرفون من بين أهل الجنة بذلك، فيتضرعون إلى الله أن يمحو عنهم تلك السمة، فيمحوها الله عنهم، فلا يعرفون بها بعد ذلك من بين أهل الجنة". لبعض هذا الأثر شواهد من أحاديث أخر، والله تعالى أعلم.
وسيأتي بعد ذكر أحاديث الشفاعة، آخر من يخرج من النار، ويدخل الجنة، إن شاء الله تعالى.
بسم الله الرحمن الرحيم
ذكر الأَحاديث الواردة في شفاعة رسول الله
صلى الله عليه وسلم يوم القيامة و بيان أنواعها وتعْدَادِها
الشفاعة العظمى
فالنوع الأول منها: شفاعته الأولى، وهي العظمى، الخاصة به، من بين سائر إخوانه من المؤمنين، والمرسلين، صلوات الله وسلامه عليه وعليهم أجمعين وهي التي يرغب إليه فيها الخلق كلهم، حتى الخليل إبراهيم، وموسى الكليم، ويتوسل الناس إلى آدم. فمن بعده من المرسلين، فكل يحيد عندها، ويقول: لست بصاحبها، حتى ينتهي الأمر إلى سيد ولد آدم في الدنيا والآخرة، محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم دائماً، فيقول: "أنا لها، أنا لها" فيذهب، فيشفع عند الله- عز وجل- في أن يأتي للفصل بين عباده، ويريحهم من مقامهم ذلك، ويميز بين مؤمنهم وكافرهم بمجازاة المؤمنين بالجنة، والكافرين بالنار، وقد ذكرنا ذلك عند تفسير سورة سبحان: "وَمِنَ اللَّيْل فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَّكَ عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ ربُّكَ مَقَاماً مَّحْمُوداً".
وقد قدمنا الأحاديث الدالة على هذا المقام، بما فيه كفاية، ولله الحمد والمنة.
ما خص به رسول الله صلى الله عليه وسلم دون جميع الأنبياء والمرسلين عليهم صلوات الله أجمعين
وثبت في الصحيحين: من طريق هشام، عن سيار، عن يزيد، عن جابر بن عبد الله، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أعطيت خمساً لم يعطهن أحد من الأنبياء قبلي: نصرت بالرعب مسيرة شهر، وجعلت لي الأرض مسجداً وطهوراً، وأحلت لي الغنائم، ولم تحل لأحد قبلي، وأعطيت الشفاعة، وكان النبي يبعث إلى قومه، وبعثت إلى الناس عامة".
وقد رواه أبو داود الطيالسي: عن شعبة، عن سعيد، عن واصل، عن مجاهد، عن أبي ذر.
فقوله: وأعطيت الشفاعة، يعني بذلك الشفاعة العظمى، وهي الأولى، التي يشفع فيها عند الله عز وجل، ليأتي لفصل القضاء، وهي التي يرغب إليه فيها الخلق كلهم، حتى الخليل إبراهيم، وموسى الكليم، وسائر النبيين، والمرسلين، والمؤمنين، ويعترف بها الأولون، والآخرون، فهذه هي الشفاعة التي اختص بها دون غيره، فأما الشفاعة في العصاة، فكما ثبتت لغيره من الأنبياء، وكذلك ثبتت للملائكة وسائر النبيين كما سيأتي بيانه، فيما نورده من الأحاديث الصحيحة، إن شاء الله تعالى.
وقال الأوزاعي: عن أبي عمار، عن عبد الله بن فروخ، عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "أنا أول من تنشق عنه الأرض، وأول شافع، وأول مشفع".
وكذلك رواه البيهقي، عن معمر بن راشد، عن محمد بن عبد الله بن أبي يعقوب، عن بشر بن سعاف، عن عبد الله بن سلام، قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أنا سيد ولد آدم، ولا فخر، وأنا أول من تنشق عنه الأرض، وأنا أول شافع ومشفع، وبيدي لواء الحمد، حتى آدم، فمن دونه".
وفي صحيح مسلم: من طريق عبد الرحمن بن أبي ليلى، عن أبي بن كعب، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "إن ربي أرسل إلي: أن أقرأ القرآن على حرف، فرددت عليه: يا رب: هون على أمتي، فرد عليَّ الثانية: أن أقرأه على حرف، قال: قلت: يا رب: هون على أمتي، فرّد عليَّ الثالثة: أن اقرأه على سبعة أحرف، ولك بكل ردة رددتها مسألة تسألنيها، فقلت: اللهم اغفر لأمتي، وأخرجت الثانية إلى يوم يرغبَ إليّ فيه الخلق حتى إبراهيم".
النوع الثاني والثالث من الشفاعة، شفاعته صلى الله عليه وسلم في أقوام قد تساوت حسناتهم وسيئاتهم ليدخلوا الجنة، وفي أقوام آخرين قد أمر بهم إلى النار، أن لا يدخلوا.
قال الحافظ أبو بكر بن أبي الدنيا في كتابه الأهوال: حدثنا سعيد بن محمد الجرمي، حدثنا أبو عبيدة الحداد، حدثنا محمد بن ثابت البناني، عن عبيد الله بن عبد الله بن الحارث بن نوفل، عن أبيه، عن عبد الله بن عباس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ينصب للأنبياء يوم القيامة منابر من ذهب، فيجلسون عليها، قال: ويبقى منبري، لا أجلس عليه، قائماً بين يدي الله عز وجل، منتصباً بأمتي مخافة أن يبعث بي إلى الجنة، ويبقى أمتي بعدي، فأقول: يا رب: أمتي، فيقول الله: يا محمد: وما تريد أن أصنع بأمتك? فأقول: يا رب: عجل حسابهم، فيدعو بهم فيحاسبون، فمنهم من يدخل الجنة برحمة الله تعالى، ومنهم من يدخل الجنة بشفاعتي، وما أزل أشفع، حتى أعطى صكاكاً برجال قد بعث بهم إلى النار، حتى إن مالكاً خازن جهنم ليقول: يا محمد: ما تركت لغضب ربك على أمتك من نقمة".وحدثنا إسماعيل بن عبيد بن عمير بن أبي كريبة، حدثني محمد بن سلمة، عن أبي عبد الرحيم، حدثني زيد بن أبي أنيسة، عن المنهال بن عمرو، عن عبد الله بن الحارث، عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "يحشر الناس عراة، فيجتمعون شاخصة أبصارهم إلى السماء، يبصرون فصل القضاء، قياماً أربعين سنة، فينزل الله عز وجل من العرش إلى الكرسي فيكون أول من يدعى إبراهيم الخليل، عليه الصلاة والسلام، فيكسى قبطيتين من الجنة، ثم يقول الله عز وجل: ادعوا إلى النبي الأمي محمداً، قال: فأقوم، فأكسى حلة من ثياب الجنة. قال: ويفجر لي الحوض، وعرضه كما بين أيلة إلى الكعبة. قال: فأشرب، وأغتسل، وقد تقطعت أعناق الخلائق من العطش، ثم أقوم عن يمين الكرسي، ليس أحد قائم ذلك المقام غيري، ثم يقال: سل تعطه، واشفع تشفع، فقال رجل: أترجو لوالديك شيئاً يا رسول الله? قال: إني لشافع لهما، أعطيت أو منعت، وما أرجو لهما شيئاً".ثم قال المنهال، حدثني عبد الله بن الحارث أيضاً أن نبي الله صلى الله عليه وسلم قال: "أمر بقوم من أمتي قد أمر بهم إلى النار فيقولون: يا محمد: ننشدك الشفاعة، قال: فآمر الملائكة أن يقفوا بهم، قال: فأنطلق واستأذن على الرب عز وجل، فيؤذن لي، فأسجد، وأقول: رب: قوم من أمتي قد أمرت بهم الى النار، قال: فيقول: انطلق فأخرج من شاء الله أن تخرج، ثم ينادي الباقون يا محمد: ننشدك الشفاعة، فأرجع إلى الرب، فأستأذن، فيؤذن لي، فأسجد، فيقول: ارفع رأسك، سل تعط، واشفع تشفع. فأقول فأثني على الله بثناء لم يثن عليه أحد، ثم أقول: قوم من أمتي قد أمر بهم إلى النار، فيقول: انطلق فأخرج منهم من قال لا إله إلا الله، فأقول: ومن كان في قلبه مثقال حبة من إيمان. قال: فيقول: يا محمد ليست تلك لك، تلك لي، قال: فأنطلق فأخرج من شاء الله أن أخرج قال: ويبقى قوم فيدخلون النار، فيعيرهم أهل النار، فيقولون: أنتم كنتم تعبدون الله ولا تشركون به، وقد أدخلكم إلى النار قال: فيحزنون لذلك، قال: فيبعث الله ملكاً بكف من ماء، فينضح بها في النار، فلا يبقى أحد من أهل لا إله إلا الله، إلا وقعت في وجهه قطرة قال: فيعرفون بها، ويغبطهم أهل النار، ثم يخرجون، فيدخلون الجنة، فيقال لهم: انطلقوا، فيضيفون الناس، فلو أن جميعهم نزلوا برجل واحد، كان لهم عنده سعة، ويسمون المجردين".
وهذا السياق يقتضي تعدد الشفاعة، فيمن أمر بهم إلى النار ثلاث مرات أن لا يدخلوها، ويكون معنى قوله: فأخرج: أنقذ: بدليل قوله بعد ذلك: ويبقى قوم فيدخلون النار، والله تعالى أعلم: النوع الرابع من الشفاعة، شفاعته صلى الله عليه وسلم في رفع درجات من يدخل الجنة فيها، فوق ما كان يقتضيه ثواب أعمالهم، وقد وافقت المعتزلة على هذه الشفاعة خاصة، وقد خالفوا فيما عداها من المقامات مع تواتر الأحاديث فيها، على ما ستراه قريباً إن شاء تعالى، وبه الثقة، وعليه التكلان.
فأما دليل هذا النوع، فهو ما ثبت في الصحيحين، وغيرهما: من رواية أبي موسى الأشعري، لما أصيب عمه أبو عامر، في غزوة الأوطاس وأخبر أبو موسى رسول الله صلى الله عليه وسلم ورفع يديه وقال: "اللهم اغفر لعبيد، أبي عامر، واجعله يوم القيامة فوق كثير من خلقك".
وهكذا حديث أم سلمة: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دعا لأبي سلمة بعدما توفي، فقال: "اللهم اغفر لأبي سلمة، وارفع درجته في المهديين، واخلفه في عقبه في الغابرين، واغفر لنا وله، يا رب العالمين، وافسح له في قبره، ونوّر له فيه". وهو في صحيح مسلم.
من الشفاعة ما يدخل من شفع له الجنة بغير حساب ومنها ما يخفف عن المذنب من العذاب
وقد ذكر القاضي عياض، وغيره نوعاً آخر من الشفاعة، وهو الخامس، في أقوام يدخلون الجنة بغير حساب، ولم أر لهذا شاهداً فيما علمت، ولم يذكر القاضي فيما رأيت مستند ذلك، ثم تذكرت حديث عكاشة بن محصن حين دعا له رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يجعله من السبعين ألفاً الذين يدخلون الجنة بغير حساب.
والحديث مخرج في الصحيحين، كما تقدم، وهو يناسب هذا المقام.
وذكر أبو عبد الله القرطبي في التذكرة: نوعاً آخر سادساً من الشفاعة، وهو شفاعته في عمه أبي طالب، أن يخفف عذابه...
واستشهد بحديث أبي سعيد في صحيح مسلم: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ذكر عنده أبو طالب فقال: "لعله تنفعه شفاعتي يوم القيامة، فيجعل في ضحضاح من نار، يبلغ كعبيه، يغلي منه دماغه".
ثم قال: فإن قيل: فقد قال الله تعالى: "فَمَا تَنْفَعُهًمْ شَفَاعَةُ الشَّافِعِينَ".
قيل له: لا تنفعه في الخروج من النار، كما تنفع عصاة الموحدين، الذين يخرجون منها، ويدخلون الجنة.
النوع السابع من الشفاعة: شفاعته صلى الله عليه وسلم لجميع المؤمنين قاطبة في أن يؤذن لهم في دخول الجنة: كما ثبت في صحيح مسلم: عن أنس بن مالك، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "أنا أول شافع في الجنة". وقال في حديث الصور بعد ذكر مرور الناس على الصراط: "فإذا أفضى أهل الجنة إلى أبواب الجنة، قالوا: من يشفع لنا إلى ربنا، فندخل الجنة، فيقولون: من أحق بذلك من أبيكم آدم? إنه خلقه الله بيده. ونفخ فيه من روحه، وكلمه قبلاً، فيأتون آدم، فيطلب ذلك إليه، فيذكر ذنباً، ويقول: ما أنا بصاحب ذلك، ولكن عليكم بنوح، فإنه أول رسل الله، فيطلب ذلك إليه، فيذكر ذنباً، ويقول: ما أنا بصاحب ذلك، عليكم بموسى، فيطلب ذلك إليه، فيذكر ذنباً، ويقول: ما أنا بصاحب ذلك، ولكن عليكم بمحمد. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: فيأتون إِليَّ، ولي عند ربي عز وجل ثلاث شفاعات وعدنيهن، فأنطلق فآتي الجنة، فأخذ بحلقة الباب، ثمِ أستفتح، فيفتح لي، فأحيي، ويرحب بي، فإذا دخلت فنظرت إلى ربي عز وجل خررت له ساجداً، فيأذن الله من حمده وتمجيده بشيء ما أذن به لأحد من خلقه، ثم يقول الله لي: ارفع يا محمد رأسك، واشفع تشفع، وسل تعطه، فإذا رفعت رأسي، قال الله:- وهو أعلم- ما شأنك? فأقول: يا رب: وعدتني الشفاعة، فشفعني في أهل الجنة، يدخلون الجنة، فيقول الله عز وجل: قد شفعتك، وأذنت لهم في دخول الجنة، فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "والذي بعثني بالحق، ما أنتم في الدنيا بأعرف بأزواجكم ومساكنكم، من أهل الجنة بأزواجهم ومسا كنهم".
فيدخل كل رجل منهم على اثنتين وسبعين زوجة مما ينشىء الله عز وجل، واثنتين من بنات آدم، لهما فضل على من يشاء الله، بعبادتهما الله في الدنيا ثم ذكر بعد هذا الشفاعة في أهل الكبائر وهو النوع الثامن.
النوع الثامن من الشفاعة، شفاعته في أهل الكبائر من أمة محمد ممن دخل النار، فيخرجون منها وقد تواترت بهذا النوع الأحاديث.
خفي علم الشفاعة على الخوارج والمعتزلة فأنكروها، وعاند بعضهم فرفضوا القول بها
وقد خفي علم ذلك على الخوارج والمعتزلة، فخالفوا في ذلك، جهلاً منهم بصحة الأحاديث، وعناداً ممن علم ذلك، واستمر على بدعته، وهذه الشفاعة يشاركه فيها الملائكة، والنبيون، والمؤمنون أيضاً، وهذه الشفاعة تتكرر منه صلوات الله وسلامه عليه.
بَيَان طُرق الأحَاديث وألْفَاظِها ومن الأحاديث الْوَارِدة في شَفَاعَة المُؤمنين لأهَالِيهم
رواية أبي بن كعب
قال ابن أبي الدنيا: حدثنا عبد الله بن وضاح، حدثنا يحيى بن يمان، عن شريك، عن عبد الله بن محمد بن عقيل، عن الطفيل بن أبي بن كعب، عن أبي بن كعب، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أنا خطيب الأنبياء يوم القيامة، وإمامهم، وصاحب شفاعتهم".
رواية أنس بن مالك رضي الله عنه
قال ابن أبي الدنيا: حدثنا سعيد بن سليمان، عن منصور بن أبي الأسود، عن ليث، عن الربيع، عن أنس بن مالك، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أنا أولهم خروجاً، وأنا قائدهم إذا وفدوا، وأنا خطيبهم إذا أنصتوا، وأنا شفيعهم إذا حبسوا، وأنا مبشرهم إذا يئسوا، والكرامة والمفاتيح يومئذ بيدي، ولواء الحمد يومئذ بيدي، وأنا أكرم ولد آدم على الله عز وجل، يطوف على ألف خادم، كأنهم بيض مكنون، أو كأنهم لؤلؤ منثور".
ثم رواه عن خلف، عن هشام، عن جبير بن علي العري، عن ليث بن أبي سليم، عن عبيد الله بن زَحْر، عن الربيع بن أنس، عن أنس فذكره مرفوعاً كما تقدم.
طريق أخرى عنه
قال الإمام أحمد: حدثنا سليمان بن حرب، حدثنا بسطام بن حرب، عن أشعث الحذاء، عن أنس بن مالك، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "شفاعتي لأهل الكبائر من أمتي" .
وهكذا رواه أبو داود: عن سليمان، عن بسطام، عن أشعث بن عبد الله، عن جابر الحماني، عن أنس.
طريق أخرى
قال الحافظ أبو بكر البزار في مسنده: حدثنا عمرو بن علي، حدثنا أبو داود، حدثنا الخزرج بن عثمان، عن أنس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "شفاعتي لأهل الكبائر من أمتي".
ثم قال: لم يروه عن ثابت إلا الخزرج بن عثمان.
وهكذا روى أبو يعلي من طريق يزيد الرقاشي، عن أنس بن مالك، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "شفاعتي لأهل الكبائر من أمتي".
طريق أخرى
قال الإِمام أحمد: حدثنا عارم، عن معتمر، سمعت أبي يحدث، عن أنس، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "كل نبي سأل سؤالاً أو قال: لكل نبي دعوة قد دعاها، فاستجيب له، وقد استجاب الله تعالى دعوتي، شفاعة لأمتي يوم القيامة". أو كما قال.
ورواه البخاري تعليقاً فقال: وقال معتمر: عن أبيه، وأسنده مسلم، فرواه عن محمد بن عبد الأعلى، عن معتمر، عن أبيه سليمان بن طرخان التيمي، عن أنس به نحوه:
طريق أخرى
قال ابن أبي الدنيا: حدثنا فضيل بن عبد الوهاب، حدثنا أبو بكر بن عياش، عن حميد، عن أنس ابن مالك، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "شفاعتي لأهل الكبائر من أمتي".
وقال ابن أبي الدنيا: حدثنا محمد بن يزيد العجلي، حدثنا أبو بكر بن عياش، حدثنا حميد، عن أنس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن كان يوم القيامة أوتيت الشفاعة، فأشفع لمن كان في قلبه مثقال ذرة من إيمان، حتى لا يبقى أحد في قلبه من الإِيمان مثل هذا" وحرّك الإِبهام والمسبحة.
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا بهز، وعفان، قالا: حدثنا همام، حدثنا قتادة، عن أنس: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "لكل نبي دعوة قد دعاها، واستجيب له، وإني قد خبأت دعوتي، شفاعة لأمتي يوم القيامة". على شرطيهما، ولم يخرجوه من حديث همام، وإنما أخرجه الشيخان من حديث أبي عوانة الوضاح بن عبد الملك اليشكري، عن قتادة.
ثم رواه مسلم: من حديث سعيد، عن قتادة، عن أنس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يجتمع المؤمنون يوم القيامة، فيهتمون بذلك، أو يهمون لذك، فيقولون: لو استشفعنا إلى ربنا حتى يريحنا من مكاننا هذا، فيأتون آدم صلى الله عليه وسلم فيقولون: أنت آدم أبو الخلق، خلقك الله تعالى بيده، ونفخ فيك من روحه، وأمر الملائكة فسجدوا لك. اشفع لنا عند ربك، ليريحنا من مكاننا هذا، فيقول: لست هناكم، فيذكر خطيئته التي أصاب، فيستحي من ربه منها" بمثل حديث أبي عوانة وقال في الحديث: "ثم آتيه الرابعة، أو أعود الرابعة، فأقول: يا رب: ما بقي إلا من حبسه القرآن".
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا عفان، حدثنا همام، حدثنا قتادة، عن أنس: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "يحبس المؤمنون يوم القيامة، فيهتمون لذلك، فيقولون: لو استشفعنا إلى ربنا فيريحنا من مكاننا هذا، قال: فيأتون آدم، فيقولون: أنت أبونا، خلقك الله تعالى بيده، وأسجد لك ملائكته، وعلمك أسماء كل شيء، فاشفع لنا عند ربك، فيقول: لست هناكم، ويذكر خطيئته التي أصاب، أكله من الشجرة، وقد نهي عنها، ولكن أتوا نوحاً، أول نبي بعثه الله إلى أهل الأرض، قال: فيأتون نوحاً، فيقول: لست هناكم، ويذكر خطيئته، بسؤاله ربه بغير علم، ولكن ائتوا إبراهيم، فيأتون إبراهيم فيقول: لست هناكم: ويذكر خطيئته التي أصاب، ثلاث كذبات، كذبهن، قوله "إِني سقيم" وقوله: "بل فعله كبيرهم هذا" وأتى على الجبار النمرود ومعه امرأته فقال: أخبريه أني أخوك، فإِني مخبره أنك أختي، ولكن ائتوا موسى، عبداً كلمه اللّه تكليماً، وأعطاه التوراة، قال: فيأتون موسى، فيقول: لست هناكم، ويذكر خطيئته التي هي قتله الرجل، ولكن ائتوا عيسى، عبداً هو كلمة الله وروحه. قال: فيأتون عيسى فيقول: لست هناكم، ولكن ائتوا محمداً، عبداً غفر الله ما تقدم من ذنبه وما تأخر، قال: فيأتون فأستأذن على ربي في داره، فيؤذن لي عليه فإِذا رأيته وقعت ساجداً، فيدعني ما شاء الله أن يدعني، ثم يقول: ارفع رأسك يا محمد، وقل تسمع، واشفع تشفع، وسل تعط، فأحمد ربي بثناء وتحميد يعلمنيه، ثم أشفع، فيحد لي حداً، فأخرجهم، فأدخلهم الجنة، قال: ثم استأذن على ربي الثانية، فيؤذن لي عليه، فإِذا رأيته وقعت ساجداً، فيدعني ما شاء الله أن يدعني، ثم يقول: ارفع رأسك يا محمد، وقل تسمع، واشفِع تشفع، وسل تعط، قال: فأرفع رأسي، فأحمد ربي بثناء وتحميد يعلمنيه، ثم أشفع، فيحد لي حداً، فأدخلهم الجنة، قال همام: وأيضاً سمعته يقول: فأخرجهم من النار، فأدخلهم الجنة قال: ثم استأذن على ربي الثالثة، فإِذا رأيته وقعت ساجداً، فيدعني ما شاء الله أن يدعني، ثم يقول: ارفع رأسك يا محمد، وقل تسمع، واشفع تشفع، وسل تعط، فأرفع رأسي فأحمد ربي بثناء وتحميد يعلمينه، ثم أشفع، فيحد لي حداً، فأخرجهم من النار فأدخلهم الجنة، قال همام: وسمعته يقول: فأخرجهم من النار فأدخلهم الجنة فما يبقى في النار إلا من حبسه القرآن أي وجب عليه الخلود. ثم تلا قتادة: "عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبًّكَ مَقَاماً مَّحْمُوداً".
قال هو المقام المحمود الذي وعد الله تعالى نبيه صلى الله عليه وسلم.
وقد رواه البخاري في كتاب التوحيد معلقاً فقال: وقال حجاج بن منهال، عن همام، فذكره بنحوه.
طرق آخر متعددة
قال البخاري في كتاب التوحيد: حدثنا سليمان بن حرب، حدثنا حماد بن زيد، حدثنا معبد بن هلال البغوي، قال: اجتمعنا مع ناس من البصرة، فذهبنا إلى أنس بن مالك، وذهب معنا ثابت البناني، ليسأله لنا عن حديث الشفاعة، فإِذا هو في منزله يصلي الضحى، فوقفنا حتى انتهى من صلاته، فاستأذناه، فأذن لنا، وهو قاعد على فراشه، فقلنا لثابت: لا تسأله عن شيء أولى من حديث الشفاعة، فقال: يا أبا حمزة: هؤلاء إخوانك من أهل البصرة، جاءوا يسألونك عن الشفاعة، فقال: حدثنا محمد صلى الله عليه وسلم قال: "إِذا كان يوم القيامة، ماج الناس بعضهم في بعض، فيأتون آدم. فيقولون: اشفع لنا إلى ر بك، فيقول: لست لها، ولكن عليكم بإِبراهيم، فيقول: لست لها ولكن عليكم بموسى، فإِنه كليم الله، فيأتون موسى، فيقول: لست لها، ولكن عليكم بعيسى، فإِنه روح الله وكلمته، فيأتون عيسى، فيقول: لست لها، ولكن عليكم بمحمد، فيأتوني، فأقول: أنا لها، فأستأذن على ر بي، فيؤذن لي، ويلهمني محامد أحمده بها، لا تحضرني الآن، فأحمده بتلك المحامد، وأخِر له ساجداً، فيقال يا محمد، ارفع رأسك وقل يسمع لك، واشفع تشفع، وسل تعط، فأقول: يا رب: أمتي، فيقال: انطلق، فأخرج من النار من كان في قلبه مثقال شعيرة من إيمان، فأنطلق، فأفعل، ثم أعود، فأحمد الله بتلك المحامد، ثم آخر له ساجداً، فيقال: يا محمد ارفع رأسك، وقل يسمع لك، واشفع تشفع وسل تعط، فأقول: يا رب: أمتي أمتي، فيقال، انطلق فأخرج من كان في قلبه أدنى مثقال حبة من خردل من إيمان، فأخرجه من النار، فأنطلق فأفعل".قال: فلما خرجنا من عند أنس، قلت لبعض أصحابي لو مررنا بالحسن وهو متوار في منزل أبي خليفة، فحدثناه بما حدثناه أنس بن مالك، فلم ير مثل ما حدثنا في الشفاعة، فقال: هيه: فحدثناه بالحديث، فانتيهنا إلى هذا الموضع، فقال: لم يرو على هذا، فقال: لقد حدثني بهذا الحديث منذ عشرين سنة، فما أدري أنسي أم كره أن تتكلموا? فقلنا: يا أبا سعيد: فحدثنا، فضحك، وقال: "وَكَانَ الإِنْسَانُ عَجًولاً".
ما ذكرته إلا وأنا أريد أن أحدثكم، حدثني كما حدثكم قال: ثم أعود الرابعة فأحمده بتلك المحامد، ثم آخر له ساجداً، فيقال: يا محمد: ارفع رأسك وقل يسمع لك، وسل تعطه، واشفع تشفع، فأقول: يا رب: ائذن لي فيمن قال: لا إِله إلا الله، فيقول: وعزتي، وكبريائي، وعظمتي لأخرجن منها من قال: لا إله إلا الله.
وهكذا رواه مسلم: عن أبي الربيع الزهراني، وسعيد بن منصور، كلاهما عن حماد بن زيد، به نحوه.
وقد رواه أحمد: عن عفان، عن حماد بن سلمة، عن ثابت، عن أنس، عن النبي صلى الله عليه وسلم، فذكر الحديث بطوله وقال: "فأحمد ربي بمحامد لم يحمده بها أحد كان قبلي، ولا يحمده بها أحد بعدي، قال: فأخرج من كان في قلبه مثقال شعيرة، ثم يعود فيقال: مثقال ذرة" ولم يذكر الرابعة.
وهكذا رواه البزار: عن محمد بن بشار، ومحمد بن معمر، كلاهما عن حماد بن مسعدة، عن محمد بن عجلان، عن جونة بن عبيد المدني، عن أنس بن مالك، فذكر الحديث بطوله، وذكر فيه الشفاعة ثلاثاً، ثم قال: لم يرو عن جونة بن عبيد إلا ابن عجلان.
وهكذا رواه أبو يعلى: من حديث الأعمش، عن زيد الرقاشي، عن أنس فذكر الحديث بطوله، فذكر ثلاث شفاعات، وقال في آخرهن: فأقول: أمتي، فيقال: "لك من قال لا إله إلا الله مخلصاً".
طريق أخرى
قال البزار: حدثنا عمرو بن علي، حدثنا عمرو بن مسعدة، عن عمران العمي، عن الحسن، عن أنس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا أزال أشفع وأشفع- أو قال: ويشفعني ربي عز وجل، حتى أقول: أي رب: شفعني فيمن قال: لا إله إلا الله". ثم قال: لا نعلمه يروي إلا بهذا الإِسناد. ورواه ابن أبي الدنيا: عن أبي حفص الصيرفي، عن حماد بن مسعدة به.
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا يونس بن محمد، حدثنا حرب بن ميمون أبو الخطاب الأنصاري، عن النضر بن أنس، عن أنس قال: حدثنا نبي الله صلى الله عليه وسلم قال "إني لقائم أنتظر أمتي تعبر الصراط، إذ جاءني عيسى، فقال: هذه الأنبياء قد جاءتك يا محمد يسألون، أو قال: يجتمعون إليك، لتدعو الله أن يفرق بين جميع الأمم، إلى حيث يشاء لهم، فيخرجهم مما هم فيه، والخلق ملجمون بالعرق، فأما المؤمن فهو عليه كالزكمة، وأما الكافر فيغشاه الموت، قال: فأقول: يا عيسى: انتظر حتى أرجع إليك، قال: فأذهب حتى أقوم تحت العرش، فألقي ما لم يلق نبي مصطفى، ولا نبي مرسل، فيوحي الله إلى جبريل: اذهب إلى محمد فقل: ارفع رأسك، وسل تعط، واشفع تشفع، قال: فأشفع في أمتي، أن أخرج من كل تسعة وتسعين إنسانَاً واحداً، قال: فما أزال أتردد على ربي، فلا أقوم بين يديه مقاماً إلا شفعت، حتى يعطيني الله عز وجل من ذلك أن يقول سبحانه وتعالى: يا محمد: أدخل من أمتك من شهد أن لا إله إلا الله، يوماً واحداً مخلصاً، ومات على ذلك". تفرد به أحمد، وقد حكم الترمذي بالحسن لهذا الإِسناد.وقال ابن أبي الدنيا: حدثنا أبو يوسف العلوي: حدثنا عبد الله بن رجاء، أخبرنا حرب بن ميمون، حدثني النضر بن أنس، عن أنس، قال: "جاء جبريل إلى النبي صلى الله عليه وسلم، وقد حضر من أمر العباد منا حضر، فقال: أستأذن إلى ربك، فسل لأمتك الشفاعة، قال: فدنوت من العرش، فقصت عند العرش، فلقيت ما لم يلق نبي، ولا ملك مقرب، فقال: سل تعطه، واشفع تشفع، فقلت: أمتي". وذكر الحديث كنحو سياق الإِمام أحمد.
قال ابن أبي الدنيا: حدثنا علي بن معبد، حدثنا الأسود بن عامر، حدثنا أبو إسرائيل، عن الحارث ابن حصيرة، عن ابن أبي بريدة، عن أبيه، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "إني لأرجو أن أشفع في عدد كل حجر ومدر لأمتي".
رواية جابر بن عبد الله
قال الإِمام أحمد: حدثنا معمر، حدثنا عبد الله، حدثنا هشام، سمعت الحسن يذكر عن جابر بنعبد الله، قال: قال رسول الله: "إن لكل نبي دعوة قد دعا بها، وإني اختبأت دعوتي، شفاعة لأمتي يوم القيامة".. تفرد به أحمد من هذا الوجه.
طريق أخرى: شفاعة الرسول صلى الله عليه وسلم يوم القيامة تكون لمن أوثق نفسه وأثقل ظهره:
قال الحافظ البيهقي: أخبرنا أبو الحسن محمد بن الحسين بن داود العلوي، أنبأنا محمد بن حمدويه بن سهل المروزي، أخبرنا أبو نصر الغازي، حدثنا عبد الله بن حماد الأيلي، حدثنا صفوان بن صالح، حدثنا الوليد، حدثنا زهر بن محمد، حدثنا جعفر بن محمد، عن أبيه، عن جابر بن عبد الله، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "شفاعتي يوم القيامة لأهل الكبائر من أمتي".
فقلت: ما هذا يا جابر? قال: نعم يا محمد، إنه من زادت حسناته على سيئاته فذلك الذي يدخل الجنة بغير حساب، ومن استوت حسناته وسيئاته فذلك الذي يحاسب حساباً يسيراً، ثم يدخل الجنة، وإنما شفاعة رسول الله صلى الله عليه وسلم لمن أوثق نفسه وأعلق ظهره.
وقد رواه البيهقي أيضاً: عن الحاكم، عن أبي بكر محمد بن جعفر بن أحمد المزكي، عن محمد بن إبراهيم العبدي، عن يعقوب بن كعب الحلبي، عن الوليد بن مسلم، عن زهر بن محمد، عن جعفر بن محمد، عن أبيه، عن جابر، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم تلا: "وَلاَ يَشْفَغونَ إِلاَّ لِمَن ارتَضَى وهمْ مِنْ خَشْيتهِ مشْفِقونَ".
ثم قال صلى الله عليه وسلم: "شفاعتي لأهل الكبائر من أمتي". قال الحاكم: هذا حديث صحيح.
قال البيهقي: وظاهره يوجب أن تكون الشفاعة في أهل الكبائر، تختص برسول الله صلى الله عليه وسلم، فالملائكة إنما يشفعون في أهل الصغائر، واستزادة الدرجات، وقد يكون المراد من الآية، بيان كون المشفوع فيه مرتضى بإِيمانه، وإن كانت له كبائر وذنوب، دون الشرك، فيكون المراد بالآية، نفي الشفاعة للكفار، لأن الله تعالى لم يأذن بها، ولم يرض اعتقاد جوازها.
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا روح، حدثنا ابن جرير، أخبرني أبو الزبير، أنه سمع جابر بن عبد الله يقول: قال رسول الله: "لكل نبي دعوة مستجابة قد دعاها في أمته، وخبأت دعوتي شفاعة لأمتي يوم القيامة". ورواه مسلم: عن محمد بن أحمد بن أبي خلف، عن روح بن عبادة.
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا أبو النضر، حدثنا زهر، حدثنا أبو الزبير، عن جابر، قال: قال رسول الله- صلى الله عليه وسلم: "إذا ميز أهل الجنة، وأهل النار، فدخل أهل الجنة الجنة، وأهل النار النار، قامت الرسل، فشفعوا، فيقال: انطلقوا واذهبوا، فمن عرفتموه فأخرجوه، فيخرجونهم قد امتحشوا فيلقونهم في نهر-أو على نهر- يقال له نهر الحياة.
قال: فيسقط امتحاشهم على حافتي النهر، ويخرجون بيضاً، كالقوارير ثم يشفعون، فيقال: اذهبوا وانطلقوا، فمن وجدتم في قلبه مثقال ذرة قيراط من إيمان فأخرجوه، قال: فيخرجون سراعاً، ويشفعون، فيقال: اذهبوا وانطلقوا، فمن وجدتم في قلبه مثقال حبة من خردل من إيمان فأخرجوه، ثم يقول الله: أنا الآن أخرج بعلمي ورحمتي، فيخرج أضعاف ما أخرجوا، وأضعافه، فيكتب في رقابهم عتقاء الله، ثم يدخلون الجنة، فيسمون فيها الجهنميين". تفرّد به أحمد.
حديث عبادة بن الصامت رضي الله عنه
قال أحمد: حدثنا إبراهيم بن نافع، حدثنا إسماعيل بن عياش، عن راشد بن داود الصنعاني، عن عبد الرحمن بن حسان، عن روح بن زنباع، عن عبادة بن الصامت، قال: فقد النبي صلى الله عليه وسلم ليلة أصحابه، وكانوا إِذا نزلوا أنزلوه أوسطهم، ففزعوا وظنوا أن الله تبارك وتعالى اختار له أصحاباً غيرهم، فإِذا هم بخيال النبي صلى الله عليه وسلم فكبروا حين رأوه، وقالوا: يا رسول الله، أشفقنا أن يكون الله تبارك وتعالى اختار لك أصحاباً غيرنا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا، بل أنتم أصحابي في الدنيا والآخرة، إن الله تعالى أيقظني، فقال: يا محمد، إني لم أبعث نبياً، ولا رسولاً إلا وقد سألني مسألة أعطيتها إياه، فاسأل يا محمد تعطه، فقلت: مسألتي شفاعة لأمتي يوم القيامة فقال أبو بكر: يا رسول الله، وما الشفاعة? قال: أقول: يا رب شفاعتي التي اختبأت لأمتي عندك، فيقول الرب تبارك وتعالى نعم، فيخرج الله بقية أمتي من النار فينبذهم في الجنة، تفرد به أحمد.
طريق أخرى
قال ابن أبي الدنيا: حدثنا علي بن الجعد، حدثنا القاسم بن الفضل الحداني، حدثني سعيد بن المهلب، قال: قال طلق بن حبيب: "كنت من أشد الناس تكذيباً بالشفاعة، حتى لقيت جابر بن عبد الله، فقرأت عليه كل آية أقدر عليها، فيها ذكر خلود أهل النار في النار، فقال لي: يا طلق: أتراك أقرأ لكتاب الله، وأعلم بسنة نبيه مني? قال: إن الذي قرأت هم المشركون، ولكن هؤلاء قوم أصابوا ذنوباً عذبوا بها، ثم أخرجوا من النار- ثم أومأ بيده إلى أذنيه- ثم قال: صمتا، إن لم أكن سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقوله: "ونحن نقرأ الذي نقرأ".
قال الإِمام أحمد: حدثنا عفان، حدثنا حماد بن سلمة، عن علي بن زيد بن أبي نضرة، قال: خطبنا ابن عباس على منبر البصرة فقال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إنه لم يكن نبي إلا له دعوة، قد أنجزها في الدنيا، وإني قد اختبأت دعوتي شفاعة لأمتي، وأنا سيد ولد آدم يوم القيامة، ولا فخر، وأنا أول من تنشق عنه الأرض، ولا فخر، بيدي لواء الحمد، ولا فخر، آدم فمن دونه تحت لوائي، ولا فخر، ويطول على الناس يوم القيامة، فيقول بعضهم لبعض: انطلقوا بنا إلى آدم أبي البشر، فيشفع لنا إلى ربنا، ليقضي بيننا، فيأتون آدم، فيقولون: يا آدم: أنت الذي خلقك الله بيده، وأسكنك جنته، وأسجد لك ملائكته، اشفع لنا إلى ربنا، فليقض بيننا، فيقول إني لست هناكم، إني قد أخرجت من الجنة بخطيئتي، وإني لا يهمني اليوم إلا نفسي، ولكن ائتوا إبراهيم الخليل، فيأتون إبراهيم فيقولون: يا إبراهيم اشفع لنا إلى ربنا، فليقض بيننا، فيقول: إني لست هناكم إني كذبت في الإسلام ثلاث كذبات والله إن حاول بهن إلا الدفاع عن دين الله، قوله: "إني سقيم" وقوله: "بل فعله كبيرهم هذا فاسألوهم إن كانوا ينطقون" وقوله لامرأته حين أتى على على الملك: أختي، وإنه لا يهمني اليوم إلا نفسي، ولكن ائتوا موسى، اصطفاه الله برسالته، وبكلامه، فيأتون موسى، فيقولون اشفع لنا إلى ربك، فليقض بيننا، فيقول: لست هناكم، إني قتلت نفساً بغير نفس، وإنه لا يهني اليوم إلا نفسي، ولكن ائتوا عيسى، روح اللّه وكلمته، فيأتون عيسى فيقولون: اشفع لنا ربنا فليقض بيننا، فيقول: إني لست هناكم، إني اتخذت إلهاً من دون الله، وإنه لا يهمني إلا نفسي، ولكن أرأيتم لو كان متاع في وعاء مختوم عليه، أكان يقدر على ما في جوفه حتى يفض الخاتم? قال، فيقولون: لا، قال: فيقول: إن محمداً خاتم النبيين، وقد حضر اليوم، وقد غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم، فيأتون، فيقولون: يا محمد، اشفع إلى ربك، فليقض بيننا، فأقول: أنا لها، حتى يأذن الله لمن يشاء ويرضى، فإذا أراد أن يصدع بين خلقه نادى مناد: أين أحمد وأمته. فنحن الآخرون الأولون، آخر الأمم، وأول من يحاسب، فتفرج لنا الأمم طريقاً، فنمضي غراً محجلين، من أثر الوضوء، فيقال: كادت هذه الأمة أن تكون أنبياء كلها، فآتي باب الجنة، فآخذ بحلقة، الباب فأقرع الباب، فيقال من أنت? فأقول: أنا محمد، فيفتح، فأرى ربي عز وجل وهو على كرسيه، أو سريره- شك حماد- فأخرّ له ساجداً، فأحمده بمحامد لم يحمده بها أحد كان قبلي، وليس يحمده بها أحد بعدي، فيقال: يا محمد: ارفع رأسك، وسل تعطه، وقل يسمع لك، واشفع تشفع. قال: فأرفع رأسي، فأقول: أي رب، أمتي أمتي، فيقول: أخرج من كان في قلبه مثقال كذا وكذا- لم يحفظ حماد- ثم أعود فأسجد فأقول ما قلت، فيقول: ارفع رأسك، وقل تسمع، وسل تعطه، واشفع تشفع، فأقول: أي رب. أمتي أمتي، فيقول: أخرج من كان في قلبه مثقال كذا وكذا. دون الأول، ثم أعود فأسجد وأقول مثل ذلك، فيقال لي: ارفع رأسك، وقل يسمع، واشفع تشفع فأقول: أي رب، أمتي أمتي? فيقول: أخرج من كان في قلبه مثقال كذا وكذا دون ذلك".
وقد روى ابن ماجه بعضه: من رواية حماد بن سلمة، عن سعيد بن إياس الجوهري عن أبي نضرة المنذر بن مالك بن قطنة، عن ابن عباس، به، وتقدم في الصنف الثاني والثالث من أنواع الشفاعة، في أقوام قد أمر بهم إلى النار أن لا يدخلوها.
رواية عبد الله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما
قال الحافظ أبو بكر البزار: حدثنا "هنا بياض بالأصل إلى العنوان الآتي"
طريق أخرى
وقد روى الطبراني في معجمه الكبير، عن عطاء بن أبي رباح، عن ابن عباس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "شفاعتي لأهل الكبائر من أمتي".
طريق أخرى
قال الإِمام أحمد: حدثنا معمر بن سليمان الرقي أبو عبد الله، حدثنا زياد بن خيثمة، عن علي بن النعمان بن قراد، عن رجل، عن عبد الله بن عمر، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "خيرت بين الشفاعة، وبين أن يكون نصف أمتي في الجنة فاخترت الشفاعة، لأنها أعم وأكفأ، أترونها للمتقين? لا، ولكنها للمتأوبين الخطائين" قال زياد: أما إنها الحق، لكن هكذا الذي حدثنا.
ورواه ابن أبي الدنيا، عن الحسن بن عرفة، عن عبد السلام بن حرب، عن نعمان بن قراد، عن عبد الله، فذكره بنحوه.
هكذا رأيته في كتاب الأهوال، وكذا رواه البيهقي في البعث والنشور، من طريق الحسن بن عرفة.
رواية عبد الله بن عمرو بن العاص
قال مسلم: حدثنا يونس بن عبد الأعلى الصدفي، أنبأنا ابن وهب، أخبرني عمرو بن الحارث، أن بكر بن سوادة حدثه، عن عبد الرحمن بن جبير، عن عبد الله بن عمرو بن العاص، أن رسول اللّه صلى الله عليه وسلم تلا قول الله حكاية لسان إبراهيم: "رَبِّ إِنَّهُنّ أَضْلَلْن كَثِيراً مِنَ النَّاس فَمَنْ تَبْعَنِي فَإِنَّهُ مِنِّي وَمَنْ عَصَاني فَإِنَّكَ غَفورٌ رَحِيمٌ".
وقول الله تعالى حكاية على لسان عيسى: "إِنْ تعَذِّبْهُمْ فَإِنَّهُمْ عِبَادكَ، وَإِنْ تَغْفِرْ لَهُمْ فَإِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيم".
وقول الله تعالى حكاية على لسان نوح: "رَبِّ لاَ تذَرْ عَلَى الأَرْض مِنَ الكَافِرِينَ دَيَّاراً".
فرفع يديه، وقال: اللهم أمتي أمتي، وبكى، فقال الله: يا جبريل اذهب إلى محمد- وربك أعلم- فسله ما يبكيك? فأتاه جبريل، فسأله، فأخبره رسول الله صلى الله عليه وسلم بما قال، فأخبر جبريل ربه بما قال- وهو أعلم- فقال الله: يا جبريل: اذهب إلى محمد، فقل له: إنا سنرضيك في أمتك ولا نسوءك.
رواية عبد الله بن مسعود
قد تقدمت رواية علقمة في الحوض والمقام المحمود وفيه ذكر الشفاعة.
رواية عبد الرحمن بن أبي عقيل
قال البيهقي: أخبرنا أبو الحسن بن الفضل القطان، حدثنا عبد الله بن جعفر، حدثنا يعقوب بن سفيان، حدثنا أحمد بن يونس، حدثنا زهير، حدثنا أبو خالد يزيد الأسدي، حدثنا عون بن أبي جحيفة السوائي، حدثنا عبد الرحمن بن علقمة الثقفي، عن عبد الرحمن بن أبي عقيل، قال: "انطلقت إلى النبي صلى الله عليه وسلم في وفد، فأتيناه، فأنخنا بالباب،- وما في الناس أبغض إلينا من رجل نلج عليه- فلما خرجنا، خرجنا وما في الناس أحب إلينا من رجل دخلنا عليه، فقال قائل منهم: يا رسول الله: سألت ربك كملك سليمان? فضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم قال: فلعل قضاء حوائجكم عند الله أفضل من ملك سليمان، إن الله لم يبعث نبياً إلا أعطاه دعوة، فمنهم من اتخذها دنيا فأعطيها، ومنهم من دعاها على قومه إذ عصوه فأهلكوا بها، وإن الله أعطاني دعوة، فاختبأتها عند ربي، شفاعة لأمتي يوم القيامة". قلت: إسناد غريب، وحديث غريب.
رواية أمير المؤمنين عثمان بن عفان رضي اللّه عنه: الشفعاء يوم القيامة هم الأنبياء ثم العلماء ثم الشهداء:
قال الحافظ أبو يعلى: حدثنا إسحاق، حدثنا أحمد بن يونس، حدثنا عنبسة بن عبد الرحمن بن عنبسة القرشي، عن علاف بن أبي مسلم، عن أبان بن عثمان، عن عثمان، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يشفع يوم القيامة ثلاثة: الأنبياء، ثم العلماء، ثم الشهداء".
وقال البزار: حدثنا عبد الواحد بن غياث، حدثنا عنبسة بن عبد الرحمن، عن علاف بن أبي مسلم، قال: ورايته في موضع آخر عندي، عن عبد الملك بن علاف، عن أبان عن عثمان، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "أول من يشفع يوم القيامة الأنبياء، ثم الشهداء، ثم المؤمنون ".
قال البزار: وعنبسة هذا لين الحديث، وعبد الملك بن علاف لا يعلم من روى عنه غير عنبسة.
رواية علي بن أبي طالب كرم اللّه وجهه ورضي عنه
قال أبو بكر البزار: حدثنا محمد بن زيد المداري، حدثنا عمرو بن عاصم، حدثنا حرب بن شريح البزار، قال: قلت لأبي جعفر محمد بن علي: أرأيت هذه الشفاعة التي يتحدث بها أهل العراق، أحق هي? قال: شفاعة ماذا? قلت: شفاعة محمد صلى الله عليه وسلم، قال: حق: إي والله: والله لقد حدثني عمي محمد بن علي بن الحنفية: عن علي، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "أشفع لأمتي حتى يناديني ربي عز وجل فيقول: أرضيت يا محمد. فأقول: رب رضيت". ثم قال: لا نعلمه يروى هذا، إلا بهذا الإسناد.
رواية عوف بن مالك
قال ابن أبي الدنيا: حدثنا خالد بن خداش بن خلف بن هشام، قال: حدثنا أبو عوانة، عن قتادة، عن أبي المليح، عن عوف بن مالك الأشجعي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "أتاني الليلة آت من ربي، فخبرني بين أن يدخل نصف أمتي الجنة، وبين الشفاعة، فاخترت الشفاعة. قالوا: يا رسول الله: ننشدك الله والصحبة، لما جعلتنا من أهل شفاعتك. قال: فإني أشهد من حضر، أن شفاعتي لمن مات لا يشرك بالله شيئاً من أمتي".
وقد رواه يعقوب بن سفيان: عن يحيى بن صالح الوحاظي، عن جابر بن غانم، عن سليم بن عامر، عن معدي كرب بن عبد بلال، عن عوف بن مالك، قال: "أتاني جبريل عليه السلام، من قبل ربي، فخيرني بين خصلتين، أن يدخل نصف أمتي الجنة، وبين الشفاعة، فاخترت الشفاعة".
وقد رواه البيهقي: عن الحاكم، عن الأصم بن بحر بن نصر، عن بشر بن بكر، عن أبي جابر، عن سليم بن عامر، سمعت عوف بن مالك: فذكر الحديث وفيه: ورواه حماد بن زيد، عن أيوب، عن أبي قلابة، يرد الحديث إلى عوف بن مالك.
رواية كعب بن عجرة
قال البيهقي: أخبرنا محمد بن موسى بن الفضل، أخبرنا محمد بن عبد الله الصفار، حدثنا جعفر بن أبي عثمان الطيالسي، حدثنا محمد بن بكار، حدثنا عنبسة بن عبد الواحد، عن واصل مولى أبي عيينة، عن أبي عبد الرحمن، عن الشعبي، عن كعب بن عجرة، قال: قلت: يا رسول الله: الشفاعة الشفاعة، فقال: "شفاعتي لأهل الكبائر من أمتي".
رواية أبي بكر الصديق رضي اللّه تعالى عنه وأرضاه
قال الإِمام أحمد: حدثنا إبراهيم بن إسحاق الطالقاني، حدثني النضر بن شميل المازني، حدثنا أبو نعامة، حدثنا أبو هنيدة البراء بن نوفل، عن وألان العدوي عن حذيفة، عن أبي بكر الصديق قال: أصبح رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم، فصلّى الغداة، ثم جلس، حتى إذا كان من الضحاة ضحك، ثم جلس مكانه، حتى صلَّى الأولى، والعصر، والمغرب، كل ذلك لا يتكلم، حتى صلّى العشاء الآخرة، ثم قام إلى أهله، فقال الناس لأبي بكر الصديق: ألا تسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم ما شأنه. صنع اليوم شيئاً لم يصنعه قط، فسأله، فقال: "نعم: عرض عليَّ ما هو كائن من أمر الدنيا، وأمر الآخرة، يجمع الله الأولين والآخرين في صعيد واحد، فقطع الناس كذلك، حتى انطلقوا إلى آدم، والعرق يلجمهم، فقالوا: يا آدم: أنت أبو البشر، أنت اصطفاك الله، اشفع لنا إلى ربك، فقال: قد لقيت مثل الذي لقيتم، انطلقوا إلى أبيكم بعد أبيكم، إلى نوح عليه السلام: "إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَى آدَمَ ونوحاً وآلَ إبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ".
قال: فينطلقون إلى نوح عليه السلام، فيقولون: اشفع لنا إلى ربك، فأنت الذي اصطفاك اللّه، واستجاب لك في دعائك، ولم يدعِ أحد من الأنبياء بمثل دعوتك. فيقول: ليس ذاكم عندي، انطلقوا إلى إبراهيم، فإن الله اتخذه خليلاً، فينطلقون إلى إبراهيم، فيقول: ليس ذاكم عندي، انطلقوا إلى موسى، فإن الله كلمه تكليماً، فيقول موسى: ليس ذاكم عندي، انطلقوا إلى سيد ولد آدم، فإنه أول من تنشق عنه الأرض يوم القيامة، انطلقوا إلى محمد، فيشفعِ لكم إلى ربكم، قال: فينطلقون، فيأتون إليّ، فأستأذن على ربي، فيؤذن لي، فإذا رأيته وقعت ساجداً، فيدعني ما شاء الله أن يدعني، ثم يقول الله. ارفع رأسك، وقل تسمع، واشفع تشفع: قال: فأرفع رأسي، فإذا نظر إليّ ربي عز وجل، خررت ساجداً قدر جمعة أخرى، فيقول اللّه: ارفع رأسك، وقل تسمع، واشفع تشفع. قال: فأرفع رأسي، فإذا نظر إليَّ ربي عز وجل، خررت ساجداً قدر جمعة أخرى، فيقول الله: ارفع رأسك، وقل تسمع، واشفع تشفع. قال: فأذهب لأقع ساجداً، فيأخذ جبريل بضبعي ويفتح عليَّ من الدعاء شيء لم يفتحه على بشر قط، فأقول: أي رب: خلقتني سيد ولد آدم ولا فخر، وأول من تنشق عنه الأرض يوم القيامة، ولا فخر، حتى إنه ليرد عليّ الحوض من أمتي أكثر مما بين صنعاء وأيلة، ثم يقال: ادعوا الأنبياء عليهم الصلاة والسلام، قال: فيجيء النبي ومعه العصابة، والنبي ومعه الخمسة، والستة، والنبي ليس معه أحد ثم يقال: ادعوا الشهداء، فيشفعون فيمن أرادوا، قال: فإذا فعلت الشهداء ذلك، يقول الله: أنا أرحم الراحمين، أدخلوا جنتي من كان لا يشرك بالله شيئاً، قال: فيدخلون الجنة، ثم يقول الله: انظروا إلى النار، هل تلقون من أحد عمل خيراً قط? قال: فيجدون في النار رجَلاً، فيقال له: هل عملت خيراً قط. فيقول: لا، غير أني كنت أسامح الناس في البيع، فيقول الله: أسمحوا إلى لعبدي، كإسماحه إلى عبادي، ثم يخرجون من النار رجلاً، فيقال له: هل عملت خيراً قط? فيقول: لا غير أني قد أمرت ولدي فقلت لهم: إذا مت فأحرقوني في النار، ثم اطحنوني، حتى إذا صرت مثل الكحل، فأذهبوا بي إلى البحر، فذروني في الريح، فوالله لا يقدر عليَّ رب العالمين أبداً، فيقول الله له: لم فعلت ذلك. فيقول: من مخافتك، قال: فيقول الله: انظر إلى ملك أعظم ملك، فإن لك مثله وعشرة أمثاله. قال: فيقول: لم تسخر مني وأنت الملك? قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "فذاك الذي ضحكت منه من الضحى" .
وقد تكلمنا على هذا الحديث في آخر مسند الصديق بكلام طويل.
رواية أبي سعيد الخدري
قال الإِمام أحمد: حدثنا إسماعيل بن إبراهيم، حدثنا محمد بن إسحاق، حدثنا عبد الله بن المغيرة، عن معيقب، عن سليمان بن عمرو بن عبد العتواري قال أحمد: -وهو أبو الهيثم- قال. حدثني ليث- وكان في حجر أبي سعيد الخدري قال: سمعت أبا سعيد يقول: سمعت رسول اللّه صلى الله عليه وسلم يقول: "يوضع الصراط بين ظهري جهنم، عليه حسك كحسك السعدان، ثم يستجيز الناس، فناج مسلم، ومجروح به ناج، ومحتبس فمكدوس فيها، فإذا فرغ اللّه من القضاء بين العباد، تفقد المؤمنون رجالاً، كانوا معهم في الدنيا، يصلون كصلاتهم، ويزكون كزكاتهم، ويصومون كصيامهم، ويحجون كحجهم، ويغزون كغزوهم، فيقولون: أي ربنا، عباد من عبادك، كانوا معنا، يصلون في الدنيا صلاتنا، ويزكون زكاتنا ويصومون صيامنا، و يحجون حجنا، و يغزون غزونا، لا نراهم? فيقول: اذهبوا إلى النار، فمن وجدتم فيها منهم فأخرجوهم. قال: فيجدونهم، وقد أخذتهم النار على قدر أعمالهم، فمنهم من أخذته قدميه ومنهم من أخذته الى نصف ساقيه، ومنهم من أخذته إلى ركبتيه، ومنهم من أخذته إلى أزرته، ومنهم من أخذته إلى ثدييه، ومنهم من أخذته إلى عنقه، ولم تغش الوجوه، فيستخرجونهم منها، فيطرحونهم في ماء الحياة، قيل: يا رسول الله: وما ماء الحياة. قال: غسل أهل الجنة، فينبتون نبات المزرعة، وقال: مرة تنبت المرزعة في غثاء السيل، ثم يشفع الأنبياء في كل من كان يشهد أن لا إله إلا الله، مخلصاً، فيخرجونهم منها، قال: ثم يتجلى الله برحمته على من فيها، فلا يترك فيها عبداً في قلبه مثقال ذرة من إيمان، إلا أخرجه الله منها" . تفرّد به أحمد.
ورواه ابن أبي الدنيا: من حديث إسحاق به، قال: موضع الصراط جهنم، قال محمد: لا أعلمهإلا كحد السيف، وذكر تمام الحديث.
قال أحمد: حدثنا ابن أبي عدي، عن سليمان،- يعني التيمي-، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أهل النار الذي هم أهلها، لا يموتون، ولا يحيون، وأما من يريد الله بهم الرحمة فإنه يميتهم في النار، ثم يدخل ضبارة فيهم، فيبثهم أو قال: فيبثون على نهر الحياة، أو قال: نهر الجنة، فينبتون نبات الحبة في حميل السيل، قال: فقال النبي صلى الله عليه وسلم: أما ترون الشجرة تكون خضراء، ثم تكون صفراء، ثم تكون خضراء. قال فقال بعضهم: كأن النبي صلى الله عليه وسلم كان بالبادية".
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا إسماعيل بن سعيد بن زيد، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أما أهل النار الذين هم أهلها، فإنهم لا يموتون فيها، ولا يحيون، ولكن هم أناس أو كما قال: يصلون النار بذنوبهم -أو قال: بخطيئاتهم- فتميتهم إماتة، حتى إذا صاروا فحماً أذن الله في الشفاعة، فجيء بهم ضبائر فبثوا على أنهار الجنة، فيقول: يا أهل الجنة أفيضوا عليهم، فينبتون نبات الحبة في حميل السيل. فقال رجل من القوم: كأن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان بالبادية". وهذا إسناد على شرط الشيخين، ولم يخرجاه، وهو صحيح من هذا الوجه.

THE GALILEAN
11-11-2007, 07:01 PM
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا يحيى بن سعيد، حدثنا عثمان بن عاد، حدثني أبو نضرة عن أبي سعيد الخدري، قال: لايعرض الناس على جسر جهنم، عليه كلاليب، وحسك، وخطاطيف تخطف الناس، قال: فيمر ناس مثل البرق، وآخرون مثل الريح، وآخرون مثل الفرس المجري، وآخرون يزحفون زحفاً، فأما أهل النار، فلا يموتون ولا يحيون، وأما أهل الذنوب فيؤخذون بذنوبهم، فيحرقون، فيكونون فحماً، ثم يأذن الله في الشفاعة، فيؤخذون ضبارات ضبارات، فيقذفون على نهر، فينبتون كما تنبت الحبة في حميل السيل. قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "فيخرج أدنى رجل من النار، فيكوق على شفتها، فيقول: يا رب اصرف وجهي عنها، قال: فيقول: وعهدك وذمتك لا تسألني غيرها. فيقول: وعهدي وذمتي لا أسلك غيرها، فيصرف وجهه عنها، قال: فيرى شجرة فيقول: يا رب أدنني من هذه الشجرة أستظل بظلها، وآكل من ثمرها. قال، فيقول: وعهدك وذمتك لا تسألني غيرها? فيقول: وعهدي وذمتي لا أسألك غيرها، فيدنيه منها، قال: فيرى شجرة أخرى أحسن منها، قال: فيقول: يا رب حولني إلى هذه الشجرة، أستظل بظلها، وآكل من ثمرها. قال: فيقول: وعهدك وذمتك لا تسألني غيرها. فيقول: وعهدي وذمتي لا أسألك غيرها، فيحوله إليها، قال: فيرى الثالثة، فيقول: رب حولني إلى هذه الشجرة، أستظل بظلها وآكل من ثمرها قال: فيقو ل: وعهدك وذمتك لا تسألني غيرها. فيقول: وعهدي وذمتي لا أسلك غيرها، فيحوله، قال: فيرى سواد الناس، ويسمع أصواتهم، فيقول: يا رب أدخلني الجنة".
قال أبو سعيد: ورجل آخر من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم اختلفا، فقال أحدهما: "فيدخل الجنة ويعطى الدنيا ومثلها".
وقال الآخر: "فيدخل الجنة ويعطى الدنيا وعشرة أمثالها".
وقد رواه النسائي، من حديث عثمان بن غياث، به نحوه.
رواية أبي هريرة
قال الإِمام أحمد: حدثنا سليمان- يعني ابن داود- حدثنا إسماعيل، حدثنا عمرو بن سعيد، عن أبي هريرة، قال: قلت للنبي صلى الله عليه وسلم: "من أسعد الناس بشفاعتك يوم القيامة. فقال النبي : "لقد ظننت يا أبا هريرة، أن لا يسألني عن هذا الحديث أحد أولى منك لما رأيت من حرصك على الحديث، أسعد الناس بشفاعتي يوم القيامة، من قال لا إله إلا الله خالصة من نفسه" . هذا إسناد صحيح على شرطهما، ولم يخرجاه من هذا الوجه.
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا أبو معاوية، ويعلى بن عبيد، قالا: حدثنا الأعمش عن أبي صالح، عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن لكل نبي دعوة مستجابة، فتعجل كل نبي دعوته، وإني اختبأت دعوتي، شفاعة لأمتي، نائلة إن شاء الله تعالى من مات لا يشرك بالله شيئاً".
قال- يعني شفاعته- ورواه مسلم: من حديث أبي معاوية محمد بن حازم الضرير، عن الأعمش به.
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا هاشم، والخزاعي- يعني أبا سلمة- قالا: حدثنا ليث، حدثني يزيد بن أبي حبيب، عن سالم بن أبي سالم، عن معاوية بن معتب الهذلي، عن أبي هريرة، أنه سمعه يقول: سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم: ماذا أراد إليك ربك في الشفاعة? فقال: والذي نفس محمد بيده، لقد ظنت أنك أول من يسألني عن ذلك من أمتي، لما رأيت من حرصك على العلم، والذي نفس محمد بيده، لما يهمني من وقوفهم على أبواب الجنة، أهم عندي من تمام شفاعتي، وشفاعتي لمن شهد أن لا إله إلا الله، مخلصاً، فصدق قلبه لسانه، ولسانه قلبه.
تفرد به أحمد من هذا الوجه.
طريق أخرى
قال أحمد: قرأت على عبد الرحمن بن مالك، حدثنا إسحاق، حدثنا مالك، عن أبي الزناد، عن الأعرج، عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "لكل نبي دعوة يدعو بها، وأريد أن أختبىء دعوتي شفاعة لأمتي في الآخرة".
قال إسحاق: فأردت أن أختبىء". وقد رواه البخاري: من حديث مالك به.
طريق أخرى
قال مسلم: حدثني حرملة بن يحيى حدثنا ابن وهب، حدثني يونس، عن ابن شهاب، أن عمرو بن أبي سفيان بن أبي أسيد بن حارثة الثقفي أخبره: أن أبا هريرة قال لكعب الأحبار: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "لكل نبي دعوة يدعو بها، فأنا أريد- إن شاء الله- أن أختبىء دعوتي، شفاعة لأمتي يوم القيامة".
قال كعب لأبي هريرة: أنت سمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "نعم". تفرَّد به مسلم.
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا عبد الرزاق، حدثنا معمر، عن الزهري، أخبرني القاسم بن محمد، قال: اجتمع أبو هريرة، وكعب، فجعل أبو هريرة يحدث كعباً عن النبي صلى الله عليه وسلم، وكعب يحدث أبا هريرة عن الكتب، قال أبو هريرة: قال النبي صلى الله عليه وسلم: "لكل نبي دعوة مستجابة، وإني اختبأت دعوتي شفاعة لأمتي يوم القيامة".
انفرد به أحمد وإسناده صحيح، على شرطهما، ولم يخرجه أحد من أصحاب الكتب الستة من هذا الوجه.
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا يحيى عن شعبة ومحمد بن جعفر، حدثنا شعبة عن محمد بن زياد، عن أبي هريرة، قال غندر في حديثه. قال: سمعت أبا هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن لكل نبي دعوة دعا بها، وإني أريد أن أدخر دعوتي إن شاء الله شفاعة لأمتي يوم القيامة، قال ابن جعفر: في أمتي". وقد رواه مسلم من حديث شعبة به.
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا عبد الرزاق، حدثنا معمر، عن همام بن منبه، حدثنا أبو هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لكل نبي دعوة تستجاب له، فأريد إن شاء الله أن أدخردعوتي شفاعة لأمتي يوم القيامة". وهذا إسناد صحيح على شرطهما، ولم يخرجوه.
طريق أخرى
قال مسلم: حدثنا قتيبة بن سعيد، حدثنا جرير عن عمارة، وهو ابن القعقاع، عن أبي زرعة، عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لكل نبي دعوة مستجابة يدعو بها، فيستجاب له، فيؤتاها، وإني اختبأت دعوتي شفاعة لأمتي يوم القيامة". انفرد به مسلم.
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا إبراهيم بن أبي العباس، حدثنا أبو أويس قال: قال الزهري: أخبرني أبو سلمة ابن عبد الرحمن أن أبا هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لكل نبي دعوة، وأريد إن شاء الله أن أختبىء دعوتي ليوم القيامة شفاعة لأمتي".
تفرد به أيضاً من هذا الوجه، ورواه عبد الرزاق عن معمر، عن الزهري وقد رواه البخاري من حديث شعيب بن أبي حمزة، ومسلم من طريق مالك، كلاهما عن الزهري به.
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا محمد بن عبيد، حدثنا داود الأودي، عن أبيه، عن أبي هريرة، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في قوله: "عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَاماً مَحْموداً".
قال: هو المقام الذي أشفع لأمتي فيه.
ورواه الترمذي عن أبي كريب، عن وكيع، عن داود، وقال: حسن.
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا حجاج، حدثنا ابن جريج، حدثني العلاء بن عبد الرحمن بن يعقوب، عن أبيدارة مولى عثمان، قال: "إنا بالبقيع مع أبي هريرة إذ سمعناه يقول: أنا أعلم الناس بشفاعة محمد صلى الله عليه وسلم يوم القيامة، قال: فتدارك الناس عليه، فقالوا: إيه يرحمك الله. قال: يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "اللهم اغفر لكل عبد لقيك، يؤمن بك، لا يشرك بك". تفرَّد به أحمد من هذا الوجه.
رواية أم حبيبة
قال البيهقي: أخبرنا أبو زكريا يحيى بن إبراهيم المزكي، أخبرنا أبو داود الحسين أحمد بن عثمان بن يحيى الأدمي، حدثنا عبد الكريم بن الهيثم، حدثنا شعيب، عن الزهري، عن أنس، عن أم حبيبة، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: "أرأيت ما تلقى أمتي من بعدي، وسفك بعضهم دماء بعض، سبق ذلك من الله، كما سبق في الأمم قبلهم، فسألت الله أن يوليني منهم شفاعة، ففعل". قال البيهقي: هذا إسناد صحيح.
ذكر شفاعة المؤمنين لأهاليهم
تقدم حديث أبي هريرة، عن أمير المؤمنين عثمان رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "أول من يشفع يوم القيامة الأنبياء، ثم الشهداء، ثم المؤمنون".
رواه البزار، وابن ماجة، ولفظه: "يشفع يوم القيامة ثلاثة: الأنبياء، ثم العلماء، ثم الشهداء".
فأما ما أورده القرطبي في التذكرة من طريق أبي عمرو السماك، حدثنا يحيى بن جعفر بن ال***قان، أخبرنا على عاصم، حدثنا خالد الخزاعي، عن سلمة بن كهيل، عن أبيه، عن أبي الزعراء، قال: قال ابن مسعود: "يشفع نبيكم صلى الله عليه وسلم رابع أربعة: جبريل، ثم إبراهيم، ثم موسى، أو عيسى ثم نبيكم، ثم الملائكة، ثم الصديقون، ثم الشهداء".
وقد رواه أبوداود الطيالسي، عن أبي سلمة بن كهيل، عن أبيه به، وزاد أبو داود في روايته: "لا يشفع بعده أكبر منه" وهو المقام المحمود الذي قال الله تعالى فيه: "عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَاماً مَحْمُوداً".
فإِنه حديث غريب جداً، ويحيى بن سلمة بن كهيل ضعيف، وفي الصحيح: من طريق عطاء بن يسار، عنِ أبي سعيد، مرفوعاً: "إِذَا أخلصَ المؤمِنونَ من الصراط، وراوا أَنهم قد نَجوا، فما أَنتُم بِأَشدَّ منهم شِدَّةَ في الحق، بعدما تبين منهم لربهم في إِخوانهم الذين في النار، يقولون: يا ربنا: إِخواننا، كانوا يصلون معنا، ويصومون معنا، ويحجون معنا، ويقرأون معنا، فيقول الله: اذهبوا، فمن وجدتم في قلبه مثقال ذرة من إيمان فأَخرجوه من النار". قال أبو سعيد: اقرأوا إن شئتم. "إِنَّ اللَّهَ لاَ يَظْلِمُ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ وَإِنْ تَكُ حسَنَةً يُضَاعِفْهَا وَيؤتِ مِنْ لَدُنْهُ أَجْراً عَظِيماً".
قال: فيقول الله تعالى: شفعت الملائكة، وشفع النبيون، وشفع المؤمنون، ولم يبق إلا أرحم الراحمين، فيقبض قبضة من النار، فيخرج منها قوماً لم يعملوا خيراً قط، قد عادوا حمماً، فيلقيهم في نهر في أفواه الجنة، يقال له: نهر الحياة، فيخرجون كما تخرج الحبة في حميل السيل، فيخرجون كاللؤلؤ، في رقابهم الخواتيم، يعرفهم أهل الجنة، فيقولون: هؤلاء عتقاء الله، أدخلهم الله الجنة بغير عمل عملوه، ولا خير قدموه، ثم يقول: ادخلوا الجنة، فما رأيتموه فهو لكم، فيقولون: ر بنا، أي شيء أفضل من هذا? أعطيتنا ما لم تعط أحداً من العالمين، فيقال لهم: عندي أفضل من هذا، فيقولون: ربنا: أي شيء أفضل من هذا? فيقول: رضائي، فلا أسخط عليكم أبداً.
يشفع المؤمنون يوم القيامة، إلا اللعانين، فلا شفاعة لهم
وفي حديث إسماعيل بن رافع، عن محمد بن كعب، عن رجل، عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم بعد ذكر دخول الجنة: "ثم أقول: يا رب شفعني فيمن وقع في النار من أمتي، فيقول: نعم. أخرجوا من النار من كان في قلبه ثلثي دينار، نصف دينار، ثلث دينار، ربع دينار حتْى بلغ قيراطين. أخرجوا من لم يعمل خيراً قط. قال: ثم يؤذن في الشفاعة، فلا يبقى أحد إلا شفع، إلا اللعان، فإنه لا يشفع، حتى إن إبليس ليتطاول يومئذ في النار، رجاء أن يشفع له، مما يرى من رحمة الله، حتى إذا لم يبق أحد إلا شفع، قال: بقيت أنا أرحم الراحمين، فيخرج منها ما لا يحصى عدتهم غيره، كأنهم الخشب المحترقة، فيطرحون على شط نهر على باب الجنة، يقال له نهر الحياة، فينبتون فيه كما تنبت الحبة في حميل السيل" رواه ابن أبي الدنيا... وقد قال الحافظ أبو يعلى: حدثنا العباس بن الوليد النرسي، حدثنا يوسف بن خالد، هو السمني، عن الأعمش، عن أنس، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "يعرض أهل النار صفوفاً، فيمر بهم المؤمنون، فيرى الرجل من أهل النار الرجل من المؤمنين قد عرفه في الدنيا فيقول: يا فلان: أما تذكر يوم استعنتني على حاجة كذا? ويقول: أما تذكر يوم أعطيتك قال، أراه قال: كذا وكذا-? فيذكر ذلك المؤمن، فيعرفه، فيشفع له إلى ربه، فيشفعه فيه" في إسناده ضعف.
طريق أخرى عن أنس
قال ابن ماجه: حدثنا محمد بن عبد الله بن نمر، وعلي بن محمد، قالا: حدثنا لأعمش، عن يزيد الرقاشي، عن أنس بن مالك، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يصف الناس يوم القيامة صفوفاً، وقال ابن نمير: أهل الجنة فيمر الرجل من أهل النار على الرجل، فيقول: يا فلان: أما تذكر يوم استسقيتني فسقيتك شربة? قال: فيشفع له، ويمر الرجل على الرجل، فيقول: أما تذكر يوم ناولتك طهوراً? فيشفع له ويمر الرجل على الرجل فيقول: أما تذكر يوم بعثتني لحاجة كذا وكذا فذهبت لك? فيشفع له". ورواه الطحاوي بلفظ آخر قريب من هذا المعنى.
وقال أبو بكر بن أبي الدنيا: حدثني علي بن عبد الله بن موسى، حدثنا حفص بن عمر، حدثنا حماد ابن سلمة، عن ثابت، عن الحسن، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يقول الرجل من أهل الجنة يوم القيامة: يا رب: إن فلاناً سقاني شربة من ماء في الدنيا، فشفعني فيه، فيقول الله. اذهب فأخرجه من النار، فيتحسس، يخرجه منها". وهذا مرسل من مرسلات الحسن الحسان.
ومن الأحاديث الواردة في شفاعة المؤمنين لأهاليهم
حكى بعضهم عن زبور داود عليه السلام: أنه مكتوب فيه: يقول الله: "إن عبادي الزاهدين، أقول لهم يوم القيامة: عبادي: إني لم أزوِ عنكم الدنيا لهوانكم عليَّ، ولكن أردت أن تستوفوا نصيبكم موفوراً اليوم، فتخللوا الصفوف، فمن أحببتموه في الدنيا، أو قضى لكم حاجه، أو رد عنكم غيبة، أو أطعمكم لقمة ابتغاء وجهي، وطلب مرضاتي، فخذوا بيده، وأدخلوه الجنة".
وروى الترمذي، والبيهقي: من طريق مالك بن مغول، عن عطية، عن أبي سعيد، قال. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن من أمتي لرجالاً يشفع الرجل منهم في الفئام من الناس، فيدخلون الجنة بشفاعته، ويشفع الرجل للقبيلة، فيدخلون الجنة بشفاعته، ويشفع الرجل منهم للرجل وأهله، فيدخلون الجنة بشفاعته". وروى البزار: بسنده، مرفوعاً. "إن الرجل ليشفع للاثنين والثلاثة".
وله من حديث سفيان الثوري، عن آدم بن علي، عن ابن عمر، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يقال للرجل: قم يا فلان: واشفع، فيقول الرجل، فيشفع للقبيلة، ولأهل البيت، وللرجل، والرجلين، على قدرعمله".
ومن حديث الحسين بن واقد: عن أبي غالب، أن أبا ثمامة حدثه، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "يدخل الجنة بشفاعة رجل من أمتي أكثر من عدد مضر، ويشفع الرجل في أهل بيته، ويشفع على قدرعمله".
وروي عن الحاكم، عن الأصم، عن الحسن بن مكرم، عن يزيد بن هارون، أخبرنا جرير بن عبد الرحمن أو عبد الله بن أبي ميسرة، عن أبي أمامة، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "ليدخلن الجنة بشفاعة رجل ليس مثل الحسين أو مثل الحسن، مثل ربيعة ومضر، فقال رجل: يا رسول الله، وما ربيعة من مضر? قال: إنما أقول ما أقول".
وقال الإِمام أحمد: حدثنا إسماعيل بن إبراهيم، أخبرنا خالد الحذاء، عن عبد الله بن شقيق، قال: جلست إلى رهط أنا رابعهم بإيلياء، فقال أحدهم: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "ليدخلن الجنة بشفاعة رجل من أمتي أكثر من بني تميم، قلنا: سواك يا رسول الله?: قال: سواي".
قلت: أنت سمعته? قال: نعم، فلما قام، قلت: من هذا?: قالوا ابن أبي الجدعاء.
ثم رواه أحمد: عن غندر عن شعبة، وعن عفان، عن وهب، كلاهما عن خالد الحذاء، به ونحوه. ورواه أبو عمر بن السماك، عن يحيى بن جعفر، عن سنان، عن جرير بن عثمان، عن عبد الله بن ميسرة، وحبيب بن عدي الرحبي، عن أبي أمامة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يدخل بشفاعة رجل من أمتي الجنة مثل أحد الحيين، ربيعة ومضر".
قيل يا رسول الله: وما ربيعة ومضر? قال: "إنما أقول ما أقول". قال: فكان الصحابة يرون أنذلك الرجل هو عثمان بن عفان رضي الله عنه.
وقال محمد بن يوسف الفريابي: حدثنا سفيان الثوري، عن خالد الحذاء عن عبد الله بن شقيق العقيلي، فقال: جلست إلى نفر من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فيهم عبد الله بن أبي الجدعاء، فقال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "ليدخلن الجنة بشفاعة رجل من أمتي أكثر من بني تميم". قالوا: سواك يا رسول الله? قال: سواي، قال الفريابي: يقال إنه عثمان بن عفان رضي الله عنه...
رواه الترمذي، والبيهقي، وابن ماجه، وغيرهم: من طرق متعددة، عن خالد الحذاء، به. وقال الترمذي: حسن صحيح، وليس لابن أبي الجدعاء حديث سواه.
وله من حديث أبي معاوية، عن داود بن أبي هند، عن عبد الله بن قيس الأسدي، عن الحارث بن قيس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن من أمتي من يدخل الجنة بشفاعته أكثر من ربيعة ومضر، وإن من أمتي من سيعظم للنار حتى يكون أحد زواياها" وكذا رواه أحمد وابن ماجة، من غير وجه عن داود بن أبي هند، وفي لفظ لأحمد: "إن من أمتي لمن يشفع لأكثر من ربيعة ومضر، وإن من أمتي لمن يعظم للنار حتى يكون ركناً من أركانها".
وروى البيهقي من حديث أبي بكر بن عياش، عن الحسن، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يدخل بشفاعة رجل من أمتي أكثر من ربيعة ومضر، قال هشام: أخبرني حوشب، عن الحسن: أنه أويس القرني، قال أبو بكر بن عياش: قلت لرجل من قومه: أويس بأي شيء يبلغ هذا? قال: فضل الله يؤتيه من يشاء".
وقال الإِمام أحمد: حدثنا عفان، حدثنا سعيد بن زيد، حدثنا سليمان العصري، حدثني عقبة بن صهبان، سمعت أبا بكرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "يحصل الناس على الصراط يوم القيامة فتتقادع الناس بهم جنبتا الصراط، تقادع الفراش في النار، قال فينجي الله تبارك وتعالى برحمته من يشاء قال: ثم يؤذن للملائكة، والنبيين، والشهداء أن يشفعوا، فيشفعون ويخرجون ويشفعون، ويخرجون وزاد عفان مرة أخرى فقال: ويشفعون ويخرجون من كان في قلبه ما يزن ذرة من إيمان".
وقال البيهقي: حدثنا أبو عبد الله الحافظ أبو سعيد بن أبي عمرو، قالا: حدثنا أبو العباس، محمد بن يعقوب، حدثنا الخضر بن أبان، حدثنا سيار، حدثنا جعفر، يعني ابن سليمان، حدثنا أبو طلال، حدثنا أنس بن مالك، حدثنا، رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "سلك رجلان مفازة، أحدهما عابد، والآخر به رهق، رفع الذي به رهق إداوة فيها ماء، وليس مع العابد ماء، فعطش العابد، فقال: أي فلان، اسقني فهو ذا أموت، فقال: إنما معي إداوة، ونحن في مفازة، فإن سقيتك هلكت، فسلكا، ثم إن العابد اشتد به العطش فقال: أي فلان، اسقني فهو ذا أموت فقال: إنما معي إداوة ونحن في مفازة، فإن سقيتك هلكت، فسلكا، ثم إن العابد سقط، فقال: أي فلان اسقني فهو ذا أموت، قال الذي به رهق، والله إن هذا العبد الصالح يموت ضياعاً، لا يبلني عند الله أبداً، فرشَّ عليه من الماء وسقاه، ثم سلكا إلى المفازة، فقطعاها، قال: فيوقفان للحساب يوم القيامة، فيؤمر بالعابد إلى الجنة، ويؤمر بالذي به رهق إلى النار، قال فيعرف الذي به رهق العابد، ولا يعرف العابد الذي به رهق، فيناديه: أي فلان، أنا الذي آثرتك على نفسي يوم المفازة، وقد أمر بي الى النار، فاشفع إلى ربك، فيقول: أي رب، إنه قد آثرني على نفسه، أي رب هبه لي اليوم، فيوهب له، فيأخذه بيده فينطلق به إلى الجنة، زاد فيه: فيقول: يا فلان، لشد ما غرتك نعمة ربي عز وجل. ثم قال البيهقي: هذا الإسناد وإن كان غير قوي فله شاهد من حديث أنس بن مالك، حدثنا أبو سعيد الزاهد، إملاء، حدثنا أبو الحسن محمد بن الحسن بن الحسين بن منصور، حدثنا أبو عبد الله محمد بن إبراهيم بن سعيد البوشنجي، حدثنا محمد بن أبي بكر المقدمي، حدثنا علي بن أبي سارة، عن ثابت البناني، عن أنس بن مالك، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أن رجلاً من أهل الجنة يشرف يوم القيامة على النار، فيناديه رجل من أهل النار، فيقول: يا فلان، هل تعرفني، فيقول: لا، والله ما أعرفك، من أنت? فيقول: أنا الذي مررت بي في الدنيا فاستسقيتني شربة من ماء فسقيتك، قال: قد عرفت، قال: فاشفع بها عند ربك، قال: فيسأل الله عز وجل فيقول إني أشرفت على النار فناداني رجل من أهلها، فقال: هل تعرفني? قلت: لا والله، ما أعرفك، من أنت? قال: أنا الذي مررت بي في الدنيا فاستسقيتني شربة من ماء. فسقيتك فاشفع لي عند ربك، فشفعني، فيشفعه الله، فيأمر به فيخرج من النار.
أنبأنا أبو طالب طاهر الفقيه، أنبأنا أبو عبد الله الصفار، الأصبهاني، أبو قبيصة، محمد بن عبد الرحمن بن عمارة، بن القعقاع الضبي، الأصبهاني البغدادي، حدثنا أحمد بن عمران الأحبشي، سمعت أبا بكر بن عياش يحدث صالحاً الخزاز، عن سليمان التيمي، عن أنس بن مالك، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يجمع الله أهل الجنة صفوفاً، وأهل النار صفوفاً، فينظر الرجل من صفوف أهل النار إلى رجل من صفوف أهل الجنة، فيقول: يا فلان: أما تذكر يوم اصطنعت إليك في الدنيا معروفاً? فيقول: يا رب إن هذا اصطنع إليَّ معروفاً، فيقال: خذ بيده، وأدخله الجنة"، قال أنس: أشهد أني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقوله، قال: وكذا رواه الصنعاني، عن أحمد بن عمران، تفرّد به أحمد بن عمران، والله أعلم.
حديث فيه شفاعة الأعمال لصاحبها
قال عبد الله بن المبارك: حدثنا رشدين بن سعد، عن حيي، عن أبي عبد الرحمن الحبلي، عن عبد الله بن عمرو، قال: إن الصيام، والقرآن ليشفعان للعبد، يقول الصيام: رب منعته الطعام والشراب، والشهوات بالنهار، فشفعني فيه، ويقول القرآن: منعته النوم بالليل فشفعني فيه.
وروى نعيم بن حماد، عن إبراهيم بن الحكم بن أبان، عن أبيه، عن أبي قلابة، قال: إن ابن أخي يتعاطى الشراب، فمرض، فبعث إليَّ ليلاً أن ألحق بي فأتيته، فرأيت أسودين قد دنيا منه، فقلت: إنا لله هلك ابن أخي، فاطلع أبيضان من الكوة التي في البيت، فقال أحدهما لصاحبه: أنزل إليه، فلما نزل تنحى عنه الأسودان، فشم فاه، فقال: ما أرى فيها ذكراً. ثم شم بطنه، فقال: ما أرى فيها صياماً، ثم شم رجليه فقال: ما أرى فيهما صلاة فقال له صاحبه: إنا لله وإنا إليه راجعون. رجل من أمة محمد ليس له من الخير شيء. ويحك، عد فانظر، فعاد فلم يجد شيئاً، فنزل الآخر، فشم، فلم يجد شيئاً، ثم عاد فإذا في طرفي لسانه تكبيرة في سبيل الله، قالها ابتغاء وجه الله بأنطاكية، فقبضوا روحه، فشموا في البيت رائحة المسك وشهد الناس جنازته، حديث غريب جداً.
قال العلامة أبو محمد القرطبي في التذكرة: وخرج أبو القاسم إسحاق بن إبراهيم، بن محمد الختلي في كتاب الديباج له، حدثنا أحمد بن أبي الحارث، حدثنا عبد المجيد بن أبي داود، عن معمر بن راشد، عن الحكم بن أبان، عن عكرمة، عن ابن عباس، قال: قال رسول الله صلى الله: "إذا فرغ الله من القضاء بين خلقه أخرج كتاباً من تحت العرش: إن رحمتي سبقت غضبي، وأنا أرحم الراحمين قال: فيخرج من أهل النار مثل أهل الجنة، أو قال: مثلي أهل الجنة، قال: ظني أنه قال: مثل أهل الجنة، مكتوب بين أعينهم: عتقاء الله".
وروى الترمذي، عن أنس، مرفوعاً: يقول الله تعالى: أخرجوا من النار من ذكرني يوماً، أو خافني في مقام، وقال: حسن غريب.
وله عن أبي هريرة: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "إن رجلين ممن دخل النار اشتد صياحهما، فقال الرب تعالى: أخرجوهما، فلما أخرجا قال لهما: لأي شيء اشتد صياحكما? فقالا: فعلنا ذلك لترحمنا، قال: إن رحمتي لكما أن تنطلقا، فتلقيا أنفسكما حيث كنتما من النار، فينطلقان فيلقي أحدهما نفسه فيجعلها عليه برداً وسلاماً، ويقوم الآخر، فلا يلقي نفسه، فيقول الرب تعالى: "ما منعك أن تلقي بنفسك، كما ألقى صاحبك? فيقول: رب إني لأرجو أن لا تعيدني فيها بعد ما أخرجتني منها فيقول الرب: لك رجاؤك، فيدخلان الجنة جميعاً برحمة الله". وفي إسناده ضعف لحال رشدين بن سعد، عن ابن أبي نعم وهما ضعيفان، ولكن يغتفر رواية هذا في هذا الباب من الترغيب والترهيب. والله أعلم.
وقال عبد الله بن المبارك: حدثنا رشدين بن سعد، حدثنا أبو هانىء الخولاني، عن عمرو بن مالك الخشني: أن فضالة بن عبود، وعبادة الصامت حدثاه: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "إذا كان يوم القيامة، وفرغ الله من قضاء الخلق فيبقى رجلان، فيؤمر بهما إلى النار، فيلتفت أحدهما، فيقول الجبار: ردوه، فيردونه، فيقول له: لم التفت? فيقول: كنت أرجو أن تدخلني الجنة، فيؤمر به إلى الجنة، فيقول: لقد أعطاني ربي حتى لو أني أطعمت أهل الجنة ما نقص ذلك مما عندي شيئاً، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا ذكره يرى السرور في وجهه".
فصل
أصحاب الأعراف
قال الله تعالى: "وَ بَيْنَهُمَا حِجَابٌ وَعَلَى الأَعْرَافِ رِجَالٌ يَعْرِفُونَ كُلاًّ بِسِيماهُمْ وَنَادوْا أَصْحَابَ الْجَنَّةِ أنْ سَلاَمٌ عَلَيْكمْ لَمْ يَدْخُلوهَا وَهمْ يَطْمَعُونَ، وَإِذَا صُرفَتْ أَبْصَارهمْ تِلْقَاء أَصْحَابِ النَّارِ قَالُوا رَبَّنَا لاَ تَجْعَلْنَا مَعَ الْقَوْم الظَّالِمين".
قال ابن عباس وغيره: الأعراف سور بين الجنة والنار: وقال العتبي: عن صلة بن زفر، عن حذيفة، قال: "أصحاب الأعراف، قوم تجاوزت بهم حسناتهم النار، وقصرت بهم سيئاتهم عن الجنة".
"وإِذَا صُرِفَتْ أَبْصَارُهُمْ تِلْقَاءَ أَصْحَابِ النَّارِ قَالُوا رَبَّنَا لا تَجعَلْنَا مَعَ الْقَوْم الظَّالِمِينَ".
فبينما هم كذلك إذا طلع عليهم ربك، فقال: قوموا فادخلوا الجنة، فإني قد غفرت لكم.
ورواه البيهقي: من وجه آخر، عن الشعبي، عن حذيفة، مرفوعاً وفيه نظر. وقال سفيان الثوري: عن حبيب بن أبي ثابت، عن مجاهد، عن عبد الله بن الحارث بن نوفل، قال: "أصحاب الأعراف رجال تستوي حسناتهم وسيئاتهم، فيذهب بهم إلى نهر يقال له نهر الحياة- تربته ورس وزعفران، وحافتاه، قصب من ذهب، مكلل باللؤلؤ فيغتسلون منه، فتبدو في نحورهم شامة بيضاء، ثم يغتسلون، فيزدادون بياضاً، ثم يقال لهم: تمنوا ما شئتم، فيتمنون ما شاءوا، فيقال لهم: لكم ما تمنيتم وأضعافه سبعين مرة، فأولئك مساكين الجنة".
وقد وردت أحاديث فيها غرابة، في شأن أصحاب الأعراف، وصفاتهم، تركناها لضعفها.
ذكر أول مَن يَخْرُجْ مِن النَّارِ فَيَدْخُل الجَنَة
ثبت في صحيح مسلم: من حديث الزهري، عن عطاء بن يزيد الليثي أن أبا هريرة أخبره: أن أناساً قالوا لرسول الله: يا رسول الله هل نرى ربنا يوم القيامة? فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "هل تضارون في القمر ليلة البدر? قالوا: لا يا رسول الله، قال: هل تضارون في الشمس ليس دونها سحاب? قالوا: لا، قال: فإنكم ترونه كذلك، يجمع الله الناس يوم القيامة، فيقول: من كان يعبد شيئاً، فيتبع من كان يعبد الشمس الشمس، ويتبع من كان يعبد القمر القمر، ويتبع من كان يعبد الطواغيت الطواغيت، وتبقى هذه الأمة، فيها منافقوها، فيأتيهم الله في صورة غير صورته التي يعرفون، فيقول: أنا ربكم، فيقولون: نعوذ بالله منك، هذا مكاننا، حتى يأتينا ربنا. فإذا جاء ربنا عرفناه، فيأتيهم الله في صورته التي يعرفون فيقول: أنا ربكم، فيقولون: أنت ر بنا، فيتبعونه، ويضرب الصراط بين ظهراني جهنم، فأكون أنا وأمتي أول من نجتاز، ولا يتكلم يومئذ إلا الرسل، ودعاء الرسل يومئذ: اللهم سلم سلم. وفي جهنم كلاليب مثل شوك السعدان، هل رأيتم السعدان? قالوا: نعم يا رسول الله. قال: فإنها مثل شوك السعدان، غير أنه لا يعلم قدر عظمها إلا الله، تخطف الناس بأعمالهم، فمنهم الموبق بعمله، ومنهم المجازي، حتى إذا فرغ الله من القضاء بين العباد، وأراد أن يخرج برحمته من أراد من أهل النار يأمر الملائكة أن يخرجوا من النار من كان لا يشرك بالله شيئاً، ممن أراد الله أن يرحمه، ممن يقول لا إله إلا الله، فيعرفونهم في النار، يعرفونهم بأثر السجود، تأكل النار من ابن آدم إلا أثر السجود، فيخرجون من النار، قد امتحشوا، فيصب عليهم من ماء الحياة، فينبتون منه كما تنبت الحبة في حميل السيل، ويفرغ الله من القضاء بين العباد، ويبقى رجل مقبل بوجهه على النار، وهو آخر أهل النار دخولاً الجنة، فيقول: أي رب، اصرف وجهي عن النار، فإنه قد مسني ريحها، وأحرقني ذكاؤها، فيدعو الله ما شاء أن يدعوه، ثم يقول الله: هل عسيت إن أعطيت ذلك، أن تسألني غيره? فيقول: لا أسألك غيره، ويعطي ربه من عهود ومواثيق ما شاء، فيصرف وجهه عن النار، فإذا أقبل على الجنة، ورآها، سكت ما شاء الله أن يسكت ثم يقول: أي رب: قدمني إلى باب الجنة، فيقول الله: أليس قد أعطيت عهودك ومواثيقك، لا تسألني شيئاً غير الذي أعطيت? ويلك يا ابن آدم: ما أغدرك? فيقول: أي رب، ويدعو الله، حتى يقول: فهل عسيت إن أعطيتك ذلك أن تسألني غيره? فيقول: لا وعزتك، ويعطي ربه ما شاء من عهود ومواثيق، فيقدمه إلى باب الجنة، فإذا قام على باب الجنة، انفهقت له الجنة، فرأى ما فيها من الخير والسرور، فيسكت ما شاء الله أن يسكت، ثم يقول: أي رب: أدخلني الجنة، فيقول الله تعالى: أليس قد أعطيت عهودك ومواثيقك، أن لا تسأل غير ما أعطيت? ويحك يا ابن آدم? ما أغدرك? فيقول: أي رب، لا أكون أشقى خلقك، فلا يزال يدعو الله، حتى يضحك الله منه، ثم يقول له: ادخل الجنة، فيدخلها فيقول الله: تمنه، فيسأل الله ويتمنى. حتى إن الله ليذكره، من كذا وكذا، حتى إذا انقطعت به الأماني، قال الله، لك ذلك ومثله معه".
قال عطاء بن يزيد: وأبو سعيد الخدري مع أبي هريرة، لا يرد عليه شيئاً من حديثه، حتى إذا قال أبو هريرة: إن الله قال لذلك الرجل: ومثله معه. قال أبو سعيد: وعشرة أمثاله معه يا أبا هريرة، فقال أبو هريرة: ما حفظت إلا قوله: لك ذلك مثله معه، فقال أبو سعيد: أشهد أني حفظت من رسول الله صلى الله عليه وسلم قول: لك ذلك وعشرة أمثاله، قال أبو هريرة: وذلك الرجل آخر أهل الجنة دخولاً".
هذا لفظ مسلم، من طريق عبد الرزاق عن معمر، عن همام، عن أبي هريرة، ثم أورد الحديث من رواية عطاء بن يسار، وغيره: عن أبي سعيد، فساقه بطوله نحوه، وفيه: "إنه يعطى ذلك وعشرة أمثاله" وفي بعض سياقاته: "أنه ينتقل من النار إلى باب الجنة في ثلاث مراحل، كل مرحلة يجلس تحت شجرة كل واحدة هي أحسن من أختها التي قبلها".
وكذلك رواه مسلم أيضاً: من حديث ابن مسعود وفيه: "وعشرة أمثاله" كما حفظه أبو سعيد، والله سبحانه أعظم وأكرم.
وكذا رواه البخاري: عن ابن مسعود، وفيه: "وعشرة أمثاله" فقال: حدثنا عثمان بن أبي شيبة، حدثنا جرير، عن منصور، عن إبراهيم، عن عبيدة، عن عبد الله، قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: "إني لأعلم آخر أهل النار خروجاً منها، وآخر أهل الجنة دخولاً الجنة، رجل يخرج من النار حبواً، فيقول الله له: اذهب فادخل الجنه، فيأتيها، فيخيل إليه أنها ملأى، فيرجع، فيقول: يا رب وجدتها ملأى، فيقول: اذهب فادخل الجنة، فإن لك مثل الدنيا، وعشرة أمثالها، أو إن لك مثل عشرة أمثال الدنيا- فيقول: تسخربي- أو تضحك مني- وأنت الملك? فلقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يضحك حتى بدت نواجذه وكان يقال: ذلك أدنى أهل الجنة منزلة".
فصل
روى الدارقطني في كتابه: الرواة عن مالك، والخطيب البغدادي، من طريق غريبة، عن عبد الملك بن الحكم، حدثنا مالك، عن نافع، عن ابن عمر، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن آخر من يدخل الجنة رجل من جهينة، يقال له جهينة، فيقول أهل الجنة. عند جهينة الخبر اليقين، سلوه: هل بقي من الخلائق أحد"? وهذا الحديث لا تصح نسبته إلى الإِمام مالك، لجهالة رواته عنه، ولو كان محفوظاً عنه من حديثه لكان في كتبه المشهورة عنه، كالموطإِ وغيره مما رواه عنه الثقات. والعجيب أن أبا عبد الله القرطبي ذكره في التذكرة، وجزم به، فقال: قال ابن عمر: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "آخر من يدخل الجنة رجل من جهينة، يقال له جهينة، فيقول أهل الجنة: وعند جهينة الخبر اليقين.
وكذلك ذكره السهيلي، ولم يضعفه، وحكى عن السهيل قول آخر: أن اسمه هناد فالله أعلم إلى هنا.
وقال مسلم: حدثنا محمد بن مسعود بن نمير، حدثنا الأعمش، عن المعرور بن سويد، عن أبي ذر، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إني لأعلم آخر أهل الجنة دخولاً الجنة، وآخر أهل النار خروجاً منها، رجل يؤتى به يوم القيامة، فيقال له: عملت يوم كذا، كذا وكذا. وعملت يوم كذا، كذا وكذا. فيقول: نعم لا يستطيع أن ينكر، وهومشفق من كبار ذنوبه أن تعرض عليه، فيقال له: إن لك مكان كل سيئة حسنة. فيقول: رب: عملت أشياء لا أرها هاهنا، فلقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ضحك، حتى بدت نواجذه ".
وقال الطبراني: حدثنا عبد الله بن سعد بن يحيى المزكي، حدثنا أبو فروة يزيد بن محمد بن سنان الرهاوي، حدثني أبي، عن أبيه، حدثني أبو يحيى الكلاعي، عن أبي أمامة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن آخر رجل يدخل الجنة، رجل يتقلب على ظهر الصراط ظهراً لبطن، كالغلام يضربه أبوه، وهو يفر منه، يعجز عنه عمله أن يسعى، فيقول: يا رب: بلغ بي الجنة، ونجني من النار، فيوحي الله إليه: عبدي إن أنا نجيتك من النار، وأدخلتك الجنة، أتعترف لي بذنوبك، وخطاياك? فيقول العبد: نعم يا رب: وعزتك إن نجيتني من النار لأعترف لك بذنوبي وخطاياي، فيجوز الجسر، ويقول العبد فيما بينه وبين نفسه: لئن اعترفت له بذنوبي وخطاياي، ليردني إلى النار، فيوحي الله إليه: عبدي: اعترف بذنوبك، وخطاياك، أغفرها لك، وأدخلك الجنة، فيقول العبد: لا وعزتك وجلالك ما أذنبت ذنباً قط، ولا أخطأت خطيئة قط، فيوحي الله إليه، عبدي: إن لي عليك بينة، فيلتفت العبد يميناً وشمالاً فلا يرى أحداً: فيقول: يا رب: أرني بينتك، فيستنطق الله جلده بالمحقرات، فإذا رأى ذلك العبد، يقول: يا رب: عندي وعزتك العظائم، فيوحي الله إليه: عبدي: أنا أعرف بها منك، اعترف لي بها أغفرها لك، وأدخلك الجنة، فيعترف العبد بذنوبه، فيدخله الجنة، ثم ضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى بدت نواجذه، فقال: هذا أدنى أهل الجنة منزلة، فكيف بالذي فوقه?".
وقال الإِمام أحمد: حدثنا حسن بن موسى، حدثنا سلام:- يعني ابن مسكين- عن طلال، عن أنس بن مالك، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن عبداً في جهنم لينادي ألف سنة: يا حنان، يا منان. قال: فيقول الله لجبريل: اذهب فائتني بعبدي هذا، فينطلق جبريل، فيجد أهل النار مكبين يبكون فيرجع إلى ربه فيخبره، فيقول: ائتني به، فإنه في مكان كذا وكذا، فيجيء به، فيوقفه على ربه، فيقول له: يا عبدي، كيف وجدت مكانك ومقيلك? فيقول: يا رب، شر مكان، وشر مقيل، فيقول: ردوا عبدي، فيقول: ما كنت أرجو إذا أخرجتني منها، أن تردني فيها، فيقول الله تعالى: دعوا عبدي" . تفرّد به أحمد.
وقال الإِمام أحمد: حدثنا عفان بن سلمة، أخبرنا ثابت، وأبو عمران الجوني، عن أنس بن مالك، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "يخرج أربعة من النار- قال أبو عمران: أربعة، وقال ثابت: رجلان- فيعرضون على الله، ثم يؤمر بهم- أو بهما- إلى النار، فيلتفت أحدهم، فيقول: أي رب قد كنت أرجو إذا أخرجتني منها أن لا تعيدني فيها، فينجيه الله منها" . هكذا رواه مسلم: من حديث حماد بن سلمة: به.
وقال عبد الله بن المبارك: حدثني رشيد بن سعيد، حدثني ابن أنعم عن أبي عثمان، أنه حدثه، عن أبي هريرة، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "ن رجلين ممن دخل النار، يشتد صياحهم، فيقول الرب جل جلاله: أخرجوهما، فيخرجان، فيقول الله لهما: لأي شيء اشتد صياحكما? فيقولان: فعلنا ذلك لترحمنا، فيقول عز وجل: رحمتي لكما بأن تنطلقا إليها، فيلقي أحدهما نفسه فيها، فيجعلها عليه الله برداً وسلاماً، أما الآخر، فلا يلقي نفسه، فيقول له الرب: ما منعك أن تلقي نفسك كما فعل صاحبك? فيقول: رب: إني أرجو أن لا تعيدني فيها بعدما أخرجتني منها: فيقول الرب: لك رجاؤك، فيدخلان جميعاً الجنة، برحمة الله عز وجل".
وذكر بلال بن سعد في خطبته: "إن الله تعالى إذا أمرهما بالرجوع إلى النار، ينطلق أحدهما في أغلاله، وسلاسله، حتى يقتحمها، ويتلكأ الاخر، فيقول الله للأول: ما حملك على ما صنعت? فيقول: إني خررت من وبال معصيتك في العذاب الأليم، فلم أكن أتعرض لسخطك ثانياً، وأما الآخر، فيقول: حسن ظني بك، إذ أخرجتني منها أن لا تعيدني إليها، فيرحمهما الله، ويدخلهما الجنة".
فصل
إذا خرج أهل المعاصي منها، فلم يبق فيها غير الكافرين، فإنهم لا يموتون فيها ولا يحيون، كما قال تعالى: "فَالْيَوْمَ لاَ يُخْرجُونَ مِنْهَا".
ولا محيد لهم عنها، بل هم خالدون فيها أبداً، وهم الذين حبسهم القرآن، وحكم عليهم بالخلود، كما قال تعالى: "وَمِنْ يَعْص اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَإِنَّ لَهُ نَارَ جَهًنّمَ خَالِدِينَ فِيهَا أبَداً "حَتَّى إِذَا رَأوْا مَا يُوعَدُونَ فَسَيَعْلمُونَ مَنْ أضْعَفُ نَاصِراً وَأَقَلًّ عَدَداً".
وقال تعالى: "إِنَّ اللَّهَ لَعَنَ الكَافِرِينَ وَأَعًدّ لَهُمْ سَعِيراً خَالِدِينَ فِيهَا أبَداً لاَ يَجِدُونَ وَليّاً وَلاَ نَصِيراً".
وقال تعالى: "إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَظَلَمُوا لَمْ يَكُن اللَّهُ لِيَغْفِرَ لَهُمْ وَلاَ لِيَهْدِيَهُمْ طَرِيقاً إِلاَّ طَرِيقَ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيراً".
فهذه ثلاث آيات، فيهن الحكم عليهم بالخلود أبداً، ليس لهن رابعة مثلهن في ذلك، فأما قوله تعالى: "قَالَ النَّار مَثْوَاكمْ خَالِدِينَ فِيهَا إِلاَّ مَا شَاءَ اللَّهُ إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيم".
وقوله تعالى: "فَأمَّا الَّذِينَ شَقُوا فَفِي النَّارِ لَهُمْ فِيهَا زَفيرٌ وَشَهِيقٌ خَالِدِينَ فِيهَا مَا دَامَتِ السَّموَاتُ وَالأَرْضُ إِلاَّ مَا شَاءَ رَبُّكَ إِنَّ رَبَّكَ فعَّال لِمَا يُرِيدُ".
فلقد تكلم ابن جرير وغيره من المفسرين على هذه الآية بكلام طويل، بسطه، وجاءت آثار عن الصحابة غريبة، ووردت أخبار عجيبة، وللكلام على ذلك موضع آخر، ليس هذا موطنه، والله أعلم وأحكم.
وقد قال الإِمام أحمد: حدثنا إبراهيم بن إسحاق، حدثنا ابن المبارك عمرو بن محمد بن زيد، حدثني أبي، عن ابن عمر، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إذا صار أهل الجنة في الجنة، وأهل النار في النار، جيء بالموت حتى يوقف بين الجنة والنار، ثم يذبح، ثم ينادي منادي: يا أهل الجنة خلود ولا موت، ويا أهل النار خلود ولا موت فازداد أهل الجنة فرحاً إلى فرحهم، وازداد أهل النار حزناً على حزنهم" .
وهكذا رواه البخاري: عن معاذ بن أسد بن عبد الله بن المبارك، به، مثله، وقال أحمد، حدثنا حسان بن الربيع الموصلي، حدثنا حماد بن سلمة، عن عاصم بن بهدلة، عن أبي صالح، عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "يؤتى بالموت كبشاً أملح فيوقف بين الجنة والنار، فيقول: يا أهل الجنة: فيشرئبون وينظرون، ويقول: يا أهل النار، فيشرئبون، وينظرون، ويرون أن قد جاء الفرج، فيذبح ويقال: خلود لا موت". وهذا إسناد غريب من هذا الوجه.
وقال أحمد: حدثنا يزيد وابن نمير، قالا: حدثنا محمد بن عمرو، عن أبي سلمة، عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يؤتى بالموت يوم القيامة، فيوقف على الصراط، فيقال: يا أهل الجنة: فيطلعون خائفون، وجلين أن يخرجوا من مكانهم الذي هم فيه، فيقال: هل تعرفون هذا. فيقولون: نعم ربنا، هذا الموت، ثم يقال: يا أهل النار: فيطلعون فرحين، مستبشرين أن يخرجوا من مكانهم الذي هم فيه، فيقال: هل تعرفون هذا? فيقولون: نعم، هذا الموت، فيؤمر به فيذبح على الصراط، ثم يقال للفريقين كليهما: خلود فيما تجدون، لا موت أبداً".
إسناده جيد قوي، على شرط الصحيح، ولم يخرجه أحد من هذا الوجه.
وقال الحافظ أبو بكر البزار: حدثنا بشر بن آدم، حدثنا نافع بن خالد الطاحي، حدثنا نوح بن قيس الطاحي، عن أخيه خالد بن قيس، عن قتادة، عن أنس، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "يؤتى بالموت يوم القيامة، فيوقف بين الجنة والنار، فيذبح، فيقال: يا أهل الجنة: خلود ولا موت، ويا أهل النار: خلود ولا موت". ثم قال البزار: لا نعلمه يروى عن أنس، إلا من هذا الوجه.
بسم اللّه الرحمن الرحيم
كتاب صفة أَهل الجنة
وما فيها من النعيم نسأَل الله عز وجل أَن يدخلنا برحمته
ذكر ما ورد في عدد أبوابها واتساعها وعظمة جناتها
وقال الله تعالى: "وَسِيقَ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ إِلَى الْجَنَّةِ زَمَراً حَتَى إِذَا جَاءُوهَا وَفُتِحَتْ أَبْوَابُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنْتهَا سَلاَمٌ عَلَيْكُمْ طِبْتُم فَادْخُلُوهَا خَالِدِينَ وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي صَدَقَنَا وَعْده وَأَوْرَثَنَا الأَرْضَ نَتَبوأ مِنَ الجنَّةِ حَيْثُ نَشَاءُ فَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ".
وقال تعالى: "جَنَّاتِ عَدْنٍ مُفَتَّحَةً لَهُمْ الأبْوَابُ".
وقال: "وَالْمَلاَئِكَةُ يَدْخُلُونَ عَلَيْهِمْ مِنْ كًلِّ بَابٍ و سَلاَمٌ عَلَيْكمْ بِمَا صَبَرْتُمْ فَنِعْمَ عًقْبَى الدَّارِ".
وقد سلف فيما تقدم من الأحاديث: أن المؤمنين إذا انتهوا إلى باب الجنة، وجدوه مغلقاً، فيشفعون إلى الله عز وجل ليفتح لهم.
وقد ذكر في حديث الصور: "أنهم يأتون آدم، ثم نوحاً، ثم إبراهيم، ثم موسى، ثم عيسى، فكل يحيد عن ذلك- كما تقدم في الصحاح- ثم يأتون رسول الله صلى الله عليه وسلم، فيذهب، فيقعقع حلقة باب الجنة، فيقول الخازن: من? فيقول: محمد، فيقول: بك أمرت أن لا أفتح لأحد قبلك، فيدخل فيشفع عند الله في دخول المؤمنون دار الكرامة، فيشفعه، فيكون هو أول من يدخل الجنة من الأنبياء، وأمته أول من يدخلها من الأمم".
وثبت في الصحيح: "أنا أول شافع في الجنة، وأول من يقعقع". وسيأتي في الحديث أيضاً: "مفتاح الجنة، لا إله إلا الله".
وروى الإِمام أحمد، ومسلم، وأهل السنن? من رواية عقبة بن عامر، وغيره: عن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من توضأ فأحسن الوضوء، ثم رفع بصره إلى السماء، فقال: أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله: فتحت له أبواب الجنة الثمانية، يدخل من أيها شاء".
وقال الإِمام أحمد: حدثنا عفان، حدثنا بشر بن الفضل، حدثنا عبد الرحمن بن إسحاق، عن أبي حازم، عن سهل بن سعد، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن بالجنة باباً يدعى الريان، يدعى إليه الصائمون يوم القيامة، يقال: أين الصائمون? فإذا دخلوه أغلق، فلم يدخل منه غيرهم".
قال بشر: فلقيت أبا حازم، فسألته، فحدثني به، غير أني لحديث عبد الرحمن أحفظ وقال الطبراني: حدثنا يحيى بن عثمان، حدثنا سعيد بن أبي مريم، حدثنا أبو غسان، عن أبي حازم، عن سهل بن سعد، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "في الجنة ثمانية أبواب، باب منها يسمى الريان، لا يدخله إلا الصائمون" وقد رواه البخاري: عن سعيد بن أبي مريم، به.
ورواه أيضاً مسلم: من حديث سليمان بن بلال، عن أبي حازم سلمة بن دينار، عن سهل، به.
وقال الإِمام أحمد: حدثنا عبد الرزاق، أخبرنا معمر، عن الزهري، عن حميد بن عبد الرحمن، عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من أنفق زوجين من ماله في سبيل الله، دعي من أبواب الجنة، وللجنة ثمانية أبواب، فمن كان من أهل الصلاة دعي من باب الصلاة، ومن كان من أهل الصدقة دعي من باب الصدقة، ومن كان من أهل الصيام، دعي من باب الريان" فقال أبو بكر: والله يا رسول الله ما على أحد من ضرورة دعي، من أيها دعي، فهل يدعى منها كلها أحد، يا رسول الله? قال: نعم، وأرجو أن تكون منهم" . وأخرجاه في الصحيحين: من حديث الزهري: به.
ولهما من حديث سفيان: عن يحيى بن أبي كثير، عن أبي سلمة، عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله: وقال عبد الله ابن الإِمام أحمد: حدثنا محمد بن عبد بن نمير: حدثنا إسحاق بن سليمان: حدثنا جرير بن عثمان: عن شرحبيل بن شفعة، قال: لقيني عتبة بن عبد الله السلمي، فقال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "ما من مسلم يتوفى له ثلاثة من الولد لم يبلغوا الحنث، إلا تلقوه من أبواب الجنة الثمانية، من أيها شاء". وروراه ابن ماجه: عن أبي نمير أيضاً.
وروى البيهقي: من حديث الوليد بن مسلم، عن صفوان بن عمرو، عن أبي المثنى المليكي، أنه سمع عتبة بن عبد الله السلمي يروي عن النبي صلى الله عليه وسلم، في حديث ذكره في قتال المخلص والمذنب والمنافق قال فيه: "وللجنة ثمانية أبواب، وإن السيف محاء للذنوب، و يمحو النفاق".
الحديث بطوله. وتقدم الحديث المتفق عليه من حديث أبي زرعة، عن أبي هريرة، في حديث الشفاعة، قال فيه: "فيقول الله: يا محمد: أدخل من لا حساب عليه من أمتك من الباب الأيمن، وهم شركاء الناس في الأبواب الأخر، والذي نفس محمد بيده: إن بين المصراعين من مصاريع الجنة،- أو ما بين عضادتي الباب- كما بين مكة وهجر، أو كما بين مكة وبصرى".
وفي صحيح مسلم: عن خالد بن عمير العدوي، أن عتبة بن غزوان خطبهم فقال: بعد حمد الله والثناء عليه: "أما بعد: فإن الدنيا قد آذنت بصرم، وولت جرياً، وإنما بقي منها صبابة كصبابة الإِناء، يصبها صاحبها، وإنكم منتقلون منها إلى دار لا فناء لها، فانتقلوا بخيرمن عملكم، فلقد ذكر لنا: أن ما بين المصراعين من مصاريع الجنة، مسيرة أربعين سنة، وليأتين عليه يوم وهو كظيظ الزحام".
وفي المسند: من حديث حماد بن سلمة، عن الحريري، عن حكيم، عن معاوية، عن أبيه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "أنتم توفون سبعين أمة، آخرها، وأكرمها على الله، وما بين مصراعين من مصاريع الجنة مسيرة أربعين عاماً، وليأتين عليه يوم وإنه لكظيط".
ورواه البيهقي: من طريق علي بن عاصم، عن سعيد الحريري بن معاوية، وقال: "مسيرة سبع سنين".
وقال يعقوب بن سفيان: حدثنا الفضل بن الصباح أبو العباس، حدثنا معن بن عيسى: حدثنا خالد بن أبي بكر بن عبيد الله بن عبد الله بن عمر، عن سالم بن عبد الله، عن أبيه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "باب أمتي الذي تدخل منه الجنة، عرضه مسيرة الراكب المجود ثلاثاً، ثم إنهم ليضغطون عليه، حتى تكاد مناكبهم تزول".
وقد رواه الترمذي: من حديث خالد هذا. قال: وسألت محمد بن إسماعيل البخاري عن هذا الحديث فلم يعرفه.
وقال خالد بن أبي بكر: حدثنا كشذ، عن سالم، قال البيهقي: وحديث عتبة بن غزوان "أربعين سنة" أصح.
وقد روى عبد بن حميد في مسنده: عن الحسن بن موسى الأشيب، عن ابن لهيعة، عن دراج عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "إن للنار سبعة أبواب، ما منها باب إِلا يسير الراكب بينهما سبعين عاماً".
فإِنه حديث مشهور، وحمله بعض العلماء على بعد ما بين كل باب وباب، لا أنه بعد المصراعين، لئلا يتعارض هذا وما تقدم، والله أعلم.
وقد ادعى القرطبي: أن للجنة ثلاثة عشر باباً، ولكن لم يقم على ذلك دليلاً قوياً أكثر من أن قال: ومما يدل على أنها أكثر من ثمانية، حديث عمر.
"من توضأ فقال: أشهد أن لا إله إلا الله، وفي آخره قال: فتح له من أبواب الجنة ثمانية أبواب، يدخل من أيها شاء". أخرجه الترمذي وغيره.
وروى الآجري في كتاب النصيحة، عن أبي هريرة، مرفوعاً: "إن في الجنة باباً يقال له باب الضحى، ينادي مناد: أين الذين كانوا يداومون على صلاة الضحى? هذا بابكم فادخلوا".
أسماء أبواب الجنة
قال: وقال الحليمي: أبواب الجنة منها باب محمد صلى الله عليه وسلم، وهو باب التوبة، وباب الصلاة، وباب الصوم، وباب الزكاة، وباب الصدقة، و باب الحج، و باب العمرة، و باب الجهاد، و باب الصلة.
وزاد غيره: باب الكاظمين، وباب الراضين، والباب الأيمن الذي يدخل منه الذين لا حساب عليهم.
وجعل القرطبي الباب الذي عرضه مسيرة ثلاثة أيام للراكب المجود- كما وقع عند الترمذي- باباً ثالث عشرة، والله تعالى أعلم.
مفتاح الجنة شهادة ألا إله إِلا الله وأن محمداً رسول الله والأعمال الصالحة هي أسنان هذا المفتاح
وقال الحسن بن عرفة: حدثنا إسماعيل بن عباس، عن عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي جبير، عن شهر بن حوشب، عن معاذ بن جبل، قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: "مفتاح الجنة شهادة أن لا إله إلا الله".
وفي صحيح البخاري، قال: قيل لوهب بن منبه: أليس لا إله إلا الله مفتاح الجنة? قال: بلى، ولكن إن جئت بمفتاح له أسنان فتح لك، وإلا لم يفتح لك. يعني لا بد وأن يكون مع التوحيد أعمال صالحة، من فعل الطاعات، وترك المحرمات.
ذكر تعداد محال الجنة وارتفاعها واتساعها
قال الله تعالى: "وَلمَنْ خَافَ مَقَامَ رَِّبهِ جَنَّتَانِ فَبِأيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ ذَوَاتَا أفْنَانٍ فَبِأيِّ آلأَءِ رَبكُمَا تُكَذِّبَانِ فِيهِمَا عَيْنَانِ تَجْرِيَانِ فَبِأي آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ فِيهِمَا مِنْ كُلِّ فاكِهَةٍ زَوْجَانِ فَبِأيِّ آلاَءِ رَبكُمَا تُكَذِّبَانِ مُتَّكِئِينَ عَلَى فُرُش بَطَائِنُهَا مِنْ إِسْتَبْرَق وَجَنَى الْجَنَّتَيْن دَانٍ فَبِأيِّ آلاَءِ ربكُمَا تُكَذِّبَانِ فِيهِنَّ قَاصِرَاتُ الطَّرْفِ لَمْ يَطْمِثْهُنَّ إِنْسٌ قَبْلَهُمْ وَلاَ جَان فَبأيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ كَأنَّهُنَّ الْيَاقوتُ وَالْمَرْجَانُ فَبِأيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَان هَلْ جَزَاءُ الإِحْسَانِ إِلاًّ الإِحْسَانُ فَبأيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ وَمِنْ دونهَما جَنَّتَان فَبِأيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذًّبَانِ مُدْهَامَّتَانِ فَبأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذًّبَانِ فِيهِمَا عَيْنَانِ نضَّاخَتَانِ فَبِأَيَ آلاَءِ رَبِّكَمَا تُكَذِّبَانِ فِيهِمَا فاكِهَة وَنَخْلٌ وَرُمَّان فَبأيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ فِيهِنَّ خَيْرَاتٌ حِسَانٌ فَبِأيَ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ حُورٌ مَقْصُورَات في الْخِيَام فَبِأَيِّ آلاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ لَمْ يَطْمِثْهُنَّ إِنْسٌ قَبْلَهُمْ وَلاَ جَانّ فَبِأيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ مُتَّكِئِينَ عَلَى رَفْرَفٍ خُضْر وَعَبْقَرِيٍّ حِسَانٍ فَبِأَيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ تَبَارَكَ اسْمُ ربِّكَ ذي الْجَلالِ وَالإكْرَامَ"..
وثبت في الصحيحين: من حديث عبد العزيز بن عبد الصمد، عن أبي بكر بن أبي موسى الأشعري، عن أبيه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "جنتان من ذهب، آنيتهما وما فيهما، وجنتان من فضة، آنيتهما وما فيهما، وما بين القوم وبين أن ينظروا إلى ربهم عز وجل، إلا رداء الكبرياء، على وجهه، في جنة عدن".
وروى البيهقي: من حديث مؤمل بن إسماعيل، عن حماد بن ثابت، عن أبي بكر بن أبي موسى، عن أبيه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "جنتان من ذهب للسابقين، وجنتان من ورق لأصحاب اليمين". وقال البخاري: حدثنا قتيبة، حدثنا إسماعيل بن جعفر، عن حميد، عن أنس بن مالك، أن أم حارثة أتت رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد هلك حارثة يوم بدر، أصابه غرب معهم، فقالت: يا رسول الله: قد علمت موقع حارثة من قلبي، فإن كان في الجنة لم أبك عليه، وإلا فسوف ترى ما أصنع فقال لها: "أجنة واححة هي، أم جنان كثيرة? وإنه في الفردوس الأعلى".
قليل العمل في سبيل الله خير من الدنيا وما فيها وأقل شيء في الجنة خير من الدنيا وما فيها
وقال: "غدوة في سبيل الله أو روحة خير من الدنيا وما فيها، وقاب قوس أحدكم، وموضع قده خير من الدنيا وما فيها، ولو أن امرأة من نساء الجنة اطلعت على أهل السموات والأرض لأضاءه ما بينهما، ولملأت ما بينهما ريحاً، ولنصيفها- يعني الخمار- خير من الدنيا وما فيها".
وفي رواية عن قتادة أنه قال: "الفردوس ربوة الجنة، وأوسطها، وأفضلها".
وقد رواه الطبراني: من حديث سعيد بن بشر، عن قتادة، عن الحسن بن سمرة، مرفوعاً.
وقال الله تعالى: "فِي جَنَّةٍ عَالِيَة".
وقال تعالى: "فَأولئِكَ لَهم الدَّرَجَاتُ الْعُلَى".
وقال تعالى: "وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَ بِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُها السَّمواتُ وَالأَرْضُ أعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ".
وقال تعالى: "سَابقُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا كَعَرْض السَّماء وَالأرْض أعِدّتْ لِلّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ ذَلِكَ فَضْلُ اللًّهِ يُؤْتيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ ذُو الفَضْل الْعَظِيم".
وقال الإِمام أحمد: حدثنا أبو عامر، حدثنا فليح، عن هلال بن علي بن عبد الرحمن بن أبي عمرة، عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "من آمن بالله ورسوله، وأقام الصلاة، وصام رمضان، فإن حقاً على الله أن يدخله الجنة، هاجر في سبيل الله، أو جلس في أرضه التي ولد فيها".
قالوا: يا رسول الله: أفلا تخبر الناس? قال: إن في الجنة مائة درجة، أعدها الله للمجاهدين في سبيله، بين كل درجتين كما بين السماء والأرض، فإذا سألتم الله فسلوه الفردوس، فإنه وسط الجنة، وأعلى الجنة، وفوقه عرش الرحمن، ومنه تفجر- أو تنفجر- أنهار الجنة"- شك أبو عامر.
ورواه البخاري، عن إبراهيم بن المنذر، عن محمد بن فليح، عن أبيه، بمعناه.
الفردوس أعلى درجات الجنة
والصلاة والصيام يقتضيان مغفرة الله عز وجل
وقال أبو القاسم الطبراني: حدثنا علي بن عبد الرحمن، حدثنا أبو همام الدلال، حدثنا هشام بن سعد، عن زيد بن أسلم، عن عطاء بن يسار، عن معاذ بن جبل، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "من صلى هؤلاء الصلوات الخمس، وصام رمضان- لا أدري ذكر الزكاة أم لا?- كان حقاً على الله أن يغفرَ له، هاجر، أو قعد حيث ولدته أمه، قلت: يا رسول الله: ألا أخرج فأؤذن الناس? فقال: لا. ذر الناس يعملون، فإن في الجنة مائة درجة، ما بين كل درجتين، مثل ما بين السماء والأرض، وأعلى درجة منها الفردوس، وعليها يكون العرش، وهي أوسط شيء في الجنة، ومنها تفجر أنهار الجنة، فإذا سألتم الله فسلوه الفردوس".
وهكذا رواه الترمذي: عن قتيبة، وأحمد بن عبده الدراوردي، عن زيد بن أسلم به.
وأخرجه ابن ماجه، عن سويد، عن حفص بن ميسرة، عن زيد مختصراً.
من الفردوس تتفجر أنهار الجنة
وقال الإِمام أحمد: حدثنا عفان، حدثنا همام، حدثنا زيد بن أسلم، عن عطاء بن يسار، عن عبادة بن الصامت، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "الجنة مائة درجة، ما بين كل درجتين مسيرة مائة عام".
وقال ابن عفان: "كما بين السماء والأرض، والفردوس أعلاها درجة، ومنها تخرج الأنهار الأر بعة، والعرش فوقها، فإذا سألتم الله فسلوه الفردوس" .
ورواه الترمذي: عن أحمد بن منيع، عن زيد بن هارون، عن همام بن يحيى به.
قلت: ولا تكون هذه الصفة إلا في المقبب، فإن أعلى القبة هو وسطها، والله تعالى أعلم.
درجات الجنة متفاوتة وليس يعلم مقدار تفاوتها إلا الله رب العالمين
وقال أبو بكر بن أبي داود: حدثنا أحمد بن سنان، حدثنا يزيد بن هارون، أخبرنا شريك، عن محمد بن جحادة، عن عطاء، عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "الجنة مائة درجة، ما بين كل درجتين مسيرة خمسمائة عام".
ورواه الترمذي: عن عباس العنبري، عن يزيد بن هارون، وعنده: "ما بين كل درجتين مائة عام". وقال: هذا حديث حسن صحيح.
وقال الحافظ أبو يعلى: حدثنا زهير، عن حسن، عن أبي لهيعة، عن دراج، عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "الجنة مائة درجة لو أن العالمين اجتمعوا في إحداهن وسعتهم". ورواه الترمذي: عن قتيبة، عن ابن لهيعة، ورواه أحمد أيضاً.
ذكر مَا يكُون لأدنى أهل الجنَّةِ منزلة وأَعْلاَهُم مِن اتساع الملك العظيم
قال الله تعالى: "وَإِذَا رَأيْتَ ثَمَّ رَأَيْتَ نَعِيماً وَمُلْكاً كَبِيراً".
وقد تقدم في الحديث المتفق عليه من رواية منصور: عن إبراهيم، عن علقمة بن مسعود، عن النبي صلى الله عليه وسلم في ذكر آخر من يدخل الجنة من أمته يقول له: "أما ترضى أن يكون لك مثل الدنيا وعشرة أمثالها"? وقال الإِمام أحمد: حدثنا حسين بن محمد، حدثنا اسرائيل، عن ثوير هو ابن أبي فاختة، عن ابن عمر، رفعه إلى النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن أدنى أهل الجنة منزلة، الذي ينظر إلى جناته، ونعيمه، وخدمه، وسرده، من مسيرة ألف سنة، وإن أكرمهم على الله من ينظر إلى وجهه غدوة وعشية".
ثم تلا هذه الآية: "وُجُوة يَوْمَئِذٍ نَاضِرَةٌ إِلَى رَبهَا نَاظِرَةٌ".
وقال أيضاً: حدثنا أبو معاوية، حدثنا عبد الملك بن أبجر، عن ثوير بن أبي فاختة، عن ابن عمر، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن أدنى أهل الجنة منزلة لينظر في ملك ألفي سنة يرى أقصاه كما يرى أدناه، ينظر أزواجه، وخدمه، وإن أفضلهم منزلة لينظر في وجه الله تعالى كل يوم مرتين".
ورواه الترمذي عن عبد، عن شبابة، عن إسرائيل، عن ثوير، به قال: وقد روى من غير وجه، عن إسرائيل، عن يزيد، عن عبد الله بن عمر مرفوعاً قال: ورواه الثوري عن ثوير، عن مجاهد، عن ابن عمر، قوله، قال: ورواه عبد الله بن أبجر، عن ثوير، عن ابن عمر، موقوفاً كذا قال: وقد تقدمت رواية أحمد لهذا الطريق مرفوعاً.
وروى مسلم، والطبراني: وهذا لفظه من حديث سفيان بن عيينة: حدثنا مطرف بن طريف، وعبد الملك بن سعيد بن أبجر، عن الشعبي، عن المغيرة بن شعبة،- رفعه ابن أبجر، ولم يرفعه مطرف- قال: قال موسى: يا رب: أخبرني عن أدنى أهل الجنة منزلة، قال: نعم، هو رجل يجيء بعدما نزل الناس منازلهم، وأخذوا أخذاتهم، فيقال له: ادخل الجنة، فيقول: يا رب، وكيف أدخلها وقد نزل الناس منازلهم، وأخذوا أخذاتهم? فيقول له: أما ترضى أن يكون لك مثل ما كان لملك من ملوك الدنيا? فيقول: رضيت يا رب، فيقول، لك مثله ومثله:- وعقد سفيان أصابعه الخمس- فيقول: رضيت يا رب. قال: فيقول موسى: يا رب: فأخبرني عن أعلى أهل الجنة منزلة، قال: نعم. أولئك الذين أردت، وسأخبرك عنهم، غرست كرامتهم بيدي، وختمت عليها، فلم تر عين، ولم تسمع أذن، ولم يخطر على قلب بشر".
مصداق ذلك في كتاب الله تعالى: "فَلاَ تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قرَّةِ أعْيُن جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ".
وثبت في الصحيحين: واللفظ لمسلم: من حديث سفيان. بن عيينة، عن أبي الزناد، عن الأعرج، عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "قال الله عز وجل: "أعددت لعبادي الصالحين ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر".
مصداق ذلك في كتاب الله: "فَلاَ تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أخفِيَ لَهُمْ مِنْ قُرَّةِ أَعْيُن جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ".
وقال الإِمام أحمد: حدثنا هارون بن معروف، حدثنا ابن وهب، حدثني أبو صخر، أن أبا حازم حدثه، قال: سمعت سهل بن سعد يقول: شهدت من رسول الله صلى الله عليه وسلم مجلساً، وصف فيه الجنة، حتى انتهى، ثم قال في آخر حديثه: "فيها ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر".
ثم قرأ هذه الآية: "تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَن الْمَضَاجع يَدْعُونَ رَبَّهُمْ خَوْفاً وَطَمَعاً وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ فَلاَ تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قرَّةِ أَعْيُن جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلون".
ورواه مسلم: عن هارون بن معروف.
ذكر غرف الْجنَّة وارتفاعها واتساعِها وَعِظَمها نسأل اللّه مِن فَضله أنْ يمنَحَنا إِيَّاهَا مِنْ فيض فَضْلِهِ
قال الله تعالى: "لكِن الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ لَهُمْ غرَفٌ مِنْ فَوْقهَا غرَف مَبْنِيَّةٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ وعْد اللَّهِ لاَ يُخْلِفُ اللَّهُ المِيعَاد".
وقال الله تعالى: "فَأوتثِكَ لَهُمْ جَزَاءُ الضِّعْفِ بِمَا عَمِلُوا وَهُمْ فِي الْغُرَفاتِ آمِنُونَ".
وثبت في الصحيحين: واللفظ من حديث مالك: عن صفوان بن سليم، عن عطاء بن يسار، عنأبي سعيد الخدري، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "إن أهل الجنة ليتراءون داخل الغرف من فوقهم كما يتراءون- أو ترون- الكوكب الغائر في الأفق، من المشرق، أو المغرب، لتفاضل ما بينهم"? قالوا: يا رسول الله: تلك منازل الأنبياء لا يبلغها غيرهم? قال: لا، والذي نفسي بيده إنها منازل الأنبياء، ومنازل رجال آمنوا بالله، وصدقوا المرسلين" .
وفي الصحيح أيضاً: من حديث أبي حازم، عن سهل بن سعيد، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "إن أهل الجنة ليتراءون في الجنة كما تتراءون- أو ترون- الكوكب الدري الغائر في أفق السماء".
قال أحمد: حدثنا فزارة، أخبرني فليح، عن هلال- يعني ابن عطاء-، عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم: قال: "إن أهل الجنة ليتراءون في الجنة كما تتراءون- أو ترون- الكوكب الدري الغائر في الأفق، من تفاضل الدرجات. قالوا: يا رسول الله: أولئك النبيون. قال: بلى والذي نفسي بيده، وأقوام آمنوا بالله، وصدقوا المرسلين" ، حدثنا الحافظ أيضاً هذا على شرط البخاري.
منازل المتحابين بجلال الله في الجنة
وقال أحمد: حدثنا علي بن عباس، حدثنا محمد بن مطرف، أخبرنا أبو حازم، عن أبي سعيد الخدري، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن المتحابين في الله لترى غرفهم في الجنة كالكوكب الطالع، الشرقي، أو الغربي، فيقال: من هؤلاء? فيقال: هؤلاء المتحابون في الله".
وفي حديث عطية: عن أبي سعيد، مرفوعاً: "إن أهل عليين ليراهم من سواهم كما يرون الكوكب في أفق السماء، وإن أبا بكر وعمر منهم".
ذكر أعلى منزلة في الجنة وهي الوسيلة فيها مقام رسول الله صلى الله عليه وسلم.
ثبت في صحيح البخاري: عن علي بن عباس، عن شعيب بن أبي حمزة، عن محمد بن المنكدر، عن جابر بن عبد الله، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: "من قال حين يسمعِ النداء: اللهم رب هذه الدعوة التامة، والصلاة القائمة، آت محمداً الوسيلة، والفضيلة، وابعثه مقاماً محموداً الذي وعدته: حلت له الشفاعة يوم القيامة".
وفي صحيح مسلم: عن محمد بن سلمة، عن ابن وهب، عن حيوة، وسعيد بن أبي أيوب، عن كعب بن علقمة، عن عبد الرحمن بن جبير، عن عبد الله بن عمرو بِن العاص، أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول: "إذا سمعتم المؤذن فقولوا مثل ما يقول، ثم صلوا عليَّ فإن من صلَّى عليَّ صلاة صلى الله عليه عشراً، ثم سلوا الله تعالى لي الوسيلة فإن من سأل الله لي الوسيلة حلت له الشفاعة".
الوسيلة أعلى درجة في الجنة، لا ينالها إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم
وقال الإِمام أحمد: حدثنا عبد الرزاق، أخبرنا سفيان، عن ليث، عن كعب، عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "إِذا صليتم عليَّ، فسلوا الله لي الوسيلة، قالوا: يا رسول الله: وما الوسيلة? قال: أعلى درجة في الجنة، لا ينالها إلا رجل واحد، وأرجو أن أكون أنا هو".
وقال أحمد: حدثنا موسى بن داود، حدثنا ابن لهيعة، عن موسى بن وردان، سمعت أبا سعيد الخدري قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "الوسيلة درجة عند الله، ليس فوقها درجة، فسلوا الله أن يؤتيني الوسيلة".
وقال الطبراني: حدثنا أحمد بن علي الأبار، حدثنا الوليد بن عبد الملك الحراني، حدثنا موسى بن أعين، عن ابن أبي ذؤيب، عن محمد بن عمر بن عطاء، عن بن عباس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ""سلوا الله لي الوسيلة، فإِنه لم يسألها لي عبد في الدنيا، إلا كنت له شفيعاً- أو شهيداً- يوم القيامة. قال الطبراني: لم يروه عن ابن أبي ذؤيب إلا موسى بن أعين.
ذكر بُنيان قُصورُ الْجنَّةِ مِمَّ هُوَ
قال أحمد: حدثنا أبو النضر، وأبو كامل، قالا: حدثنا زهير، حدثنا سعد أبو مجاهد الطائي، حدثنا أبو مدله المدني مولى أم المؤمنين عائشة رضي الله تعالى عنها، أنه سمع أبا هريرة يقول: قلنا: يا رسول الله: إِذا رأيناك رقت قلوبنا، وكنا من أهل الآخرة، وإِذا فارقناك، أعجبتنا الدنيا، وشمنا النساء والأولاد، فقال: لو تكونوا أو قال: لو أنكم تكونون على كل حال على الحال التي أنتم عليها عندي، لصافحتكم الملائكة بأكفهم، ولزارتكم في بيوتكم، ولو لم تذنبوا لجاء الله بقوم يذنبون لكي يغفر لكم، قال قلنا: يا رسول الله، حدثنا عن الجنة: ما بناؤها? قال: لبنة من فضة، ولبنة من ذهب، وملاطها المسك، وحصباؤها اللؤلؤ والياقوت، وترابها الزعفران، من يدخلها ينعم، ولا يبأس، ويخلد، ولا يموت، لا تبلى ثيابه، ولا يفنى شبابه".
ورواه الترمذي: من حديث عبد الله بن نمير، عن سعدان التيمي- وكان ثقة- عن سعد أبي مجاهد الطائي،- وكان ثقة- وقال: حسن، ووقع توثيق هذين الرجلين في رواية ابن نمير.
وقال أبو بكر بن أبي الدنيا: حدثنا محمد بن المثنى البزار، حدثنا محمد بن زياد الكلبي، حدثنا نفيس بن حنين، عن سعيد بن أبي عروبة، عن قتادة، عن أنس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "خلق الله جنة عدن بيده، لبنة من درة بيضاء، ولبنة من ياقوتة حمراء، ولبنة من ***جدة خضراء، ملاطها المسك، وحصباؤها اللؤلؤ، وحشيشها الزعفران، ثم قال لها: انطقي: فقالت: "قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤمِنُونَ".
فقال الله: "وعزتي وجلالي، لا يجاورني فيك بخيل".
ثم قرأ رسول الله صلى الله عليه وسلم: "وَمَنْ يُوقَ شحَّ نَفْسِهِ فَأولئِكَ هُم المُفْلِحُونَ".
وقال أبو بكر بن مردويه: حدثنا عبد الله بن إسحاق بن إبراهيم، حدثنا القاسم بن المغيرة الجوهري، حدثنا عفان بن سعيد المقري، حدثنا علي بن صالح، عن أبي ربيعة، عن الحسن، عن ابن عمر، قال: سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الجنة فقال: "من يدخل الجنة يحيى ولا يمت، وينعم ولا يبأس، لا تبلى ثيابه، ولا يفنى شبابه قيل: يا رسول الله: كيف بناؤها? قال: لبنة من ذهب، ولبنة من فضة، وملاطها مسك أذفر، وحصباؤها اللؤلؤ والياقوت، وترابها الزعفران".
وقال البزار: حدثنا بشر بن آدم، حدثنا يونس بن عبيد الله العمري، حدثنا عيسى بن الفضل، حدثنا الحريري، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "خلق الله الجنة لبنة من ذهب، ولبنة من فضة، وملاطها المسك، ثم قال لها: تكلمي فقالت: "قَدْ أفْلَحَ الْمُومِنُونَ".. فقالت الملائكة: "طوباك منزلة الملوك".
وقد رواه البيهقي: وغيره: فقال الله: "طوباك منزلة الملوك".
وقد رواه وهب، عن الحريري، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، موقوفاً..
وفي حديث داود بن أبي هند، عن أنس، مرفوعاً "إن الله بنى الفردوس بيده، وحظرها على كل مشرك وكل مدمن خمر، سكير".
وقال أبو بكر بن أبي شيبة: حدثنا معاوية بن هشام، حدثنا علي بن عاصم، عن عمر بن ربيعة، عن الحسن، عن ابن عمر، قال: قيل: يارسول الله كيف بناء الجنة. فقال: "لبنة من فضة، ولبنة من ذهب، ملاطها المسك، وحصباؤها اللؤلؤ والياقوت، وترابها الزعفران".
الملاط: هو الطين الذي يجعل بين الأحجار في البناء، ليجتمع بعضها إلى بعض.
وقال الطبراني: حدثنا أحمد بن خليد، حدثنا أبو اليمان الحكم بن نافع، حدثنا صفوان بن عمر، عن مهاجر بن ميمون، عن فاطمة رضي الله عنها، أنها قالت للنبي صلى الله عليه وسلم: أين أمنا خديجة? قال: "في بيت من قصب، لا لغو فيه ولا نصب، بين مريم، وآسية امرأة فرعون". قالت: أمن هذا القصب? قال: "لا من القصب المنظوم بالدر واللؤلؤ والياقوت".
قال الطبراني: لا يروى عن فاطمة إلا بهذا الإِسناد. تفرد به صفوان بن عمرو.
وقلت: وهو حديث غريب. وله شاهد في الصحيح: "إن الله أمرني أن أبشر خديجة ببيت في الجنة من قصب، لا صخب فيه ولا نصب".
قال بعض العلماء: إنما كان بيتها من قصب اللؤلؤ، لأنها حازت قصب السبق في تصديق رسول الله صلى الله عليه وسلم، حين بعثه الله عز وجل، كما يدل عليه حديث أول البعثة، فإِنها أول من آمن، حيث قالت- وقد أخبرها خبر ما رأى- وقال: "لقد خشيت على عقلي" قالت: "كلا: والله لا يخزيك الله أبداً، إنك لتصل الرحم، وتصدق الحديث، وتحمل الكل وتكسب المعدوم، وتعين على نوائب الدهر".
وأما ذكر مريم وآسية في هذا الحديث، ففيه إشعار أن رسول الله صلى الله عليه وسلم يتزوج بهما في الدار الآخرة، وقد حاول بعضهم أن يأخذ ذلك من القرآن في سورة: "يا أيُّهَا النبي لِمَ تُحَرِّمُ".
في قوله: "ثَيبَات وأبْكَاراً".
ثم ذكرت آسية ومريم في آخر السورة. يروى مثل هذا عن البراء بن عازب، أو عن غيره من السلف، والله أعلم.
فضل قيام الليل وإطعام الطعام وكثرة الصيام
وقال أبو بكر بن أبي داود: حدثنا ابن المنذر الطريفي، حدثنا ابن فضيل، حدثنا عبد الرحمن بن إسحاق، عن النعمان بن سعد، عن علي بن أبي طالب، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن في الجنة لغرفاً ترى ظهورها من بطونها، وبطونها من ظهورها، فقيل لرسول الله: لمن هي? قال: لمن طيب الكلام، وأطعم الطعام، وأدام الصيام وصلى بالليل والناس نيام".
ورواه الترمذي: عن علي بن حجر، عن علي بن مسهر، عن عبد الرحمن بن إسحاق، وقال: غريب، لا نعرفه إلا من حديثه.
وروى الطبراني: من حديث الوليد بن مسلم، حدثنا معاوية بن سلام، عن يزيد بن سلام، حدثني أبو سلام، حدثني أبو موسى الأشعري، حدثني أبو مالك الأشعري، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "إن في الجنة غرفاً يرى ظاهرها من باطنها، وباطنها من ظاهرها، أعدها الله لمن أطعم الطعام، وأدام الصيام، وصلى بالليل والناس نيام".
وروى الطبراني أيضاً: من حديث ابن وهب، حدثني حيي، عن عبد الرحمن، عن عبد الله بن عمرو، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن في الجنة غرفاً يرى ظاهرها من باطنها، وباطنها من ظاهرها".
قال أبو مالك الأشعري: لمن هي يا رسول الله? قال: "لمن أطاب الكلام، وأطعم الطعام، و بات قائْماً والناس نيام".
قال الحافظ الضياء: هذا عندي إسناد حسن، وذكر أبي مالك فيه مما يدل على صحته، لأنه قد رواه وإسناد حديثه أيضاً.
وقد ورد في بعض الأحاديث أن القصر يكون من لؤلؤة واحدة، أبوابه ومصاريعه وسقفه.
وفي حديث آخر: "سقوف الجنة نور، تتلالأ كالبرق اللامع، لولا أن الله يثبت أبصارهم لأوشك أن يخطفها".
وقال البيهقي: أخبرنا أبو الخبر بن بشران، أخبرنا أبو عمرو عثمان بن أحمد المعروف بابن السماك، حدثنا عبد الرحمن بن محمد بن منصور، حدثنا أبي، حدثنا عبد الرحمن بن عبد المؤمن، سمعت محمد بن واسع يذكر عن جابر بن عبد الله قال: قال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ألا أحدثكم بغرف الجنة? قال: قلنا: بلى يا رسول الله: بأبينا أنت وأمنا. قال: إن في الجنة غرفاً من أصناف الجوهر كله، يرى ظاهرها من باطنها، وباطنها من ظاهرها، فيها من النعيم واللذات والشفوف مالا عين رأت ولا أذن سمعت. قال: قلنا يا رسول الله: ولمن هذه الغرف? قال: لمن أفشى السلام وأطعم الطعام، وأدام الصيام، وصلى بالليل والناس نيام".
قال: قلنا: يا رسول الله: ومن يطيق ذلك. قال: أمتي تطيق ذلك، وسأخبركم عن ذلك، من لقي أخاه فسلم عليه، ورد عليه فقد أفشى السلام، ومن أطعم عياله، وأهله، حتى يشبعهم، فقد أطعم الطعام، ومن صام رمضان، ومن كل شهر ثلاثة أيام، فقد أدام الصيام، ومن صلى العشاء الأخيرة وصلى الغداة في جماعة، فقد صلى بالليل والناس نيام، اليهود والنصارى والمجوس".
ثم قال البيهقي: وهذا الإِسناد غير قوي، إلا أنه بالإِسنادين يقوي بعضه ببعض، والله أعلم.
قال: وروي بإِسناد آخر عن جابر.
ثم أورده من طريق علي بن حرب، عن حفص بن عمرو، عن عمرو بن قيس الملائي، عن عطاء، عن ابن عباس، مرفوعاً بنحوه.
وروى البيهقي: من حديث حسن بن فرقد، عن الحسن البصري، عن عمران بن حصين، وأبي، قالا: سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن هذه الآية: "وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً في جَنَّاتِ عَدْنٍ".
فقال: "قصر من لؤلؤ، في ذلك القصر سبعون داراً من ياقوتة، في كل دار سبعون بيتاً من زمردة خضراء، في كل بيت سرير، على كل سريرسبعون فراشاً، من كل لون، على كل فراش زوجة من الحور العين، في كل بيت سبعون مائدة، على كل مائدة سبعون لوناً من الطعام، في كل بيت سبعون وصيفة، ويعطي المؤمن ما يأتي على ذلك كله أجمع".
قلت: وهذا الحديث غريب فإن هذا الجسر ضعيف جداً، وإذا كان الجسر ضعيفاً فلا يملك الاتصال..
وقال عبد الله بن وهب: أخبرنا عبد الرحمن بن زيد بن أسلم، عن أبيه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إنه ليحاز الرجل الواحد بالقصر من اللؤلؤة الواحدة، في ذلك القصر سبعون غرفة، في كل غرفة زوجة من الحور العين، في كل غرفة سبعون باباً، تدخل عليه من كل باب رائحة من رائحة الجنة سوى الرائحة التي تدخل عليه من الباب الآخر".
ثم قرأَ: "فَلاَ تَعْلَم نَفْسٌ مَا أخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قرَّةِ أعْيُن جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْملون".
قلت: وقد رواه الإِمام أحمد، عن حسن، عن ابن لهيعة..
حدثني حيي بن عبد الله بن شريح المعافري، فذكر بإِسناده مثله، غير أنه قال: فقال أبو موسى الأشعري، لمن هي يا رسول الله. والله أعلم.
وذكر القرطبي: من طريق أبي هدية بن إبراهيم بن هدية، عن أنس بن مالك، مرفوعاً: "إن في الجنة غرفاً ليس فيها معاليق من فوقها، ولا عمد من تحتها، قيل يا رسول الله: وكيف يدخلها أهلها? قال: يدخلونها أشباه الطير. قيل: يا رسول الله: لمن هي? قال: لأهل الأسقام، والأوجاع، والبلوى".
ذكر الخيَام في الْجنَّة
قال الله تعالى: "حورٌ مَقْصُورَاتٌ في الْخِيَام فَبِأيِّ آلاَءِ رَبِّكُمِا تُكًذبَانِ".
وثبت في الصحيحين: واللفظ لمسلم: من حديث أبي عمران الجوني، عن أبي بكر بن أبي موسى الأشعري، عن أبيه، قال: قال رسولى الله صلى الله عليه وسلم: "إن للمؤمن في الجنة لخيمة من لؤلؤة واحدة مجوفة، طولها ستون ميلاً، للمؤمن فيها أهلون يطوف عليهم المؤمن فلا يرى بعضهم بعضاً" .
وفي رواية للبخاري: "ثلاثون ميلاً" وصح. "ستون ميلاً".
وقال أبو بكَر بن أبي الدنيا: حدثني محمد بن حفص، حدثنا منصور، حدثنا يوسف بن الصباح، عن أبي صالح، عن ابن عباس، قال: "الخيمة من درة مجوفة، طولها فرسخ، وعرضها فرسخ، ولها ألف باب من ذهب، حولها سرادق دورة خمسون فرسخاً، يدخل عليه من كل باب بهدية من الله عز وجل، وذلك قوله: "والمَلاَئِكَةُ يَدْخُلُونَ عَلَيْهِمْ مِنْ بَابٍ".
وقال ابن المبارك: أخبرنا همام، عن عكرمة، عن ابن عباس، قال: "الخيمة درة، من درة مجوفة، فرسخ في فرسخ، لها أربعة آلاف مصراع من ذهب".
وقال قتادة: عن خالد العصري عن أبي الدرداء قال: "الخيمة لؤلؤة واحدة، لها سبعون باباً كلها من در".
ذكر تربَة الجَنَّة
ثبت في الصحيحين: من حديث الزهري، عن أنس بن مالك، عن أبي ذر، في حديث المعراج، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أدخلت الجنة فإذا فيها جنادل اللؤلؤ، وإذا ترابها المسك". وقال الإِمام أحمد: حدثنا روح، حدثنا حماد، حدثنا الحريري، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سأل ابن صائد عن تربة الجنة فقال: "هي در مكة بيضاء، مسك خالص". فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "صدق".
هكذا رواه الإِمام أحمد: ورواه مسلم: من حديث أبي سلمة، عن أبي نضرة بنحوه، وقد رواه مسلم أيضاً: عن أبي بكر بن أبي شيبة، عن أبي أمامة، عن الحريري، عن أبي نضرة، عن أبي سعيد، أن ابن صياد سأل النبي صلى الله عليه وسلم عن تربة الجنة فقال: "هي درمكة بيضاء مسك خالص".
وقال أحمد: حدثنا علي بن عبد الله، حدثنا سفيان، عن مجالد، عن الشعبي، عن جابر بن عبدالله، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في اليهود: "إني سائلهم عن تربة الجنة، وهي درمكة بيضاء، فسألهم، فقالوا: هي خبزة يا أبا القاسم، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "الخبز من الدر".
وتقدم في حديث أبي هريرة، وابن عمر، وغيرهما: في صفة بناء الجنة، أن: "ملاطها المسك، وحصباءها اللؤلؤ، والياقوت، وترابها الزعفران".
والملاط في اللغة: عبارة عن الطين الذي يجعل بين ساقي البناء، يملط به الحائط، فلعل بعض بقاعها ترابه المسك، وبعضها ترابه الزعفران، والله أعلم.
ومع هذه العظمة والاتساع، فقد تقدم في الصحيح عن أنس: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "وقاب قوس أحدكم أو موضع قده خير من الدنيا وما فيها".
وقال أحمد: حدثنا عبد الرزاق، حدثنا معمر، عن تمام، عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لقيد سوط أحدكم من الجنة خير من السماء والأرض". على شرط الشيخين.
وقال ابن وهب: أخبرنا عمرو بن الحارث أن سليمان بن جنيد حدثه: أن عامر بن سعد بن أبي وقاص- قال سليمان: لا أعلم ألا أنه حدثني عن أبيه- عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "لو أن أقل نور من الجنة ظهر للدنيا، لزخرف له ما بين السماء والأرض".
ذكر أنهار الجنة وأشجارها وثمارها
قال الله تعالى: "تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأنْهَارُ".
وقال: "مِنْ تَحْتِهِمُ الأنْهَارُ".
وقال الله تعالى: "مَثَلُ الْجنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ فِيهَا أنْهَارٌ مِنْ مَاءٍ غَيْر ِآسِن وَأنْهَارٌ مِنْ لَبَن لَمْ يَتَغيَّرْ طَعْمُهُ وَأنْهَارٌ مِنْ خَمْر لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ وَأنْهَارٌ مِنْ عَسَل مُصًفَّى وَلَهُمْ فِيهَا مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَمَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ".
وقال تعالى: "مَثَلُ الجنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقونَ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأنْهَارُ أكُلُهَا دَائِم وَظِلهَا تِلْكَ عُقْبَى الَّذِينَ اتَّقَوْا وَعُقْبَى الْكَافِرِينَ النَّارُ".
وقال الإِمام أحمد: حدثنا يزيد بن هارون، أخبرنا الحريري، عن حكيم بن معاوية بن أبي بهز، عن أبيه، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "في الجنة بحر اللبن، وبحر الماء، وبحر العسل، وبحر الخمر، ثم تشقق الأنهار منها بعد".
رواه الترمذي، عن بندار، عن يزيد بن هارون به، وقال: حسن صحيح، وقال أبو بكر بن مردويه، حدثنا أحمد بن محمد بن عاصم، حدثنا عبد الله بن محمد بن السمان، حدثنا مسلم بن إبراهيم، حدثنا الحارث بن عبيد أبو قدامة الإِيادي، حدثنا أبو عمران الجوني، عن أبي بكر بن قيس، عن أبيه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "تظنون أن لأنهار الجنة حدوداً في الأرض. لا والله، إنها لسابحة على وجه الأرض، حافاتها اللؤلؤ، وقبابها اللؤلؤ، وطيبها المسك الأذفر".
وقد قيل: يا رسول الله: وما الأذفر? قال: " لذي لا خلط له".
وقد رواه ابن أبي الدنيا: عن يعقوب بن عبيد، عن يزيد بن هارون، به، موقوفاً، وروى البيهقي: عن الحاكم، وغيره، عن الأصم، عن الربيع بن سليمان، عن أسد بن موسى، عن أبي ثوبان، عن عطاء بن قرة، عن عبداللة بن ضمرة، عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من سره أن يسقيه الله الخمر في الآخرة، فليتركه في الدنيا، ومن سره أن يكسيه الله الحرير في الآخرة، فليتركه في الدنيا، أنهار الجنة تفجر من تحت تلال- أو جبال- المسك، ولو كان أدنى أهل الجنة حلية عدلت حليته بحلية أهل الدنيا جميعاً، لكانت حلية أدنى أهل الجنة، أفضل من حلية أهل الدنيا جميعاً".
وروي من طريق أبي معاوية، عن الأعمش، عن عمرو بن مرة، عن مرة، عن عبد الله، قال: "أنهار الجنة تفجر من جبل مسك".
قلت: وهذا بالموقوف أصح.
صِفَة الكَوثر
وَهُوَ أَشْهَر أَنهار الْجَنَّة سَقَانا اللَّهُ تَعَالَى مِنْهُ بمنِّهِ وَكَرَمِهِ
قال الله تعالى: "إِنَّا اعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ فَصَلِّ لِربِّكَ وانْحَرْ إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأَبْتَر".
وثبت في صحيح مسلم: من حديث محمد بن فضيل، وعلي بن مسهر، كلاهما عن المختار بن فلفل، عن أنس، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم حين أنزلت عليه هذه السورة قال: "أتدرون ما الكوثر? قالوا: الله ورسوله أعلم. قال: هو نهر وعدنيه الله عز وجل، عليه خير كثير".
وفي الصحيحين: من حديث سنان، عن قتادة، عن أنس، في حديث المعراج، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أتيت على نهر، حافتاه قباب اللؤلؤ المجوف، فقلت: ما هذا يا جبريل? قال: هذا الكوثر الذي أعطاكه الله عز وجل".
ورواه أحمد: عن ابن عدي، عن حميد، عن أنس، به.
وفي رواية: "فضربت بيدي إلى ما يجري فيه الماء فإذا مسك أذفر".
ولهذا طرق كثيرة: عن أنس، وغيره من الصحابة، وله ألفاظ متعددة.
قال أحمد: حدثنا محمد بن فضيل، عن المختار بن فلفل، عن أنس، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "الكوثر نهر في الجنة، وعدنيه ربي عز وجل".
ورواه مسلم: عن أبي كريب، عن ابن فضيل.
وقال أحمد: حدثنا عبد الصمد، حدثنا حماد عن ثابت، عن أنس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أعطيت الكوثر، فإذا نهر يجري على وجه الأرض، حافتاه قباب اللؤلؤ، ليس مسقوفاً، فضربت بيدي إلى ترتبه، فإذا ترابه مسك أذفر، وحصباؤه اللؤلؤ".
قال أحمد: حدثنا سليمان بن داود الهاشمي، حدثنا إبراهيم بن سعد، حدثني محمد بن عبيد الله ابن شهاب ابن أخي شهاب، عن أبيه، عن أنس بن مالك، قال: سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الكوثر فقال: "هو نهر أعطانيه الله في الجنة، ترابه مسك، ماؤه أبيض من اللبن، وأحلى من العسل، ترده طيور أعناقها مثل أعناق الجزور".
فقال أبو بكر: يا رسول الله: إنها لناعمة: فقال: "أكلها أنعم منها".
وقال الحاكم: أخبرنا الأصم، حدثنا إبراهيم بن سعد، حدثنا إدريس بن يحيى، حدثني الفضل بن المختار، عن عبيد الله بن موهب، عن حصين بن محصن الخطمي، عن حذيفة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن في الجنة طيراً أمثال البخاتي".
فقال أبو بكر: إنها لناعمة يا رسول الله: "فقال: "أنعم منها من يأكلها، وأنت ممن يأكلها يا أبا بكر".
ثم رواه من طريق سعيد بن أبي عروبة: عن قتادة، مرسلاً.
وقال أحمد: حدثنا مسلمة الخراجي، حدثنا ثابت، عن يزيد بن المهاد، عن عبد الوهاب بن أبي بكر، عن عبد الله بن أبي بكر، عن عبد الله بن مسلم، عن ابن شهاب، عن أنس بن مالك، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن الكوثر فقال: "نهر أعطانيه الله عز وجل، أشد بياضاً من اللبن، وأحلى من العسل، وفيه طير أعناقها كأعناق الجزور".
فقال عمر: يا رسول الله: إن تلك الطيور الناعمة? فقال: "أكلها أنعم منها يا عمر".
وكذلك رواه الدراوردي: عن ابن أخي ابن شهاب، عن أبيه، عن أنس.
رواية ابن عمر
قال أحمد: حدثنا ابن حفص، أخبرنا ورقاء، قال: وقال عطاء: عن محارب بن دثار، عن ابن عمر، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "الكوثر نهر في الجنة حافتاه من ذهب والماء يجري على اللؤلؤ، إن ماءه أشد بياضاً من اللبن، وأحلى من العسل".
وقد رواه إسماعيل بن علية، ومحمد بن فضيل: عن عطاء بن السائب، عن محارب، عن ابن عمر، مرفوعاً: "الكوثر نهر في الجنة، حافتاه الذهب، مجراه الدر والياقوت، تربته أطيب من المسك، ماؤه أشد بياضاً من الثلج".
وفي رواية: "أشد بياضاً من اللبن، وأحلى من العسل، واللبن الزبد".
وأخرجه الترمذي، وابن ماجه، من حديث محمد بن فضيل، وقال الترمذي: حسن صحيح.
رواية ابن عباس
قال البخاري: حدثنا يعقوب بن إبراهيم، حدثنا هشيم، أخبرنا يونس، عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس، أنه قال في الكوثر: "هو الخير الذي أعطاه الله إياه".
قال ابن بشر: قلت لسعيد بن جبير: إن أناساً يزعمون أنه نهر في الجنة. فقال سعيد: النهر الذي في الجنة من الخير الذي أعطاه الله إياه".
وقد روى ابن جرير: عن أبي كريب، حدثنا عمر بن عبيد? عن عطاء بن سعيد بن جبير، عن ابن عباس قال: "الكوثر نهر في الجنة، حافتاه ذهب وفضة، يجري على الياقوت والدر، ماؤه أبيض من الثلج، وأحلى من العسل".
كذا رواه العوفي، عن ابن عباس.
رواية عاثشة
قال البخاري: حدثنا خالد بن يزيد الكاهلي، حدثنا إسرائيل، عن أبي إسحاق، عن أبي عبيدة، عن عائشة، قال: سألتها عن قوله تعالى: "إِنَّا أعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ" فقالت: "الكوثر نهر أعطيه نبيكم صلى الله عليه وسلم، شاطئاه در مجوف آنيته كعدد النجوم".
ثم قال البخاري: وقد رواه زكريا، وأبو الأحوص، ومطرف، عن أبي إسحاق، وقال أبو نعيم الفضل بن دكين: حدثنا ابن أبي نجيح، عن مجاهد، قال: "هو الجنة".
وقالت عائشة: "هو نهر في الجنة ليس أحد يدخل إصبعيه في أذنيه إلا سمع خرير ذلك النهر".
وروى ابن جرير، عن أبي كريب، عن وكيع، عن أبي جعفر الرازي، عن ابن أبي نجيح، عن عائشة قالت: "من أحب أن يسمع، خرير الكوثر- أي صوت سير مياهه- فإنه لا يسمعه بعينه، بل إن دويه كدوي ما يسمع إذا وضع الإِنسان إصبعيه في أذنيه".
ذكر نهر البيدخ في الجنة
قال أحمد: حدثنا بهز، حدثنا سليمان بن المغيرة، عن ثابت، عن أنس، قال: "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم: تعجبه الرؤيا الحسنة فربما قال: "هل رأى أحد منكم رؤيا? قال: فإذا رأى الرجل رؤيا، يسأل عنه، فإذا كان ليس به بأس، أعجب برؤياه إليه، قال: فجاءت امرأة فقالت: يا رسول الله: رأيت كأني دخلت الجنة، فسمعت وجبة انتحب لها أهل الجنة، فنظرت، فإذا قد جيء بفلان ابن فلان، وفلان ابن فلان، حتى عددت اثني عشر رجلاً، وقد بعثت رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية قبل ذلك، قال: فجيء بهم، عليهم ثياب طلس تشخب أوداجهم فقيل: اذهبوا بهم إلى البيدخ قال نهر البيدخ- قال: فغمسوا فيه، فخرجوا وجوههم كالقمر ليلة البدر، قالت: ثم أتوا بكراسي من ذهب، فقعدوا عليها، فأتى بصحفة أو مبكلة فيها بسر فأكلوا منها، فما يقلبونها لشق إلا أكلوا من فاكهة ما أرادوا، وأكلت معهم. قال: فجاء البشير من تلك السرية، فقال: يا رسول الله: كان من أمرنا كذا وكذا، وأصيب فلان وفلان، حتى عدَّ الاثني عشر الذين عدتهم المرأة، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: عليَّ بالمرأة، فجاءت، فقال: قضي على هذا رؤياك: فقصت، فقال: هو كما قالت يا رسول الله.
نهر بَارق عَلَى بَاب الْجَنَّة
قال أحمد: حدثنا يعقوب: حدثنا أبي، عن ابن سحاق، عن الحارث بن فضيل الأنصاري، عن محمود بن لبيد، عن ابن عباس، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "الشهداء على بارق نهر على باب الجنة في قبة خضراء، يخرج إليهم رزقهم من الجنة بكرة وعشياً".
في حديث الإِسراء: في ذكر سدرة المنهى قال: "فإذا بها يخرج من أصلها نهران باطنان، ونهران ظاهران، فالباطنان في الجنة والظاهران النيل والفرات".
وفي مسند أحمد، وصحيح مسلم، واللفظ له: من حديث عبيد الله بن عمر، عن حبيب بن عبد الرحمن، عن حفص بن عاصم، عن أبي بريزة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "سيحان وجيحان والفرات والنيل وكل من أنهار الجنة".
وروى الحافظ الضياء: من طريق عثمان بن سعيد بن سابق، عن سلمة بن علي الخشني، عن مقاتل بن حيان، عن عكرمة، عن ابن عباس، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "أنزل الله من الجنة خمسة أنهار: سيحون، وهو نهر الهند، وجيحون، وهو نهر بلخ، ودجلة والفرات وهما نهرا العراق، والنيل، وهو نهر مصر، أنزلها الله تعالى من عين واحدة، من عيون الجنة، من أسفل درجة من درجاتها، على جناحي جبريل، فاستودعها الجبال، وأجراها في الأرض، وجعل فيها منافع للناس، من أصناف معايشهم، فذلك قوله تعالى: "وَأنْزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ ماءً بِقدَر فَأسْكَنَّاهُ في الأرْض".
فإذا كان خروج يأجوج ومأجوج، أرسل الله جبريل، فرفع من الأرض القرآن العظيم، والعلم كله، والحجر الأسود، من ركن البيت بمقام إبراهيم، وتابوت موسى، بما فيه، وهذه الأنهار الخمسة، فرفع كل ذلك إلى السماء، فذلك قوله تعالى: "وَإنَّا عَلَى ذهابٍ بِهِ لَقَادرُونَ".
"فإذا رفعت هذه الأشياء من الأرض، فقد حرم أهلها خير الدنيا والآخرة".
وهذا حديث غريب جداً، بل منكر، ومسلمة بن علي ضعيف الحديث عند الأئمة...
وقد وصف الله سبحانه وتعالى أنهار الجنة بكثرة الجريان، وأن أهل الجنة يجرونها حيث شاءوا أي يستنبطونها في أي المحال أحبوا، يبعث لهم العيون بفنون المسارب والمياه، وقد قال ابن مسعود: "ما في الجنة عين إلا تنبع من تحت جبل مسكة".
وروى الأعمش: عن عمر بن مرة، عن مسروق، عن ابن مسعود، أنه قال: "أنهار الجنة تفجر من جبل مسك".
وقد جاء هذا الحديث مرفوعاً، رواه الحاكم في مستدركه فقال: أخبرنا الأصم، أخبرنا الربيع بن سليمان، أخبرنا أسد بن موسى، حدثنا ابن موسى، حدثنا ابن ثوبان، عن عطاء بن قرة، عن عبد الله بن ضمرة، عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من سره أن يسقيه الله من الخمرة في الآخرة، فليتركها في الدنيا، ومن سرَّه أن يكسوه الله الحرير في الآخرة فليتركه في الدنيا، أنهار الجنة تفجر من تحت تلال- أو جبال- المسك، ولو كان أدنى أهل الجنة حلية عدلت حليته بحلية أهل الدنيا جميعاً لكان ما يحليه الله به في الآخرة أفضل من حلية أهل الدنيا جميعاً".
فصل
أشجار الجنة
قال الله تعالى: "وَائَذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَنُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أبَداً لَهُمْ فِيهَا أزْوَاج مُطَهَّرَةٌ ونُدْخِلُهُمْ ظِلاً ظَلِيلا".
وقال تعالى: "ذَوَاتَا أفْنَان فَبِأيِّ آلاَء رَبكُمَا تُكَذبَانِ". والأفنان: الأغصان.
وقال تعالى: "مُدهامَّتَانِ". أي مائلتان إلى السواد، من شدة خضرتهما، واشتباك أشجارهما.
وقال تعالى: "مُتَّكِئِينَ عَلَى فُرُش بَطَائِنُهَا مِنْ إسْتَبْرَق وَجَنَى الْجَنَّتَيْن". أي قريب من التناول وهم على الفراش.
كما قال تعالى: "قُطُوفُهَا دَانِيَة".
وقال تعالى: "وَذللَتْ قُطُوفُهَا تَذْلِيلا".
وقال تعالى: "وَأصحَابُ الْيَمِين مَا أصحَابُ اليَمِين فِي سِدْرٍ مَخْضُودٍ وَطَلْح مَنْضُودٍ "وَظِل مَمدُودٍ وَمَاءٍ مَسْكُوبٍ "وَفاكهَةٍ كَثِيرَةٍ لاَ مَقْطُوعَةٍ وَلاَ مَمْنُوعَةٍ "وَفُرُش مَرْفُوعَةٍ".
وقال تعالى: "فِيهِمَا فاكِهَة وَنَخْل وَرُمَّانٌ".
وقال تعالى: "فِيهِمَا مِنْ كُل فاكِهَةٍ زَوْجَانِ".
وقال أبو بكر بن أبي داود: حدثنا عبد الله بن سعيد، حدثنا زياد بن الحسن بن الفرات الفرار، عن أبيه، عن جده، عن أبي حازم، عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ما في الجنة شجرة إلا ساقها من ذهب".
وكذا رواه الترمذي: عن أبي سعيد، عبد الله بن سعيد الكندي الأشج- وقال: حسن صحيح.
وقال أبو بكر بن أبي الدنيا: حدثني حمزة بن العباس، أخبرنا عبد الله بن عثمان، أخبرنا ابن المبارك، أخبرنا سفيان، عن حماد، عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس، قال: "نخل الجنة جذوعها من زمرد أخضر، وفروعها ذهب أحمر، وسعفها كسوة لأهل الجنة، منها مقطعاتهم، وحللهم، وثمرها أمثال القلال والدلاء. أشد بياضاً من اللبن، وأحلى من العسل، واللبن من الزبد، ليس فيه عجم".
وقال ابن أبي الدنيا: حدثني إبراهيم بن سعيد الجوهري، حدثنا أبو عامر العقدي، حدثنا ربعة بن صالح، عن سلمة بن وهرام، عن عكرمة، عن ابن عباس قال: "الظل الممدود شجرة في الجنة، على ساق، قدر ما يسير الراكب المجد في ظلها مائة عام، أي كل نواحيها قال: فيخرج إليها أهل الجنة، أهل الغرف، وغيرهم فيتحدثون في ظلها".
قال: "فيشتهي بعضهم، ويذكر لهو الدنيا، فيرسل الله ريحاً من الجنة، فيحرك تلك الشجرة بكل لهو كان في الدنيا".
في الجنة شجرة يسير راكب الجواد المضمر السريع في ظلها مائة عام لا يقطعها
ثبت في الصحيحن: من رواية وهب، عن أبي حازم، عن سهل بن سعد، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن في الجنة شجرة يسير الراكب في ظلها مائة عام لا يقطعها" .
قال: فحدثت به النعمان بن أبي العباس الزرقي: فقال: حدثني أبوسعيد الخدري: عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن في الجنة شجرة يسير الراكب الجواد المضمر السريع مائة عام لا يقطعها".
وفي صحيح البخاري: من حديث سعيد بن أبي عروبة، عن قتادة، عن أنس، عن النبي صلى الله عليه وسلم في قول الله تعالى: "وَظِلٍّ مَمْدُودٍ".
قال: "في الجنة شجرة يسير الراكب في ظلها مائة عام لا يقطعها".
وقال أحمد: حدثنا شريح، حدثنا فليح، عن هلال بن علي، عن عبد الرحمن بن أبي عمرة، عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "في الجنة شجرة يسير الراكب في ظلها مائة سنة".
اقرأوا إن شئتم: "وَظِلّ مَمْدُودٍ".
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لقاب قوس أو سوط في الجنة خير مما تطلع عليه الشمس وتغرب".
ورواه البخاري: عن محمد بن سنان، عن فليح.
ولمسلم: من طريق الأعرج: عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن في الجنة شجرة يسير الراكب في ظلها مائة سنة، لا يقطعها".
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا حجاج، حدثنا ليث بن سويد، حدثنا سعيد بن أبي سعيد المدني عن أبيه، عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "إن في الجنة شجرة يسير الراكب في ظلها مائة سنة".
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا عبد الرحمن، عن حماد، عن محمد بن زياد، سمعت أبا هريرة قال: سمعت أبا القاسم صلى الله عليه وسلم قال: "إن في الجنة شجرة يسير الراكب في ظلها مائة سنة".
قال أحمد: حدثنا عبد الرحمن، عن حماد، عن محمد بن زياد، سمعت أبا هريرة قال: سمعت أبا القاسم صلى الله عليه وسلم يقول: "إن الجنة شجرة يسير الراكب في ظلها مائة عام لا يقطعها".
طريق أخرى
قال أحمد: حدثنا محمد بن جعفر، وحجاج، عن عقبة، سمعت أبا الضحاك تحدث عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن في الجنة شجرة يسير الراكب في ظلها سبعين- أو مائة- سنة هي شجرة الخلد".
شَجَرة طوبى
قال الإِمام أحمد: حدثنا علي بن بحر، حدثنا هشام بن يوسف، حدثنا معمر، عن يحيى بن أبي كثير، عن عامر بن زيد البكالي، أنه سمع عتبة بن عبيد الله السلمي يقول: جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فسأله عن الحوض، وذكر الجنة، فقال الأعرابي: فيها فاكهة. قال: نعم. وفيها شجرة تدعى طوبى? فذكر شيئاً لا أدري ما هو، قال: أي شجر أرضنا تشبه? قال: ليست تشبه شيئاً من شجر أرضك، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: أتيت الشام? قال: لا. قال: تشبه شجرة بالشام، تدعى الجوزة، تنبت على ساق واحد، وينفرش أعلاها.
قال: ما عظم أصلها? قال: لو ارتحلت جذعة من إبل أهلك، ما أحطت بأصلها حتى ينكسر عرقوبها هرماً. قال: فيها عنب? قال: نعم. قال: فما عظم العنقود? قال: مسيرة شهر للغراب الأبقع لا يفتر. قال: فما عظم الحبة أنتخذ منها دلواً? قال: نعم. قال الأعرابي: فإن تلك الجنة لتسعني وأهل بيتي? قال: وعامة عشيرتك.
وقال حرملة عن عبد الله بن وهب، أخبرني عمرو، أن دراجاً حدثه، أن أبا الهيثم حدثه، عن أبي سعيد، عن النبي صلى الله عليه وسلم أن رجلاً قال: يا رسول الله طوبى لمن رآك وآمن بك فقال: "طوبى لمن رآني، وآمن بي، وطوبى ثم طوبى لمن آمن بي، ولم يرني " فقال رجل: يا رسول الله: وما طوبى? قال: شجرة في الجنة، مسيرة مائة سنة، ثياب أهل الجنة تخرج من أكمامها".
سِدرَة المُنْتَهى
قال الله تعالى: "وَلَقَدْ رَآهُ نَزْلةً أخْرَى عِنْدَ سدْرَةِ المُنْتَهَى عِنْدَها جَنَّة الْمَأوى إذ يَغْشَى السدْرَةَ مَا يغْشَى مَا زَاغَ الْبصَرُ وَمَا طَغَى لَقَدْ رَأى مِنْ آيَاتِ رَبهِ الكُبْرى".
وذكرنا في التفسير: أنه غشيها نور الرب جل جلاله، وأنه غشيتها الملائكة، عليها مثل الغربان، يعني كثرة- وأنه غشيتها فراش من ذهب، وغشيتها ألوان متعددة.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يغشاها الألوان، لا أدري ماهي، ما يستطيع أحد أن ينعتها".
وفي الصحيحين: عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال في حديث المعراج: "ثم رفعت إلى سدرة المنتهى، في السماء السابعة، فإذا نبقها مثل قلال هجر، وورقها مثل آذان الفيلة، وإذا هي يخرج من ساقها نهران ظاهران، ونهران باطنان، قلت: يا جبريل: ما هذا? قال: أما النهران الباطنان ففي الجنة، وأما النهران الظاهران فالنيل والفرات".
وقال الحافظ أبو يعلى: حدثنا عبد الرحمن بن صالح، حدثنا يونس بن بكير، عن محمد بن إسحاق، عن يحيى بن عباد بن عبد الله بن الزبير، عن أبيه، عن أسماء بنت أبي بكر قالت: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم وذكر سدرة المنتهى- فقال: "يسير في ظل العين منها الراكب مائة سنة- أو قال-: يستظل في ظل العين منها مائة راكب، فيها فراش الذهب، كأن ثمرها القلال".
وقال أبو بكر بن أبي الدنيا: حدثني حمزة بن العباس، حدثنا عبيد الله بن عثمان، أخبرنا عبد الله بن المبارك، أخبرنا صفوان بن عمرو، عن سليم بن عامر، قال: أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يقولون: "إن الله لينفعنا بالأعراب ومسائلهم: قال: أقبل أعرابي يوماً فقال: يارسول الله: ذكر الله في الجنة شجرة تؤذي صاحبها بشوكها".
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أليس الله يقول: "فِي سدْرٍ مخْضُودٍ".
خضد الله شوكه، فجعل الله مكان كل شوكة ثمرة، فإنها لتنبت ثمراً ينفتق الثمر منها عن اثنين وسبعين لوناً، ما فيها لون يشبه الآخر".
وقد روى هذا الحديث من وجه آخر بلفظ آخر.
فقال أبو بكر بن أبي داود: حدثنا محمد بن مصفى، حدثنا محمد بن المبارك، حدثنا يحيى بن حمزة، حدثنا ثور بن يزيد، حدثنا حبيب بن عتبة بن عبد السلام قال: كنت جالساً مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فجاء أعرابي فقال: يا رسول الله: أسمعك تذكر في الجنة شجرة لا أعلم شجرة أكبر شوكاً منها:- يعني الطلح-: فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن الله يجعل مكان كل شوكة منها ثمرة مثل خصوة التيس الملبود، فيها سبعون لوناً من الطعام، لا يشبه منها لون لوناً آخر". والملبود: الذي يتلبد صوفه بعضه على بعض.
وروى الترمذي: عن عبد الله بن مسعود، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لقيت إبراهيم ليلة أسري بي، فقال: يا محمد: اقرىء أمتك مني السلام، وأخبرهم أن الجنة طيبة التربة، عذبة الماء، وأنها قيعان، وأن غراسها سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر. ثم قال: حسن غريب.
وفي الباب عن أبي هريرة، وقد روى ابن ماجه: عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم مر عليه وهو يغرس غرساً، فقال: "ألا أدلك على غراس خير من هذا? سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، يغرس لك بكل واحدة شجرة في الجنة".
وروى الترمذي عن جابر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من قال: سبحان الله العظيم وبحمده، غرست له شجرة في الجنة" ثم قال: هذا حديث حسن صحيح غريب.
فَصل
ثِمَار الْجَنَّة
نَسأل اللّه تَعالى أن يُطْعِمَنا مِنْها بِمَنِّهِ وَكَرَمِهِ آمِين
قال الله تعالى: "فِيهِمَا فاكِهَة وَنَخْلٌ وَرُمَّانٌ".
وقال: "فِيهِمَا مِنْ كل فاكِهَةٍ زَوْجَانِ".
وقال: "مُتَّكِئِينَ عَلَى فُرُثس بَطَائِنُها مِنْ إسْتَبْرَق وَجَنى الجنَّتَيْن دَانٍ".
أي قريب من المتناول كما قال تعالى: "وَذُلِّلَتْ قطوفهَا تَذْلِيلاً".
وقال تعالى: "وأَصحَابُ الْيَمِين مَا أَصْحَابُ الْيَمِين فِي سِدْرٍ مَخْضُودٍ وَطَلْح مَنْضُودٍ وَظِلٍّ مَمدُودٍ وَمَاءٍ مَسْكوبٍ وَفاكَهَةٍ كَثِيرَةٍ لا مَقْطُوعَةٍ وَلاَ ممْنُوعَةٍ".
أي لا تنقطع في بعض الأزمان، بل هي موجودة في كل أوان، كما قال تعالى: "أكُلًهَا دَائِمٌ وَظِلُّها تِلْكَ عُقْبَى الَّذِينَ اتَّقَوْا".
أي ليس كالدنيا، التي تأتي ثمارها في بعض الفصول، وتفقد في وقت آخر، وتكتسي أشجارها الأوراق في وقت، وتخلعها في وقت آخر، ولا ممنوعة: أي من أرادها فإنها ليس دونها حجاب، ولا مانع، بل من أرادها فهي موجودة، سهلة، منالها قريب، حتى ولو كانت الثمرة في أعلى الشجرة، فأراد أخذها، اقتربت منه وتدلت إليه.
قال أبو إسحاق: عن البراء، "وَذُلِّلَتْ قُطُوفهَا تَذْلِيلاً" أدنيت حتى يتناولوها وهم نيام.
وقال تعالى: "وَبَشِّرِ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأنْهَارُ كُلّمَا رزقوا مِنْهَا مِنْ ثَمَرَةٍ رِزْقاً قَالُوا هذَا الَّذِي رُزِقْنَا مِنْ قَبْلُ وَأتُوا بِهِ مُتَشَابِهاً وَلَهُمْ فِيهَا أزْوَاجٌ مُطَهَّرَةٌ وَهمْ فِيهَا خَالِدُونَ".
وقال تعالى: "إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي ظِلاَل وَعُيُونٍ وَفَوَاكِهَ مِمَّا يَشْتَهُونَ كُلُوا وَاشْرَبُوا هَنِيئاً بِمَا كُنْتمْ تَعْمَلُونَ إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي المُحْسِنِينَ".
وقال تعالى: "وَفاكِهَةٍ مِمَّا يَتَخَيَّرُونَ وَلَحْم طَيْر مِمَّا يَشْتَهُونَ وَحُورٌ عِينٌ كأَمْثَالِ اللُّؤْلُؤِ الْمَكْنُونِ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ".
وقد سبق فيما أوردناه من الأحاديث: أن تربة الجنة من مسك وزعفران، وأنه ما في الجنة شجرة إلا ولها ساق من ذهب فإذا كانت تربة الجنة هذه، والأصول كما ذكرنا، فما ظنك بما يتولد منها، من الثمرة الرائقة، الناضجة، الأنيقة، التي ليس في الدنيا منها إلا الأسماء? قال ابن عباس رضي الله عنه: "ليس في الجنة من الدنيا إلا الأسماء".
وإذا كان السدر الذي في الدنيا وهو لا يثمر إلا ثمرة ضعيفة وهو النبق، وشوكه كثير، والطلح الذي لا يراد منه في الدنيا إلا الظل، يكونان في الجنة في غابة من كثرة الثمار وحسنها، حتى إن الثمرة الواحدة منها تنفتق عن سبعين نوعاً من الطعوم، والألوان، التي يشبه بعضها بعضاً، فما ظنك بثمار الأشجار، التي تكون في الدنيا حسنة الثمار، كالتفاح، والنخل، والعنب، وغير ذلك? وما ظنك بأنواع الرياحين، والأزاهير? وبالجملة، فإن فيها ما لا عين رأت ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر، نسأل الله منها فضله.
وفى الصحيحين: من حديث مالك، عن زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار، عن ابن عباس، في حديث صلاة الكسوف.
قالوا: يا رسول الله: رأيناك تناولت شيئاً من مكانك هذا ثم رأيناك تكفكفت، فقال: "إني رأيت- أو أريت- الجنة، فتناولت منها عنقوداً، ولو أخذته لأكلتم منه، ما بقيت الدنيا".
وفي المسند: من حديث عبد الله بن محمد بن عقيل، عن جابر، لنقال: "إني عرضت على الجنة.
وما فيها من الزهرة، والنضرة، فتناولت منها قطفاً من عنب، لآتيكم به، فحيل بيني وبينه، ولو أتيتكم به، لأكل منه من بين السماء والأرض ينقصونه". وفي صحيح مسلم: من رواية أبي الزبير، عن جابر، شاهد ذلك.
وتقدم في المسند: عن عتبة بن عبد الله السلمي، أن أعرابياً سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الجنة: فيها عنب? فقال: "نعم. فقال: فما عظم العنقود? قال: مسيرة شهر للغراب الأبفقع لا يفتر" وقال القاسم الطبراني: حدثنا معاذ بن المثنى، حدثنا علي بن المديني، حدثنا ريحان بن سعيد، عن عباد بن منصور، عن أيوب، عن أبي قلابة، عن أبي أسماء، عن ثوبان، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن الرجل إذا نزع ثمرة من الجنة عادت مكانها أخرى". قال الحافظ أيضاً: عبادتكم فيه بعض العلماء.
وقال الطبراني: حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل، حدثنا عقبة بن مكرم العمي، حدثنا ربعي بن إبراهيم بن علية، حدثنا عون: عن قسامة بن زهير، عن أبي موسى، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لما أهبط آدم من الجنة، علمه الله صنعة كل شيء، وزوده من ثمار الجنة، فثماركم هذه من ثمار الجنة، غير أنها تتغير، وتلك لا تغير".
فصل
قال الله تعالى: "وَفاكِهَةٍ مِمَّا يَتَخَيَّرُونَ وَلَحْم طَيْر مِمَّا يَشْتَهُونَ".
قال الحسن بن عرفة: حدثنا خلف بن خليفة، عن حميد الأعرج، عن عبد الله بن الحارث، عن مسعود، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إنك لتنظر إلى الطير فتشتهيه، فيخر بين يديك مشوياً"..
وفي الترمذي:- وحسنه- عن أنس، سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الكوثر فقال: "نهر أعطانية الله عز وجل، ماؤه أشد بياضاً من اللبن، وأحلى من العسل، فيه طير أعناقه كأعناق الجزور".
فقال عمر: إنها لناعمة: فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أكلها أنعم منها" وفي تفسير الثعلبي عن أبي الدرداء، مرفوعاً: "إن في الجنة طيراً أعناقه كأعناق البخت، يصطف على يد ولي الله، فيقول أحدها: يا ولي الله رعيت في مروج تحت العرش، وشربت من عيون النسيم، فكل مني: فلا يزال يفتخر بين يديه حتى يخطر على قلبه أكل أحدها، فيخر بين يديه على ألوان مختلفة، فيأكل منه ما أراد، حتى إِذا شبع، تجمعت عظام الطائر، فصار يرعى في الجنة حيث شاء، فقال عمر: يا نبي الله: إنها لناعمة? فقال: "أكلها أنعم منها". غريب: من رواية أبي الدرداء.
ذكر طعَام أَهْل الجَنَّة وأكلهم فيها وَشرابهم وَشربهم فِيها نَسأَل اللّه مِنْ فضلِهِ أَنْ يمنَّ عَلَيْنَا بِها
وقال الله تعالى: "كُلُوا وَاشْربُوا هَنِيئاً بِمَا أسْلَفْتُمْ في الأيَّام الخَالِيَةِ".
وقال: "لاَ يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْواً وَلاَ تَأثِيماً إِلاَّ قِيلاً سَلاَماً سَلاَماً".
وقال تعالى: "وَلَهُمْ رزْقُهُمْ فِيهَا بُكْرَةً وَعَشِيًّا".
وقال تعالى: وَفاكَهَةٍ مِمَّا يَتَخَيَّرُوُنَ وَلَحْم طَيْر مِمَّا يَشْتَهُونَ".
وقال تعالى: "يُطَافُ عَلَيْهِمْ بِصِحَافٍ مِنْ ذَهِبٍ وَأَكْوَابٍ وفيهَا مَا تَشْتَهِيهِ الأنْفُسُ وَتَلَذُّ الأعْيُنُ وَأنْتُمْ فِيهَا خَالِدونَ".
وقال تعالى: "إِنَّ الأَبْرَارَ يَشْربُونَ مِنْ كَأس كَانَ مِزَاجُهَا كَافُوراً عَيْناً يَشْرَبُ بِهَا عِبَادُ اللَّهِ يُفَجِّرُونَهَا تَفْجِيراً".
وقال تعالى: "وَيُطَافُ عَلَيْهِمْ بِآنِيَةٍ مِنْ فِضَّةٍ وَأكْوَابٍ كَانَتْ قَوَاريرا قَوَاريرا مِنْ فضَّةٍ قدَّروهَا تَقْدِيراً"..
أي في صفاءَ الزجاج، وهي من فضة، وهذا مما لا نظير له في الدنيا، وهي مقدارة على قدر كفاية ولي الله في شربه، لا يزيد عليه، ولا ينقص من كفايته شيئاً، وهذا يدل على الاعتناء والشرف.
وقال تعالى: "وَيُسقَوْنَ فِيهَا كَأساً كَانَ مِزَاجُهَا زَنْجبِيلاً عَيْناً فِيهَا تسَمَّى سَلْسَبِيلاً".
وقال تعالى: "كُلّمَا رزِقُوا مِنْهَا مِنْ ثَمَرَةٍ رزْقاً قَالُوا هذَا الَّذِي رزِقْنَا مِنْ قَبْلُ وَأتُوا بِهِ مُتَشَابِهاً".
أي كلما جاءتهم الخدم بشيء من ثمار وغيرها، حسبوه الذي أتوا به قبل هذا، لمشابهته له في الظاهر، وهو في الحقيقة خلافه، فتشابهت الأشكال واختلفت الحقائق، والطعوم، والروائح.
وقال الإمام أحمد: حدثنا مسكين بن عبد العزيز، حدثنا الأشعث الضرير، عن شهر بن حوشب، عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن أدنى أهل الجنة منزلة، من له سبع درجات، وثلاثمائة خادم، يغدون عليه ويروحون كل يوم بثلاثمائة صحفة، ولا أعلمه إلا قال: من ذهب صحفة لون، ليس في الأخرى، وإنه، ليلذ أوله، كما يلذ آخره، ومن الأشربة ثلاثمائة إناء، في كل إناء لون، ليس في الآخر، وإنه ليلذ أوله، كما يلذ آخره، وإنه ليقول: يا رب: لو أذنت، لأطعمت أهل الجنة، وسقيتهم، لم ينقص ذلك مما عندي شيئاً، وأنه له من الحور العين، اثنتين وسبعين زوجة، سوى أزواجه من الدنيا، وإن الواحدة لتأخذ مقعدها قدر ميل من الأرض". تفرد به أحمد، وهو غريب وفيه انقطاع.
وقال الإمام أحمد: حدثنا أبو معاوية، حدثنا الأعمش، عن ثمامة بن عقبة، عن زيد بن أرقم، قال: أتى النبي صلى الله عليه وسلم رجل من اليهود فقال: يا أبا القاسم: ألست تزعم أن أهل الجنة يأكلون فيها ويشربون? وكان قد قال لأصحابه: إن أقر لي بهذا خصمته- قال: فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "بلى والذي نفسي بيده: إن أحدهم ليعطى قوة مائة رجل في المطعم والمشرب والشهوة والجماع "، قال: فقال اليهودي: إن الذي يأكل ويشرب تكون له الحاجة: قال: فقال النبي صلى الله عليه وسلم: "حاجة أحدهم عرق يفيض من جلودهم مثل ريح المسك، فإذا البطن قد ضمر".
ثم رواه أحمد: عن وكيع، عن الأعمش، عن ثمامة، سمعت زيد بن أرقم، فذكره، وقد رواه النسائي: عن علي بن حجر، عن علي بن مسهر، عن الأعمش به، ورواه أبو جعفر الرازي: عن ا لأعمش، فذكره.
قال اليهودي: فإِن يأكل ويشرب تكن له الحاجة، وليس في الجنة أذى? فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "تكون حاجة أحدهم رشحاً يفيض من جلودهم كرشح المسك، فيضمر بطنه".
قال الحافظ الضياء: وهذا عندي على شرط مسلم، لأن ثمامة ثقة، وقد صرح بسماعه من زيد بن أرقم.
حديث آخر في ذلك
قال الإمام أحمد: حدثنا معاوية، حدثنا الأعمش، عن أبي سفيان، عن جابر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلمِ: "أهل الجنة يأكلون فيها، ويشربون، ولا يتغوطون، ولا يبولون، ولا يتمخطون، ولا يبزقون، طعامهم جشاء، ورشح كرشح المسك".
وقد رواه مسلم: من حديث أبي طلحة. عن نافع، عن جابر، فذكره قالوا: فما بال الطعام? قال: "جشاء"، ورشح كرشح المسك، يلهمون التسبيح والتحميد".
وكذا أخرجه من حديث أبي جريج، عن أبي الزبير، عن جابر، فذكره وقال: "طعامهم ذلك جشاء كريح المسك، ويلهمون التسبيح والتكبير، كما يلهمون النفس".
طريق ثالثة عن جابر
قال أحمد: حدثنا الحكم بن نافع، حدثنا إسماعيل بن عباس، عن صفوان بن عمرو، عن ماعز التيمي، عن جابر بن عبد الله، قال: سئل النبي صلى الله عليه وسلم: "أيأكل أهل الجنة? فقال: "نعم: ويشربون، ولا يبولون فيها، ولا يتغوطون، ولا يتنخمون، إنما يكون ذلك سحماً ورشحاً كرشح المسك، يلهمون التسبيح، والتحميد، كما يلهمون النفس".
طريق رابعة عن جابر
قال الحافظ أبو بكر البزار في مسنده: حدثنا القاسم بن محمد بن يحيى المروزي، حدثنا عبد الله بن عثمان بن جبلة- وهو يعرف بعبدان-، حدثنا أبو حمزة السكري، عن الأعمش، عن أبي صالح، عن جابر بن عبد الله قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن أهل الجنة يأكلون، ويشربون، ولا يتغوطون، ولا يتمخطون، يلهمون التسبيح، والحمد، كما يلهمون النفس". عن أبي سفيان، ولم يصح سماعه منه وسماعه من أبي صالح صحيح.
أحاديث آخر ى شتى
قال الحسن بن عرفة: حدثنا خلف بن خليفة، عن حمد الأعرج، عن عبد الله بن الحارث عن عبد الله بن مسعود، قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إنك لتنظر إلى الطير فتشتهيه، فيخر بين يديك مشوياً".
يشتهي بعض أهل الجنة أن يزرع فيجيبه الله عز وجل إلى ما يطلب، وكلمة مستملحة من أعرابي بدوي يضحك لها رسول الله صلى الله عليه وسلم
وقال أحمد: حدثنا عبد الملك بن عمرو، عن فليح بن هلال، عن علي بن عطاء بن يسار، عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يوماً وهو يحدث وعنده رجل من أهل البادية: "إن رجلاً من أهل الجنة استأذن ربه عز وجل في الزرع، فقال له ربه: ألست فيما شئت? قال: بلى، ولكن أحب أن أزرع، قال: فبذر، فبادر الطرف نباته، واستواؤه، واستحضاره، فكان أمثال الجبال، قال: فيقول له ربه عز وجل: دونك يا ابن آدم، فإنه لا يشبعك شيء، قال: فقال الأعرابي: ما نجده إلا قرشياً، أو أنصارياً، فإنهم أصحاب زرع، وأما نحن فلسنا بأصحابه، قال: فضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم.
ورواه البخاري: من حديث أبي عامر العقدي: عن عبد الملك بن عمرو، به.
ذكر أول طَعام يَأكُله أهل الجنَة
وروى أحمد: عن إسماعيل بن علقمة، عن حميد. وأخرجه البخاري: من حديثه، عن أنس بن عبد الله بن سلام، قال: سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم لما قدم المدينة، عن أشياء منها "وما أول شيء يأكله أهل الجنة? فقال: زيادة كبد حوت".
وفي صحيح مسلم: من رواية أبي أسماء، عن ثوبان، أن يهودياً سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "فما تحفتهم حين يدخلون الجنة". قال: "زيادة كبد حوت".
قال: فما غذاؤهم على أثرها? قال: "يخر لهم ثور الجنة الذي يأكل من أطرافها".
قال فما شرابهم عليه? قال: من عين تسمى سلسبيلاً، قال: "صدقت".
وفي الصحيحين: من حديث عطاء بن يسار، عن أبي سعيد، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "تكون الأرض يوم القيامة خبزة واحدة، يتكفأها الجبار بيده، كما يتكفأ أحدكم خبزته في السفر، نزلاً لأهل الجنة، فأتى رجل من اليهود، فقال بارك الله فيك يا أبا القاسم: الأهل الجنة نزلاً يوم القيامة? قال: بلى، قال: ألا أخبرك بنزل أهل الجنة يوم القيامة? قال: بلى. قال: تكون الأرض خبزة واحدة يوم القيامة، قال: ألا أخبرك بإدامهم. قال: بلى، قال: إدامهم بالام، ونون، قالوا: وما هذا? قال: ثور ونون يأكل من زيادة كبد أحدهما سبعون ألفاً".
وقال الأعمش، عن عبد الله بن مرة، عن مسروق، عن ابن مسعود، وفي قوله تعالى: "يسقَوْن َمِنْ رَحِيق مَخْتُوم خِتَامُهُ مِسك".
قال: "الرحيق: الخمر، مختوم: يجدون عاقبتها ريح المسك".
وقال سفيان بن عطاء بن السائب: عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس، في قوله تعالى: "وَمِزَاجُه مِنْ تَسْنِيم".
قال "هو أشرف شراب أهل الجنة، يشربه المقربون صرفاً ويمزج لأهل اليمين".
قلت: وقد وصف الله عز وجل خمر الجنة بصفات جميلة حسنة، ليست في خمور الدنيا، فذكر أنها أنهار جارية، كما قال تعالى: "فِيهَا عَيْن جَارِيَةٌ".
وكما قال الله تعالى: "فِيهَا أنهَارٌ مِنْ مَاءٍ غَيْر آسِن، وَأنْهِاز مِنْ لَبَن لَمْ يَتَغَيّرْ طَعْمُهُ، وَأَنْهَارٌ مِنْ خَمْر لَذَّة لِلشَّارِبِينَ وَأنْهَارٌ مِنْ عَسَل مُصَفى".
فهذه الخمرة أنهار جارية، مستمدة من بحار كبار هناك، ومن عيون تنبع من تحت كثبان المسك، ومما يشاء الله عز وجل، وليست بأرجل الرجال في أسوأ الأحوال، وذكر أنها لذة للشاربين، لا كما توصف به خمرة الدنيا من كراهة المطعم، وسوء الفعل في العقل، ومغص البطن، وصداع الرأس وقد نزهها تعالى عن ذلك في الجنة فقال تعالى: "يُطَافُ عَلَيْهِمْ بِكَأس مِن مَّعِين بَيْضَاء".
أي حسنة المنظر. "لذّةٍ لِلشَّارِبِينَ طَيبة الطعم لاَ فِيهَا غَول" وَهُوَ وجع البطن "وَلاَ هُمْ عَنْهَا يُنْزَفونَ" أي لا تذهب عقولهم.
وذلك أن المقصود من الخمر: إنما هو الشدة المطربة، وهي الحالة البهجة التي يحصل بها السرور للنفس، وهذا حاصل في خمر الجنة، فأما إذهاب العقل، بحيث يبقى شاربها كالحيوان أو الجماد، فهذا نقص، إنما ينشأ من خمر الدنيا، فأما خمر الجنة فلا تحدث هذا، إنما يحصل عنها السرور والابتهاج ولهذا قال: "لاَ فِيَها غَوْلٌ وَلاَ همْ عَنْهَا يَنْزِفُونَ".
أي ولا هم عنها أي بسببها تنزف عقولهم، فتذهب بالكلية.
وقال في الآية الأخرى: "يَطُوف عَليْهِمْ وِلدَانٌ مُخَلدونَ بأكْوابٍ وَأبَارِيق وَكَأس مِنْ معين لاَ يُصَدّعُونَ عَنْهَا وَلاَ يُنْزِفُونَ". أي لا يورث لهم صداعاً في رؤوسهم، ولا تنزف عقولهم.
وقال في الآية الأخرى: وَمِزاجُهُ مِنْ تسْنِيم عَيْناً يَشْرَبُ بِهَا الْمُقَرّبون".
وقد ذكرنا التفسير: عن عبد الله بن عباسٌ: "أن الجماعة من أصحاب الجنة، يجتمعون على شرابهم، كما يجتمع أهل الدنيا، فتمر بهم السحابة، فلا يسألون شيئاً إلا أمطرت عليهم، حتى إن منهم من يقول: أمطرينا كواعب أتراب، فتمطرهم كواهب أتراباً".
وتقدم أنهم يجتمعون عن شجرة طوبى، فيذكرون لهو الدنيا- وهو الطرب- فيبعث الله ريحاً من الجنة، فتحرك تلك الشجرة بكل لهو كان في الدنيا.
وفي بعض الآثار: أن الجماعة من أهل الجنة يجتازون وهم ركبان على نجائب الجنة وهم صف بالأشجار، فتتفرق الأشجار عن طريقهم ذات اليمين، وذات الشمال، لئلا يفرق بينهم.
هذا كله من فضل الله عليهم ورحمته بهم، فعله الحمد والمنة.
والأكواب: هي الكيزان التي لا عرى لها ولا خراطيم، والأباريق بخلافها من الوجهين، والكأس هو القدح فيه الشراب وقال تعالى: "وَكأساً دهَاقاً".
أي ملأى مترعة ليس فيها نقص.
وقال تعالى: "لاَ يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْواً وَلاَ كذَّابا". أي لا يصدر عنهم على شرابهم لشيء من اللغو، وهو الكلام الساقط، التافه ولا تكذيب.
كما قال تعالى: "لاَ يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْواً إِلاَّ سَلاَماً".
وقال تعالى: "لاَ لَغوؤ فِيهَا وَلاَ تَأثِيمٌ"..
وقال تعالى: "لاَ تَسْمَعُ فِيهَا لاغِيَة".
وقال: "لاَ يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْواً وَلاَ تأثِيماً إلاَّ قِيلاً سَلاَماً سَلاماً".
وثبت في الصحيحين: عن حذيفة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا تشربوا في آنية الذهب والفضة، ولا في صحافها، فإنها لهم في الدنيا، ولكم في الآخرة".
ذكر لباس أهل الجنة
وحليهم وثيابهم وجمالهم نسأل الله تعالى منها
قال الله تعالى: "عَالِيَهُمْ ثِيابُ سُندُس خُضْرٌ وَإسْتَبْرَقٌ وَحُلوا أسَاوِرَ مِنْ فِضَّة وَسَقَاهُمْ ربهُمْ شَرَاباً طَهُوراً".
وقال تعالى: "جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا يُحلّوْنَ فِيهَا مِنْ أسَاوِرَ مِنْ ذهَبٍ وَلُؤلُؤاً ولبَاسُهُمْ فِيهَا حَرِيرٌ".
وقال تعالى: "إنَّ الذِين آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ إنا لاَ نُضِيعُ أجْرَ مَنْ أحْسَنَ عَمَلاً أولئِكَ لهم جَنَّات عَدْنٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهِمُ الأنْهَارُ يُحًلوْنَ فِيهَا مِنْ أسَاوِرَ مِنْ ذهَب وَيَلْبَسُونَ ثِيَاباً خُضْراً مِنْ سُندُس وإِسْتَبْرَق مُتَّكِئِينَ فِيهَا عَلَى الأرَائِكِ نِعْمَ الثَّوابُ وَحَسُنَتْ مُرْتَفَقاً".
وقد ثبت في الصحيحين: عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "تبلغ الحلة من المؤمن حيث يبلغ الوضوء".
وقال الحسن البصري: "الحلة في الجنة على الرجال أحسن منها على النساء".
وقال ابن وهب: حدثني ابن لهيعة: عن عبيد بن خالد، عن الحسن، عن أبي هريرة، أن أبا أمامة حدثه: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثهم- وذكر أهل الجنة- فقال: "إنهم مسورون بالذهب، والفضة، مكللون بالدر، وعليهم أكاليل در، وياقوت وعليهم تاج كتاج الملوك، شباب، جرد، مكحولن".
وقال ابن أبي الدنيا: حدثنا أحمد بن منيع، حدثنا الحسن بن موسى، حدثنا يزيد بن أبي حبيب، عن داود بن عامر بن سعد أبي وقاص، عن أبيه، عن جده، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "لو أن رجلاً من الجنة أطلع قيد سواره لطمس ضوءه الشمس كما تطمس الشمس ضوء النجوم".
وقال الإمام أحمد: حدثنا يحيى بن إسحاق، حدثنا حماد بن سلمة، عن ثابت أبي رافع، عن أبي هريرة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من يدخل الجنة ينعم، ولا يبأس، لا تبلى ثيابه، ولا يفنى شبابه، في الجنة ما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر".
وأخرجه مسلم: من حديث زهير بن حرب، عن عبد الرحمن بن مهدي، عن حماد بن سلمة، إلى قوله: "لا تبلى ثيابه ولا يفنى شبابه".
وقال أحمد: حدثنا علي بن عبد الله? حدثنا معاذ بن هشام، حدثني أبي، عن قتادة، عن الجلاس، عن أبي رافع، أن نبي الله صلى الله عليه وسلم قال: "للمؤمن زوجتان يرى مخ سوقهما من وراء ثيابهما".
وقال الطبراني: حدثنا أحمد بن علي الحلواني، والحسن بن علي النسوي، قالا: حدثنا سعيد بن سليمان، حدثنا فضيل بن مرزوق، عن أبي إسحاق، عن عمر بن ميمون، عن عبد الله، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "أول زمرة يدخلون الجنة كأن وجوههم ضوء القمر ليلة البدر، والزمرة الثانية كأحسن كوكب دري في السماء، لكل واحد منهم زوجتان من الحور العين، على كل زوجة سبعون حلة، يرى مخ سوقهما من وراء لحومهما وحللهما، كما يرى الشراب الأحمر في الزجاجة البيضاء".
قال الضياء: هذا عندي على شرط الصحيح.
وقال أحمد: حدثنا يونس بن محمد، حدثنا الخزرج بن عثمان السعدي، حدثنا أبو أيوب- مولى لعثمان ابن عفان- عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: قيد سوط أحدكم في الجنة خير من الدنيا ومثلها معها، ولو اطلعت امرأة من نساء أهل الجنة الى الأرض، لملأت ما بينهما ريحاً، ولطاب ما بينهما، ولنصيفها على رأسها خير من الدنيا وما فيها".
قال: قلت: يا أبا هريرة: وما النصيف في ذلك? قال: الخمار. قلت: الخزرج بن عثمان البصري تكلموا فيه، ولكن له شاهد في الصحيح، كما تقدم في صحيح البخاري، عن أنس، عن النبي صلى الله عليه وسلم، وفيه: "لنصيفها- يعني الخمار- خير من الدنيا وما فيها".
وقال حرملة: عن ابن وهب، أخبرنا عمر، أن دراجاً أبا السمح حدثه، عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد الخدري، عن النبي صلى الله عليه وسلم: "إن الرجل في الجنة ليتكىء سبعين سنة قبل أن يتحرك، ثم تأتيه زوجته- أراه قال-: فتضربه على منكبيه، فينظر وجهه فى خدها أصفى. من المرآة، وإن أدنى لؤلؤة عليها لتضيء ما بين المشرق والمغرب، فتسلم عليه، فيرد السلام، ويسألها: من أنت? فتقول: أنا المزيد وإنه ليكون عليها سبعون ثوباً أدناها مثل النعمان من طوبى فينفذها بصره حتى مخ ساقها من وراء ذلك، وإن عليها التيجان، وإن أدنى لؤلؤة عليها تضيء ما بين المشرق والمغرب".
ورواه أحمد عن حسن، عن ابن لهيعة، عن دراج به بطوله.
وقال ابن وهب: أخبرني عمرو بن الحارث، عن أبي السمح، عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم تلا قوله تعالى: "جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا يُحًلّوْنَ فِيهَا مِنْ أسَاوِرَ مِنْ ذهَبٍ".
فقال: "إن عليهم التيجان، وإن أدنى لؤلؤة منها لتضيء ما بين المشرق والمغرب".
وقد روى الترمذي في ذكر التيجان من حديث عمرو بن الحارث.
وروى الإِمام أحمد: عن عبد الرحمن بن مهدي، عن جبار بن خارجة السلمي، عن عبد الله بن عمر، قال: جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله: أخبرنا عن ثياب الجنة: أخلق يخلق أم نسيج ينسج? فضحك بعض القوم: فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "مم تضحكون? من جاهل يسأل عالماً. ثم أكب رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال: أين السائل? قال: هوذا أنا يا رسول الله. قال: لا: بل تنشق عنها ثمر الجنة". قالها ثلاث مرات.
ورواه أحمد أيضاً عن أبي كامل، عن زياد بن عبد الله بن علاثة القاص أبو سهل، عن العلاء بن رافع، عن الفرزدق بن حنان القاص، عن عبد الله بن عمرو بن العاص، فذكر نحوه في حديث دراج، عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد.
قال رجل: يا رسول الله وما طوبى? قال: "شجرة في الجنة مسيرة مائة سنة، ثياب أهل الجنة تخرج من أكمامها".
وقال أبو بكر عبد الله بن محمد بن أبي الدنيا: حدثنا محمد بن إدريس الحنظلي، حدثنا عتبة، حدثنا أبو إسماعيل بن عباس، عن سعيد بن يوسف، عن يحيى بن أبي كثير، عن ابن سلام الأسود، سمعت أبا أمامة يحدث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: قال: "ما منكم من أحد يدخل الجنة إلا انطلق به إلى طوبى، فتفتح له أكمامها يأخذ من أي ذلك، إن شاء أبيض، وإن شاء أخضر، وإن شاء أصفر، وإن شاء أسود، مثل شقائق النعمان، وأرق وأحسن". غريب حسن.
وقال ابن أبي الدنيا: حدثنا سويد بن سعد، حدثنا عبد ربه بن بارق الحنفي، عن خاله الرميل بن سماك، أنه سمع أباه قال: قلت لابن عباس: ما حلل أهل الجنة? قال: فيها شجر فيها ثمر كأنه الرمان، فإذا أراد ولي الله كسوة، انحدرت إليه من غصنها، فانقلعت عن سبعين حلة، ألواناً بعد ألوان، ثم ينطلق فترجع كما كانت".
وتقدم عن الثوري، عن حماد، عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس، أنه قال: نخل الجنة جذوعها من زمرد أخضر، وفروعها من ذهب أحمر، وسعفها كسوة لأهل الجنة، منها مقطعاتهم وحللهم".
صفة فرش أهل الجنة
قال الله تعالى: "مُتَّكِئِينَ عَلَى فُرُش بَطَائِنُهَا مِنْ إِسْتَبْرَق وَجَنى الجَنَّتَيْن دَانٍ فَبِأيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ".
قال ابن مسعود: إذا كانت البطائن من إِستبرق، فما بالك بالظهائر? وقوله تعالى: "وَفرُش مَرْفُوعَةٍ".
روى أحمد: والترمذي: من حديث دراج، عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم تلا قول الله تعالى: "وَفُرُش مَرْفًوعَة".
ثم قال: "والذي نفسي بيده، إن ارتفاعها لكما بين السماء والأرض، وإن ما بين السماء والأرض لمسيرة خمسمائة عام".
ثم قال: غريب، لا نعرفه إلا من حديث رشدين.- يعني عمرو بن الحارث- عن دراج.
قلت: ورواه حرملة، عن ابن وهب. ثم قال الترمذي: وقال بعض أهل العلم في تفسير هذا الحديث: "إن معناه ارتفاع الفرش في الدرجات وما بين الدرجات كما بين السماء والأرض".
قلت: ومما يقوي هذا ما رواه عبد الله بن وهب، عن عمر، وعن دراج، عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في قوله تعالى: "وفرش مرفوعة" قال: "ما بين الفراشين كما بين السماء والأرض". وهذا يشبه أن يكون محفوظاً.
وقال حماد بن سلمة: عن علي بن زيد بن مطرف بن عبد الله بن الشخير، عن كعب الأحبار، في قوله تعالى: "وفرش مرفوعة". قال: مسيرة أربعين سنة.
يعني أن الفرش في كل محل وموطن موجودة مهيأة، لاحتمال الاحتياج إليها في ذلك الموضع، كما قال تعالى: "فِيهَا عَيْن جَارِيَة فِيهَا سُرر مَرْفُوعَةٌ وَأكْوَاب مَوْضُوعَةٌ وَنَمَارِقُ مَصْفُوفَةٌ وَزَرَابِي مَبْثُوثَة".
أي النمارق، وهي المخاد، مصفوفة مسومة هاهنا، وهاهنا في كل مكان من الجنة كما قال تعالى: "مُتّكِئِينَ عَلَى رَفْرَفٍ خُضْر وَعَبْقَري حِسَانٍ".
والعبقري: هي عتاق البسط أي جيادها، وخيارها، وحسانها، وقد خوطب العرب بما هو عندهم أحسن، وفيها أعظم مما في النفوس وأجل، من كل صنف ونوع، من أجناس الملاذ والمناظر، وبالله المستعان.
والنمارق: جمع نمرقة بضم النون وحكى كسرها، وهي الوسائد، وهي المساند، وقد يعمها اللفظ.
والزرابي: البسط، والرفرف: قيل رياض الجنة، وقيل ضرب من الثياب، والعبقري، جياد البسط، والله أعلم.
حلية الحور العين وبنات آدم وشرفهن عليهن وكم لكل واحدة منهن
قال الله تعالى: "مُتَّكِئِينَ عَلَى فرُش بَطَائِنُهَا مِنْ إسْتَبْرَق وَجَنَى الْجَنَّتَيْن دَان فَبأي آلاَءِ رَبكُمَا تُكَذِّبَانِ فِيهِن قَاصرِاتُ الطَرْفِ لَمْ يَطْمِثْهنَّ إنْسٌ قَبْلَهُمْ وَلاَ جَان فَبِأيِّ آلاَءِ ربنكُمَا تُكَذِّبَانِ كَأنّهُنَّ اليَاقُوتُ وَالْمَرْجَانُ فَبأي آلاَء رَبِّكُمَا تُكَذبَانِ هَلْ جَزَاءُ الإحْسَانَ إِلاَّ الإحْسَانُ فَبِأيِّ آلاَءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ".
وقال تعالى: "فِيهِنَّ خَيْرَاتٌ حِسَانٌ فَبِأي آلاَءِ ربِّكُمَا تُكَذِبَانِ حُورٌ مَقْصُورَاتٌ في الْخِيَام فَبِأي آلاَءِ ربكُمَا تكَذِّبَانِ لَمْ يَطْمِثْهُنّ إنْس قَبْلَهُمْ وَلاَ جَان فَبِأيِّ آلاَءِ رَبكُمَا تُكَذِّبَانِ مُتَكِئِينَ عَلَى رَفْرَف خُضْر وَعَبْقَري حِسَانٌ فَبِأي آلاَءِ ربِّكُمَا تُكَذِّبَانِ تَبَارَكَ اسْمُ رَبِّكَ ذِي ا لجِلال والإكْرَام".
وقال تعالى: "لَهُمْ فِيهَا أزْوَاج مُطَهَّرَةٌ".
أي من الحيض، والنفاس، والبول، والغائط والبزاق، والمخاط، لا يصدر منهن شيء من ذلك، وكذلك طهرت أخلاقهن وأنفاسهن وألفاظهن ولباسهن وسجيتهن.
وقال عبد الله بن المبارك: حدثنا شعبة، حدثنا قتادة، عن أبي نضرة، عن أبيط سعيد، عن النبي صلى الله عليه وسلم في قوله تعالى: "ولهم فيها أزواج مطهرة".
قال: "من الحيض والغائط والنخامة والبزاق".
وقال أبو الأحوص: عند قوله: "مقصورات في الخيام". "بلغنا فى الرواية أن سحابة أمطرت من تحت العرش فخلقن من قطراتها، ثم ضربت على كل واحدة خيمة على شاطىء الآنهار، سعتها أربعون ميلاً، وليس لها باب، حتى إذا حل ولي الله بالخيمة انصدعت الخيمة عن باب، ليعلم ولي الله أن أبصار المخلوقين من الملائكة، والخدم، لم تأخذها، فهن مقصورات قد قصرت عن أبصار المخلوقين".
وقال تعالى: "وَحُورٌ عِينٌ كَأمْثَالِ اللؤلُؤِ الْمَكْنُونِ".
وقال في الآية الآخرى: "كَأنَّهُنَّ بَيْضٌ مَكْنُون".
قيل: إنه بيض النعام المكنون في الرمل: وبياضه عند العرب أحسن ألوان البياض، وقيل: المراد به اللؤلؤ قبل أن يبرز من صدفة.
وقال تعالى: "إنا أنْشَأنَاهُنَّ إنْشاءً فَجَعَلْنَاهُنَّ أبْكَاراً عُرباً أتْرَاباً لأِصْحَابِ اليَمِين".
أي أنشأهن الله بعد الكبر والعجز والضعف في الدنيا، فصرن في الجنة شباباً طرياً أبكاراً عرباً أي: متحببات إلى بعولهن، أتراباً لأصحاب اليمين أي: في مثل أعمارهم.
أسئلة من أم سلمة رضي الله عنها وأجوبة من رسول الله صلى الله عليه وسلم حول نساء أهل الجنة
قال الطبراني: حدثنا بكر بن سهل الدمياطي حدثنا عمر بن هاشم البروي، حدثنا سليمان بن أبي كريمة، عن هشام بن حسان، عن الحسن، عن أبيه، عن أم سلمة: قالت: قلت يا رسول الله: أخبرني عن قول الله: "حور عين".
فقال: حور عين: ضخام العيون أشفار الحور بمنزلة جناح النسر.
قلت: أخبرني عن قوله: "كأمثال اللؤلؤ المكنون".
قال: صفاء من صفاء الدر الذي في الأصداف الذي لم تمسه الأيدي.
قلت: يا رسول الله: أخبرني عن قوله: فيهن خيرات حسان.
قال: خيرات الأخلاق حسان الوجوه.
قلت: يا رسول الله: أخبرني عن قوله: كأنهن بيض مكنون.
قال: رقتهن كرقة الجلد الذي يكون في داخل البيضة مما يلي القصرة وهو آخر الغرقى.
قلت: يا رسول الله: أخبرني عن قوله: عُرباً أتراباً.
قال: هن اللواتي قد صرن فى دار الدنيا عجائز رمصاً شمطاً يصرن في الجنة متعشقات متحببات، أتراباً على ميلاد واحد.
قلت: يا رسول الله: أخبرني نساء الدنيا أفضل أم الحور العين? قال: بل نساء الدنيا أفضل من الحور العين كفضل الظهارة على البطانة.
قلت: يا رسول الله، بماذا? قال: بصلاتهن وصيامهن، وعبادتهن الله، ألبس الله وجوههن النور، وأجسادهن الحرير، بيض الألوان، خضر الثياب، صفر الحلى، مجامرهن الدر، وأمشاطهن الذهب، يقلن: نحن الخالدات فلا نموت، ونحن الناعمات فلا نبأس أبداً، ونحن المقيمات فلا نظعن أبداً، ألا ونحن الراضيات فلا نسخط أبداً، طوبى لمن كان لنا وكنا له.
قلت: يا رسول الله: المرأة منا تتزوج الزوجين، والثلاثة، والأربعة، فتموت، فتدخل الجنة، ويدخلون معها، من يكون زوجها? قال: يا أم سلمة، إنها تخير، فتختار أحسنهم خلقاً، فتقول: يا رب: إن هذا كان أحسنهم معي خلقاً في دار الدنيا فزوجنيه، يا أم سلمة: ذهب حسن الخلق بخير الدنيا والآخرة.
وقال أبو بكر بن أبي شيبة: حدثنا أحمد بن طارق، حدثنا مسعدة بن اليسع، حدثنا سعيد بن أبي عروبة، عن قتادة، عن سعيد بن المسيب، عن عائشة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أتته عجوز من الأنصار فقالت: يا رسول الله: ادع الله أن يدخلني الجنة، فقال: إن الجنة لا يدخلها عجوز، فذهب رسول الله صلى الله عليه وسلم فصلَّى ثم رجع إلى عائشة، فقالت لقيت من كلمتك مشقة وشدة، فقال: إن ذلك كذلك، إن الله إذا أدخلهن الجنة حولهن أبكاراً..
وتقدم في حديث الصور في صفة دخول المؤمنين الجنة قال: "فيدخل الرجل منهم على اثنتين وسبعين زوجة مما ينشىء الله، واثنتين من ولد آدم، لهما فضل على من يشاء الله تعالى، لعبادتهما الله تعالى في الدنيا، يدخل على الأولى منهما في غرفة من ياقوتة، على سرير من ذهب مكلل باللؤلؤ، فيه سبعون درجاً من سندس وإستبرق وإنه ليضع يده بين كتفيها ثم ينظر إلى يده من صدرها من وراء ثيابها ولحمها وجلدها، وإنه لينظر إلى مخ ساقها كما ينظرأحدكم إلى السلك من الفضة في الياقوت، فبينما هو كذلك إذ نودي: إنا قد عرفنا أنك لا تمل ولا تمل، ألا إن لك أزواجاً غيرها، فيخرج، فيأتيهن واحدة واحدة، كلما جاء واحدة قالت: "والله ما في الجنة شيء أحسن منك، وما في الجنة شيء أحب إلي منك" ولهذا الحديث شواهد من وجوه كثيرة تقدمت، وستأتي إن شاء الله تعالى وبه الثقة، وتقدم الحديث الذي رواه الإِمام أحمد: من حديث شعيب الضرير، عن شهر بن حوشب، عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم "وإن له من الحور العين لاثنتين وسبعين زوجة سوى أزواجه من الدنيا، وإن الواحدة منهن لتأخذ مقعدها قدر ميل من الأرض وقال حرملة: عن ابن وهب، حدثنا عمرو أن دراجاً أبا السمح حدثه: عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: أدنى أهل الجنة منزلة، الذي له ثمانون ألف خادم، واثنتان وسبعون زوجة، تنصب له قبة من لؤلؤ و***جد، وياقوت، كما بين الجابية وصنعاء". وأسنده أحمد: عن حسن، عن ابن لهيعة، عن دراج به.
ورواه الترمذي: عن سويد بن نصر، عن ابن المبارك، عن رشدين، عن عمرو بن الحارث، فذكر بإِسناده نحوه.
وقال محمد بن جعفر الفريابي: حدثنا أبو أيوب، حدثنا سليمان بن عبد الرحمن، حدثنا خالد بن يزيد بن أبي مالك، عن أبيه، عن خالد بن معدان عن أبي أمامة، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "ما من عبد يدخل الجنة إلا ويتزوج اثنتين وسبعين زوجة اثنتين من الحور العين وسبعين من أهل زمانه من أهل الدنيا".
وهذا حديث غريب جداً، والمحفوظ مما تقدم خلافه، وهو أن الاثنتين من بنات آدم، والسبعين من الحور العين، والله أعلم.
وراويه خالد بن يزيد بن أبي مالك هذا تكلم فيه الإمام أحمد، ويحيى بن معين، وغيرهما، ومثله قد يغلط ولا يتيقن.
وروى أحمد والترمذي، وصححه، وابن ماجه: من حديث مجالد بن سعيد، عن خالد بن معدان، عن المقدام بن معدي كرب، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن للشهيد عند الله ست خصال، يغفر الله له عند أول قطرة من دمه، ويرى مقعده من الجنة، ويحلى حلة الإيمان، ويجار من عذاب القبر، ويأمن من الفزع الأكبر، ويوضع على رأسه تاج الوقار، الياقوتة منه خير من الدنيا وما فيها، ويتزوج اثنتين وسبعين زوجة من الحور العين، ويشفع في سبعين إنساناً من أقاربه".
فأما الحديث الذي رواه مسلم في صحيحه: حدثني عمرو الناقد، ويعقوب بن إبراهيم الدورقي جميعاً، عن ابن علية،- واللفظ ليعقوب- قال: حدثنا ابن علية، أخبرنا أيوب بن محمد، قال: إما تفاخروا وإما تذاكروا الرجال أكثر في الجنة أم النساء? فقال أبو هريرة: أو لم يقل أبو القاسم صلى الله عليه وسلم: "إن أول زمرة تدخل الجنة على صورة القمر ليلة البدر، والتي تليها على أضوأ كوكب دري في السماء، لكل امرىء منهم زوجتان اثنتان، يرى مخ سوقهما من وراء اللحم، وما في الجنة أعزب".
وفي الصحيحين: من رواية همام، عن أبي هريرة، نحوه.
فالمراد من هذا أن هاتين من بنات آدم، ومعهما من الحور العين ما شاء الله عز وجل، كما تقدم تفصيل ذلك آنفاً، والله أعلم.
وقال أحمد: حدثنا عفان، حدثنا حماد بن سلمة، أخبرنا يونس، عن محمد بن سيرين، عن أبي هريرة، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "للرجل من أهل الجنة زوجتان من الحور العين، على كل واحدة سبعون حلة يرى مخ سوقهما من وراء ثيابهما".
وهذه الأحاديث لا تعارض ما ثبت في الصحيحين: "واطلعت في النار فرأيت أكثر أهلها النساء".
إِذ قد يكن أكثر أهل الجنة، وأكثر أهل النار، أو قد يكن أكثر أهل النار، ثم يخرج من يخرج منهن بالشفاعات. فيصرن إلى الجنة، حتى يكثر أهلها، والله أعلم.
وفي حديث دراج: عن الهيثم، عن أبي سعيد، مرفوعاً: "إن الرجل في الجنة ليتكىء سبعين سنة قبل أن يتحول، ثم تأتيه امرأة فتضرب على منكبيه فينظر وجهه في خدها أصفى من المرآة، و إن أدنى لؤلؤة عليها لتضيء ما بين المشرق والمغرب، فتسلم عليه فيرد السلام، ويسألها من أنت? فتقول: أنا من المزيد، و إنه ليكون عليها سبعون ثوباً، أدناها مثل النعمان، فينفذها بصره حتى يرى مخ ساقها من وراء ذلك". رواه أحمد في المسند.
وقال الإِمام أحمد: حدثنا أبو النضر، حدثنا محمد بن طلحة، عن حميد، عن أنس، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "لغدوة في سبيل الله أو روحة خير من الدنيا وما فيها، ولقاب قوس أحدكم أو موضع قده- يعني سوطه- من الجنة خير من الدنيا وما فيها، ولو اطلعت امرأة من نساء أهل الجنة إلى الأرض لملأت ما بينهما ريحاً، ولطاب ما بينهما، ولنصيفها على رأسها خير من الدنيا وما فيها".
ورواه البخاري: من حديث إسماعيل بن جعفر، وأبي إسحاق، كلاهما عن حميد، عن أنس، بمثله، وقد تقدم بتمامه في أول صفة الجنة.
وعند البخاري: "ولو أن امرأة من نساء أهل الجنة اطلعت إلى الأرض لأضاءت ما بينهما، ولملأت ما بينهما ريحاً، ولنصيفها على رأسها خير من الدنيا وما فيها".
قال أبو بكر بن أبي الدنيا: حدثنا بشر بن الوليد، حدثنا سعيد بن أبزى، عن عبد الملك الجوني، عن سعيد بن جبير، عن ابن عباس، قال: "لو أن حوراء أخرجت كفها بين السماء والأرض لافتتن الخلائق بحسنها، ولو أخرجت نصيفها لكانت الشمس عند حسنها مثل الفتيلة في الشمس، لا ضوء لها، ولو أخرجت وجهها لأضاء حسنها ما بين السماء والأرض".
وذكر ابن وهب: عن محمد بن كعب القرظي أنه قال: والله الذي لا إله إلا هو لو أن امرأة من الحور العين أطلعت سوارها من العرش لأطفأ نور سوارها نور الشمس والقمر، فكيف الصورة? وما خلق الله شيئاً يلبسه لابس هو أمثل مما عليها من الثياب والحلى".
وقال أبو هريرة: إن في الجنة حوراء يقال لها العيناء، إِذا مشت مشى حولها سبعون ألف وصيف، وهي تقول: أين الآمرون بالمعروف، والناهون عن المنكر?" أوردهما القرطبي.
وقال القرطبي: حدثنا أحمد بن رشدين، حدثنا الحسن بن هارون الأنصاري، حدثنا الليث ابن بنت الليث بن أبي سليم، عن مجاهد بن أبي أسامة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "خلق الحور العين من الزعفران". هذا حديث غريب. وروي هذا عن ابن عباس وغيره من الصحابة والتابعين.
وفي مراسيل عكرمة: "إن الحور العين ليدعون لأزواجهن وهم في الدنيا، يقلن اللهم أعنه على دينك، وأقبل بقلبه على طاعتك، وبلغه إلينا بعزتك، يا أرحم الراحمين".
وفي مسند الإمام أحمد: من حديث كثير بن مرة، عن معاذ، مرفوعاً، "لا تؤذي امرأة زوجها في الدنيا إلا قالت زوجته من الحور العين: قاتلك الله: إنما هو دخيل، يوشك أن يفارقك إلينا".
وهذا ما ورد من غناء الحور العين في الجنة
روى الترمذي: وغيره من حديث عبد الرحمن بن إسحاق، عن النعمان بن سعد، عن علي قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن في الجنة مجتمعاً للحور العين، يرفعن أصواتاً لم تسمع الخلائق بمثلها، يقلن: نحن الخالدات فلا نبيد، ونحن الناعمات فلا نبأس، ونحن الراضيات فلا نسخط، طوبى لمن كان لنا وكنا له".
قال الترمذي: وفي الباب عن أبي هريرة، وأبي سعيد، والحسن، وحديث علي غريب.
وروى ابن أبي ذؤيب، عن عون بن الخطاب، عن عبد الله بن رافع، عن ابن أنس بن مالك، عن أبيه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن أزواج أهل الجنة ليغنين أزواجهن بأحسن أصوات سمعها أحد قط، وإن مما يغنين: نحن الخالدات فلا نموت، نحن الآمنات فلا نخاف، نحن المقيمات فلا نظعن".
وقال الليث بن سعد: عن يزيد بن أبي حبيب، عن الوليد بن عبدة، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لجبريل: "قف بي على الحور العين، فأوقفه عليهن، فقال: من أنتن? قلن: نحن جواري قوم حلوا فلم يظعنوا، وشبوا فلم يهرموا، واتقوا فلم يذنبوا".
وقال القرطبي بعد ما أورد الحديث المتقدم في غناء الحور العين، إِذا قلن هذه المقالة أجابهن المؤمنات من نساء أهل الدنيا. "نحن المصليات وما صليتن، ونحن الصائمات وما صمتن، ونحن المتوضئات وما توضأتن، ونحن المتصدقات وما تصدقتن". قالت عائشة: "يغلبن" والله أعلم.
هكذا ذكره في التذكرة، ولم ينسبه إلى كتاب، والله أعلم.
ذكر جماع أهل الجنة نساءهم ولا أولاد إلا أن يشاء أحدهم
قال الله تعالى: "إِنَّ أصْحَابَ الْجَنَّةِ الْيَوْمَ في شُغُل فَاكهُونَ هُمْ وَأَزْوَاجُهُمْ في ظِلاَلٍ عَلَى الأَرَائِكِ مُتَّكِئُونَ لَهُمْ فِيهَا فاكِهَةٌ وَلَهُمْ مَا يَدَّعُونَ سَلام قَوْلاً مِنْ رَبٍّ رَحِيم".
قال ابن مسعود: وابن عباس: وغير واحد من المفسرين: في قوله "شغل" أي افتضاض الأبكار.
وقال تعالى: "إِنَّ المُتَّقِينَ في مَقَام أمِين في جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ يَلْبَسُونَ مِنْ سُنْدُس وَإِسْتَبْرَق مُتقَابِلِينَ كَذلِكَ وَزَوَّجْنَاهُمْ بِحُورٍ عِين يَدْعُونَ فِيهَا بِكُل فَاكِهَةٍ آمِنِينَ لاَ يَذُوقُونَ فِيهَا الْمَوْتَ إِلاَّ الْمَوْتَةَ الأولَى وَوَقَاهُمْ عَذَابَ الْجَحِيم فَضْلاً مِنْ ربّك ذَلِكَ هُوَ الفَوْزُ الْعَظِيمُ".
وقال أبو داود الطيالسي: حدثنا عمران هو ابن داود القطان، عن قتادة، عن أنس، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "يعطى المؤمن في الجنة قوة كذا وكذا من الرجال قلت: يا رسول الله: ويطيق ذلك? قال: يعطى قوة مائة". ورواه الترمذي: من حديث أبي داود، قال: صحيح غريب.
وروى الطبراني: من حديث الحسن بن علي الجعفي، عن زائدة، عن هشام بن حسان، عن محمد بن سيرين، عن أبي هريرة، "قيل يا رسول الله: هل يفضي الرجل في الجنة?، وفي رواية، هل نفضي إلى نسائنا? فقال: والذي نفسي بيده، إن الرجل ليفضي في الغداة الواحدة إلى مائة عذراء". قال الحافظ الضياء: هذا عندي على شرط الصحيح.
وقال البزار: حدثنا محمد بن معمر، حدثنا أبو عبد الرحمن عبد الله بن يزيد، عن عبد الرحمن بن زياد ، عن عمارة بن راشد، عن أبي هريرة، قال: سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم: هل يمس أهل الجنة أزواجهم? فقال: نعم، بذكر لا يمل، وشهوة لا تنقطع".
ثم قال البزار: لا يعلم أحد يروي عن عمارة بن راشد سوى عبد الرحمن بن زياد، وقد كان عبد الرحمن هذا حسن العقل، ولكن وقع على شيوخ مجاهيل، فحدث عنه بأحاديث مناكير، فضعف حديثه، وهذا مما أنكر عليه..
وقال حرملة: عن ابن وهب، أخبرني عمرو بن الحارث، عن دراج عن عبد الرحمن بن حميرة، عن أبي هريرة، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه سئل: "أنطأ في الجنة? قال: نعم، والذي نفسي بيده دحماً دحماً، فإِذا قام عنها رجعت مطهرة بكراً".
وقال الطبراني: حدثنا إبراهيم بن جابر الفقيه البغدادي، حدثنا محمد بن عبد الملك الدقيقي الواسطي، حدثنا معلى بن عبد الرحمن الواسطي، حدثنا شريك، عن عاصم بن سليمان الأحول، عن أبي المتوكل، عن أبي سعيد قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إن أهل الجنة إذا جامعوا نساءهم عدن أبكاراً". ثم قال: تفرد به معلى.
وقال الطبراني: حدثنا أحمد بن يحيى الحلواني، حدثنا سويد بن سعيد، حدثنا خالد بن يزيد بن أبي مالك، عن أبيه، عن خالد بن معدان، عن أبي أمامة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل: أيجامع أهل الجنة? فقال: "دحماً دحماً ولكن لا مني ولا منية".
لما كان المني يقطع لذة الجماع، والمنية تقطع لذة الحياة، كانا منفيين من الجنة.
قال الطبراني: أخبرنا عثمان بن أحمد، أخبرنا محمد بن عبد الرحيم البرقي، أخبرنا عمرو بن أبي سلمة، أخبرنا صدقة، عن هاشم بن البريد، عن سليم أبي يحيى أنه سمع أبا أمامة يحدث: أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد سئل- هل يتناكح أهل الجنة? قال: "نعم بذكر لا يمل، وشهوة لا تنقطع".

http://alkahtane.com/books/nihayah%20fitan%20malahim.htm

TURBO-POWER
11-11-2007, 07:16 PM
وعجبي على جنة محمد التي اصبحت بيت الدعاره لذات وشهوات جسديه

THE GALILEAN
12-11-2007, 03:16 PM
جنة الشذوذ

الفقه (http://feqh.al-islam.com/default.asp) > تصنيف الكتب (http://feqh.al-islam.com/Books.asp) > البحر الرائق شرح كنز الدقائق (http://feqh.al-islam.com/Bookhier.asp?Mode=0&DocID=65&MaksamID=1) > كتاب الحدود (http://feqh.al-islam.com/Bookhier.asp?Mode=0&DocID=65&MaksamID=377) > باب الوطء الذي يوجب الحد والذي لا يوجبه (http://feqh.al-islam.com/Bookhier.asp?Mode=0&DocID=65&MaksamID=383) > وطئ امرأة أجنبية في دبرها

( قوله : فمحمول على السياسة ) تقدم تفسيرها عند قوله ولا يجمع بين جلد ورجم ( قوله : وهل تكون اللواطة في الجنة إلخ ) قال السيوطي قال ابن عقيل الحنبلي جرت مسألة بين أبي علي بن الوليد المعتزلي وبين أبي يوسف القزويني في إباحة جماع الولدان في الجنة فقال ابن الوليد لا يمنع أن يجعل ذلك من جملة اللذات في الجنة لزوال المفسدة ؛ لأنه إنما منع في الدنيا لما فيه من قطع النسل وكونه محلا للأذى وليس في الجنة ذلك ولهذا أبيح شرب الخمر لما ليس فيه من السكر وغاية العربدة وزوال العقل فذلك لم يمنع من الالتذاذ بها فقال أبو يوسف : الميل إلى الذكور عاهة وهو قبيح في نفسه ؛ لأنه محل لم يخلق للوطء ولهذا لم يبح في شريعة بخلاف الخمر وهو مخرج الحدث والجنة نزهت عن العاهات فقال ابن الوليد العاهة هي التلويث بالأذى وإذا لم يبق إلا مجرد الالتذاذ ا هـ . كلامه كذا في حواشي المنح للرملي .

http://feqh.al-islam.com/Display.asp?Mode=0&MaksamID=383&DocID=65&ParagraphID=1477&Diacratic=0 (http://feqh.al-islam.com/Display.asp?Mode=0&MaksamID=383&DocID=65&ParagraphID=1477&Diacratic=0)

اين الله من كل هذا ؟
هل هي فعلا جنة ؟
ام انها اكبر بيت دعارة وشذوذ ؟

زهرة الربيع
13-11-2007, 02:52 PM
انا بس شغلة رح اقولها

من الاشي الي قريتو ع المسلمين و ع الاشي الي بكتبهم و بقرآنهم شفت منو كل قذارة وخلي لا يحكو ع الغرب لان الاشي الموجود بكتبهم و بقرآنهم عن الجنة و عن الحريات و عن حكي الصراحة بخجل لما اقراه هل الكلاام الموجود بقرآنكم و كتبكم مافي امة غير اسلاامية مكتوب بكتبها هيك وحرام عليكم اتجيبو سيرة الله بدينكم لانكم وسختو الجنة و جعلتوها كلها نجاسة بكتبكم
تحياتي

THE GALILEAN
13-11-2007, 05:19 PM
انا بس شغلة رح اقولها

من الاشي الي قريتو ع المسلمين و ع الاشي الي بكتبهم و بقرآنهم شفت منو كل قذارة وخلي لا يحكو ع الغرب لان الاشي الموجود بكتبهم و بقرآنهم عن الجنة و عن الحريات و عن حكي الصراحة بخجل لما اقراه هل الكلاام الموجود بقرآنكم و كتبكم مافي امة غير اسلاامية مكتوب بكتبها هيك وحرام عليكم اتجيبو سيرة الله بدينكم لانكم وسختو الجنة و جعلتوها كلها نجاسة بكتبكم
تحياتي
لاحظي اختي العزيزة ان الاسلام مليارد ونصف عاجزين عن الرد علينا
لاحظي ذلك

أحمد ديدات
14-11-2007, 11:08 AM
و لماذا لا نستطيع الرد ؟؟ ثم أن هذا من نعيم أهل الجنة نعيييم

إذا تلكمت عن الدعاره فهي في الإنجيل فليس في القرآن آيات دعارة و أتحداك أن تظهر لي آية فيها دعارة بينما الإنجيل فحدث و لا حرج أليس هذا صحيحا أتعرف قصة الأختين الزانيتين في الإنجيل هذه القصة لوحدها تبين مدى خبثكم

زهرة الربيع
14-11-2007, 12:42 PM
نحن هنا نتكلم عنكم يا مسلمين ارجو ان تكون قد قرئت اولاا اسم القسم ثانيا عنوان الموضوع
اتمنى ان يكون ردك متزن و يكون رد يتعلق في الموضوع و مغزى الموضوع


تحياتي

أحمد ديدات
14-11-2007, 01:01 PM
صحيح انكم تتكلمون عنا و قد أجبتكم بأن هذا نعيييييييم أهل الجنة لكن ما أوردته بعد الإجابة كان توضيحا لما قاله جليلي
و أنا و الحمد لله أرى أفضل منكي أنت و منكم جميعا و إلا لأصبحت مسيحيا ضالا

زهرة الربيع
14-11-2007, 01:18 PM
صحيح انكم تتكلمون عنا و قد أجبتكم بأن هذا نعيييييييم أهل الجنة لكن ما أوردته بعد الإجابة كان توضيحا لما قاله جليلي
و أنا و الحمد لله أرى أفضل منكي أنت و منكم جميعا و إلا لأصبحت مسيحيا ضالا


واضح انك ترى افضل مني لذلك ناقشت الموضوع بكل جدية اليس كذلك

اسلاامك هو الضال اي نعيم تتحدث عنه نعيم القذارة و الفساقة اصحوا يا ضالين هل النعيم يأتي بل فساقة و الحوريات التي تنتظركم في السماء و الكلاام الذي تشرحون به ماذا تفعلون مع حورياتكم كلاام يقشعر بدني منه كلاام يخجل الطفل على سماعه ام النعيم هو البقاء طاهر عفيف لكن لا فائدة من الكلاام معكم لانكم هكذا تربيتم و هكذا ستبقون في الضلاالة و تنتظرون الموت للقاء الحويات هه
على كل حال انا اعطيت رئي و الحمدلله على نعمته التي اعطاني اياها بأنني مسيحية ولا افكر بجنة الجحيم التي في كتبكم و التي تتحدثون عنها بكل فخر و الحمدلله لانه اعطاني النور لكي اميز بين الحق والباطل

تحياتي لصاحب الموضوع

سلاام

أحمد ديدات
14-11-2007, 01:33 PM
ههههههههه إني أعجب منكم أتسمون النعيم و التمتع فسق هذا جهل أمتأكده أن جسدك يقشعر عندما تسمعين بنعيم أهل الجنة
أما الخجل هو أن تكتبوا في الإنجيل قصص زنا و تعلمون أولادكم الإنجيل أنتم من يجب أن تخجلوا ثم أن الحوريات طاهرات و إن لم يكن كذالك لما أصبح هذا نعيما و أجل أنا أنتظر الموت لأنعم بنعيم أهل الجنة و أيضا ليس هناك شيء اسمه جنة الجحيم لأن الإثنان ضدان

زهرة الربيع
14-11-2007, 01:38 PM
مبروكة عليك جنة النعيم


الظاهر عقلك ما بيستوعب اكتر من هل كلاام
انا مش محاورة انا عطيت رئي و الصراحة بانتظار الاخوة على المناقشة الجادة لان بعرف ان هم ايضا ينتظرون محاور مسلم يعرف يرد ع هل موضوع هاي اذا انوجد

بانتظار المناقشات الجادة و الردود

لا تعليق آخر تحياتي

ابي بن كعب
15-11-2007, 05:38 AM
واضح انك ترى افضل مني لذلك ناقشت الموضوع بكل جدية اليس كذلك

اسلاامك هو الضال اي نعيم تتحدث عنه نعيم القذارة و الفساقة اصحوا يا ضالين هل النعيم يأتي بل فساقة و الحوريات التي تنتظركم في السماء و الكلاام الذي تشرحون به ماذا تفعلون مع حورياتكم كلاام يقشعر بدني منه كلاام يخجل الطفل على سماعه ام النعيم هو البقاء طاهر عفيف لكن لا فائدة من الكلاام معكم لانكم هكذا تربيتم و هكذا ستبقون في الضلاالة و تنتظرون الموت للقاء الحويات هه
على كل حال انا اعطيت رئي و الحمدلله على نعمته التي اعطاني اياها بأنني مسيحية ولا افكر بجنة الجحيم التي في كتبكم و التي تتحدثون عنها بكل فخر و الحمدلله لانه اعطاني النور لكي اميز بين الحق والباطل

تحياتي لصاحب الموضوع

سلاام

نعم بما ان المسيحي يدعي انه إله فانه ليس عنده شهوات

نعم هو خلق بدون شهوات وهو يدعي بأنه ليس بحاجة الله عز وجل

ويقول عن مكافئة الله بجنة النعيم بأنه فسق هذا عيب

ابي بن كعب
15-11-2007, 06:58 AM
74684

- إن أدنى أهل الجنة منزلة ؛ إن له لسبع درجات ، وهو على السادسة ، وفوقه السابعة ، وإن له لثلاثمئة خادم ، ويغدي عليه كل يوم ويراح بثلاثمئة صفحة – ولا أعلمه إلا قال : منذهب – في كل صفحة لون ليس في الأخرى ، وإنه ليلذ أوله كما يلذ آخره ، ومن الأشربة ثلاثمئة ، إناء في كل إناء لون ليس في الآخر ، وإنه ليلذ أوله كما يلذ آخره ، وإنه ليقول : يا رب ! لو أذنت لى لأطعمت أهل الجنة وسقيتهم لم ينقص مما عندي شيء ، وإن له من الحور العين لاثنتين وسبعين زوجة ، سوى أزواجه من الدنيا ، وإن الواحدة منهن لتأخذ مقعدها قدر ميل

الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: منكر - المحدث: الألباني - المصدر: ضعيف الترغيب - الصفحة أو الرقم: 2218

]


نعم الحديث منكر ولا يجوز ذكره لانه غير قابل للمناقشة

انت تأتي بأحاديث منكرة لتحتج بها علينا

كل المسلمين يعرفون انك تدلس

ابي بن كعب
15-11-2007, 07:08 AM
سنن ابن ماجه - الزهد - صفة الجنة


حديث 4328


‏حدثنا ‏ ‏هشام بن خالد الأزرق أبو مروان الدمشقي ‏ ‏حدثنا ‏ ‏خالد بن يزيد بن أبي مالك ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏عن ‏ ‏خالد بن معدان ‏ ‏عن ‏ ‏أبي أمامة ‏ ‏قال ‏
‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ما من أحد يدخله الله الجنة إلا زوجه الله عز وجل ثنتين وسبعين زوجة ثنتين من الحور العين وسبعين من ميراثه من أهل النار ما منهن واحدة إلا ولها قبل شهي وله ذكر لا ‏ ‏ينثني ‏ http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/qqb005.gif
‏قال ‏ ‏هشام بن خالد ‏ ‏من ميراثه من أهل النار ‏ ‏يعني رجالا دخلوا النار فورث أهل الجنة نساءهم كما ورثت امرأة ‏ ‏فرعون



‏قوله ( وله ذكر لا ينثني ) ‏
‏كناية عن وفور قوة القيام وفي الزوائد في إسناده مقال وخالد بن يزيد بن عبد الرحمن بن أبي مالك وثقه العجلي وأحمد بن صالح المصري ضعفه أحمد وابن معين وأبو داود والنسائي وابن الجارود الساجي والعقيل وغيرهم . ‏http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/qqb005.gif


http://hadith.al-islam.com/Display/D...num=4328&doc=5

]


الحديث ضعيف جدا ولا يرقى لدرجة الصحة

هذه هي عادتكم وحججكم الضعيفة

وهذا مصدر آخر يقول ان سند الحديث ضعيف جدا

http://arabic.islamic***.com/Books/albani.asp?id=6449


ضع كلمة "ويب" محل النجوم

لا تحكموا على الاسلام من خلال الاوهام والتدليس

هذا الاسلوب مكشوف بالنسبة للمسلمين

بانتظار جليلي ليبدأ بالشتائم

THE GALILEAN
17-11-2007, 10:27 AM
و لماذا لا نستطيع الرد ؟؟ ثم أن هذا من نعيم أهل الجنة نعيييم

إذا تلكمت عن الدعاره فهي في الإنجيل فليس في القرآن آيات دعارة و أتحداك أن تظهر لي آية فيها دعارة بينما الإنجيل فحدث و لا حرج أليس هذا صحيحا أتعرف قصة الأختين الزانيتين في الإنجيل هذه القصة لوحدها تبين مدى خبثكم
القصة في التوراة والتوراة قبل الانجيل ثم لماذا تتهرب للمسيحيات خلينا بدين الحق
ثم هذه قصة واقعة حدثث وليست تشريع فلو كانت تشريع فكيف يقول الرب لا تزني, ثم الانجيل نهى عن الزنى والشذوذ

خليك في الاسلام
جنة الاسلام دعارة
ما قولك في هذا

THE GALILEAN
17-11-2007, 10:28 AM
صحيح انكم تتكلمون عنا و قد أجبتكم بأن هذا نعيييييييم أهل الجنة لكن ما أوردته بعد الإجابة كان توضيحا لما قاله جليلي
و أنا و الحمد لله أرى أفضل منكي أنت و منكم جميعا و إلا لأصبحت مسيحيا ضالا
جنة الاسلام دعارة حلال
خليك في دين الحق ولا تتهرب الى اي دين آخر

THE GALILEAN
17-11-2007, 10:29 AM
ههههههههه إني أعجب منكم أتسمون النعيم و التمتع فسق هذا جهل أمتأكده أن جسدك يقشعر عندما تسمعين بنعيم أهل الجنة
أما الخجل هو أن تكتبوا في الإنجيل قصص زنا و تعلمون أولادكم الإنجيل أنتم من يجب أن تخجلوا ثم أن الحوريات طاهرات و إن لم يكن كذالك لما أصبح هذا نعيما و أجل أنا أنتظر الموت لأنعم بنعيم أهل الجنة و أيضا ليس هناك شيء اسمه جنة الجحيم لأن الإثنان ضدان
شكرا لك على تأكيد ان اخلاقك كمسلم مستوى متدني

THE GALILEAN
17-11-2007, 10:30 AM
نعم بما ان المسيحي يدعي انه إله فانه ليس عنده شهوات

نعم هو خلق بدون شهوات وهو يدعي بأنه ليس بحاجة الله عز وجل

ويقول عن مكافئة الله بجنة النعيم بأنه فسق هذا عيب
الشهوات على الارض وليس في الجنة
ثم لماذا دائما تقاتلون من اجل الحصول على تشريع للشهوات ؟
هل تقبل ان يتمتع باختك الرجال ؟
ولا يهمك نفسك فقط
خليك بالاسلاميات افضل
خليك بدين الحق
جنة الاسلام قذارة

THE GALILEAN
17-11-2007, 10:34 AM
نعم الحديث منكر ولا يجوز ذكره لانه غير قابل للمناقشة

انت تأتي بأحاديث منكرة لتحتج بها علينا

كل المسلمين يعرفون انك تدلس
[/CENTER]
ولكن الكلام مذكور في تفاسير علماء المسلمين مثل ابن كثير والقرطبي
القرطبي: شغلهم افتضاض العــــــــــــــــــــــــــــــذارى

غير هذا كن امينا يا مسلم ولا تكذب

184900 - فيدخل الرجل منهم على ثنتين وسبعين زوجة مما ينشئ الله ، وثنتين من ولد آدم ، لهما فضل على من يشاء الله تعالى ، لعبادتهما الله تعالى في الدنيا ، يدخل على الأولى منهما في غرفة من ياقوته ، على سرير من ذهب مكلل باللؤلؤ ، وفيه سبعون درجا من سندس وإستبرق وأنه ليضع يده بين كتفيها ثم ينظر إلى يده من صدرها من وراء ثيابها ولحمها وجلدها ، وإنه لينظر إلى مخ ساقها كما ينظر أحدكم إلى السلك من الفضة في الياقوت ، فبينما هو كذلك إذا نودي : إنا قد عرفنا أنك لا تمل ولا تمل ، ألا إن لك أزواجا غيرها : فيخرج ، فيأتين واحدة واحدة ، كلما جاء واحدة قالت : والله ما في الجنة شيء أحسن منك ، وما في الجنة شيء أحب إلي منك
الراوي: - - خلاصة الدرجة: له شاهد - المحدث: ابن كثير - المصدر: نهاية البداية والنهاية - الصفحة أو الرقم: 2/285

لماذا تنتقي ما يعجبك

هل انت صح وابن كثير والقرطبي خطأ ؟

سورة الواقعة - سورة 56 - آية 35-37
إِنَّا أَنْشَأْنَاهُنَّ إِنْشَاءً



ابن كثير:



قال الأخفش في قوله تعالى" إنا أنشأناهن " أضمرهن ولم يذكرن قبل ذلك وقال أبو عبيدة ذكرن في قوله تعالى " وحور عين كأمثال اللؤلؤ المكنون " فقوله تعالى " إنا أنشأناهن " أي أعدناهن في النشأة الأخرى بعدما كن عجائز رمصا صرن أبكارا عربا أي بعد الثيوبة عدن أبكارا عربا متحببات إلى أزواجهن بالحلاوة والظرافة والملاحة وقال بعضهم عربا أي غنجات قال موسى بن عبيدة الربذي عن يزيد الرقاشي عن أنس بن مالك قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إنا أنشأناهن إنشاء " - قال - نساء عجائز كن في الدنيا عمشا رمصا " رواه الترمذي وابن جرير وابن أبي حاتم ثم قال الترمذي غريب وموسى ويزيد ضعيفان وقال ابن أبي حاتم حدثنا محمد بن عوف الحمصي حدثنا آدم يعني ابن أبي إياس حدثنا شيبان عن جابر عن يزيد بن مرة عن سلمة بن يزيد قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في قوله تعالى " إنا أنشأناهن إنشاء " يعني " الثيب والأبكار اللاتي كن في الدنيا " وقال عبد بن حميد حدثنا مصعب بن المقدام حدثنا المبارك بن فضالة عن الحسن قال أتت عجوز فقالت يا رسول الله ادع الله تعالى أن يدخلني الجنة فقال " يا أم فلان إن الجنة لا تدخلها عجوز " قال فولت تبكي قال " أخبروها أنها لا تدخلها وهي عجوز إن الله تعالى يقول " إنا أنشأناهن إنشاء فجعلناهن أبكارا " وهكذا رواه الترمذي في الشمائل عن عبد بن حميد وقال أبو القاسم الطبراني حدثنا بكر بن سهل الدمياطي حدثنا عمرو بن هاشم البيروتي أخبرنا سليمان بن أبي كريمة عن هشام بن حسان عن الحسن عن أمه عن أم سلمة قالت : قلت يا رسول الله أخبرني عن قول الله تعالى " حور عين " قال" حور بيض عين ضخام العيون شفر الحوراء بمنزلة جناح النسر " قلت أخبرني عن قوله تعالى " كأمثال اللؤلؤ المكنون " قال " صفاؤهن صفاء الدر الذي في الأصداف الذي لم تمسه الأيدي " قلت أخبرني عن قوله " فيهن خيرات حسان " قال خيرات الأخلاق حسان الوجوه" قلت أخبرني عن قوله " كأنهن بيض مكنون " قال" رقتهن كرقة الجلد الذي رأيت في داخل البيضة مما يلي القشر وهو الغرقئ " قلت يا رسول الله أخبرني عن قوله " عربا أترابا " قال " هن اللواتي قبضن في الدار الدنيا عجائز رمصا شمطا خلقهن الله بعد الكبر فجعلهن عذارى عربا متعشقات محببات أترابا على ميلاد واحد " قلت يا رسول الله نساء الدنيا أفضل أم الحور العين قال : " بل نساء الدنيا أفضل من الحور العين كفضل الظهارة على البطانة " قلت يا رسول الله وبم ذاك ؟ قال " بصلاتهن وصيامهن وعبادتهن الله عز وجل ألبس الله وجوههن النور وأجسادهن الحرير بيض الألوان خضر الثياب صفر الحلي مجامرهن الدر وأمشاطهن الذهب يقلن نحن الخالدات فلا نموت أبدا ونحن الناعمات فلا نبأس أبدا ونحن المقيمات فلا نظعن أبدا ألا ونحن الراضيات فلا نسخط أبدا طوبى لمن كنا له وكان لنا " قلت يا رسول الله المرأة منا تتزوج زوجين والثلاثة والأربعة ثم تموت تدخل الجنة ويدخلون معها من يكون زوجها ؟ قال " يا أم سلمة إنها تخير فتختار أحسنهم خلقا فتقول يا رب إن هذا كان أحسن خلقا معي فزوجنيه يا أم سلمة ذهب حسن الخلق بخير الدنيا والآخرة " وفي حديث الصور الطويل المشهور أن رسول الله يشفع للمؤمنين كلهم في دخول الجنة فيقول الله تعالى قد شفعتك وأذنت لهم في دخولها فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول " والذي بعثني بالحق ما أنتم في الدنيا بأعرف بأزواجكم ومساكنكم من أهل الجنة بأزواجهم ومساكنهم فيدخل الرجل منهم على ثنتين وسبعين زوجة مما ينشئ الله وثنتين من ولد آدم لهما فضل على من أنشأ الله بعبادتهما الله في الدنيا يدخل على الأولى منهما في غرفة من ياقوتة على سرير من ذهب مكلل باللؤلؤ عليه سبعون زوجا من سندس وإستبرق وإنه ليضع يده بين كتفيها ثم ينظر إلى يده من صدرها من وراء ثيابها وجلدها ولحمها وإنه لينظر إلى مخ ساقها كما ينظر أحدكم إلى السلك في قصبة الياقوت كبده لها مرآة يعني وكبدها له مرآة فبينما هو عندها لا يملها ولا تمله ولا يأتيها من مرة إلا وجدها عذراء ما يفتر ذكره ولا يشتكي قبلها إلا أنه لا مني ولا منية فبينما هو كذلك إذ نودى إنا قد عرفنا أنك لا تمل ولا تمل إلا أن لك أزواجا غيرها فيخرج فيأتيهن واحدة واحدة كلما جاء واحدة قالت والله ما في الجنة شيء أحسن منك وما في الجنة شيء أحب إلي منك " وقال عبد الله بن وهب أخبرني عمرو بن الحارث عن دراج عن ابن حجيرة عن أبي هريرة عن رسول الله صلي الله عليه وسلم أنه قال له أنطأ في الجنة ؟ قال " نعم : والذي نفسي بيده دحما دحما فإذا قام عنها رجعت مطهرة بكرا " وقال الطبراني حدثنا إبراهيم بن جابر الفقيه البغدادي حدثنا محمد بن عبد الملك الدمشقي الواسطي حدثنا معلى بن عبد الرحمن الواسطي حدثنا شريك عن عاصم الأحول عن أبي المتوكل عن أبي سعيد قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إن أهل الجنة إذا جامعوا نساءهم عدن أبكارا " وقال أبو داود الطيالسي أخبرنا عمران عن قتادة عن أنس قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " يعطى المؤمن في الجنة قوة كذا وكذا في النساء " قلت يا رسول الله ويطيق ذلك " قال يعطى قوة مائة " ورواه الترمذي من حديث أبي داود وقال صحيح غريب : وروى أبو القاسم الطبراني من حديث حسين بن علي الجعفي عن زائدة عن هشام بن حسان عن محمد بن سيرين عن أبي هريرة قال : قيل يا رسول الله هل نصل إلى نسائنا في الجنة ؟ قال " إن الرجل ليصل في اليوم إلى مائة عذراء"

وذكر ايضا في كتاب النهاية في الفتن والملاحم
فهل تكذب كل هؤلاء العلماء ؟

THE GALILEAN
17-11-2007, 10:38 AM
الحديث ضعيف جدا ولا يرقى لدرجة الصحة

هذه هي عادتكم وحججكم الضعيفة

وهذا مصدر آخر يقول ان سند الحديث ضعيف جدا

http://arabic.islamic***.com/Books/albani.asp?id=6449


ضع كلمة "ويب" محل النجوم

لا تحكموا على الاسلام من خلال الاوهام والتدليس

هذا الاسلوب مكشوف بالنسبة للمسلمين

بانتظار جليلي ليبدأ بالشتائم
الشتيمة من رسولك فهو شتام ولعان ونحن قوم لم نتربى على الشتيمة
كالعادة يهرب لتكذيب الحديث والقرآن نفسه يؤكد وجود الحوريات في الجنة
طيب تكذب القرآن وتأخذ بالحديث ليه ؟
غير هذا انت هربت من تفاسير ابن كثير والقرطبي
كالعادة لا يوجد امانة عند المسلم
كذاب

THE GALILEAN
17-11-2007, 10:42 AM
وهل هذا كذاب والمسلم اليوم في سنة 2007 هو الصادق ؟


القرطبي:



وقال المسيب بن شريك : قال النبي صلى الله عليه وسلم في قوله " إنا أنشأناهن إنشاء " الآية قال : ( هن عجائز الدنيا أنشأهن الله خلقا جديدا كلما أتاهن أزواجهن وجدوهن أبكارا ) فلما سمعت عائشة ذلك قالت : واوجعاه ! فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم : ( ليس هناك وجع ) .

THE GALILEAN
17-11-2007, 10:48 AM
سورة الشورى - سورة 42 - آية 45
وَتَرَاهُمْ يُعْرَضُونَ عَلَيْهَا خَاشِعِينَ مِنَ الذُّلِّ يَنْظُرُونَ مِنْ طَرْفٍ خَفِيٍّ وَقَالَ الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ الْخَاسِرِينَ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنْفُسَهُمْ وَأَهْلِيهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَلَا إِنَّ الظَّالِمِينَ فِي عَذَابٍ مُقِيمٍ

القرطبي:

وَقَالَ الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ الْخَاسِرِينَ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنْفُسَهُمْ وَأَهْلِيهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ

أي يقول المؤمنون في الجنة لما عاينوا ما حل بالكفار إن الخسران في الحقيقة ما صار إليه هؤلاء فإنهم خسروا أنفسهم لأنهم في العذاب المخلد , وخسروا أهليهم لأن الأهل إن كانوا في النار فلا انتفاع بهم , وإن كانوا في الجنة فقد حيل بينه وبينهم . وقيل : خسران الأهل أنهم لو آمنوا لكان لهم أهل في الجنة من الحور العين . وفي سنن ابن ماجه عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى صلى الله عليه وسلم : ( ما منكم من أحد إلا له منزلان منزل في الجنة ومنزل في النار فإذا مات فدخل النار ورث أهل الجنة منزله فذلك قوله تعالى : " أولئك هم الوارثون " [ المؤمنون : 10 ] . وقد تقدم . وفي مسند الدارمي عن أبي أمامة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ما من أحد يدخله الله الجنة إلا زوجه اثنتين وسبعين زوجة من الحور العين وسبعين من ميراثه من أهل النار وما منهن واحدة إلا ولها قبل شهي وله ذكر لا ينثني ). قال هشام بن خالد : ( من ميراثه من أهل النار ) يعني رجالا أدخلوا النار فورث أهل الجنة نساءهم كما ورثت امرأة فرعون .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KORTOBY&nType=1&nSora=42&nAya=45 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KORTOBY&nType=1&nSora=42&nAya=45)

مسلم3000
25-11-2007, 12:35 AM
هل رأيتم الجنه والنار لتقولو انها خلاف ذلك ولاكنكم تكذبون بالجنه والنار والأسلام قال الله تعالى في امثالكم
(وَ أَمَّا الَّذِينَ فَسقُوا فَمَأْوَاهُمُ النَّارُكلَّمَا أَرَادُوا أَن يخْرُجُوا مِنهَا أُعِيدُوا فِيهَا وَ قِيلَ لَهُمْ ذُوقُوا عَذَاب النَّارِ الَّذِى كُنتُم بِهِ تُكَذِّبُونَ ‏(20) وَ لَنُذِيقَنَّهُم مِّنَ الْعَذَابِ الأَدْنى دُونَ الْعَذَابِ الأَكْبرِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ‏(21) وَ مَنْ أَظلَمُ مِمَّن ذُكِّرَ بِئَايَتِ رَبِّهِ ثُمَّ أَعْرَض عَنْهَاإِنَّا مِنَ الْمُجْرِمِينَ مُنتَقِمُونَ‏(22))

ابي بن كعب
25-11-2007, 06:13 AM
الشتيمة من رسولك فهو شتام ولعان ونحن قوم لم نتربى على الشتيمة
كالعادة يهرب لتكذيب الحديث والقرآن نفسه يؤكد وجود الحوريات في الجنة
طيب تكذب القرآن وتأخذ بالحديث ليه ؟
غير هذا انت هربت من تفاسير ابن كثير والقرطبي
كالعادة لا يوجد امانة عند المسلم
كذاب

جهيلي الحديث ضعيف لا تكابر

ابي بن كعب
25-11-2007, 06:18 AM
ولكن الكلام مذكور في تفاسير علماء المسلمين مثل ابن كثير والقرطبي
القرطبي: شغلهم افتضاض العــــــــــــــــــــــــــــــذارى

غير هذا كن امينا يا مسلم ولا تكذب

184900 - فيدخل الرجل منهم على ثنتين وسبعين زوجة مما ينشئ الله ، وثنتين من ولد آدم ، لهما فضل على من يشاء الله تعالى ، لعبادتهما الله تعالى في الدنيا ، يدخل على الأولى منهما في غرفة من ياقوته ، على سرير من ذهب مكلل باللؤلؤ ، وفيه سبعون درجا من سندس وإستبرق وأنه ليضع يده بين كتفيها ثم ينظر إلى يده من صدرها من وراء ثيابها ولحمها وجلدها ، وإنه لينظر إلى مخ ساقها كما ينظر أحدكم إلى السلك من الفضة في الياقوت ، فبينما هو كذلك إذا نودي : إنا قد عرفنا أنك لا تمل ولا تمل ، ألا إن لك أزواجا غيرها : فيخرج ، فيأتين واحدة واحدة ، كلما جاء واحدة قالت : والله ما في الجنة شيء أحسن منك ، وما في الجنة شيء أحب إلي منك
الراوي: - - خلاصة الدرجة: له شاهد - المحدث: ابن كثير - المصدر: نهاية البداية والنهاية - الصفحة أو الرقم: 2/285

لماذا تنتقي ما يعجبك

هل انت صح وابن كثير والقرطبي خطأ ؟

سورة الواقعة - سورة 56 - آية 35-37
إِنَّا أَنْشَأْنَاهُنَّ إِنْشَاءً



ابن كثير:



قال الأخفش في قوله تعالى" إنا أنشأناهن " أضمرهن ولم يذكرن قبل ذلك وقال أبو عبيدة ذكرن في قوله تعالى " وحور عين كأمثال اللؤلؤ المكنون " فقوله تعالى " إنا أنشأناهن " أي أعدناهن في النشأة الأخرى بعدما كن عجائز رمصا صرن أبكارا عربا أي بعد الثيوبة عدن أبكارا عربا متحببات إلى أزواجهن بالحلاوة والظرافة والملاحة وقال بعضهم عربا أي غنجات قال موسى بن عبيدة الربذي عن يزيد الرقاشي عن أنس بن مالك قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إنا أنشأناهن إنشاء " - قال - نساء عجائز كن في الدنيا عمشا رمصا " رواه الترمذي وابن جرير وابن أبي حاتم ثم قال الترمذي غريب وموسى ويزيد ضعيفان وقال ابن أبي حاتم حدثنا محمد بن عوف الحمصي حدثنا آدم يعني ابن أبي إياس حدثنا شيبان عن جابر عن يزيد بن مرة عن سلمة بن يزيد قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في قوله تعالى " إنا أنشأناهن إنشاء " يعني " الثيب والأبكار اللاتي كن في الدنيا " وقال عبد بن حميد حدثنا مصعب بن المقدام حدثنا المبارك بن فضالة عن الحسن قال أتت عجوز فقالت يا رسول الله ادع الله تعالى أن يدخلني الجنة فقال " يا أم فلان إن الجنة لا تدخلها عجوز " قال فولت تبكي قال " أخبروها أنها لا تدخلها وهي عجوز إن الله تعالى يقول " إنا أنشأناهن إنشاء فجعلناهن أبكارا " وهكذا رواه الترمذي في الشمائل عن عبد بن حميد وقال أبو القاسم الطبراني حدثنا بكر بن سهل الدمياطي حدثنا عمرو بن هاشم البيروتي أخبرنا سليمان بن أبي كريمة عن هشام بن حسان عن الحسن عن أمه عن أم سلمة قالت : قلت يا رسول الله أخبرني عن قول الله تعالى " حور عين " قال" حور بيض عين ضخام العيون شفر الحوراء بمنزلة جناح النسر " قلت أخبرني عن قوله تعالى " كأمثال اللؤلؤ المكنون " قال " صفاؤهن صفاء الدر الذي في الأصداف الذي لم تمسه الأيدي " قلت أخبرني عن قوله " فيهن خيرات حسان " قال خيرات الأخلاق حسان الوجوه" قلت أخبرني عن قوله " كأنهن بيض مكنون " قال" رقتهن كرقة الجلد الذي رأيت في داخل البيضة مما يلي القشر وهو الغرقئ " قلت يا رسول الله أخبرني عن قوله " عربا أترابا " قال " هن اللواتي قبضن في الدار الدنيا عجائز رمصا شمطا خلقهن الله بعد الكبر فجعلهن عذارى عربا متعشقات محببات أترابا على ميلاد واحد " قلت يا رسول الله نساء الدنيا أفضل أم الحور العين قال : " بل نساء الدنيا أفضل من الحور العين كفضل الظهارة على البطانة " قلت يا رسول الله وبم ذاك ؟ قال " بصلاتهن وصيامهن وعبادتهن الله عز وجل ألبس الله وجوههن النور وأجسادهن الحرير بيض الألوان خضر الثياب صفر الحلي مجامرهن الدر وأمشاطهن الذهب يقلن نحن الخالدات فلا نموت أبدا ونحن الناعمات فلا نبأس أبدا ونحن المقيمات فلا نظعن أبدا ألا ونحن الراضيات فلا نسخط أبدا طوبى لمن كنا له وكان لنا " قلت يا رسول الله المرأة منا تتزوج زوجين والثلاثة والأربعة ثم تموت تدخل الجنة ويدخلون معها من يكون زوجها ؟ قال " يا أم سلمة إنها تخير فتختار أحسنهم خلقا فتقول يا رب إن هذا كان أحسن خلقا معي فزوجنيه يا أم سلمة ذهب حسن الخلق بخير الدنيا والآخرة " وفي حديث الصور الطويل المشهور أن رسول الله يشفع للمؤمنين كلهم في دخول الجنة فيقول الله تعالى قد شفعتك وأذنت لهم في دخولها فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول " والذي بعثني بالحق ما أنتم في الدنيا بأعرف بأزواجكم ومساكنكم من أهل الجنة بأزواجهم ومساكنهم فيدخل الرجل منهم على ثنتين وسبعين زوجة مما ينشئ الله وثنتين من ولد آدم لهما فضل على من أنشأ الله بعبادتهما الله في الدنيا يدخل على الأولى منهما في غرفة من ياقوتة على سرير من ذهب مكلل باللؤلؤ عليه سبعون زوجا من سندس وإستبرق وإنه ليضع يده بين كتفيها ثم ينظر إلى يده من صدرها من وراء ثيابها وجلدها ولحمها وإنه لينظر إلى مخ ساقها كما ينظر أحدكم إلى السلك في قصبة الياقوت كبده لها مرآة يعني وكبدها له مرآة فبينما هو عندها لا يملها ولا تمله ولا يأتيها من مرة إلا وجدها عذراء ما يفتر ذكره ولا يشتكي قبلها إلا أنه لا مني ولا منية فبينما هو كذلك إذ نودى إنا قد عرفنا أنك لا تمل ولا تمل إلا أن لك أزواجا غيرها فيخرج فيأتيهن واحدة واحدة كلما جاء واحدة قالت والله ما في الجنة شيء أحسن منك وما في الجنة شيء أحب إلي منك " وقال عبد الله بن وهب أخبرني عمرو بن الحارث عن دراج عن ابن حجيرة عن أبي هريرة عن رسول الله صلي الله عليه وسلم أنه قال له أنطأ في الجنة ؟ قال " نعم : والذي نفسي بيده دحما دحما فإذا قام عنها رجعت مطهرة بكرا " وقال الطبراني حدثنا إبراهيم بن جابر الفقيه البغدادي حدثنا محمد بن عبد الملك الدمشقي الواسطي حدثنا معلى بن عبد الرحمن الواسطي حدثنا شريك عن عاصم الأحول عن أبي المتوكل عن أبي سعيد قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إن أهل الجنة إذا جامعوا نساءهم عدن أبكارا " وقال أبو داود الطيالسي أخبرنا عمران عن قتادة عن أنس قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " يعطى المؤمن في الجنة قوة كذا وكذا في النساء " قلت يا رسول الله ويطيق ذلك " قال يعطى قوة مائة " ورواه الترمذي من حديث أبي داود وقال صحيح غريب : وروى أبو القاسم الطبراني من حديث حسين بن علي الجعفي عن زائدة عن هشام بن حسان عن محمد بن سيرين عن أبي هريرة قال : قيل يا رسول الله هل نصل إلى نسائنا في الجنة ؟ قال " إن الرجل ليصل في اليوم إلى مائة عذراء"


وذكر ايضا في كتاب النهاية في الفتن والملاحم


فهل تكذب كل هؤلاء العلماء ؟



جهيلي انت لا تعلم شي في الحديث ولا بعلمه نقول لك انه منكر وانت تصر على انه صحيح هات برهانك على ذلك

ابي بن كعب
25-11-2007, 06:21 AM
الشهوات على الارض وليس في الجنة
ثم لماذا دائما تقاتلون من اجل الحصول على تشريع للشهوات ؟
هل تقبل ان يتمتع باختك الرجال ؟
ولا يهمك نفسك فقط
خليك بالاسلاميات افضل
خليك بدين الحق
جنة الاسلام قذارة


يوجد شهوات في الجنة يا جاهل

هل تؤمن بأنك سوف تقوم يوم القيامة بالجسد ؟

بما انه سيكون لك جسد فسوف يكون لك حلجات وشهوات ! فهمت

THE GALILEAN
26-11-2007, 03:04 PM
هل رأيتم الجنه والنار لتقولو انها خلاف ذلك ولاكنكم تكذبون بالجنه والنار والأسلام قال الله تعالى في امثالكم
(وَ أَمَّا الَّذِينَ فَسقُوا فَمَأْوَاهُمُ النَّارُكلَّمَا أَرَادُوا أَن يخْرُجُوا مِنهَا أُعِيدُوا فِيهَا وَ قِيلَ لَهُمْ ذُوقُوا عَذَاب النَّارِ الَّذِى كُنتُم بِهِ تُكَذِّبُونَ ‏(20) وَ لَنُذِيقَنَّهُم مِّنَ الْعَذَابِ الأَدْنى دُونَ الْعَذَابِ الأَكْبرِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ‏(21) وَ مَنْ أَظلَمُ مِمَّن ذُكِّرَ بِئَايَتِ رَبِّهِ ثُمَّ أَعْرَض عَنْهَاإِنَّا مِنَ الْمُجْرِمِينَ مُنتَقِمُونَ‏(22))
المفروض ان تكون الجنة طاهرة وليست نجسة كما عندكم
واسالك سؤال هل يسمح للمسلمين ان يتناكحوا في المسجد ؟

THE GALILEAN
26-11-2007, 03:05 PM
جهيلي انت لا تعلم شي في الحديث ولا بعلمه نقول لك انه منكر وانت تصر على انه صحيح هات برهانك على ذلك
يا زميل القرآن نفسه يقول ان في الجنة حور العين وكواعب اتراب
هل ستكذب هذا ايضا ؟
هو هؤلاء المفسرين كلهم كذابين وانت فقط الصادق ؟
ثم هؤلاء لم يتكلموا من بنات افكارهم ولكن من القرآن وحديث رسولك

THE GALILEAN
26-11-2007, 03:06 PM
يوجد شهوات في الجنة يا جاهل

هل تؤمن بأنك سوف تقوم يوم القيامة بالجسد ؟

بما انه سيكون لك جسد فسوف يكون لك حلجات وشهوات ! فهمت
لا تتهرب للاستفسار عن الجنة بشكل عام
خليك في الموضوع
انا اقول ان جنة الاسلام قذارة
ما رأيك في هذا الكلام

THE GALILEAN
26-11-2007, 03:08 PM
يوجد شهوات في الجنة يا جاهل

هل تؤمن بأنك سوف تقوم يوم القيامة بالجسد ؟

بما انه سيكون لك جسد فسوف يكون لك حلجات وشهوات ! فهمت

الفقه (http://feqh.al-islam.com/default.asp) > تصنيف الكتب (http://feqh.al-islam.com/Books.asp) > البحر الرائق شرح كنز الدقائق (http://feqh.al-islam.com/Bookhier.asp?Mode=0&DocID=65&MaksamID=1) > كتاب الحدود (http://feqh.al-islam.com/Bookhier.asp?Mode=0&DocID=65&MaksamID=377) > باب الوطء الذي يوجب الحد والذي لا يوجبه (http://feqh.al-islam.com/Bookhier.asp?Mode=0&DocID=65&MaksamID=383) > وطئ امرأة أجنبية في دبرها

( قوله : فمحمول على السياسة ) تقدم تفسيرها عند قوله ولا يجمع بين جلد ورجم ( قوله : وهل تكون اللواطة في الجنة إلخ ) قال السيوطي قال ابن عقيل الحنبلي جرت مسألة بين أبي علي بن الوليد المعتزلي وبين أبي يوسف القزويني في إباحة جماع الولدان في الجنة فقال ابن الوليد لا يمنع أن يجعل ذلك من جملة اللذات في الجنة لزوال المفسدة ؛ لأنه إنما منع في الدنيا لما فيه من قطع النسل وكونه محلا للأذى وليس في الجنة ذلك ولهذا أبيح شرب الخمر لما ليس فيه من السكر وغاية العربدة وزوال العقل فذلك لم يمنع من الالتذاذ بها فقال أبو يوسف : الميل إلى الذكور عاهة وهو قبيح في نفسه ؛ لأنه محل لم يخلق للوطء ولهذا لم يبح في شريعة بخلاف الخمر وهو مخرج الحدث والجنة نزهت عن العاهات فقال ابن الوليد العاهة هي التلويث بالأذى وإذا لم يبق إلا مجرد الالتذاذ ا هـ . كلامه كذا في حواشي المنح للرملي .

http://feqh.al-islam.com/Display.asp?Mode=0&MaksamID=383&DocID=65 &ParagraphID=1477&Diacratic=0 (http://feqh.al-islam.com/Display.asp?Mode=0&MaksamID=383&DocID=65&ParagraphID=1477&Diacratic=0)

ما رأيكم يا اخوة ؟

مسلم3000
26-11-2007, 09:55 PM
الفقه (http://feqh.al-islam.com/default.asp) > تصنيف الكتب (http://feqh.al-islam.com/Books.asp) > البحر الرائق شرح كنز الدقائق (http://feqh.al-islam.com/Bookhier.asp?Mode=0&DocID=65&MaksamID=1) > كتاب الحدود (http://feqh.al-islam.com/Bookhier.asp?Mode=0&DocID=65&MaksamID=377) > باب الوطء الذي يوجب الحد والذي لا يوجبه (http://feqh.al-islam.com/Bookhier.asp?Mode=0&DocID=65&MaksamID=383) > وطئ امرأة أجنبية في دبرها




( قوله : فمحمول على السياسة ) تقدم تفسيرها عند قوله ولا يجمع بين جلد ورجم ( قوله : وهل تكون اللواطة في الجنة إلخ ) قال السيوطي قال ابن عقيل الحنبلي جرت مسألة بين أبي علي بن الوليد المعتزلي وبين أبي يوسف القزويني في إباحة جماع الولدان في الجنة فقال ابن الوليد لا يمنع أن يجعل ذلك من جملة اللذات في الجنة لزوال المفسدة ؛ لأنه إنما منع في الدنيا لما فيه من قطع النسل وكونه محلا للأذى وليس في الجنة ذلك ولهذا أبيح شرب الخمر لما ليس فيه من السكر وغاية العربدة وزوال العقل فذلك لم يمنع من الالتذاذ بها فقال أبو يوسف : الميل إلى الذكور عاهة وهو قبيح في نفسه ؛ لأنه محل لم يخلق للوطء ولهذا لم يبح في شريعة بخلاف الخمر وهو مخرج الحدث والجنة نزهت عن العاهات فقال ابن الوليد العاهة هي التلويث بالأذى وإذا لم يبق إلا مجرد الالتذاذ ا هـ . كلامه كذا في حواشي المنح للرملي .


http://feqh.al-islam.com/Display.asp?Mode=0&MaksamID=383&DocID=65 &ParagraphID=1477&Diacratic=0 (http://feqh.al-islam.com/Display.asp?Mode=0&MaksamID=383&DocID=65&ParagraphID=1477&Diacratic=0)



ما رأيكم يا اخوة ؟

مني شايف حديث ولا ايه انا شايف مجادله بين رجلين قد يصح ما قالاه وقدلا يصح لم يسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن ذلك وهذا الأختلاف لا ضرر منه لأنه لن يحصل في الدنيا والأحكام ستكون واضحه في الجنه

THE GALILEAN
26-11-2007, 09:59 PM
مني شايف حديث ولا ايه انا شايف مجادله بين رجلين قد يصح ما قالاه وقدلا يصح لم يسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن ذلك وهذا الأختلاف لا ضرر منه لأنه لن يحصل في الدنيا والأحكام ستكون واضحه في الجنه
كتبك كذابة ؟
خلاص الاسلام دين كاذب لانه كتبه مزورة

مسلم3000
26-11-2007, 10:03 PM
لا تتهرب للاستفسار عن الجنة بشكل عام
خليك في الموضوع
انا اقول ان جنة الاسلام قذارة
ما رأيك في هذا الكلام
لماذا لأن فيها جماع هل الجماع قظاره اذا كان الجماع في الدنيه حلال من الطبيعي ان يكون حلال في الأخره
ام لشرب الخمر فعلم ان خمر الأخره يختلف عن خمر الدنيا فهو لا يسكر ولا يضر بل ينفع فقط
وان كانت الجنه التي اخبر الأسلام عنها لا تعجبك لا تدخلها ولن تدخلها اذا بقية على المسيحيه
لا يقبل الله غير الإسلام دينا قال تعالى ( و من يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين)

مسلم3000
26-11-2007, 10:05 PM
كتبك كذابة ؟
خلاص الاسلام دين كاذب لانه كتبه مزورة
انا لا ارا كذب ارا شخصين يقولو امكن وامكن لا لم يأكدو شيأ

THE GALILEAN
26-11-2007, 10:16 PM
لماذا لأن فيها جماع هل الجماع قظاره اذا كان الجماع في الدنيه حلال من الطبيعي ان يكون حلال في الأخره
ام لشرب الخمر فعلم ان خمر الأخره يختلف عن خمر الدنيا فهو لا يسكر ولا يضر بل ينفع فقط
وان كانت الجنه التي اخبر الأسلام عنها لا تعجبك لا تدخلها ولن تدخلها اذا بقية على المسيحيه
لا يقبل الله غير الإسلام دينا قال تعالى ( و من يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين)
جنة الاسلام قذارة واضحة
الجنس في الحياة هدفه رباني واضح وهو تكاثر البشرية والمتعة
اما الجنس في جنة الاسلام فيقول رسولك لا مني ولا منية بشهوة لا تنقطع وذكر لا ينثني, شايف قلة ادب رسولك.
هل هذا نبي هذا ؟
يتكلم بهذه الامور الجنسية

هل المسجد اطهر من جنة الرحمن ؟

THE GALILEAN
26-11-2007, 10:17 PM
انا لا ارا كذب ارا شخصين يقولو امكن وامكن لا لم يأكدو شيأ
يعني كتبك كذابة ولا مش كذابة ؟
وغير هذا لماذا كتب اسلامية تذكر هذه الامور من اصله ؟
ما هو السبب ؟

مسلم3000
26-11-2007, 10:49 PM
يعني كتبك كذابة ولا مش كذابة ؟
وغير هذا لماذا كتب اسلامية تذكر هذه الامور من اصله ؟
ما هو السبب ؟
هل هم اكدو ان هذا سيحصل ام شكو لقد شككو
لو اكدو لقلت انهم يضيفو من رأوسهم وهذا لا يقبل
اين الضرر من ذلك هل قالو فتوا يأخذ بها الناس سواء كان تشكيكهم صحيح ام لا لن يفيد الا في الجنه والجنه بعد الممات وبعد الممات يعرفو الحقيقه لمن نموت ونبعث روح ان دخلت الجنه هل هذا مباح ام محرم ان دخلت الجنه
اه نسيت انتو جنتكم مختلفه

لا يقبل الله غير الإسلام دينا قال تعالى ( و من يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين)

THE GALILEAN
26-11-2007, 11:02 PM
هل هم اكدو ان هذا سيحصل ام شكو لقد شككو
لو اكدو لقلت انهم يضيفو من رأوسهم وهذا لا يقبل
اين الضرر من ذلك هل قالو فتوا يأخذ بها الناس سواء كان تشكيكهم صحيح ام لا لن يفيد الا في الجنه والجنه بعد الممات وبعد الممات يعرفو الحقيقه لمن نموت ونبعث روح ان دخلت الجنه هل هذا مباح ام محرم ان دخلت الجنه
اه نسيت انتو جنتكم مختلفه

لا يقبل الله غير الإسلام دينا قال تعالى ( و من يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين)
مشاركاتك كلها ترديد كلام وهروب من السؤال
خلاص لما انت مصر على الهروب لا حاجة لكي اسال مرة اخرى

مسلم3000
26-11-2007, 11:14 PM
مشاركاتك كلها ترديد كلام وهروب من السؤال
خلاص لما انت مصر على الهروب لا حاجة لكي اسال مرة اخرى
هل قالو هذا وحي وحي

THE GALILEAN
26-11-2007, 11:16 PM
هل قالو هذا وحي وحي
الم تزعم في الموضوع الآخر ان كلام الحديث وحي ؟
اذا ماذا جرى ؟
اهاااااا
لم يناسب زعمك هذا الموضوع هذا فغيرت كلامك تماما
يا اخي المسلم انت اليوم في ورطة كبيرة تسمى الاسلام للاسف

THE GALILEAN
29-11-2007, 07:19 PM
عن سليم أبي يحيى أنه سمع أبا أمامة يحدث: أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد سئل- هل يتناكح أهل الجنة? قال: "نعم بذكر لا يمل، وشهوة لا تنقطع".

THE GALILEAN
29-11-2007, 07:20 PM
عوضا عن قلة الادب في الكلام, ايضا نفهم ان كلمة تناكح تعني مضاجعة

THE GALILEAN
21-12-2007, 03:56 PM
هل تعلمون يا اخوة ان محمد رسول العرب سينكح امنا العذراء الطاهرة مريم في الجنة ؟

riyad
21-12-2007, 04:57 PM
و لماذا لا نستطيع الرد ؟؟ ثم أن هذا من نعيم أهل الجنة نعيييم

إذا تلكمت عن الدعاره فهي في الإنجيل فليس في القرآن آيات دعارة و أتحداك أن تظهر لي آية فيها دعارة بينما الإنجيل فحدث و لا حرج أليس هذا صحيحا أتعرف قصة الأختين الزانيتين في الإنجيل هذه القصة لوحدها تبين مدى خبثكم

هذه هي عادة المخمدي حينما لا يعرف بما يجيب يهرب مفزوعا للكتاب المقدس للتبلى عليه ..

اولا قرانك يا محمدي وصف ربك بانه قواد يفتح دارة لممارسة الدعارة واللواط والشذوذ الجنسي وترقيع اغشية البكارة ومنشط للاعضاء التنتاسلية فاين ورد هذا عن اله الكتاب المقدس الذي تدعيه كذبا ..!!!

سفر حزقيال ؟!!
سفر حزقيال يتكلم عن المدينتين الزانين ولا يتكلم عن علاقة رجل بامراة فما دخل هذا بموضوع بيت الدعارة الموضوف بقرانك والذي يقوم عليه ربك ..!!!

الا يقولون عن من يفتح دارة لممارسة الدعارة بانه قواد ومركب قرون وأريل كمان ؟
هذا هو ربك يا مسلم نفس الشي ..

فهل لك ان تثبت لنا ان رب الكتاب المقدس يفتح دارة للممارسة الدعارة كما في الادله التي اتوك بها الاخوه من القران والتفاسير والاحاديث والتي سوف اصفعك بما يخزيك ويعرك ايضا بعد قليل ..

سفر النشيد ؟
سفر النشيد لا يتكلم عن علاقة راجل وامرة واتحداك واتحدى كل شيوخ اثبات انه يتكلم عن علاقة رجل بامراة فاين اذن الدعارة التي تتكلم عنها ؟
ثم لا دخل لموضوع سفر النشيد ببيت الدعارة الذي يشرف عليه ربك اللات والعزى ..!!

لا تنسى اننا نتكلم عن بيت دعارة تحت اشرف ربك اللات فهل هذا هو الاله رب العالمين التي تدعون انكم تؤمنون به ؟
هل اصبح رب العالمين قواد ؟

اما عن الكلام السافل في قرانك فحدث ولا حرج ..

لنرى التعبيرات البذيئة السافلة في القرآن ... وكيف حرفوها !

{وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ} المؤمنون 5 و المعارج 29


{ قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ. وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْن مِنْ أَبْصَارِهِنّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنّ أَوْ أَبْنَائِهِنّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِن أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنّ أَو بَنِي أَخَوَاتِهِنّ أَوْ نِسَائِهِنّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ .. }
النور : 30 – 31

ترى ماذا تعنى غير أولى الاربة ؟!!

يروى شيخ المفسرين الطبرى :

" حَدَّثَنِي سَعْد بْن عَبْد اللَّه بْن عَبْد الْحَكَم الْمِصْرِي , قَالَ : ثنا حَفْص بْن عُمَر الْعَدَنِيّ , قَالَ : ثنا الْحَكَم بْن أَبَان , عَنْ عِكْرِمَة فِي قَوْله : { أَوِ التَّابِعِينَ غَيْر أُولِي الْإِرْبَة } قَالَ : هُوَ الْمُخَنَّث الَّذِي لَا يَقُوم زُبّه .... "

http://quran.al-islam.com/Tafseer/Di...ora=24&nAya=31 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafs...Sora=24&nAya=31)

واله القرآن تعجبه كلمة " الدبر " !!
ويشنف آذان اتباعه بتكرارها في قرآنه ..

{ سَيُهْزَمُ الْجَمْع وَيُوَلّونَ الدُّبُرَ } ( القمر 45)

{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا لَقِيتُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا زَحْفًا فَلا تُوَلُّوهُمُ الأَدْبَارَ } ( الانفال 15)

{ ومن يُوَلّهِم يَوْمَئِذٍ دُبُرَهُ إِلا مُتحَرّفًا لِقِتَالٍ ..} ( الانفال 16)

{ لَوَلَّوا الْأَدْبَارَ } ( الفتح 22)

" لَوَلَّوْا الْأَدْبَار, يَقول : لَانْهَزَمُوا عَنْكُمْ , فَوَلّوْكمْ أَعْجَازهمْ " ( الطبري )

لماذا لا يستطيع ان يقول " ظهورهم " او " ظهره " بدلاً من أدبار ودبر !!!

ويمارس اله محمد النفخ في الفرج ... وذلك لكي تحبل بنت عمران بعيسى !

{ وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِنْ رُوحِنَا .. } التحريم : 12

وبما ان الحبل البشري , لا يتم الا بالايلاج الخ ..
فرب محمد يمارس ذات الفعل .. ولكن بالنفخ في الفرج ! ( 1 )

تارة النافخ جبريل ( الذي تجسد بصورة شاب أمرد جميل مليح وسيم , ربما لكي تعقشه بنت عمران وتمارس معه بسهولة ) ( 2 )

وتارة هو رب الاسلام ..!


والآن كيف حرفوا هذا النص :



Pickthal
And Mary, daughter of 'Imran, whose body was chaste, therefor We breathed therein something of Our Spirit. And she put faith in the words of her Lord and His ******ures, and was of the obedient.

" أحصنت جسدها فنفخنا فيه .. " !!!!!

محاولة فاشلة للهروب يا بيكدل يا مسلم ..!
فالقرآن لم يقل : جسدها .. انما قال " فرجها " !!

وها هي اكثر الترجمات تحريفاً ( اي ترجمة يوسف علي المعتمدة من الهالك ديدات )..
قد ذرت الرماد في العيون واستخدمت الاقواس لتحشر كلمة " جسدها " في النص !!


Yusuf Ali
And Mary the daughter of 'Imran, who guarded her chastity; and We breathed into (her body) of ).

" فرجها " اصبحت بقدرة قادر " جسدها " !! ولكن بين قوسين ( )

وحتى مع هذا .. فالايحاء الجنسي ما زال صارخاً !!

وللمزيد حول هذا الموضوع راجعوا :

http://www.copts.net/forum/showthread.php?t=22848



*******


ويغازل القرآن الحوريات واثدائهن المكورة المكعبرة قائلاً :

{ وَكَوَاعِبَ أَتْرَابًا } النبأ : 33

و يفسر الجلالين كلمة كواعب " وَكَوَاعِب " جَوَارِي تَكَعَّبَتْ ثُدِيّهنّ " .

http://quran.al-islam.com//Tafseer/D...ora=78&nAya=33 (http://quran.al-islam.com//Tafseer/DispTaf...Sora=78&nAya=33)

و يقول ابن كثير :

".. " كَوَاعِب " أَيْ نَوَاهِد يَعْنُونَ أَنَّ ثَدْيهنَّ نَوَاهِد لَمْ يَتَدَلَّيْنَ لِأَنَّهُنَّ أَبْكَار عُرْب أَتْرَاب أَيْ فِي سِنّ وَاحِد ... عَنْ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ " إِنَّ قُمُص أَهْل الْجَنَّة لَتَبْدُو مِنْ رِضْوَان اللَّه وَإِنَّ السَّحَابَة لَتَمُرّ بِهِمْ فَتُنَادِيهِمْ يَا أَهْل الْجَنَّة مَاذَا تُرِيدُونَ أَنْ أُمْطِركُمْ ؟ حَتَّى إِنَّهَا لَتُمْطِرهُمْ الْكَوَاعِب الْأَتْرَاب "

http://quran.al-islam.com/Tafseer/Di...ora=78&nAya=33 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafs...Sora=78&nAya=33)

وطبعاً كلمة " كواعب " للاثداء فها اشارات جنسية غاية في الاثارة ..
فأراد مترجمي القرآن اخفاءها !

وهذه اشهر واوسع ترجمات القران باللغة الانجيليزية :

Translation by M.H. Shakir


"78.33": And those showing freshness of youth, equals in age,

الرابط :

http://almubin.tripod.com/qshakir.htm


اين ذهبت عبارة " كواعب " القرانية ؟!
لماذا لم يترجمها المترجم المسلم ؟؟؟
ام خجل من معناه امام الغربيين ؟؟

لنقرأ في ترجمة اخرى :

The Meaning of
The Holy Quran
by Mohammed Marmaduke Pickthall



" And maidens for companions,"

الرابط :

http://wings.buffalo.edu/sa/muslim/quran/pickthall/

وايضاً .. لا اثر لعبارة " كواعب " الجنسية الايحاء !!
طارت الكلمة في الترجمة او تبخرت !!

وكذلك فعل محمد علي :

Muhammad Ali:


Surely for those who keep their duty is achievement, Gardens and vineyards, And youthful (companions), equal in age, and a pure cup.


ولنقرأ في اشهر الترجمات والتي كان يعتمدها الهالد ديدات اعتماداً كلياً , ونشر منها مئات الالاف حول العالم ..
وهي ترجمة يوسف علي للقران :

The English Translation Of The Holy Qur'an by Abdullah Yusuf Ali


33. Companions of equal age;

الرابط :

http://***.umr.edu/~msaumr/Quran/ (http://***.umr.edu/%7Emsaumr/Quran/)


لقد ترجم عبارة " اتراب " .. بالمتقابلات السن .. حسناً !
ولكن اين الامانة العلمية في الترجمة ..

اذ لماذا لم يترجم كلمة " كواعب " ؟!
وفضل استبعادها تماماً .. بينما هي نص قراني شديد الوضوح والمعنى !؟

تابعوا ......

riyad
21-12-2007, 06:31 PM
<b>اما عن ترقيع اله القران لاغشية البكارة فدعونا نقرأ معا ..

يقول القران ان ربهم سيقوم بترقيع غشاء البكارة في الجنة ..!!!
طبعا بعد فض هذا الغشاء نتيجة ممارسة الدعارة في الجنة من خلال الذكر الذي لا ينثني الذي سيجعله ربهم دائم الانتصاب .





" سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم هل يمس أهل الجنة أزواجهم قال فقال نعم بذكر لا يمل وفرج لا يحفى وشهوة لا تنقطع "

الراوي: أبو هريرة
خلاصة الدرجة: إسناده يصلح للاستشهاد به
المحدث: الألباني
المصدر: السلسلة الصحيحة
الصفحة أو الرقم: 7/1061

محمد يتغزل فى فروج النساء ويصفها بانها شهية ويعد رجاله بان قضيبهم دائم الانتصاب !!!!!!

اى اله هذا الذى يقول اعملوا لادخلكم جنات اجعل فيها قضيبكم دائم الانتصاب؟!!!

على كل حال خلينا في ترقيع غشاب البكارة الان ..

الظاهر ان ALLAH الاسلام مولع بالفروج
فتراه يا اما بنفخ فيها كما كان ينفخ في فرج مريم بنت عمران ..
او يرقع غشاء بكارتها كما سيفعل في بيت الدعارة الذي يشرف عليه ..

لنقرأ ما يقوله القران عن ترقيع غشاء البكارة :

من سورة الواقعة ايه 36 :



فَجَعَلْنَاهُنَّ أَبْكَارًا






قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إن أهل الجنة إذا جامعوا نساءهم عدن أبكارا "


هنا :
http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafs...=56&nAya=36 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=56&nAya=36)


لنقرأ الحديث :





نعم – والذي نفسي بيده – دحما دحما ؛ فإذا قام عنها رجعت مطهرة بكرا


الراوي: أبو هريرة
خلاصة الدرجة: إسناده حسن
المحدث: الألباني
المصدر: السلسلة الصحيحة
الصفحة أو الرقم: 3351


لنقرأ ما يقوله القرطبي في تفسير الاية من سورة الواقعة عن ترقيع غشاء البكارة ..


تفسير القرطبي للايه فَجَعَلْنَاهُنَّ أَبْكَارًا





وَقَالَ الْمُسَيِّب بْن شَرِيك : قَالَ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي قَوْله " إِنَّا أَنْشَأْنَاهُنَّ إِنْشَاء " الْآيَة قَالَ : ( هُنَّ عَجَائِز الدُّنْيَا أَنْشَأَهُنَّ اللَّه خَلْقًا جَدِيدًا كُلَّمَا أَتَاهُنَّ أَزْوَاجهنَّ وَجَدُوهُنَّ أَبْكَارًا ) فَلَمَّا سَمِعَتْ عَائِشَة ذَلِكَ قَالَتْ : وَاوَجَعَاه ! فَقَالَ لَهَا النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( لَيْسَ هُنَاكَ وَجَع ) .


هنا :
http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafs...=56&nAya=36 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KORTOBY&nType=1&nSora=56&nAya=36)


دعونا لنرى ما قاله الجلاليين : فَجَعَلْنَاهُنَّ أَبْكَارًا





فَجَعَلْنَاهُنَّ أَبْكَارًا" عَذَارَى كُلَّمَا أَتَاهُنَّ أَزْوَاجهنَّ وَجَدُوهُنَّ عَذَارَى وَلَا وَجَع

هنا :
http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafs...=56&nAya=36 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=GALALEEN&nType=1&nSora=56&nAya=36)


ابن كثير :




قلت يا رسول الله أخبرني عن قوله " عربا أترابا " قال " هن اللواتي قبضن في الدار الدنيا عجائز رمصا شمطا خلقهن الله بعد الكبر فجعلهن عذارى عربا متعشقات محببات أترابا على ميلاد واحد "
وقال عبد الله بن وهب أخبرني عمرو بن الحارث عن دراج عن ابن حجيرة عن أبي هريرة عن رسول الله صلي الله عليه وسلم أنه قال له أنطأ في الجنة ؟ قال " نعم : والذي نفسي بيده دحما دحما فإذا قام عنها رجعت مطهرة بكرا "

هنا :
http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafs...=56&nAya=36 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=56&nAya=36)


ايها المسلم : هل تقبل هذا الكلام عن جدتك او امك خاصة ان محمد يتحدث ايضا عن عجائز ونساء الدنيا ؟ هل تقبل ان تكون عذرية امك او جدتك او اختك وغشاء بكارتهن تسلية لاله محمد , كلما تمزق هذا الغشاء قام اله محمد بترقيعه؟


على فكرة ترقيع غشاء البكارة في القران يذكرني بما قاله الداعية المصري الشيخ صفوت حجازي حول ترقيع غشاء البكارة من اجل الاستمتاع :





وفيما رأى الداعية المصري الشيخ صفوت حجازي إنه لا مانع شرعا من اجراء الزوجة عملية اعادة غشاء البكارة من أجل الاستمتاع في العلاقة الخاصة مع زوجها بشرط أن تكون غير ضارة طبيا، رفضتها د.هبة قطب استاذة الطب الجنسي والشرعي بجامعة القاهرة ووصفتها بأنها من السفه وقد تفتح الطريق للتدليس.

هنا:
http://www.fosta.net/cutenews/show_news.ph...late=sexuallife (http://www.fosta.net/cutenews/show_news.php?subaction=showfull&id=1169545463&archive=&template=sexuallife)</b>

مسلم سني متدين
27-12-2007, 10:15 AM
يا عباد المسيح لنا سؤال نريد جوابه ممن وعاهو

أذا مات الرب بصنع قوم أماتوه فهل هذا رب

وياعجب لقبر ضمى ربً وأعجب منه بطن قد حواه

أقام هناك تسع أشهر لدى الظلمات من حيض غداه

وشق الفرج ضعيفا مولودا فاتح للثدي فاه يأكل ثم يشرب ثم يأتي بذالك فهل هذا رب

تعال الله غن أفككم وستسألون يوم القيامة عمن تراه

THE GALILEAN
27-12-2007, 10:32 AM
هكذا هو المسلم عندما يعجز عن الرد يتهرب لكتب اخرى غير كتابه ظنا منه انه لو كتب ما كتبه سيخلص الاسلام من التهمة الموجهه اليه ولكن هذا كله اوهام فقط

مسلم سني متدين
30-12-2007, 06:10 AM
ههههههههههههههه

والله أنكم صدقتو نفسكم

يا حبيبي اذهب ونظر الى نفسك الى نجسك طهر قلبك

ثم عد الى هذا المنتدى التافه

حبيبي من تظن نفسك لتوجه أتهام الى الأسلام هل تظن أن تفسيرك الى الأيات والأحاديث الخاطئ هو أتهام للأسلام دين الحق والله أن وضعكم لمحزن وأنكم لقوم ضالون وعندما تكونون في قعر جهنم وبئس المصير سوف لن يكون لديك وقت لتفكر بكلامي هذا

مسلم سني متدين
30-12-2007, 07:33 AM
( ولا يزالون يقاتلونكم حتى يردوكم عن دينكم )

حربهم علي الاسلام واضحه

THE GALILEAN
30-12-2007, 11:24 AM
ههههههههههههههه

والله أنكم صدقتو نفسكم

يا حبيبي اذهب ونظر الى نفسك الى نجسك طهر قلبك

ثم عد الى هذا المنتدى التافه

حبيبي من تظن نفسك لتوجه أتهام الى الأسلام هل تظن أن تفسيرك الى الأيات والأحاديث الخاطئ هو أتهام للأسلام دين الحق والله أن وضعكم لمحزن وأنكم لقوم ضالون وعندما تكونون في قعر جهنم وبئس المصير سوف لن يكون لديك وقت لتفكر بكلامي هذا
شوف كلامك السخيف كله عجز واضح ودائما اسلوب العتاب يعتبر عجز اقرا الموضوع ورد لو استطعت ولا لا افسر على مزاجي لان المصادر مذكورة في الكلام كل رواية لها مصدر من كتبك اذا انت لا تعرف الرواية هذا لا يعني انها غير موجودة
وغير هذا ليس لديك الا العتاب الفاضي ليس لديك رد كما يبدو

THE GALILEAN
30-12-2007, 11:27 AM
( ولا يزالون يقاتلونكم حتى يردوكم عن دينكم )

حربهم علي الاسلام واضحه
شعارات سخيفة تدل على جهل واضح وعجز واضح, الم تلاحظ انه ممكن ان نقول نفس الكلام عنكم حيث ان اغلب منتدياتكم تناقش في ايماننا وتهاجمه ؟ اليس باستطاعتي ان اوجه لكم نفس العبارات التي قلتها ؟
خليك في الموضوع ورد وبلاش اسلوب الشعارات الفارغة واسلوب اللاموضوعية واسلوب العتاب الشخصي الذي يدل على عجز واضح
مار رايك في جنة الدعارة هذه ؟

مسلم سني متدين
31-12-2007, 02:34 PM
بالله عليك أيها المحاور بالحق

يا سيدي كيف تكون جنة دعارة والله حرم المذكور في الموضوع في الدنيا كيف سيحلله في الأخرة

أما عن الحور العين فهم زينة أهل الجنه وهم أشبه بالملائكه هذه المخلوقات النورانيه

وأما عن غشاء البكارة الذي تتكلمون عنه وتعتبرون نفسكم جئتم بالشيئ الكبير

فخذو ردي وتمعنوا به بالله عليكم

للرجال في الجنه حور العين ....فماذا للنساء

-- -----------------------------------------------
عند ذكر الله للمغريات الموجودة في الجنة من أنواع المأكولات والمناظر الجميلة والمساكن والملابس فإنه يعمم ذلك لل***ين ( الذكر والأنثى ) فالجميع يستمتع بما سبق. ويتبقى: أن الله قد أغرى الرجال وشوقهم للجنة بذكر ما فيها من ( الحور العين ) و ( النساء الجميلات ) ولم يرد مثل هذا للنساء.. فقد تتساءل المرأة عن سبب هذا !؟

والجواب

1- أن الله: لا يسئل عما يفعل وهم يسئلون [الأنبياء:23]، ولكن لا حرج أن نستفيد حكمة هذا العمل من النصوص الشرعية وأصول الاسلام فأقول:
2- أن من طبيعة النساء الحياء - كما هو معلوم - ولهذا فإن الله - عز وجل - لا يشوقهن للجنة بما يستحين منه.
3- أن شوق المرأة للرجال ليس كشوق الرجال للمرأة - كما هو معلوم - ولهذا فإن الله شوّق الرجال بذكر نساء الجنة مصداقا لقوله : { ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء } [أخرجه البخاري] أما المرأة فشوقها إلى الزينة من اللباس والحلي يفوق شوقها إلى الرجال لأنه مما جبلت عليه كما قال تعالى أومن ينشأ في الحلية [الزخرف:18].
4- قال الشيخ ابن عثيمين: إنما ذكر - أي الله عز وجل - الزوجات للأزواج لأن الزوج هو الطالب وهو الراغب في المرأة فلذلك ذكرت الزوجات للرجال في الجنة وسكت عن الأزواج للنساء ولكن ليس مقتضى ذلك أنه ليس لهن أزواج.. بل لهن أزواج من بني آدم.

فائدة 6
** المرأة لا تخرج عن هذه الحالات في الدنيا فهي...


1- إما أن تموت قبل أن تتزوج.
2- إما أن تموت بعد طلاقها قبل أن تتزوج من آخر.
3- إما أن تكون متزوجة ولكن لا يدخل زوجها معها الجنة، والعياذ بالله.
4- إما أن تموت بعد زواجها.
5- إما أن يموت زوجها وتبقى بعده بلا زوج حتى تموت.
6- إما أن يموت زوجها فتتزوج بعده غيره.

** هذه حالات المرأة في الدنيا ولكل حالة ما يقابلها في الجنة..

1- فأما المرأة التي ماتت قبل أن تتزوج فهذه يزوجها الله - عزوجل - في الجنة من رجل من أهل الدنيا لقوله : { ما في الجنة أع** } [أخرجه مسلم]، قال الشيخ ابن عثيمين: إذا لم تتزوج - أي المرأة - في الدنيا فإن الله تعالى يزوجها ما تقر بها عينها في الجنة.. فالنعيم في الجنة ليس مقصورا على الذكور وإنما هو للذكور والإناث ومن جملة النعيم: الزواج.

2- ومثلها المرأة التي ماتت وهي مطلقة.

3- ومثلها المرأة التي لم يدخل زوجها الجنة. قال الشيخ ابن عثيمين: فالمرأة إذا كانت من أهل الجنة ولم تتزوج أو كان زوجها ليس من أهل الجنة فإنها إذا دخلت الجنة فهناك من أهل الجنة من لم يتزوجوا من الرجال. أي فيتزوجها أحدهم.

4- وأما المرأة التي ماتت بعد زواجها فهي - في الجنة - لزوجها الذي ماتت عنه.

5- وأما المرأة التي مات عنها زوجها فبقيت بعده لم تتزوج حتى ماتت فهي زوجة له في الجنة.

6- وأما المرأة التي مات عنها زوجها فتزوجت بعده فإنها تكون لآخر أزواجها مهما كثروا لقوله : { المرأة لآخر أزواجها } [سلسلة الأحاديث الصحيحة للألباني]. ولقول حذيفة لامرأته: ( إن شئت أن تكوني زوجتي في الجنة فلا تزوجي بعدي فإن المرأة في الجنة لآخر أزواجها في الدنيا فلذلك حرم الله على أزواج النبي أن ينكحن بعده لأنهن أزواجه في الجنة ).

مسألة: قد يقول قائل: إنه قد ورد في الدعاء للجنازة أننا نقول ( وأبدلها زوجا خيرا من زوجها ) فإذا كانت متزوجة.. فكيف ندعوا لها بهذا ونحن نعلم أن زوجها في الدنيا هو زوجها في الجنة وإذا كانت لم تتزوج فأين زوجها؟

والجواب كما قال الشيخ ابن عثيمين: 'إن كانت غير متزوجة فالمراد خيرا من زوجها المقدر لها لو بقيت وأما إذا كانت متزوجة فالمراد بكونه خيرا من زوجها أي خيرا منه في الصفات في الدنيا لأن التبديل يكون بتبديل الأعيان كما لو بعت شاة بب*** مثلا ويكون بتبديل الأوصاف كما لو قلت لك بدل الله كفر هذا الرجل بإيمان وكما في قوله تعالى: ويوم تبدل الأرض غير الأرض والسماوات [إبراهيم:48]، والأرض هي الأرض ولكنها مدت والسماء هي السماء لكنها انشقت'.

فائدة 7

ورد في الحديث الصحيح قوله للنساء: { إني رأيتكن أكثر أهل النار...} وفي حديث آخر قال : { إن أقل ساكني الجنة النساء } [أخرجه البخاري ومسلم]، وورد في حديث آخر صحيح أن لكل رجل من أهل الدنيا ( زوجتان ) أي من نساء الدنيا. فاختلف العلماء - لأجل هذا - في التوفيق بين الأحاديث السابقة: أي هل النساء أكثر في الجنة أم في النار؟

فقال بعضهم: بأن النساء يكن أكثر أهل الجنة وكذلك أكثر أهل النار لكثرتهن. قال القاضي عياض: ( النساء أكثر ولد آدم ).

وقال بعضهم: بأن النساء أكثر أهل النار للأحاديث السابقة. وأنهن - أيضا - أكثر أهل الجنة إذا جمعن مع الحور العين فيكون الجميع أكثر من الرجال في الجنة.

وقال آخرون: بل هن أكثر أهل النار في بداية الأمر ثم يكن أكثر أهل الجنة بعد أن يخرجن من النار - أي المسلمات -قال القرطبي تعليقا على قوله : { رأيتكن أكثر أهل النار } : ( يحتمل أن يكون هذا في وقت كون النساء في النار وأما بعد خروجهن في الشفاعة ورحمة الله تعالى حتى لا يبقى فيها أحد ممن قال: لا إله إلا الله فالنساء في الجنة أكثر ).

الحاصل: أن تحرص المرأة أن لا تكون من أهل النار

فائدة 8
إذا دخلت المرأة الجنة فإن الله يعيد إليها شبابها وبكارتها لقوله : { إن الجنة لايدخلها عجوز.... إن الله تعالى إذا أدخلهن الجنة حولهن أبكارا }.

فائدة 9
ورد في بعض الآثار أن نساء الدنيا يكن في الجنة أجمل من الحور العين بأضعاف كثيرة نظرا لعبادتهن الله.

فائدة 10
قال ابن القيم ( إن كل واحد محجور عليه أن يقرب أهل غيره فيها ) أي في الجنة.

وبعد: فهذه الجنة قد تزينت لكن معشر النساء كما تزينت للرجال في مقعد صدق عند مليك مقتدر فالله الله أن تضعن الفرصة فإن العمر عما قليل يرتحل ولا يبقى بعده إلا الخلود الدائم، فليكن خلودكن في الجنة - إن شاء الله - واعلمن أن الجنة مهرها الإيمان والعمل الصالح وليس الأماني الباطلة مع التفريط وتذكرن قوله : { إذا صلت المرأة خمسها وصامت شهرها وحصنت فرجها وأطاعت زوجها قيل لها: ادخلي الجنة من أي أبواب الجنة شئت

THE GALILEAN
31-12-2007, 03:23 PM
مسلم سني متدين


بالله عليك أيها المحاور بالحق

يا سيدي كيف تكون جنة دعارة والله حرم المذكور في الموضوع في الدنيا كيف سيحلله في الأخرة

أما عن الحور العين فهم زينة أهل الجنه وهم أشبه بالملائكه هذه المخلوقات النورانيه

وأما عن غشاء البكارة الذي تتكلمون عنه وتعتبرون نفسكم جئتم بالشيئ الكبير

فخذو ردي وتمعنوا به بالله عليكم

كعادة المسلم يدعي اننا نحن من يقول وينسى ان الكلام من كتبه ههههه
لن يفيدك الكذب ايها المحمدي
الحقيقة تلسع
جنة الاسلام نكاح ودعارة وعهارة وذكور لا تمل ولا تنثني وفروج لا تحفى

فريدوم
31-12-2007, 09:30 PM
الف شكر على مواضيعك القيمة
أما بالنسبة للذين يشككون في موضوعك أقول لهم إقرأوا كتابي:
رسالة الغفران للمعري
الصاهل والشاحج للمعري
وستعرفون ان هناك من المفكرين العرب الكبار من سخر من الجنة وحوريات عينها..
لا يمكن إطفاء نور الشمس الواضحة باللعب على الكلمات و استخدام المتناقضات في الحديث و القرآن وكتب الفقه حسب الحاجة وبشكل كيفي..
هذا معيب ومخجل..
يا أخواني المسلون أعطونا كتابا معنمدا بشكل نهائي لنناقشكم..
أما مرة تقول عن بعض محتويات الذهبي أو ابن تيمية أو أحمد بن حنبل بل حتى أحاديث الشيخين مسلم والبخاري.. ....الخ أنها اسرائيليات ؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!فهذه مسخرة ..والمشكلة الادهى والامر أن ذلك يسري على تفسير القرآن ...
حتى اليوم لم تحددوا كتابا جامعا مانعا تقولون ان هذا الكتاب هو ديننا لنناقشكم فيه..

THE GALILEAN
31-12-2007, 10:32 PM
الف شكر على مواضيعك القيمة

أما بالنسبة للذين يشككون في موضوعك أقول لهم إقرأوا كتابي:
رسالة الغفران للمعري
الصاهل والشاحج للمعري
وستعرفون ان هناك من المفكرين العرب الكبار من سخر من الجنة وحوريات عينها..
لا يمكن إطفاء نور الشمس الواضحة باللعب على الكلمات و استخدام المتناقضات في الحديث و القرآن وكتب الفقه حسب الحاجة وبشكل كيفي..
هذا معيب ومخجل..
يا أخواني المسلون أعطونا كتابا معنمدا بشكل نهائي لنناقشكم..
أما مرة تقول عن بعض محتويات الذهبي أو ابن تيمية أو أحمد بن حنبل بل حتى أحاديث الشيخين مسلم والبخاري.. ....الخ أنها اسرائيليات ؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!فهذه مسخرة ..والمشكلة الادهى والامر أن ذلك يسري على تفسير القرآن ...
حتى اليوم لم تحددوا كتابا جامعا مانعا تقولون ان هذا الكتاب هو ديننا لنناقشكم فيه..

يا ريت لو نرى مواضيعك اخ فريدوم عن هذين الكتابين ولو مقتطفات منهم حتى نظهر الحقيقة للاخوة الذين يشككون.

مسلم سني متدين
01-01-2008, 01:52 PM
لا بل كعادتكم أيها الكفار تردون على الذي تريدونه وتتهربون من جوهر الحديث

أنت أيها الكافر أن جنة الله ليست نكاح ودعارة بل هي جزاء العابد لله وفيها كل الأشياء التي حرمها الله علينا في الدنيا

وأما عن الذي طلب كتاب ليناقشني به فأنا سأعطيه أسم ثلاث كتب وأتحاده به

أما الكتاب الأول فهو .................. القرأن الكريم

وأما الكتاب الثاني فهو................صحيح مسلم

وأما الكتاب الثالث فهو...............صحيح بخاري

وأما عن المعري فأتمنى منك ان ترجع الى كتب التاريخ وتعرف من هوى المعري الذي تتكلم عنه

THE GALILEAN
01-01-2008, 03:30 PM
لا بل كعادتكم أيها الكفار تردون على الذي تريدونه وتتهربون من جوهر الحديث

أنت أيها الكافر أن جنة الله ليست نكاح ودعارة بل هي جزاء العابد لله وفيها كل الأشياء التي حرمها الله علينا في الدنيا

وأما عن الذي طلب كتاب ليناقشني به فأنا سأعطيه أسم ثلاث كتب وأتحاده به

أما الكتاب الأول فهو .................. القرأن الكريم

وأما الكتاب الثاني فهو................صحيح مسلم

وأما الكتاب الثالث فهو...............صحيح بخاري

وأما عن المعري فأتمنى منك ان ترجع الى كتب التاريخ وتعرف من هوى المعري الذي تتكلم عنه

كافر ؟
نعم صحيح كافر بنبوة محمد وبجنة الدعارة هذه
سؤال هل قرأت شيئ من الموضوع يا زميل ؟

مسلم سني متدين
02-01-2008, 08:11 AM
أعلم أنك كافر بدين محمد

وبجنة الأسلام

وأما عن قرأتي للموضوع فقد قرأته ولم أجد فيه شي

لأن تفسير الأحاديث التي جئت بها عبارة عن كلام من عندك أتيني بتفسير منطقي لأحاديث لأناقشك

THE GALILEAN
08-01-2008, 02:10 PM
أعلم أنك كافر بدين محمد

وبجنة الأسلام

وأما عن قرأتي للموضوع فقد قرأته ولم أجد فيه شي

لأن تفسير الأحاديث التي جئت بها عبارة عن كلام من عندك أتيني بتفسير منطقي لأحاديث لأناقشك
كعادة المسلم عندما يعجز عن الرد يبدأ بتكذيب كتبه

THE GALILEAN
13-01-2008, 10:30 PM
185079 - سئل أنطأ في الجنة ؟ فقال : نعم ! والذي نفسي بيده ، دحما دحما ، فإذا قام عنها رجعت مطهرة بكرا
الراوي: - - خلاصة الدرجة: رجال إسناده على شرط صحيح ابن حبان - المحدث: ابن القيم - المصدر: أعلام الموقعين - الصفحة أو الرقم: 4/230

THE GALILEAN
13-01-2008, 10:31 PM
228335 - سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم يتناكح أهل الجنة قال نعم بذكر لا يمل وشهوة لا تنقطع دحما دحما وفي رواية لكن لا مني ولا منية وفي رواية هل ينكح أهل الجنة قال نعم ويأكلون ويشربون
الراوي: أبو أمامة - خلاصة الدرجة: [روي] بأسانيد ورجال بعضها وثقوا على ضعف في بعضهم - المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 10/419

THE GALILEAN
13-01-2008, 10:31 PM
65920 - نعم – والذي نفسي بيده – دحما دحما ؛ فإذا قام عنها رجعت مطهرة بكرا
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: إسناده حسن - المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 3351

THE GALILEAN
13-01-2008, 10:32 PM
7950 - سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم هل يتناكح أهل الجنة فقال نعم بذكر لا يمل دحما دحما . . .
الراوي: أبو أمامة الباهلي - خلاصة الدرجة: [فيه] هاشم بن زيد ضعيف الحديث - المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 7/1062

THE GALILEAN
13-01-2008, 10:33 PM
69467 - نعم – والذي نفسي بيده – دحما دحما ، فإذا قام عنها ؛ رجعت مطهرة بكرا
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: حسن - المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الموارد - الصفحة أو الرقم: 2227

THE GALILEAN
18-01-2008, 10:23 PM
سورة الواقعة - سورة 56 - آية 17
{ يَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ } * { بِأَكْوَابٍ وَأَبَارِيقَ وَكَأْسٍ مِّن مَّعِينٍ } * { لاَّ يُصَدَّعُونَ عَنْهَا وَلاَ يُنزِفُونَ } * { وَفَاكِهَةٍ مِّمَّا يَتَخَيَّرُونَ } * { وَلَحْمِ طَيْرٍ مِّمَّا يَشْتَهُونَ } * { وَحُورٌ عِينٌ } * { كَأَمْثَالِ ٱللُّؤْلُؤِ ٱلْمَكْنُونِ } * { جَزَآءً بِمَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ } * { لاَ يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْواً وَلاَ تَأْثِيماً } * { إِلاَّ قِيلاً سَلاَماً سَلاَماً }

القرطبي:

كأَنَّمَا خُلِقَتْ في قِشْرِ لُؤْلُؤةٍفَكُلُّ أَكْنَافِها وَجْهٌ لِمِرْصادِ
{ جَزَآءً بِمَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ } أي ثواباً ونصْبُه على المفعول له. ويجوز أن يكون على المصدر؛ لأن معنى { يَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ } يجازون. وقد مضى الكلام في الحور العين في «والطور» وغيرها. وقال أنس: قال النبيّ صلى الله عليه وسلم: " خلق الله الحور العين من الزعفران " وقال خالد بن الوليد: سمعت النبيّ صلى الله عليه وسلم يقول: " إن الرجل من أهل الجنة ليمسك التفاحة من تفاح الجنة فتنفلق في يده فتخرج منها حوراء لو نظرت للشمس لأخجلت الشمس من حسنها من غير أن ينقص من التفاحة " فقال له رجل: يا أبا سليمان إن هذا لعجبٌ ولا ينقص من التفاحة؟ قال: نعم كالسِّراج الذي يوقد منه سِراج آخر وسُرج ولا ينقص، والله على ما يشاء قدير. وروي عن ٱبن عباس رضي الله عنهما أنه قال: خلق الله الحور العين من أصابع رجليها إلى ركبتيها من الزعفران، ومن ركبتيها إلى ثدييها من المسك الأذفر، ومن ثدييها إلى عنقها من العنبر الأشهب، ومن عنقها إلى رأسها من الكافور الأبيض، عليها سبعون ألف حُلَّة مثل شقائق النعمان، إذا أقبلت يتلألأ وجهها نوراً ساطعاً كما تتلألأ الشمس لأهل الدنيا، وإذا أدبرت يرى كبدها من رقّة ثيابها وجلدها، في رأسها سبعون ألف ذؤابة من المسك الأذفر، لكل ذؤابة منها وصيفة ترفع ذيلها وهي تنادي: هذا ثواب الأولياء { جَزَآءً بِمَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ }.

http://www.altafsir.com/Tafasir.asp?tMadhNo=1&tTafsirNo=5&tSoraNo=56&tAyahNo=17&tDisplay=yes&Page=3&Size=1 (http://www.altafsir.com/Tafasir.asp?tMadhNo=1&tTafsirNo=5&tSoraNo=56&tAyahNo=17&tDisplay=yes&Page=3&Size=1)

THE GALILEAN
18-01-2008, 10:46 PM
في الجنة يعطى المسلمين ذكور بطول النخلة وفروج النساء تسع هذه الذكور

الفقه (http://feqh.al-islam.com/default.asp) > تصنيف الكتب (http://feqh.al-islam.com/Books.asp) > تحفة الحبيب على شرح الخطيب (http://feqh.al-islam.com/Bookhier.asp?Mode=0&DocID=86&MaksamID=1) > كتاب النكاح

كتاب النكاح هو لغة الضم والجمع ومنه تناكحت الأشجار إذا تمايلت وانضم بعضها إلى بعض وشرعا عقد يتضمن إباحة وطء بلفظ إنكاح أو تزويج أو ترجمته والعرب تستعمله بمعنى العقد والوطء جميعا ، ولأصحابنا في موضوعه الشرعي ثلاثة أوجه أصحها أنه حقيقة في العقد مجاز في الوطء كما جاء به القرآن والأخبار ، ولا يرد على ذلك قوله تعالى : { حتى تنكح زوجا غيره } ؛ لأن المراد العقد والوطء مستفاد من خبر الصحيحين : { حتى تذوقي عسيلته ويذوق عسيلتك } وعقد النكاح لازم من جهة الزوجة وكذلك من جهة الزوج على الأصح ، وهل كل من الزوجين معقود عليه أو المرأة فقط ؟ وجهان أوجههما الثاني . وهل هو ملك أو إباحة وجهان أوجههما الثاني أيضا . والأصل في حله الكتاب والسنة وإجماع الأمة فمن الكتاب قوله تعالى { وأنكحوا الأيامى منكم } ومن السنة قوله صلى الله عليه وسلم : { من أحب فطرتي فليستسن بسنتي ومن سنتي النكاح } . وزاد المصنف في الترجمة ( وما يتعلق به من ) بعض ( الأحكام ) كصحة وفساد ( و ) من ( القضايا ) الآتي ذكر بعضها في الفصول الآتية .

كتاب النكاح قدم العبادات ؛ لأنها أهم ثم المعاملات ؛ لأن الاحتياج إليها أهم ، ثم ذكروا الفرائض في أول النصف الثاني للإشارة إلى أنها نصف العلم كما في الحديث ، ثم النكاح ؛ لأنه يكون بعد استيفاء شهوة البدن ، ثم الجنايات ؛ لأنها تقع بعد استيفاء شهوتي البطن والفرج . والنكاح من الشرائع القديمة من لدن آدم ويبقى له أثر في الجنة أيضا . والمراد من النكاح العقد المركب من الإيجاب والقبول ، وأصله الإباحة ولهذا لا ينعقد نذره وإن عرض له الاستحباب ، وقد يخرج عن الإباحة إلى بقية الأحكام . وفائدته حفظ النسل وتفريغ ما يضر حبسه واستيفاء اللذة والتمتع . وهذه ، أعني استيفاء اللذة ، مع التمتع هي التي في الجنة إذ لا تناسل فيها ولا احتباس ، وما قيل إن العبد يشتهي فيها الولد فيلد في الجنة فيكون حمله ورضاعه وفطامه في ساعة وإن لم يولد له في الدنيا كالخصي والممسوح غير صحيح ولهم فيها ما يشتهون ولو كان حراما في الدنيا كالحرير والخمر وجمع الأختين ، قال م ر : بل صرح القرطبي بأنه يجوز نكاح سائر المحارم في الجنة إلا الأم والبنت ؛ لأن العلة هنا التباغض وقطيعة الرحم وهي منتفية هناك ، لا ما فيه رذيلة كوطء في دبر ومنه وطء الأبعاض كبنته وأمه ؛ وقد ورد : " يعطى أحدكم في الجنة ذكرا مثل النخلة السحوق وفرجا يسع ذلك " ا هـ بابلي ع ش . قال السيد الرحماني : ويسن إظهار النكاح وإخفاء الختان ، ففي الحديث : { أعلنوا النكاح واضربوا فيه بالدفوف ولو في المساجد } ا هـ . ويؤخذ من الحديث حل الدفوف وبه قال الشافعي ، وتحريم الكوبة لعله أمر عرض . قوله : ( الضم والجمع ) أي والوطء بدليل ما يأتي ، وعطف الجمع على الضم من عطف العام على الخاص . وعبارة م ر : لغة الضم ، والوطء . وسمي النكاح نكاحا لما فيه من ضم أحد الزوجين إلى آخر . قوله : ( عقد إلخ ) يستلزم الأركان الخمسة الآتية ، وعدها بعضهم ستة زوج وزوجة وولي وشاهدان وصيغة ، وستعلم كلها من كلامه ، وليس منها المهر بخلاف الثمن في البيع . فرع : المعقود عليه حل الاستمتاع اللازم المؤقت بموت أحد الزوجين ، وقيل : المعقود عليه عين المرأة ، وقيل : منافع البضع ؛ ا هـ شوبري مع زيادة . قوله : ( يتضمن ) أي يستلزم ، وليس المراد له مقابل المطابقة وهو ملك انتفاع لا ملك منفعة ا هـ ق ل . قوله : ( بلفظ ) متعلق بمحذوف ، أي عقد يحصل بلفظ إنكاح إلخ ، أي بلفظ مشتق إنكاح أو مشتق نحوه وهو التزويج . وخرج بيع الأمة فإنه عقد يتضمن إباحة وطء ، لكن لا بلفظ إنكاح أو نحوه ، وإنما قلنا أي بلفظ مشتق إلخ ؛ لأنهما مصدران والمصدر كناية لا ينعقد به النكاح . وقوله : " أو ترجمته " أي الأحد . قوله : ( بمعنى العقد والوطء ) أي يطلق على كل منهما ، فهو من قبيل المشترك فيكون حقيقة فيهما . قوله : ( ولأصحابنا إلخ ) مقابل قوله : والعرب تستعمله إلخ . قوله : ( في موضوعه ) صوابه في الموضوع له أي معناه ق ل . وليس المراد الموضوع الذي هو محل الحكم وهو هنا ذات الزوجين ، وإنما المراد المعنى الذي وضع لفظ النكاح له شرعا ، وقد يقال : لا تصويب ؛ ؛ لأن قوله الشرعي يدفع إرادة ذلك . قوله : ( ثلاثة أوجه ) وتظهر فائدة الخلاف فيما لو علق الطلاق على النكاح ، فيحمل على العقد لا الوطء إلا إذا نواه وهو عقد لازم كما تقدم . قوله : ( حقيقة في العقد مجاز في الوطء ) وقيل حقيقة في الوطء مجاز في العقد ، وإليه ذهب أبو حنيفة ؛ وقيل : حقيقة فيهما ، وإنما ينصرف أحدهما بقرينة . ويظهر أثر الخلاف بيننا وبين أبي حنيفة في أن الوطء بالزنا هل يحرم ما حرمه النكاح أو لا ؟ عندنا لا يحرمه وعند الحنفي يحرمه ، وإذا علق الطلاق على النكاح عندما يحمل على العقد وعنده على الوطء ؛ وهل هو تمليك أو إباحة ؟ وجهان يظهر أثرهما فيما لو حلف لا يملك شيئا وله زوجة والأصح لا حنث حيث لا نية وعلى الأصح فهو مالك لأن ينتفع بالبضع لا للمنفعة ، فلو وطئت بشبهة فالمهر لها اتفاقا كما في شرح م ر وزي . قوله : ( مجاز في الوطء ) الظاهر أنه مجاز مرسل من إطلاق السبب على المسبب ؛ لأن الوطء مسبب عن النكاح . قوله : ( كما جاء به ) أي بأنه بمعنى العقد ، والأولى أن يقول ؛ لأنه جاء به القرآن أي جاء بالعقد أي بأنه بمعنى العقد ، ويمكن أن تكون الكاف للتعليل وما مصدرية أي لمجيء القرآن به . قوله : ( ولا يرد على ذلك قوله تعالى إلخ ) ورودها على ما قبلها مشكل ؛ لأنها موافقة لما قبلها في أن كلا فيه النكاح بمعنى العقد ، فكان الأولى تقديم الآية ثم يقول : وقضية الآية أن المطلقة تحل بمجرد العقد وليس كذلك . وأجيب بأن الوطء مستفاد من الحديث وهذا تقرير في الآية ، وفيها تقرير آخر وهو أن النكاح بمعنى الوطء فيرد عليه أن الغالب استعمال النكاح في العقد وقد استعمل في الآية بمعنى الوطء . ويجاب بأنه حمل على ذلك من غير الغالب للحديث المذكور ليوافق الخارج من أن المطلقة لا تحل إلا بالوطء لا بالعقد . قوله : { حتى تذوقي عسيلته } العسل يذكر ويؤنث وهو الأكثر وعسيلة تصغير عسل على لغة التأنيث قال ابن مالك واختم بتا التأنيث ما صغرت من مؤنث عار ثلاثي كسن وفيه استعارة حيث شبه لذة الجماع بالعسل واستعاره لها وسمي الجماع عسلا لأن العرب تسمي كل ما تستحليه عسلا وأشار بالتصغير إلى تقليل القدر الذي لا بد منه في حصول الاكتفاء به وهو تغييب الحشفة لأنه مظنة اللذة ا هـ ملخصا من المصباح . قوله : ( على الأصح ) ومقابله أنه جائز من جهته من حيث إن له دفعه بالطلاق ، وأما فسخه من غير سبب من أسبابه فلا يتأتى لا من الرجل ولا من المرأة . قوله : ( أو المرأة فقط ) ويترتب على الخلاف أنها لا تطالبه بالوطء على الثاني دون الأول فتطالبه ؛ لأن المنفعة من كل منهما معقود عليها . قوله : ( والأصل في حله ) لم يقل في طلبه مثلا إشارة إلى أن أصله الإباحة ، فلا ينعقد بالنذر وإن عرض له الطلب كما في نظائره مما كان أصله الإباحة ا هـ أ ج . قوله : { وأنكحوا الأيامى } ) جمع أيم وهي من ليس لها زوج بكرا كانت أو ثيبا ، وهذا في الأحرار والحرائر والصارف له عن الوجوب الإجماع . قوله : { من أحب فطرتي } أي خلقتي وطبيعتي ؛ لأنه طبع على حب النساء كما في الحديث : { حبب إلي النساء } أو المراد بالفطرة هنا الدين أي من أحب ديني . قوله : { فليستسن بسنتي } أي ديني ، وفي رواية : { فمن رغب عن سنتي فليس مني } وفي رواية : { فمن رغب عن سنتي فمات قبل أن يتزوج صرفت الملائكة وجهه عن حوضي يوم القيامة } وقال صلى الله عليه وسلم : { من ترك التزويج مخافة العالة فليس مني } ا هـ ، أي فإن ضمان ذلك على الله ولا يخاف العسر والفقر إذا كان من نيته التحصين ، وكان ابن مسعود يقول : لو لم يبق من عمري إلا عشرة أيام أحببت أن أتزوج حتى لا ألقى الله عزبا " وروي { عن النبي أنه قال لرجل : ألك زوجة ؟ قال : لا ، قال : وأنت صحيح سليم ؟ قال : نعم ، قال : إنك إذا من إخوان الشياطين إن أشراركم عزابكم } الحديث . وتزوج أحمد رضي الله عنه في اليوم الثاني من وفاة امرأته : وقال : أكره أن أبيت عزبا . وقال صلى الله عليه وسلم : { تناكحوا تكثروا } وفي رواية : { تكاثروا } وأصله " تتكاثروا " وتمامه : { فإني أباهي بكم الأمم يوم القيامة } أي حتى بالسقط ؛ لأنهم يتباهون بكثرة الأتباع اللازم لها كثرة الثواب . وقد ورد أن أمة نبينا عليه الصلاة والسلام ثلثا أهل الجنة كما في الأخبار . وقال صلى الله عليه وسلم : { ما استفاد المرء بعد تقوى الله خيرا من زوجة صالحة إذا نظر إليها سرته وإذا غاب عنها نصحته بمالها ونفسها } . وورد : " لولا أن الله أرخى عليهن الحياء لبركن تحت الرجال في الأسواق " كما ذكره شيخنا العزيزي ؛ والحياء في اللغة هو انكسار يعتري الإنسان من فعل ما يعاب عليه وأما شرعا فهو خلق يبعث على اجتناب القبيح والتقصير في حق ذي الحق كما في القسطلاني على البخاري . قوله : ( وما يتعلق به ) أي من طلاق ورجعة وغير ذلك ، وهو مفعول قول الشارح وزاد المصنف في الترجمة ، ففيه تغيير إعراب المتن ؛ لأنه في محل جر لكلام المتن . قوله : ( بعض الأحكام إلخ ) أشار إلى أن من للتبعيض المفيدة عدم ذكر جميع أحكامه في هذا الكتاب . قوله : ( من الأحكام جمع حكم وهو النسبة التامة ) كما أشار إليه ، وقوله : " والقضايا جمع قضية بمعنى مقضي بها فهي النسبة المذكورة فعطفها تفسير ، وتفسير الشارح مخالف لذلك إلا بتأويل ويصح أن يراد بالقضايا المصطلح عليها فيكون من عطف الكل على الجزء ، أي ؛ لأن القضية عند أهل الميزان مشتملة على ثلاثة أطراف المحمول والموضوع والنسبة . قوله : ( كصحة ) أي كثبوت صحة الشيء ؛ لأنه الحكم اللغوي ، وأما نفس الصحة فحكم شرعي وليس مرادا . قوله : ( وفساد ) أي وحل وحرمة وغير ذلك المشار إليه بقوله من الأحكام والقضايا .

http://feqh.al-islam.com/Display.asp?DocID=86&MaksamID=1&ParagraphID=1129&Sharh=0

ما رأيكم بحجم الذكور والفروج في جنة الله واكبر ؟ http://smileys.sur-la-toile.com/repository/Rires/b_grind.gif

THE GALILEAN
28-01-2008, 02:13 PM
النهاية في الفتن والملاحم
للإمام الحافظ أبي الفداء إسماعيل ابن كثير القرشي الدمشقي
المتوفي سنة 774 هجري
الجزء الثاني

اسئلة وتعليقات حول الكتاب

• كيف يعقل ان المسيح الوجيه في الدنيا والآخرة يقول لله لا اسألك الا نفسي ؟
• كيف مرة يقول ان الشفاعة فقط لمحمد ومرة يقول ان الملائكة والنبيين يشاركون محمد الشفاعة ؟
• كيف يقول محمد عن نفسه انه اكرم ولد آدم ونحن نعلم ان المفروض ان الانسان لا يشهد عن نفسه في الصفات ولكن غيره يشهد له ؟
• هل من الخلق والتواضع ان يتفاخر محمد بعدد الخدام الذين يخدموه ويقول انهم الف خادم ؟
• كيف يطلب المسيح روح الله وكلمته الشفاعة من محمد والمسيح حي ومحمد ميت ؟
• بالنسبة لحديث الشفاعة لماذا كل الانبياء الذين هم عبيد لم يستطيعوا ان يشفعوا وذكر كل واحد منهم ذنبه الا عيسى المسيح قال عنه محمد كلمة الله وروحه ومرة روح الله وكلمته هو الوحيد الذي لم يكن له ذنوب, لماذا بالرغم من ان المسيح كلمة الله وروحه ولم يذكر ما هي ذنوب المسيح, يقول ان المسيح قال لست هناكم اي لست شفيعا مع ان انه كلمة الله الازلية وروحه الازلية والقرآن يقول ان المسيح شفيع في الآخرة, فكيف كلمة الله وروحه غير قادرة على الشفاعة وبشر عادي يشفع ؟
• لماذا يقول محمد ان لله كبرياء ؟ اليست هذه صفات بشرية ؟ فهل يحاول محمد ان يعطي الله صفات تجسد ؟
• مرة اخرى نجد كلام غريب صادر عن المسيح كلمة الله وروحه وهو انه جاء الى محمد يقول له "هذه الأنبياء قد جاءتك يا محمد يسألون، أو قال: يجتمعون إليك، لتدعو الله أن يفرق بين جميع الأمم، إلى حيث يشاء لهم، فيخرجهم مما هم فيه، والخلق ملجمون بالعرق، فأما المؤمن فهو عليه كالزكمة، وأما الكافر فيغشاه الموت"
بالحقيقة كلام غريب يصدر عن السيد المسيح وهو كلمة الله وروحه الازلية تكلم بشر عادي وهو ميت والمسيح حي, اذا كيف يكون المسيح كلمة الله وروحه الازلية اقل درجة من محمد البشري حتى يسأله ويطلب منه الشفاعة ؟
ويقول محمد انتظر يا عيسى ويذهب تحت العرش ويشفع لامته, في الحقيقة كلام تعجب له الآذان وخرافي جدا.
• كيف يقولون ان الشفاعة في اهل الكبائر تختص بمحمد فالملائكة انما يشفعون في اهل الصغائر ؟ هل يعني هذا ان محمد اعظم من الملائكة وهؤلاء هم الذين استشارهم الله في الخليقة ؟ كيف هذا
• يقول محمد لكل نبي دعوة مستجابة قد دعاها في أمته، اذا كيف يقول انه لا يدخل الجنة الا نفس مسلمة في رواية اخرى ؟
• يقول محمد ان الرسل ايضا يشفعون اذا ليس هو وحده الشفيع, اليس كذلك ؟
• مرة اخرى نجد كلام غريب عن المسيح روح الله وكلمته وهو في حديث الشفاعة اذ يقول "اني لست هناكم فقد اتخذت الها من دون الله ولا يهمني الا نفسي", ويقول اذهبوا الى محمد فهو خاتم النبيين.
كيف يعقل ان يقول المسيح في الانجيل انه سيأتي بعدي انبياء كذبة ويعود ويقول ان محمد الذي جاء بعده هو خاتم النبيين ؟
• كيف يأتي محمد الى السماوات ويرى باب ويدق ويفتح له حارس الباب ويسأله من انت ويقول محمد ويرى ربه جالسا على كرسيه او على سريره ؟
من يصدق هذا الكلام الخرافي ؟
• لماذا احيانا يتكلم محمد مع الله مباشرة واحيانا يتكلم مع جبريل ويكون وسيط بين محمد وبين الله ؟ هل الله لا يسمع محمد كل الوقت ؟
• قيل ان الشفعاء يوم القيامة هم الأنبياء ثم العلماء ثم الشهداء , ورسول الله يقول "يشفع يوم القيامة ثلاثة: الأنبياء، ثم العلماء، ثم الشهداء", وقال ايضا "أول من يشفع يوم القيامة الأنبياء، ثم الشهداء، ثم المؤمنون", بصراحة لم نعد نعرف ماذا تقول الكتب الاسلامية بخصوص الشفاعة لان كلها تضارب بعضها, من هم الشفعاء ؟
• يقول محمد ان الله اعطاه الشفاعة ويسأله "أرضيت يا محمد" بمعنى ان الله يريد ان يرضي محمد وهذا كلام سخيف جدا.
• الغريب انه هناك مصادر لحديث الشفاعة لم يذكر فيها اسم عيسى اي عندما أتوا الى موسى ليكون شفيعا لهم قال لهم ليس ذلكم عندي فانطلقوا الى محمد سيد ولد آدم, ترى لماذا في بعض المصادر حذف اسم المسيح ؟ ما السبب ؟
• يأتي المسلمين ويقولون لله هناك اشخاص كانوا يصومون صومنا ويغزون غزونا لا نراهم اين هم, يقول الله اذهبوا واخرجوهم, كيف يبارك الله هؤلاء لانهم غزوا الآخرين ؟ فكلمة غزو لا تعني دفاع ولكن هجوم على اراضي الغير فكيف يبارك الله هذا العمل ؟
• يقول محمد ان اهل النار يموتون من النار المشتعلة حتى يصبحوا فحما, كيف يصبحوا فحما وهم ارواح ؟ ففي الجنة لا يوجد جسد.
• يقول القرآن "عسى ربك ان يبعثك مقاما محمودا" ويقول محمد ان المقام المحمود هو الذي اشفع لامتي فيه, ولكن ليس مؤكد ان محمد سيحصل على هذا المقام بدليل
- القرآن يقول "عسى" وليس "انت" صاحب المقام المحمود
المحيط: عَسَى [عسي]: فعلٌ جامد من أخوات كان يفيد الترجِّي في الأمر المحبوب، أو الإشفاق من الأمرالمكروه عَسَى رَبُّكُمْ أَنْ يُهْلِكَ عَدُوَّكُمْ وقد يتصل به ضمير رفع متحرك، فيجوز حينذاك كسر السين وفتحها، والفتح هو الأشهر؛ عَسيْتُ أن أفعل كذا.

http://lexicons.sakhr.com/openme.asp?fileurl=/html/1074893.html (http://lexicons.sakhr.com/openme.asp?fileurl=/html/1074893.html)

اذا كلمة عسى تفيد الترجي.

- ان المسلمين ما زالوا حتى اليوم وكل يوم يرددون هذه الآية "عسى ربك ان يبعثك مقاما محمودا" يطلبون من الله ان يعطي محمد الشفاعة في الآخرة على سبيل الترجي
فهذا يثبت انه لا دليل ثابت على ان محمد صاحب الشفاعة الا ادعائات البعض.
• "يشفع نبيكم صلى الله عليه وسلم رابع أربعة: جبريل، ثم إبراهيم، ثم موسى، أو عيسى ثم نبيكم، ثم الملائكة، ثم الصديقون، ثم الشهداء".
لماذا يقول هنا ان الشفعاء اربعة بينما ذكر خمسة وادعوا ان الشفيع قبل محمد يا اما موسى يا اما عيسى
لماذا وضع عيسى كبديل وقلل من شأنه بينما القرآن يقول عنه وجيها في الدنيا والآخرة ؟
شيء غريب.
• يقول الكتاب ان النبي داود يقول "إن عبادي الزاهدين، أقول لهم يوم القيامة: عبادي: إني لم أزوِ عنكم الدنيا لهوانكم عليَّ، ولكن أردت أن تستوفوا نصيبكم موفوراً اليوم، فتخللوا الصفوف، فمن أحببتموه في الدنيا، أو قضى لكم حاجه، أو رد عنكم غيبة، أو أطعمكم لقمة ابتغاء وجهي، وطلب مرضاتي، فخذوا بيده، وأدخلوه الجنة"
طيب اين قال هذا ؟
وكثيرا ما نرى احاديث عن الانبياء وعن المسيح وهم لم يقولوها اصلا
يعني كله تلفيقات
• يقول محمد ان العبد يقول لله "اتسخر مني"
يعني ما هذا الكلام الغريب ؟ وهل الله يبدي اي نوع من السخرية للبشر ؟ هل الله يستهزأ بالبشر ؟
• يقول محمد "يخرج اربعة من النار او اثنان" يعني ما معنى هذا الكلام ؟ هل هو لغز ؟
• كيف كلما خرج من النار رجل خاطي وقال "أي رب قد كنت أرجو إذا أخرجتني منها أن لا تعيدني فيها، فينجيه الله منها" كيف يسامحه الله بدون عقاب ؟ وهل تكون الدينونة مرتين ؟ هل الله يرجع في قراره ؟
اين العقاب الالهي ام ان الله في الاسلام غير عادل ولا يحكم بالعدل ؟
• يقول ان خازن الجنة لا يفتح لاحد من الانبياء الا لمحمد فيأتي محمد فيقعقع حلقة باب الجنة فيقول له الخازن "من؟" فيرد الطارق "محمد" فيقول الخازن "بك امرت ان لا افتح لاحد قبلك"
من يصدق هذا الكلام عن الباب والخازن والطارق وانه لا يفتح لاحد غير محمد ؟
• يقول الرسول ان "إن بالجنة باباً يدعى الريان، يدعى إليه الصائمون يوم القيامة، يقال: أين الصائمون? فإذا دخلوه أغلق، فلم يدخل منه غيرهم".
من يصدق هذا الكلام فهل يوجد صيام في الجنة ايضا ؟
• عندما سأل ابو بكر محمد هل هو يدخل (اي ابو بكر) من ابواب الجنة كلها, فيرد عليه محمد ويقول "ارجو ان تكون منهم"
بمعنى ان محمد يرجو ولا يعلم علم اليقين
ولكن المسيح قالها بصراحة للمصلوب بجانبه
لوقا 23 :43 فقال له يسوع الحق اقول لك انك اليوم تكون معي في الفردوس
المسيح يقولها بعلانية وعن يقين
اذا من هو الذي يقول امر كهذا الا الله ؟
ومثل ما هو واضح لا يوجد مقارنة بين الرجاء واليقين
فمن تتبع يا اخي الانسان ؟ المسيح الذي وعده حق ومؤكد ام محمد الذي يرجو من الله ؟
• يقول محمد ان السيف يمحو الذنوب, هل هذا الكلام صحيح فعلا ؟
• يقول محمد انه ما بين مصراعين الباب في الجنة مثل ما بين مكة وهجر او مكة وبصرى وذكر ان بين مصاريع الجنة مسيرة اربعين عام.
هل يصدق هذا الكلام عاقل ؟ هل الجنة محدودة ؟
• محمد يقول ان للجنة 8 ابواب وللنار 7 ابواب, ترى لماذا, غير هذا يدعي القرطبي ان للجنة 13 باب, من نصدق ؟
• يقول ايضا ان في الجنة باب يسمى الاضحى هذا خاص للذين كانوا يداومون على صلاة الاضحى.
• الغريب بالموضوع ان اسماء ابواب الجنة هي على اسماء العادات الاسلامية مثل التوبة والصلاة والصوم والزكاة والصدقة والج والعمرة والجهاد والصلة.
والغريب بالموضوع انهم 12 باب فقد اضاف ايضا باب الكاظمين وباب الراضين والباب الايمن
مع انه محمد يقول انهم 8 ابواب.
اذا كيف يكون هذا ؟
• يقول محمد "مفتاح الجنة ان لا اله الا الله" ولكن وهب بن منبه يخالف محمد ويقول "لا بد وان يكون مع التوحيد اعمال صالحة"
هل رسول الاسلام مخطأ ؟
• لماذا يطلب محمد من اتباعه ان يسألوا الله ان يعطيه الوسيلة, هل محمد لا يعلم اذا كان هو صاحب الوسيلة ام لا حتى يطلب من الناس ان يسألوا الله ان يعطيه الوسيلة ؟ وكيف في حديث آخر يقولون ان الوسيلة هي اعلى درجة في الجنة لا ينالها الا رسول الله ؟ لو كان هذا صحيح اذا لماذا طلب من الناس ان تسأل الله ان يعطيه الوسيلة وقال ارجو ان اكون انا صاحب الوسيلة اي لا يعلم ؟ ولماذا ما زال المسلمين الى يومنا هذا يسألون الله ان يعطي محمد الوسيلة وهو مات من آلاف السنين ومن الطبيعي انه قد تقرر في شأنه عند موته ما ان يعطى الوسيلة او لا ؟
• يقول محمد "ولو لم تذنبوا لجاء الله بقوم يذنبون لكي يغفر لكم"، اليس هذا تحليل بممارسة المعاصي ؟ وهل يليق هذا بتعاليم ربآنية ؟
• يقول محمد "إن الله بنى الفردوس بيده، وحظرها على كل مشرك وكل مدمن خمر، سكير". ولكن في رواية اخرى يقول ان جبريل اخبره انه من مات من امتك لا يشرك بالله شيئا دخل الجنة وان زنى وان سرق وان شرب الخمر, اذا كيف نوفق بين الروايتين ؟ هل الجنة يدخلها شاربي الخمر ام لا ؟
• يقولون ان محمد سيتزوج السيدة العذراء في الآخرة, هل بهذا يكونون كرموا عذرية السيدة مريم ؟ وهل لم يكتفي رسول الاسلام بالنساء التي نكحها على الارض ويريد ايضا ان ينكح خير نساء الدنيا ؟ وهل مريم في الجنة حسب مفهوم الاسلام ونحن نعلم انها لا تدين بدين الاسلام ولكنها يهودية وقد قيل ان المشركين لا يدخلون الجنة ؟
• لماذا يوصي الله في القرآن المؤمنين ان يجتنبوا الخمر في الدنيا مع انه يقول لهم انهم سيكون لهم انهار من الخمر في الجنة لذة للشاربين ؟
• كيف يذهب محمد الى الجنة ويرجع وهي لا يدخلها الاحياء ؟
• عن اي ارض في الجنة يتكلم محمد ؟
• اذا كانت الجنة فيها بشر وطير وخمر وجنس فما الفرق اذا بينها وبين الحياة الدنيا ؟
• لماذا لا يكتفي المسلمين بزوجاتهم من الدنيا في الجنة ولكن لازم ايضا 72 من حور العين ؟
• لماذا يقول محمد عن المرأة التي لها رائحة جميلة انها زانية في الدنيا ولكن يصف المرأة في الجنة ان رائحتها جميلة جدا "ولو أن امرأة من نساء أهل الجنة اطلعت إلى الأرض لأضاءت ما بينهما، ولملأت ما بينهما ريحاً، ولنصيفها على رأسها خير من الدنيا وما فيها". ؟
• لماذا الاسلام يحاول اغراء الناس بحور العين وجمالهن ونعومتهن ويغنين ويوصفن حسنهن ؟
• هل في الجنة دين ايضا حتى تقول الحورية للرجل "اللهم اعنه على دينك" ؟
• هل من الخلوقيات ان يقول الاسلام للمرأة ان الحور العين افضل منك فقد ورد "لا تؤذي امرأة زوجها في الدنيا إلا قالت زوجته من الحور العين: قاتلك الله: إنما هو دخيل، يوشك أن يفارقك إلينا" ويغيظون المرأة بقولهن زوجك قادم الينا ؟
• غريب امر هذا الدين, يقولون ان هناك حرب عتابية بين نساء الدنيا وبين حور العين, الحور العين يغضن زوجات الرجال في الدنيا ويقولوا ازواجكم قادمون الينا ويغنين ويوصفن جمالهن وحسنهن ويقولوا عنهم انهن فاتنات مغريات يقولون "تفتتن الخلائق بحسنهن" ويأتي دور نساء الدنيا ويقلن للحور العين "نحن المصليات وما صليتن، ونحن الصائمات وما صمتن، ونحن المتوضئات وما توضأتن، ونحن المتصدقات وما تصدقتن" فتقول عائشة والله ليغلبن نساء الدنيا الحور العين, طيب هل يعقل ان يصدق انسان عاقل هذه السخافات ؟
ما الهدف من وجود حور العين, الا يكفي في الدنيا مشاكل في العلاقات الغرامية حتى يكون في الجنة وباثارة اكبر ومكشوفة اكثر وتحدي النساء لبعضهن ويتقاتلن على الرجال ؟
ما هذا الدين الغريب ؟

THE GALILEAN
28-01-2008, 02:24 PM
53911 - يعطى المؤمن في الجنة قوة كذا وكذا في الجماع ، قيل : يا رسول الله أو يطيق ذلك قال : يعطى قوة مائة
الراوي: أنس بن مالك - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: ابن القيم - المصدر: حادي الأرواح - الصفحة أو الرقم: 205

THE GALILEAN
28-01-2008, 02:25 PM
31661 - يعطى المؤمن في الجنة قوة كذا وكذا من الجماع ، قيل : يا رسول الله أو يطيق ذلك ؟ قال : يعطى قوة مائة
الراوي: أنس بن مالك - خلاصة الدرجة: حسن صحيح - المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترمذي - الصفحة أو الرقم: 2536

THE GALILEAN
28-01-2008, 02:26 PM
30811 - إن الرجل من أهل الجنة يعطى قوة مائة رجل في الأكل والشرب والشهوة والجماع . فقال رجل من اليهود فإن الذي يأكل ويشرب وتكون له الحاجة ، قال : فقال له رسول الله – صلى الله عليه وعلى آله وسلم – حاجة أحدهم عرق يفيض من جلده فإذا بطنه قد ضمر .
الراوي: زيد بن أرقم - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الوادعي - المصدر: الصحيح المسند - الصفحة أو الرقم: 350

THE GALILEAN
28-01-2008, 02:27 PM
125954 - قيل يا رسول الله هل نصل إلى نسائنا في الجنة فقال إن الرجل ليصل في اليوم إلى مائة عذراء
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: تفرد بن الجعفي - المحدث: الخطيب البغدادي - المصدر: تاريخ بغداد - الصفحة أو الرقم: 1/388

THE GALILEAN
28-01-2008, 02:28 PM
56860 - قيل : يا رسول ، أنفضي إلى نسائنا في الجنة ؟ فقال : إن الرجل ليصل في اليوم إلى مائة عذراء
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح - المحدث: ابن القيم - المصدر: حادي الأرواح - الصفحة أو الرقم: 210

THE GALILEAN
28-01-2008, 02:29 PM
228337 - قيل يا رسول الله أنفضي إلى نسائنا في الجنة فقال إي والذي نفسي بيده إن الرجل ليفضي في اليوم الواحد إلى مئة عذراء
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: رجاله رجال الصحيح غير محمد بن ثواب وهو ثقة‏‏ - المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 10/420

THE GALILEAN
28-01-2008, 02:30 PM
228334 - قيل يا رسول الله أنفضي إلى نسائنا في الجنة كما نفضي إليهن في الدنيا قال والذي نفس محمد بيده إن الرجل ليفضي الغداة الواحدة إلى مئة عذراء
الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: فيه زيد بن أبي الحواري وقد وثق على ضعف وبقية رجاله ثقات - المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 10/419

THE GALILEAN
28-01-2008, 02:30 PM
3565 - قيل : يا رسول الله هل نفضي إلى نسائنا في الجنة ؟ قال : إن الرجل ليفضي في اليوم إلى مائة عذراء
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح - المحدث: السيوطي - المصدر: البدور السافرة - الصفحة أو الرقم: 451

THE GALILEAN
28-01-2008, 02:31 PM
3566 - قيل : يا رسول الله أنفضي إلى نسائنا في الجنة كما نفضي إليهن في الدنيا ؟ قال : والذي نفس محمد بيده إن الرجل ليفضي في الغداة الواحدة إلى مائة عذراء
الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح - المحدث: السيوطي - المصدر: البدور السافرة - الصفحة أو الرقم: 451

THE GALILEAN
28-01-2008, 02:31 PM
32663 - قيل : يا رسول الله أنفضي إلى نسائنا في الجنة ؟ قال : إي والذي نفسي بيده إن الرجل ليفضي في اليوم الواحد مائة عذراء .
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الوادعي - المصدر: الصحيح المسند - الصفحة أو الرقم: 1398

شعلة مضيئة بالاسلام
01-02-2008, 03:25 PM
شكرا اخ جليلي على موضوعك القيم فأنت تزيدونا حرصا على ديننا الحنيف

الف شكر على وضعك الاحاديث التي تبين ماهية الجنة العظيمة

تحياتي

THE GALILEAN
01-02-2008, 04:10 PM
شكرا اخ جليلي على موضوعك القيم فأنت تزيدونا حرصا على ديننا الحنيف

الف شكر على وضعك الاحاديث التي تبين ماهية الجنة العظيمة

تحياتي
اهلا بيك ولا هي جنة عظيمة للنكاح والذكور التي لا تمل ولا تميل والفروج التي لا تحفى وذكور مثل النخلة وفروج مفتوحة على حجم النخلة

شعلة مضيئة بالاسلام
01-02-2008, 04:24 PM
اهلا بيك ولا هي جنة عظيمة للنكاح والذكور التي لا تمل ولا تميل والفروج التي لا تحفى وذكور مثل النخلة وفروج مفتوحة على حجم النخلة


شو ما كتبت الجنة مفهوم واضح و معنى الجنة هو نعيم (( بس بدي اسئلك سؤال )) ؟؟؟ شو تعرف عن معنى كلمة نعيم ؟؟ يا اخي في الجنة ما في شي محرم وبعدين كل يلي ذكرت عم نشوفوا في الدنيا يعني نحنا المسلمين فينا نساوى هيك بالدنيا بس الفرق شاسع انو بالدنيا حرام وفي الاخرة حلال

وارجو ان تكمل في سرد احاديث عن الجنة

تحياتي

THE GALILEAN
01-02-2008, 04:40 PM
سؤال للمسلم الي يدعي ان الموضوع عادي وما في شي, ويدعي ان هذه الامور من النكاح والجنس موجودة في الدنيا, سؤال هل يمارس المسلمين النكاح في المسجد ؟

شعلة مضيئة بالاسلام
01-02-2008, 04:53 PM
سؤال للمسلم الي يدعي ان الموضوع عادي وما في شي, ويدعي ان هذه الامور من النكاح والجنس موجودة في الدنيا, سؤال هل يمارس المسلمين النكاح في المسجد ؟

والله بهاد الزمان في الفاسق العاصي وفي الطاهر المطيع لله سبحانه وتعالى

وانا ما بعرف ازا في نكاح في المسجد وازا كان في نكاح متل ما انت شاكك فالرب يعاقبه في الدنيا و الاخرة

بعدين انا ما عم بدعي انو في نكاح من هاد النوع لانو هو فعلا موجود ولكن انت ما لك منفتح كتييير على الواقع يلي انت عايش فيه

اكييييييييد انت منغلق في صومعة

شعلة مضيئة بالاسلام
01-02-2008, 04:55 PM
بعديين اخ جليلي ارجو انو لا تنسى سؤالى ما معنى كلمة الجنة ؟؟؟

THE GALILEAN
01-02-2008, 04:58 PM
والله بهاد الزمان في الفاسق العاصي وفي الطاهر المطيع لله سبحانه وتعالى

وانا ما بعرف ازا في نكاح في المسجد وازا كان في نكاح متل ما انت شاكك فالرب يعاقبه في الدنيا و الاخرة

بعدين انا ما عم بدعي انو في نكاح من هاد النوع لانو هو فعلا موجود ولكن انت ما لك منفتح كتييير على الواقع يلي انت عايش فيه

اكييييييييد انت منغلق في صومعة
جاوب على قد السؤال, انا قصدت هل يسمح النكاح في المسجد ؟

شعلة مضيئة بالاسلام
01-02-2008, 05:10 PM
جاوب على قد السؤال, انا قصدت هل يسمح النكاح في المسجد ؟

والله شو رايك الصراحة ما بعرف نورنا ؟؟؟

ازا كنت بتعرف قلي ؟؟

تحياتي

THE GALILEAN
01-02-2008, 05:30 PM
يبدو ان المسلم عاجز عن الاجابة

شعلة مضيئة بالاسلام
01-02-2008, 05:39 PM
يبدو ان المسلم عاجز عن الاجابة

ليس عاجز عن الاجابة بس سؤال فيه تشكشك وعدم مصداقية في السؤال ؟؟ بعدين لا تتطلع عن لب الموضوع وهو الجنة

تحياتي

THE GALILEAN
01-02-2008, 05:43 PM
ليس عاجز عن الاجابة بس سؤال فيه تشكشك وعدم مصداقية في السؤال ؟؟ بعدين لا تتطلع عن لب الموضوع وهو الجنة

تحياتي
مهو في لب الموضوع يا شطور, انت تقول انه لا مشكلة اذا كانت الجنة بهذا الوصف السافل والعهارة والذكور التي لا تمل ولا تميل والفروج التي لا تحفى وذكور مثل النخل وفروج مفتوحة تتسع لهذه الذكور واله شغال بسد غشاء البكارة مباشرة بعد المضاجعة والرجل ينكح 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل ولا يميل وفروج النساء لا تحفى.

السؤال هل يسمح هذا في المسجد ؟
جاوب يا شطور لان المداخلة القادمة لك اذا لم يكن فيها الرد ستحذف واعذر من انذر.

الصديق
14-02-2008, 01:49 PM
أنا سأرد
أولا ايش دخل المسجد في الجنة
المسجد مكان عبادة والجنة جزاء بعد الإيمان و العبادة

ثانيا اذكرلي متاع الحياة الدنيا
اليس منها شهوة الطعام وشهوة النكاح
فبالطبع ستكون هذه المتعة وغيرها في الجنة أكبر وأعظم

ثالثا هل لديكم وصف للجنة واضح في دينكم ؟


الصديق

THE GALILEAN
14-02-2008, 02:05 PM
أنا سأرد
أولا ايش دخل المسجد في الجنة
المسجد مكان عبادة والجنة جزاء بعد الإيمان و العبادة

ثانيا اذكرلي متاع الحياة الدنيا
اليس منها شهوة الطعام وشهوة النكاح
فبالطبع ستكون هذه المتعة وغيرها في الجنة أكبر وأعظم

ثالثا هل لديكم وصف للجنة واضح في دينكم ؟


الصديق

مهو في لب الموضوع يا شطور, انت تقول انه لا مشكلة اذا كانت الجنة بهذا الوصف السافل والعهارة والذكور التي لا تمل ولا تميل والفروج التي لا تحفى وذكور مثل النخل وفروج مفتوحة تتسع لهذه الذكور واله شغال بسد غشاء البكارة مباشرة بعد المضاجعة والرجل ينكح 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل ولا يميل وفروج النساء لا تحفى.

السؤال هل يسمح هذا في المسجد ؟
جاوب يا شطور لان المداخلة القادمة لك اذا لم يكن فيها الرد ستحذف واعذر من انذر.

الصديق
14-02-2008, 10:10 PM
الجواب الذي ذكرته كافي ووافي لسؤالك
ولكنك تريد منا إجابة موجودة في بالك تنافي الأخلاق والعقل البشري

THE GALILEAN
15-02-2008, 06:42 PM
الجواب الذي ذكرته كافي ووافي لسؤالك
ولكنك تريد منا إجابة موجودة في بالك تنافي الأخلاق والعقل البشري
هل افهم من هذا ان المسجد اطهر من جنة الرحمن ؟

مسلم معتدل
16-03-2008, 12:07 AM
مهو في لب الموضوع يا شطور, انت تقول انه لا مشكلة اذا كانت الجنة بهذا الوصف السافل والعهارة والذكور التي لا تمل ولا تميل والفروج التي لا تحفى وذكور مثل النخل وفروج مفتوحة تتسع لهذه الذكور واله شغال بسد غشاء البكارة مباشرة بعد المضاجعة والرجل ينكح 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل ولا يميل وفروج النساء لا تحفى.

السؤال هل يسمح هذا في المسجد ؟
جاوب يا شطور لان المداخلة القادمة لك اذا لم يكن فيها الرد ستحذف واعذر من انذر.

هل تعتقد أنه ليس هناك نساء في الجنة ،، إذن لماذا خلق الله حواء ؟؟؟
هل العفاف في الدنيا لا استحق عليه زوجة في الجنة تفوق عفتها وجمالها ما في الارض ؟؟
هل سيبعثني الله رجلاً كما كنت في الارض ،، أليس لي الحق في أن أعرف ماذا أعد الله لي في الجنة ؟؟

وما سبب تشبيهك المسجد بالجنة هذا مكان عبادة يؤدي بك إلى الجنة ،، هل تعتقد أيها المشرف المؤمن !! أن الانسان سيقضي حياته في الجنة متعبداً هل هي المكافأة النهائية!!

ثم أي منتدى هذا الذي يعذر وينذر اليس هو منتدى حوار أم يجب ان اوافقك الرأي كي أبقى ؟؟؟؟؟؟؟؟

فريدوم
16-03-2008, 12:18 AM
هل تعتقد أنه ليس هناك نساء في الجنة ،، إذن لماذا خلق الله حواء ؟؟؟
هل العفاف في الدنيا لا استحق عليه زوجة في الجنة تفوق عفتها وجمالها ما في الارض ؟؟
هل سيبعثني الله رجلاً كما كنت في الارض ،، أليس لي الحق في أن أعرف ماذا أعد الله لي في الجنة ؟؟

وما سبب تشبيهك المسجد بالجنة هذا مكان عبادة يؤدي بك إلى الجنة ،، هل تعتقد أيها المشرف المؤمن !! أن الانسان سيقضي حياته في الجنة متعبداً هل هي المكافأة النهائية!!


يا حبيبي هناك شيء في الدنيا اسمه المتعة الروحية يبدو انك لاتعرفه..
المتعة الروحية تفوق المتع الحسية الدنيا حتى في الدنيا فكيف بالآخرة؟؟؟!!!
الا تستمتع بالادب والجمال والصفاء والسلام عوالم الروح لاتنتهي ... والمتعة الحسية بممارسة الجنس مع اكبر عدد من النساء هو أحط المتع الدنيوية..

مسلم معتدل
16-03-2008, 12:21 AM
يا حبيبي هناك شيء في الدنيا اسمه المتعة الروحية يبدو انك لاتعرفه..
المتعة الروحية تفوق المتع الحسية الدنيا حتى في الدنيا فكيف بالآخرة؟؟؟!!!
الا تستمتع بالادب والجمال والصفاء والسلام عوالم الروح لاتنتهي ... والمتعة الحسية بممارسة الجنس مع اكبر عدد من النساء هو أحط المتع الدنيوية..


هل تعلم شيء عن النبي سليمان عليه السلام ،، هل تعلم بقدرته على المرور بزوجاته ؟؟

THE GALILEAN
16-03-2008, 12:25 AM
مسلم معتدل


هل تعتقد أنه ليس هناك نساء في الجنة ،، إذن لماذا خلق الله حواء ؟؟؟

خلق حواء كان لتكاثر البشرية يا زميل ولا علاقة لهذا بجنة الدعارة


هل العفاف في الدنيا لا استحق عليه زوجة في الجنة تفوق عفتها وجمالها ما في الارض ؟؟


بصراحة شيئ غريب ان تكون انسانا عفيفا من اجل ان تصبح انسان شهوانيا لابعد الحدود, هذا تناقض, ويدل على تمثيل في الحياة الدنيا وعدم قناعة في العفاف.


هل سيبعثني الله رجلاً كما كنت في الارض ،، أليس لي الحق في أن أعرف ماذا أعد الله لي في الجنة ؟؟

اها, لك الحق, ولكن لا علاقة بحقك في المعرفة بما نراه في كتبك عن هذا الاعداد جنس ودعارة وقذارة وذكور لا تميل ولا تمل وفروج لا تحفى, كلام قذر بصراحة


وما سبب تشبيهك المسجد بالجنة هذا مكان عبادة يؤدي بك إلى الجنة

لا يا زميل, لو كانت جنة الرحمن اطهر من المسجد اذا لماذا تحافظ على المسجد اكثر من جنة الرحمن ؟


هل تعتقد أيها المشرف المؤمن !! أن الانسان سيقضي حياته في الجنة متعبداً هل هي المكافأة النهائية!!

وهل تظن ان العملية الجنسية وجدت فقط للمتعة ؟ لو كان الهدف منها المتعة على الارض لما كان وراءها حمل وولادة, فهناك حكمة الهية يا زميل,

اما في الجنة فلا حكمة من وجود الجنس ابدا, ولكن يبدو ان عقولكم شغالة بالجنس في الجنة لذلك تتعبدوا.


ثم أي منتدى هذا الذي يعذر وينذر اليس هو منتدى حوار أم يجب ان اوافقك الرأي كي أبقى ؟؟؟؟؟؟؟؟

شوف يا زميل, اذا استفزيتنا سيتم توقيفك, هذا الكلام ليس موجه لك ولكن كان موجه لعضو يشتت كثيرا, فلا تدعي الغباء لئلا يلتصق بك اللقب مع الوقت.

فريدوم
16-03-2008, 12:26 AM
هذه مفاخر دنيوية تحبونها
لا تعمل على اثبات الشيء من مقولة انت اتيت بها من كتابك الذي لاأؤمن به

THE GALILEAN
16-03-2008, 12:29 AM
هل تعلم شيء عن النبي سليمان عليه السلام ،، هل تعلم بقدرته على المرور بزوجاته ؟؟
ليس موضوعنا يا شطور, خليك بالموضوع, هنا تشريع ووصف لجنة الاسلام ولا علاقة لسليمان بالموضوع

مسلم معتدل
16-03-2008, 04:18 AM
خلق حواء كان لتكاثر البشرية فقط ؟ هل أنت متأكد هل حواء خلقت فقط للتكاثر هل هذا قدر حواء عندكم ..
ليست تمثيل العفاف في الدنيا فهي كبت الشهوة والسيطرة على النفس من أجل إرضاء رب العباد وإن كنت أمثل هذا فأعتقد أن الله يعلم ما بداخلي والمكافأة من جنس العمل أي ما حرمت منه في الدنيا أعطى بأفضل منه في الآخرة في الجنة ،،

وقد تم توصيف حور العين بالوصف الجميل وليس الشهواني ،، ولا تتطاول بالرد فأي احترام للرأي هذا وكيف يكون وعندك الشتم وسب الاديان

لماذا تحافظ على المسجد أكثر من جنة الرحمن ؟ هههههههههه حسنا اعطيك اجابة واعتقد انها شافية ولو انت من النوع اللي يحب يلف ويدور
عزيزي محافظتي على المسجد هذا واجب علي لانه مكان صلاتي ويجب أن يكون طاهرا
وبالنسبة للجنة فلا اعتقد بأني سأقوم بتمثيل فلم سكسي (كما تصوره لتصل به إلى هذا الحد) وبينما ما اقوم به هو جزاء من رب العباد ولا يوجد ما يلغي طهارة الجنة بذلك حيث لا يحدث الجماع كما يتصوره دماغك لان الظاهر ان استيعابك ضعيف.

من قال نظن انها وجدت فقط للمتعة اعلم انها للتكاثر ايضا
ولو كان الهدف منها الحمل والولادة دون المتعة لما كانت هناك شهوة
حسنا ما فائدة وجود كلا الجنسين في الجنة وهل سنقوم أيضا بالعبادة إلى أبد الابدين في رأي دينكم وهل ستتغير الحياة من حياة عبادة إلى حياة عبادة أزلية انك تضحكني بمثاليتك وتمثيلك وتقول نحن نمثل انت تمثل الورع والتقى

هل تعتقد أن ردي ودفاعي عن رأيي هو استفزاز وهل تنعتني بالغباء وتقول انتم تشتمون
اعجب والله على ما تقول فأنت صاحب وجهين ،، ألا يحق لي ان ادافع عن أخي بالحق ولا تريدني اتدخل
ما هذا ؟؟؟؟؟ هل انرفزك حين استخدم حقي بالرد

THE GALILEAN
16-03-2008, 11:17 AM
خلق حواء كان لتكاثر البشرية فقط ؟ هل أنت متأكد هل حواء خلقت فقط للتكاثر هل هذا قدر حواء عندكم ..


واضح انك انسان جاي تتسلى وتكابر وتعاند, يا صديق لا تملكون الا لغة الجدال الغبي
لا منطق في عقيدتك, برأيك خلقت لماذا يا شطور ؟
للتكاثرة والمتعة ايضا, ولكن هذا ينتهي على الارض.
ما ناقشت جاهلا الا وغلبني



ليست تمثيل العفاف في الدنيا فهي كبت الشهوة والسيطرة على النفس من أجل إرضاء رب العباد وإن كنت أمثل هذا فأعتقد أن الله يعلم ما بداخلي والمكافأة من جنس العمل أي ما حرمت منه في الدنيا أعطى بأفضل منه في الآخرة في الجنة ،،


بصراحة شيئ غريب ان تكون انسانا عفيفا من اجل ان تصبح انسان شهوانيا لابعد الحدود, هذا تناقض, ويدل على تمثيل في الحياة الدنيا وعدم قناعة في العفاف.



وقد تم توصيف حور العين بالوصف الجميل وليس الشهواني ،، ولا تتطاول بالرد فأي احترام للرأي هذا وكيف يكون وعندك الشتم وسب الاديان

لا تلقي مواعظ عن احترام الاديان فانتم اول من وصف القيامة بالقمامة فمفضل لك ان تصمت وانتم من يكفر الناس من على مآذنكم.




لماذا تحافظ على المسجد أكثر من جنة الرحمن ؟ هههههههههه حسنا اعطيك اجابة واعتقد انها شافية ولو انت من النوع اللي يحب يلف ويدور
عزيزي محافظتي على المسجد هذا واجب علي لانه مكان صلاتي ويجب أن يكون طاهرا


اها والحجنة مش لازم تكون طاهرة ؟
جنة الرحمن لازم تكون نجاسة ونكح وقذارة.
عقيدتكم فاسدة ايها الزميل.



وبالنسبة للجنة فلا اعتقد بأني سأقوم بتمثيل فلم سكسي (كما تصوره لتصل به إلى هذا الحد) وبينما ما اقوم به هو جزاء من رب العباد ولا يوجد ما يلغي طهارة الجنة بذلك حيث لا يحدث الجماع كما يتصوره دماغك لان الظاهر ان استيعابك ضعيف.

الم تقرأ شيئ من الموضوع ايها الجاهل ؟
انظر كتبك وشوف الذكور التي لا تمل ولا تميل والفروح التي لا تحفى.
واضح فانتم امة جاهلة لا نتوقع منها الا الالتفاف حول الكلام والقفز عنه فلا شيئ تستطيع ان تقدموه الا المظاهرات والتخلف والهمجية.




حسنا ما فائدة وجود كلا الجنسين في الجنة وهل سنقوم أيضا بالعبادة إلى أبد الابدين في رأي دينكم وهل ستتغير الحياة من حياة عبادة إلى حياة عبادة أزلية انك تضحكني بمثاليتك وتمثيلك وتقول نحن نمثل انت تمثل الورع والتقى

هل تعتقد أن ردي ودفاعي عن رأيي هو استفزاز وهل تنعتني بالغباء وتقول انتم تشتمون


مجددا اقول لك لا تلقي مواعظ عن الادب فانتم آخر امة تتكلم عن الادب, شوف كتبك القذرة النجسة عندها القي عظات عن الاخلاق والادب, يا صاحب دين الذكور التي لا تمل ولا تميل والفروج التي لا تحفى.



اعجب والله على ما تقول فأنت صاحب وجهين ،، ألا يحق لي ان ادافع عن أخي بالحق ولا تريدني اتدخل
ما هذا ؟؟؟؟؟ هل انرفزك حين استخدم حقي بالرد





لا يوجد لديك شيئ اسمه حق, اولا حق ان تقرأ الموضوع عندها ترد, ولا ترد قبل القراءة كالانسان البدائي الجاهل.

مسلم معتدل
16-03-2008, 11:37 AM
نحن نصف القيامة بالقمامة أيها المتجهل
نحن أزكى من أن نوصف بأطهر الاوصاف وأحق وأولى بها

نحن شهوانيين ،، اليس بأمكان أي زاني أو زانية عندكم أو مرتكب آثام أن يذهب إلى الكنسية ليجلس إلى صندوق الغفران(ههههههههههه) والذي يجلس خلفه قس ليمحو لك كل ذنوبك عند اعترافك بها. هل هذا هو دينكم (إيمانكم) اعملوا الذنوب وكفروا عنها كل يوم هههههههههه

مسلم معتدل
16-03-2008, 11:41 AM
أنا قرات موضوعك السخيف جيداً ،، هل تعلم هناك مشكلة أن منتداك لا يوجد غيرك وغير تابعك (نائب المشرف) للرد ،، لماذا هل باقي أعضائك المسيحيين لا يعرفون كيف يردوا فليناقشني واحد من أعضائك الأذكياء ولنرى قدر معلوماتهم عن دينهم عفواً (إيمانهم) طبعاً صفر لا يعرفون سوا الترانيم والغناء بالكنسية.

أيها الجاهل الغبي لو كنت فعلاً تود الحوار البناء فلتذهب إلى أي موقع يخص الحوار فلا أجد هنا احد سواك وصديقك الغبي الذي ينتظرك لمساعدته وتنجده بالرد لانه يعلم انك شيطان بهيأة إنسان وتملك من الاوصاف والاهانات ما قد لا يملكها هو ولا يعلم كيف يستخدمها

THE GALILEAN
16-03-2008, 12:10 PM
ها قد ظهرت الذئاب المتنكرة كحملان وديعة, وظهرت اخلاق المسلم النجسة والقذرة على العام والكل يرى انك لست على خلق لان دينك نفسه ليس على خلق بل هو دين نجس وقذر كله جنس ونكاح ولمم وبغاء ورضاعة الكبير وذكور لا تمل ولا تميل وفروج لا تحفى وحوريات ونكاح 100 عذراء في اليوم وكلام نجس مثل نيك ونياكة وزب وزبر وكلام نجس وسافل, وما انت الا عينة من الاخلاق المحمدية التي تربيت عليها.

andrew
16-03-2008, 06:58 PM
شكرا على الموضوع يا اخي والرب يباركك-بالنسبة للاخ الي بيقول هذه من نعييم الجنة اسالك سؤال ان الله تبارك وتعالى عما تقول هل يسمح بمحضره القدوس بهذه الدعارة حاشا لله وهو الذي منع وحرم هذه الرذائل على الارض التي تحتوي على الخطية وهل يحللها بالسماء الطاهرة المقدسة الخالية من الاثم كيف تفكرون محمد خدع عرب الجاهلية قبل 1400 سنة هل عقولكم مازالت كهؤلاء عجيب ادعو الرب ان ينير هذه العقول التي ترضى بخداع نفسها!وشكرا

فريدوم
26-03-2008, 10:43 PM
يا عزيزي
كم مرة قلنا ان المتع الحسية هي ادنى المتع وهي تعطى للحيوانات ايضا
كم مرة سنقول المتع الروحية هي الاسمى
ليس الجنس والاكل هي المتع العليا فهي متعة الحيوانات ايضا
اما متع الروح فلا تنتهي وهي من ارقى صفات الانسان

مسلم معتدل
26-03-2008, 10:52 PM
يا عزيزي
كم مرة قلنا ان المتع الحسية هي ادنى المتع وهي تعطى للحيوانات ايضا
كم مرة سنقول المتع الروحية هي الاسمى
ليس الجنس والاكل هي المتع العليا فهي متعة الحيوانات ايضا
اما متع الروح فلا تنتهي وهي من ارقى صفات الانسان

عفوا
ألا يمكن ترك موضوعي لكي يحكم عليها القراء ،، ام الحكم لك انت فقط ، كما انني لم اتهجم اذكرلي كلمة واحدة تهجمت

بها ،، الم ينعتني المشرف بكل رد بالغبي والجاهل

فريدوم
26-03-2008, 10:59 PM
فلا أجد هنا احد سواك وصديقك الغبي الذي ينتظرك لمساعدته
اخي العزيز
وماذا تسمي هذا؟؟؟!!!!

THE GALILEAN
26-03-2008, 11:04 PM
لا يعرف المسلم كيف يرد بالدليل والبرهان وما كان منه الا العتاب والتذمر والشتم, سنة عن الرسول العربي الذي يلعن الناس.
تعلم الادب تم توقيفك 5 ايام

FREE CHRISTIAN VOICE
19-04-2008, 06:40 PM
ما هذا الدين الغريب؟

Tareek Al Haqe
19-04-2008, 06:46 PM
شكرا على الموضوع

esambraveheart
19-04-2008, 09:08 PM
أنا قرات موضوعك السخيف جيداً ،، هل تعلم هناك مشكلة أن منتداك لا يوجد غيرك وغير تابعك (نائب المشرف) للرد ،، لماذا هل باقي أعضائك المسيحيين لا يعرفون كيف يردوا فليناقشني واحد من أعضائك الأذكياء ولنرى قدر معلوماتهم عن دينهم عفواً (إيمانهم) طبعاً صفر لا يعرفون سوا الترانيم والغناء بالكنسية.

أيها الجاهل الغبي لو كنت فعلاً تود الحوار البناء فلتذهب إلى أي موقع يخص الحوار فلا أجد هنا احد سواك وصديقك الغبي الذي ينتظرك لمساعدته وتنجده بالرد لانه يعلم انك شيطان بهيأة إنسان وتملك من الاوصاف والاهانات ما قد لا يملكها هو ولا يعلم كيف يستخدمها
هكذا تعودنا من المسلم دائما ...قلة الادب
هل تظن يا مسلم انه ليست لدينا السنه للرد عليك تجعلك تتصبب عرقا و انت جالس امام جهازك ؟؟؟
عموما ..اري انك تحاول تشتيت و تمييع الموضوع بردودك الخارجه و لهذا..و علي الرغم من انه بامكاني ان ارد عليك ردا يجعل منك عميلا دائما عند طبيب القلب و الاطباء النفسيين...الا انني لن اعطيك فرصة للخروج عن الموضوع

و اسالك ايها المسلم "المعتزل"...الم تتعب نفسك في قراءة الموضوع حتى ترد ردودا "صبيانيه عاجزه" كتلك التي تتحفنا بها الان؟؟؟؟

هل تظن ان محضر الله المقدس الطاهر سيكون فيه نكاح ؟؟؟؟؟

هل تصدق ان الله سيقف "كالقواد" الذي يجلب العذارى لاهل الجنه لينكحوهن امامه و في محضره؟؟؟؟

هل فاتك اننا بعد ان نقوم من بين الاموات يوم القيامه ستنعدم كل شهوة حسيه و جسديه فينا فيكون من سيدخلون النعيم الابدي "كملائكة الله" لا ياكلون و لا يشربون و لا يشتهون شيئا مما نشتهيه علي الارض الا البقاء في حضرة الله؟؟؟

و ان كان من سيدخلون النعيم الابدي سيكونون "كملائكة الله" ...افهل تظن ان ملائكة الله تشتهي ان تاكل تفاحة مثلا او تشتهي ان تنكح امراه ؟؟؟؟؟

مشكلة المسلم تكمن في انه يصدق انه سياخذ جسده الترابي الفاني معه يوم القيامه ليقف به امام الله ...

ايها المسلم ...من سيقوم ليس الجسد الترابي الفاني فقد افناه الموت و عاد الي التراب و لن يعود ابدا بعد الموت و الا لما كان الله سمح لهذا الجسد بان يتحلل و يتعفن و ياكله الدود عندما يموت الانسان و لو كان نبيا...
و الا لكان الله قد حفظ اجساد انبيائه و ابراره بعد الموت فلا ترى لا دود و لا تعفن و لاتتحلل بل تبقي كما هي الي الابد حتي بعد الموت
..و لكن واضح ان الله قد حكم علي هذا الجسد ان يفني بعد الموت و ان تفني معه كل شهواته.....لتتبقي في الانسان الروح و لاشئ غير الروح التي ستقف امام الله ليحاسبها.. فيلبسها "جسدا نورانيا كاجساد الملائكه ليس فيها شئ من غرائز البشر النجسه كاشتهاء الجنس او الاكل او الشرب او الاخراج" ان كانت هذه الارواح ستدخل الي نعيم الله...او يرسلها لتلقي في جهنم ان كانت هذه الارواح قد فعلت ما يغضب الله في حياتها علي الارض

فافق ايها المسلم من خزعبلات محمد قبل ان تموت فيدينك الله كما سيدين هذا الفاجر الفاسق الذي صور لاتباعه ان الله في علاه "سيكون هو القواد الذي يجلب العذارى للمسلم لينكحهن امامه و في جنته و في محضره بعد ان يملا له بطنه حمام و دجاج مشوي و خمر"

"..فالجنه ليست ملهي ليلي او بيت دعاره كما صورها لكم محمد"

esambraveheart
22-04-2008, 09:18 AM
حقا لقد نجح محمد في غسل عقول عرب الجزيره البلهاء الجهال الماجنين الفاسقين فاغراهم بجنة الدعاره تلك ليتبعوه
و هاليوم احفادهم اعمي منهم و اشد فسقا لانهم لم يعودوا اغبياء او جهال كما كان اجدادهم
بل لقد صدقوا هذه الخزعبلات عن يقين و عن علم بكذبها و استحالتها و ليس هذا فقط بل ايضا يريدون ارغام الاخرين علي تصديق تخريف نبيهم بكل وسيله

الى الامام يا جيش السلام
22-04-2008, 04:45 PM
اولا نشكركم على هذا الموضوع المهم والواضح كل الوضوح وبينا فيها ماهي جنة الاسلام لتي يتفاخر بيها اخونا المسلم كئنها (بيت للدعارة) وحاشا قدسية الرب من هذه التسمية , وسؤالي هو الى الاخ المسلم كل هذه البراهين والدلائل على وصف جنة الاسلام هل يقبل ان تكون اخته او امه او اي قريبة له حورية لي احد الرجال ويستمتع بيها امام حظرة الرب , ام انه لم يفكر بهذا الموضوع , انصحك يا اخي وصديقي المسلم ان تقرا الكتاب المقدس لان الرب يريد ان تعيش معه بل روح ليس بل جسد كما يدعيه الفكر الاسلامي , جرب مرة واحدة في حياتك ان تعيش مع الرب بل روح , لان في النهاية ارواحنا ستكون مع الرب وليست اجسادنا التي ستذهب الى التراب . وكما ريئنا من اخوتنا الذينا يردون على الموضوع فكل كلامهم فلسفي ومن اجتهاداته هو وبدون اي براهين ولا دلائل وفي النهاية شتم وسب والتهرب من الموضوع , واقول له كل هذا لن ينفعك يا اخي المسلم لان الحقيقة قد اتضحت وانكشف القناع الاسلامي الذي كانا يتفاخر بنفسه انه هو الحق , خلاصة المداخلة شكرا لي اصحاب المنتدى على ايمانهم وشجاعتهم في طرح هذه المواضيع والرب يبارككم ويحفظكم , والى الامام يا جيش السلام

رحمة للعالمين
22-04-2008, 06:27 PM
اولا نشكركم على هذا الموضوع المهم والواضح كل الوضوح وبينا فيها ماهي جنة الاسلام لتي يتفاخر بيها اخونا المسلم كئنها (بيت للدعارة) وحاشا قدسية الرب من هذه التسمية , وسؤالي هو الى الاخ المسلم كل هذه البراهين والدلائل على وصف جنة الاسلام هل يقبل ان تكون اخته او امه او اي قريبة له حورية لي احد الرجال ويستمتع بيها امام حظرة الرب , ام انه لم يفكر بهذا الموضوع , انصحك يا اخي وصديقي المسلم ان تقرا الكتاب المقدس لان الرب يريد ان تعيش معه بل روح ليس بل جسد كما يدعيه الفكر الاسلامي , جرب مرة واحدة في حياتك ان تعيش مع الرب بل روح , لان في النهاية ارواحنا ستكون مع الرب وليست اجسادنا التي ستذهب الى التراب . وكما ريئنا من اخوتنا الذينا يردون على الموضوع فكل كلامهم فلسفي ومن اجتهاداته هو وبدون اي براهين ولا دلائل وفي النهاية شتم وسب والتهرب من الموضوع , واقول له كل هذا لن ينفعك يا اخي المسلم لان الحقيقة قد اتضحت وانكشف القناع الاسلامي الذي كانا يتفاخر بنفسه انه هو الحق , خلاصة المداخلة شكرا لي اصحاب المنتدى على ايمانهم وشجاعتهم في طرح هذه المواضيع والرب يبارككم ويحفظكم , والى الامام يا جيش السلام
اشكرك يا اخي على اسلوبك المهذب في الكلام والذي ينم على مدي اخلاقك الكريمة.......
اما بخصوص هذا الموضوع فلقد تكلمنا فيه كثيرا حتي مللنا من جثرة الجدال فيه ...يا أخي الحور العين ليسن هم نساء الدنيا ولكن هم خلق من عند الله سبحانه وتعالى خلقهم في الجنة لاهل الجنة اما نساء الدنيا فسوف يكونوا ملكات على الحور العين وكل زوجة في الدنيا لها زوجها ....مش متلغبطين زي ما حضرتك ما بتقول...بعدين ايه العيب في الشهوة الجنسية عندما تكون في الحلال هو من الذي خلق هذه الشهوة ..اوعة تقولى الشيطان !! انما الذى يغريك على استغلالها بغير حق وخلاف ما شرع الله هو الشيطان مثل السكينة انت ممكن تقطع بيها تفاح ولكن الشيطان يقولك اقتل بيها واحد بالعقل يكون العيب في الكينة ولا فكرة القتل يا رب اكون اوضحت ...ومرة اخرى اشكرك يا أخي على اسلوبك الجميل في الرد

THE GALILEAN
22-04-2008, 07:14 PM
بعدين ايه العيب في الشهوة الجنسية عندما تكون في الحلال هو من الذي خلق هذه الشهوة

عن اي حلال تتحدث ؟
مش مكسوف من نفسك وانت تقول حلال ؟
الا تشبعون من شهوات الدنيا وتريدون شهوات في الجنة ايضا ؟
رسولك كان مهووس جنس يا زميل وعليك ان تفهم هذا
ثم اي حلال هذا في نكاح مائة عذراء في اليوم الواحد ؟
ما حاجة الرجل الواحد ليضاجع مائة عذراء في اليوم ؟
ثم لماذا ما لا تقبله في المسجد تقبله في جنة الله ؟
هل المسجد اطهر من جنة الله ؟


يا رب اكون اوضحت

لم توضح شيئ ولكن اوضحت انك مثل غيرك لا تستحي بهذه الجنة التي كلها دعارة.

THE GALILEAN
22-04-2008, 07:20 PM
7951 - سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم هل يمس أهل الجنة أزواجهم قال فقال نعمبذكر لا يمل وفرج لا يحفى وشهوة لا تنقطع
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: إسناده يصلح للاستشهاد به - المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 7/1061

ما رأيك بهذه الاخلاق في هذا الوصف الجنسي السافل ؟ واين الله في هذه الجنة ؟ وما هي وظيفته ؟
اه نعم ساقول لك ما هي وظيفته

وظيفته هي
القرطبي:

وقال المسيب بن شريك : قال النبي صلى الله عليه وسلم في قوله " إنا أنشأناهن إنشاء " الآية قال : ( هن عجائز الدنيا أنشأهن الله خلقا جديدا كلما أتاهن أزواجهن وجدوهن أبكارا ) فلما سمعت عائشة ذلك قالت : واوجعاه ! فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم : ( ليس هناك وجع ) .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KORTOBY&nType=1&nSora=56&nAya=36

الهك يا اخي المسلم وظيفته رفيعة في جنته فهو مشغول بسد غشاء البكارة للنساء مباشرة بعد عملية المضاجعة.

شيئ مخجل حقا.

esambraveheart
22-04-2008, 08:58 PM
وقال المسيب بن شريك : قال النبي صلى الله عليه وسلم في قوله " إنا أنشأناهن إنشاء " الآية قال : ( هن عجائز الدنيا أنشأهن الله خلقا جديدا كلما أتاهن أزواجهن وجدوهن أبكارا ) فلما سمعت عائشة ذلك قالت : واوجعاه ! فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم : ( ليس هناك وجع ) .

:c008::c008::c008::c008::c008::c008::c008::c008:

اذا كانت هذه السافله الساقطه الفاجره التي لا تستحي هي من يدعونها "امهم" و "ام المؤمنين"..فكيف نتوقع ان تكون شاكلة "هؤلاء المؤمنين ابنائها"..و ماذا نتوقع ان يكون منتهي النعيم في نظرهم سوى مكان ليس فيه الا الدعاره و الخمر و اللواط؟؟؟؟...و من شابه اباه فما ظلم

esambraveheart
22-04-2008, 09:11 PM
عن اي حلال تتحدث ؟
مش مكسوف من نفسك وانت تقول حلال ؟
الا تشبعون من شهوات الدنيا وتريدون شهوات في الجنة ايضا ؟
رسولك كان مهووس جنس يا زميل وعليك ان تفهم هذا
ثم اي حلال هذا في نكاح مائة عذراء في اليوم الواحد ؟
ما حاجة الرجل الواحد ليضاجع مائة عذراء في اليوم ؟
ثم لماذا ما لا تقبله في المسجد تقبله في جنة الله ؟
هل المسجد اطهر من جنة الله ؟


.

شكرا اخي الجليلي ..اللي يبارك ايدك...فقد اثرت نقطة هامه جدا و في الصميم


فبما ان الارض بكل ما فيها و كل من عليها لا يمكن ان تكون ابدا اطهر من السماء و من جنة الله
..فلماذا لا يصحب الرجل المسلم زوجته الي المسجد ليجامعها "في الحلال" امام و في حضرة اله القران
...و لماذا لا تنشئ وزارة الاوقاف غرف خاصه بالمساجد خصيصا لهذا الغرض حتي توفر لكل زوج الخصوصيه المطلوبه مع زوجته ليمارس معها حقه الشرعي الذي هو ليس عيبا و لا حراما في نظر الله و لا يعتبر نجاسه بل عفه و طهاره للزوجين...فان كان الله (حاشاه) يرضي بهذا في جنته فلابد انه سيرضي به علي الارض خاصة و انه يتم في البيوت-المساجد- التي من المفترض انها بيوته و انها مقدسه طاهره...و خاصة ايضا و ان الفعل المطلوب عمله ليس عيبا و لا حراما ؟؟؟؟

esambraveheart
22-04-2008, 09:21 PM
و ان كانت الجنه تحت اقدام الامهات كما يقول المسلمون
فكيف تكون جنة الله بكل قداستها و طهارتها "تحت اقدام بشر" ليدوسها باقدامه؟؟؟

الى الامام يا جيش السلام
23-04-2008, 12:34 PM
اشكرك يا اخي على اسلوبك المهذب في الكلام والذي ينم على مدي اخلاقك الكريمة.......اما بخصوص هذا الموضوع فلقد تكلمنا فيه كثيرا حتي مللنا من جثرة الجدال فيه ...يا أخي الحور العين ليسن هم نساء الدنيا ولكن هم خلق من عند الله سبحانه وتعالى خلقهم في الجنة لاهل الجنة اما نساء الدنيا فسوف يكونوا ملكات على الحور العين وكل زوجة في الدنيا لها زوجها ....مش متلغبطين زي ما حضرتك ما بتقول...بعدين ايه العيب في الشهوة الجنسية عندما تكون في الحلال هو من الذي خلق هذه الشهوة ..اوعة تقولى الشيطان !! انما الذى يغريك على استغلالها بغير حق وخلاف ما شرع الله هو الشيطان مثل السكينة انت ممكن تقطع بيها تفاح ولكن الشيطان يقولك اقتل بيها واحد بالعقل يكون العيب في الكينة ولا فكرة القتل يا رب اكون اوضحت ...ومرة اخرى اشكرك يا أخي على اسلوبك الجميل في الرد ,,,,,


يا اخي انت تعترف بان جنة الاسلام هي هكذا وتقول ان نسائكم سيكونون مع رجالهم في الجنة وتقول ان الرجال هم الذينا سيكونون مع الحوريات في الجنة ويستمتعون بهم امام حظرة الرب ولاكن لماذا الهك اعطى الحق للرجال فقط ونسى النساء ان ياتي لهم حور العين هل ايلهك مختص للرجال فقط اي حقوق التي تزعمون ان الهك اعطها لكم ولم يعطيها للنساء ما هذا التناقظ في الكلام , هل ايلاهك يناقظ كلامه بين كل فترة واخرى , يا اخي المسلم وكيف تقول عن الشهوة الجنسية هو حلال اي حلال هذا واللة حرمها لك في الارض وكيف تمارس الجنس في الجنة بل روح هل فكرة بي هذا فكر يا اخي ولاتجدلني بل عواطف اترك العواطف جانبا وفكر , صدقني خلاصك ستجدة بيسوع المسيح وبكلمته الحية والتي هي الكتاب المقدس ,,, والرب يبارككم

الى الامام يا جيش السلام
23-04-2008, 12:50 PM
للتوضيح فقط @ قمت بل رد من دون ان اقتبس الموضوع فقط اخذة الكلام الذي كنت اوريد ان ارد علية بواسطة copy وقمت بل رد علية في الاسفل وشكرا لكم ,,, الرب يبارككم

فريدوم
23-04-2008, 12:54 PM
للتوضيح فقط @ قمت بل رد من دون ان اقتبس الموضوع فقط اخذة الكلام الذي كنت اوريد ان ارد علية بواسطة copy وقمت بل رد علية في الاسفل وشكرا لكم ,,, الرب يبارككم
اخي العزيز
منور المنتدى
يمكنك استخدام الاقتباس او كوبي
المهم ان تصل فكرتك
باركك الرب يسوع

THE GALILEAN
23-04-2008, 01:10 PM
للتوضيح فقط @ قمت بل رد من دون ان اقتبس الموضوع فقط اخذة الكلام الذي كنت اوريد ان ارد علية بواسطة copy وقمت بل رد علية في الاسفل وشكرا لكم ,,, الرب يبارككم
تم تصحيح المشاركة

الى الامام يا جيش السلام
23-04-2008, 01:17 PM
شكرا يا اخي فريدوم على التوضيح , وبل تاكيد فنحن نرسل فكرتنا لللاخوان المسلمين وبكل وضوح فقط يجب ان يفكر لان اللة اعطانا العقل وهي نعمة كبيرة لنا لي نميز بيها ونفكر ,,, الرب يبارككم

esambraveheart
28-04-2008, 10:01 AM
7951 - سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم هل يمس أهل الجنة أزواجهم قال فقال نعمبذكر لا يمل وفرج لا يحفى وشهوة لا تنقطع
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: إسناده يصلح للاستشهاد به - المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 7/1061

ما رأيك بهذه الاخلاق في هذا الوصف الجنسي السافل ؟ واين الله في هذه الجنة ؟ وما هي وظيفته ؟
اه نعم ساقول لك ما هي وظيفته

وظيفته هي
القرطبي:

وقال المسيب بن شريك : قال النبي صلى الله عليه وسلم في قوله " إنا أنشأناهن إنشاء " الآية قال : ( هن عجائز الدنيا أنشأهن الله خلقا جديدا كلما أتاهن أزواجهن وجدوهن أبكارا ) فلما سمعت عائشة ذلك قالت : واوجعاه ! فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم : ( ليس هناك وجع ) .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KORTOBY&nType=1&nSora=56&nAya=36

الهك يا اخي المسلم وظيفته رفيعة في جنته فهو مشغول بسد غشاء البكارة للنساء مباشرة بعد عملية المضاجعة.

شيئ مخجل حقا.
اذا كانت هذه السافله الساقطه الفاجره التي لا تستحي هي من يدعونها "امهم" و "ام المؤمنين"..فكيف نتوقع ان تكون شاكلة "هؤلاء المؤمنين ابنائها"..و ماذا نتوقع ان يكون منتهي النعيم في نظرهم سوى مكان ليس فيه الا الدعاره و الخمر و اللواط؟؟؟؟...و من شابه اباه فما ظلم

:c008::c008::c008::c008::c008:

الى الامام يا جيش السلام
29-04-2008, 10:53 AM
سلام المسيح معكم ,, لم نجد احدى يجيب على هذا الموضوع منذ مدة اين هم علماء الاسلام الافاضل لماذا لا يفسرونا ما هذه الاشياء الموجودة في الجنة والتي خدعهم زعيم الاسلام محمد ,,, صدقوني يا اخوان ان هذه الاشياء لا يعرفها كثير من المسلمين وعندما اتكلم معهم عنها يقولون لي لا تكفر نحن ليس لدينا هذه الاشياء في الدين وفي النهاية يهرب ولا يجيب عليها , لو كانت الحرية موجودة في البلاد العربية لكانو سمحو لنا ان نتكلم عن هذه الاشياء ونبشر باسم المسيح ,, ومع كل الاسف يقولون انهم الحق في العالم ,, ولا تتوقفو يا اخوان فل نعمل كل يوم لكشف هذا القناع المزيف الذي يسمى ( اسلام ), وباسم يسوع المسيح لان يعلو حقا على حق ,, والرب يبارككم

سرياني
07-05-2008, 05:35 PM
يا احمد ديدات او المكنى بذاك الشرير احمد ديدات اقول: ان جنتكم هي شهوة الجسد اي جنة شيطانية اي كرخانة كبيرة يتمتع فيها الرجال فقط.... جنة ذكورية صرفة لا مكان للمراءة فيها سوى ارضاء الرجال ,,,,, هنيالكن يا مسلمون ......

THE GALILEAN
10-05-2008, 12:41 PM
وماذا ستفعل المرأة المسلمة في هذه الجنة ؟

مسلمة شرقية
16-05-2008, 04:58 PM
والله حرام عليك استحي

شو ها الكلالم والخربطة

ووين دليلك

يا ربي

ما تستحون


المراءة ما حصلت تكريم ولا بيكون لها تكريم إلا بالإسلام وكانت قبل الإسلام أمة تباع وتشترى . وانتم باوعو المراءة في الدول الغريبة كيف حالها

واللهي القرآن كلام الله ما مسه تحريف ولا تغيير لكن التحريف صاب قلوبكم انتم


استغفر الله العظيم

THE GALILEAN
16-05-2008, 06:20 PM
والله حرام عليك استحي

بل ليستحي من كتب كتبك ولست انا القارئ البسيط.




شو ها الكلالم والخربطة


كلام كتبك



ووين دليلك


http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/dontknow.gif كل هالادلة وتقولين لي "اين دليلك" ؟
واضح انك كباقي اخوتك المسلمين لا يفقهون شيئا يدخلون ولا يقرأون ولا اي مصدر مكتوب ويردون ويطلبون الدليل, اظن الدليل موجود منذ اول دخولك للموضوع, الرب يرحم الناس من جهلها.



يا ربي

ما تستحون


بل ليستحي من كتب كتبك ولست انا القارئ البسيط.


المراءة ما حصلت تكريم ولا بيكون لها تكريم إلا بالإسلام

الاسلام والمرأة
http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=917 (http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=917)

اقرأي وانظري نفسك كيف حقر الاسلام من شأن المرأة.



وكانت قبل الإسلام أمة تباع وتشترى

حتى بعد الاسلام بقي الرق والاماء

هل انهى الاسلام ورسوله تجارة العبيد والجواري وحررهم ؟
http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=2079 (http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=2079)



وانتم باوعو المراءة في الدول الغريبة كيف حالها


ليس لنا علاقة بمجتمعات فهي ليست دليل كتابي.




واللهي القرآن كلام الله ما مسه تحريف ولا تغيير لكن التحريف صاب قلوبكم انتم


استغفر الله العظيم


القرآن بين الحفظ والتحريف
http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=181 (http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=181)

ما دمت تدعين ان القرآن غير محرف وتقولينها بقوة, تفضلي ادخلي الموضوع واثبتي لنا ان كتابك غير محرف.

الى الامام يا جيش السلام
17-05-2008, 08:33 PM
يا مسلمة شرقية لديك الحق ان تتفاجئي بان هذا هو الموجود في تعاليم الاسلام والقران وان علمائكم يضعون الستار علية خوفا من اظهار الحقيقة التي تصدم كل مسلم , لكن نحن الان في قرن الواحد العشرين لا يوجد اي مانع من اظهار الحقيقة لا الاسلام ولا غيره يستطيع من امناع ظهور الحق ... وفكري يا اخت وقرأي وستكتشفبن اكثر من هذا ,, الرب يبارككم

zizo
28-05-2008, 08:48 PM
يا مسلمة شرقية لديك الحق ان تتفاجئي بان هذا هو الموجود في تعاليم الاسلام والقران وان علمائكم يضعون الستار علية خوفا من اظهار الحقيقة التي تصدم كل مسلم , لكن نحن الان في قرن الواحد العشرين لا يوجد اي مانع من اظهار الحقيقة لا الاسلام ولا غيره يستطيع من امناع ظهور الحق ... وفكري يا اخت وقرأي وستكتشفبن اكثر من هذا ,, الرب يبارككم

أن أهل الشبهة يقعون في خطأٍ فادح جدا دون أن يشعر الناس به..وهذا الخطأ هو أنهم يبنون أفكار وتصورات غير مقبولة عن متاع الآخرة بناء على مفاهيمهم الدنيوية؛ لذلك يجدون تصوراتهم منفرة عن الجنة..وهذا يعد خطأً فادحا لأن نصوص كل من القرآن والسنة تشير إلى حدوث تغيرات جذرية في جسم الإنسان ونفسيته في الآخرة تخالف تماما القوانين الدنيوية التي يقيس عليها هؤلاء ؛مما يجعل فكرة قياس المتاع في الآخرة بالمتاع الدنيوي مغالطة كبيرة..وإذا لم تتضح الصورة بعد، اقرأ الملاحظات التالية (كما أن النقاط التالية تعد أدلة على هذه التغيرات السالف ذكرها):
أهل الجنة يأكلون ويشربون...ولكن دونما تبول أو تغوط أو تعرق!!!
يقول تعالى : ((ونزعنا ما في صدورهم من غل إخوانا على سرر متقابلين )) (الحجر-آية 47)..مع أن الغل والشحناء والبغض كلها موجودة لأهل الدنيا!!!
قال رسول الله في وصف الجنة :( ولا خطر على قلب بشر ) !!!

فمن الملاحظات السابقة يتضح وجود تغيرات يجريها الله على جسم الإنسان فيأكل ولكن دون تبول وتغوط...وكذلك بالنسبة لنفسيته إذ ينزع الله منها الغل..ومن هنا يمكن الإجابة على من تشعر بالغيرة بأن تشاركها في زوجها 72 من الحور العين بأن الله ينزع ما في الصدور من كل ما قد يعكر الرضا بمتاع الجنة. بالمثل، فإنه قد يُعجِب أهل الجنة ما يشعر أهل الدنيا -في تصوراتهم- أنه غريب ومبالغ في أمره...ونتيجة لما سبق ، فإن كل التصورات غير مرضية يطرحها هؤلاء المشككون ..ببساطة..هي مخالفة للحقيقة؛ لأنها دنيوية من ناحية، ولأنها غير مُرضية من ناحية أخرى.

وبقي لنا هنا أن نقول : أنه بغض النظر عما نتصوره أو نظنه حول الجنة ومتاعها، فإن المحصلة النهائية أن كل واحد من أهل الجنة سيكون راضيا يستوي في ذلك الرضا الذكر والأنثى..والدليل : قال الله تعالى : ((يا أيتها النفس المطمئنة (27) ارجعي إلى ربك راضية مرضية(28) )) (الفجر) .وكثيرا ما قال الله في القرآن الكريم : ((..رضي الله عنهم ورضوا عنه..)).

ملاحظة هامة جدا : إنّ ما قلناه من أن النصوص التي تتعلق بالآخرة تخالف تصورات العقل أمر لا ينطبق على الدنيا بتاتا، فكل نصوص القرآن والسنة بشأن الدنيا توافق العقل وقريبة للقلب اكتشفه العلم أم جهله.(وقد تجلى ذلك بما تم اكتشافه من إعجاز علمي أذهل العلماء).

فريدوم
28-05-2008, 09:08 PM
اخي زيزو
تمهل قبل الرد
الجنس والمتعة الجنسية هل روحاني ام دنيوي؟؟؟!!!

THE GALILEAN
28-05-2008, 09:38 PM
أن أهل الشبهة يقعون في خطأٍ فادح جدا دون أن يشعر الناس به..وهذا الخطأ هو أنهم يبنون أفكار وتصورات غير مقبولة عن متاع الآخرة بناء على مفاهيمهم الدنيوية؛

من هم يا زميلي ؟ وضح كلامك.


لذلك يجدون تصوراتهم منفرة عن الجنة..وهذا يعد خطأً فادحا لأن نصوص كل من القرآن والسنة تشير إلى حدوث تغيرات جذرية في جسم الإنسان ونفسيته في الآخرة تخالف تماما القوانين الدنيوية التي يقيس عليها هؤلاء ؛مما يجعل فكرة قياس المتاع في الآخرة بالمتاع الدنيوي مغالطة كبيرة

لكان ماذا يوجد في الجنة ؟ اليس نكاح عذارى ومضاجعة ؟
فسر لنا يا زميل بدل الكلام الانشائي الذي اكل وشرب عليه الزمان.



وإذا لم تتضح الصورة بعد، اقرأ الملاحظات التالية (كما أن النقاط التالية تعد أدلة على هذه التغيرات السالف ذكرها):
أهل الجنة يأكلون ويشربون...ولكن دونما تبول أو تغوط أو تعرق!!!


لا يهمني هذا يا زميل, انا اتكلم عن نجاسة جنة الرحمن من نكاح 100 عذراء في اليوم وحوريات ويصف ثدييها ومضاجعة بذكر لا يمل ولا يميل وشهوة لا تنقطع وقلة ادب ووساخة في الالفاظ.
يبدو انك استكفيت بعنوان الموضوع.



يقول تعالى : ((ونزعنا ما في صدورهم من غل إخوانا على سرر متقابلين )) (الحجر-آية 47)..مع أن الغل والشحناء والبغض كلها موجودة لأهل الدنيا!!!
قال رسول الله في وصف الجنة :( ولا خطر على قلب بشر ) !!!


انا مالي ومال هذا الكلام ؟
هل تظن ان الزوار اولاد صغار حتى يهتموا لما تقول ؟ انت قفزت عن كل ما قيل من اول الموضوع وتأتي وهنا وتضع لنا فتاوي عن نعيم الجنة وانها روحية وليس دنيوية ؟ من سيصدقك ؟



فمن الملاحظات السابقة يتضح وجود تغيرات يجريها الله على جسم الإنسان فيأكل ولكن دون تبول وتغوط...

لا يهمني.


وكذلك بالنسبة لنفسيته إذ ينزع الله منها الغل..ومن هنا يمكن الإجابة على من تشعر بالغيرة بأن تشاركها في زوجها 72 من الحور العين بأن الله ينزع ما في الصدور من كل ما قد يعكر الرضا بمتاع الجنة

يا سلام ؟ وما الحاجة لان ينكح الرجل 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل ولا يميل وشهوة لا تنقطع ؟ هل هذه هي الروحانية وليس الدنيوية ؟


بالمثل، فإنه قد يُعجِب أهل الجنة ما يشعر أهل الدنيا -في تصوراتهم- أنه غريب ومبالغ في أمره...ونتيجة لما سبق ، فإن كل التصورات غير مرضية يطرحها هؤلاء المشككون ..ببساطة..هي مخالفة للحقيقة؛ لأنها دنيوية من ناحية، ولأنها غير مُرضية من ناحية أخرى.

http://smileys.sur-la-toile.com/repository/Grands_Smileys/emoticone-msn-regarde.gif
لا افهم ما الاهمية وما المعنى في ما تقوله.



وبقي لنا هنا أن نقول : أنه بغض النظر عما نتصوره أو نظنه حول الجنة ومتاعها، فإن المحصلة النهائية أن كل واحد من أهل الجنة سيكون راضيا يستوي في ذلك الرضا الذكر والأنثى..والدليل : قال الله تعالى : ((يا أيتها النفس المطمئنة (27) ارجعي إلى ربك راضية مرضية(28) )) (الفجر) .وكثيرا ما قال الله في القرآن الكريم : ((..رضي الله عنهم ورضوا عنه..)).


هل موضوعي عن رضى الانسان من الله ؟
ما علاقة مسألة الرضى بالوساخة في الكلام والوساخة في جنة الله ؟
الرجل له 72 حورية وينكح مئة عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل ولا يميل وشهوة لا تنقطع, هذا هو الموضوع, اما تأتي وتقول لي رضى ولا اعرف ماذا, هذا كله لا يجعل من هذه الجنة مقبولة اخلاقيا, والكلام الذي قيل عنها من نكاح العذراى وافتضاض العذارى فقط يظهر للقارئ مدى فساد هذه الجنة وقذراتها, ومدى فساد العقيدة الاسلامية, هذا للقارئ الذي لديه شيئ اسمه حياء.



ملاحظة هامة جدا : إنّ ما قلناه من أن النصوص التي تتعلق بالآخرة تخالف تصورات العقل أمر لا ينطبق على الدنيا بتاتا، فكل نصوص القرآن والسنة بشأن الدنيا توافق العقل وقريبة للقلب اكتشفه العلم أم جهله.(وقد تجلى ذلك بما تم اكتشافه من إعجاز علمي أذهل العلماء).


لا اعلم هل اصابك النعاس ؟ لم افهم كلمة من ما تقول.

والآن اين ردك على الموضوع ؟

http://smileys.sur-la-toile.com/repository/Messages/zero-sur-dix.gif

الى الامام يا جيش السلام
29-05-2008, 12:21 AM
أن أهل الشبهة يقعون في خطأٍ فادح جدا دون أن يشعر الناس به..وهذا الخطأ هو أنهم يبنون أفكار وتصورات غير مقبولة عن متاع الآخرة بناء على مفاهيمهم الدنيوية؛ لذلك يجدون تصوراتهم منفرة عن الجنة..وهذا يعد خطأً فادحا لأن نصوص كل من القرآن والسنة تشير إلى حدوث تغيرات جذرية في جسم الإنسان ونفسيته في الآخرة تخالف تماما القوانين الدنيوية التي يقيس عليها هؤلاء ؛مما يجعل فكرة قياس المتاع في الآخرة بالمتاع الدنيوي مغالطة كبيرة..وإذا لم تتضح الصورة بعد، اقرأ الملاحظات التالية (كما أن النقاط التالية تعد أدلة على هذه التغيرات السالف ذكرها):
أهل الجنة يأكلون ويشربون...ولكن دونما تبول أو تغوط أو تعرق!!!
يقول تعالى : ((ونزعنا ما في صدورهم من غل إخوانا على سرر متقابلين )) (الحجر-آية 47)..مع أن الغل والشحناء والبغض كلها موجودة لأهل الدنيا!!!
قال رسول الله في وصف الجنة :( ولا خطر على قلب بشر ) !!!

فمن الملاحظات السابقة يتضح وجود تغيرات يجريها الله على جسم الإنسان فيأكل ولكن دون تبول وتغوط...وكذلك بالنسبة لنفسيته إذ ينزع الله منها الغل..ومن هنا يمكن الإجابة على من تشعر بالغيرة بأن تشاركها في زوجها 72 من الحور العين بأن الله ينزع ما في الصدور من كل ما قد يعكر الرضا بمتاع الجنة. بالمثل، فإنه قد يُعجِب أهل الجنة ما يشعر أهل الدنيا -في تصوراتهم- أنه غريب ومبالغ في أمره...ونتيجة لما سبق ، فإن كل التصورات غير مرضية يطرحها هؤلاء المشككون ..ببساطة..هي مخالفة للحقيقة؛ لأنها دنيوية من ناحية، ولأنها غير مُرضية من ناحية أخرى.

وبقي لنا هنا أن نقول : أنه بغض النظر عما نتصوره أو نظنه حول الجنة ومتاعها، فإن المحصلة النهائية أن كل واحد من أهل الجنة سيكون راضيا يستوي في ذلك الرضا الذكر والأنثى..والدليل : قال الله تعالى : ((يا أيتها النفس المطمئنة (27) ارجعي إلى ربك راضية مرضية(28) )) (الفجر) .وكثيرا ما قال الله في القرآن الكريم : ((..رضي الله عنهم ورضوا عنه..)).

ملاحظة هامة جدا : إنّ ما قلناه من أن النصوص التي تتعلق بالآخرة تخالف تصورات العقل أمر لا ينطبق على الدنيا بتاتا، فكل نصوص القرآن والسنة بشأن الدنيا توافق العقل وقريبة للقلب اكتشفه العلم أم جهله.(وقد تجلى ذلك بما تم اكتشافه من إعجاز علمي أذهل العلماء).
هههههههههه فتاوي جديدة يفتيها هذا الاخ يحلل ويحرم على هواه ,, يا اخي انت خارج الموضوع او انك عاجز من الرد او انك لم تقرأه اساسا ,,,( بل عراقي) اخذ راحتك بل قراية الموضوع وبعدين تعال رد حبييب,,
الرب يبارككم

esambraveheart
01-06-2008, 08:06 AM
نداء عاجل لكل الزملاء المسلمين
اين انتم ؟؟؟...
ولماذا تهربون دائما بهذه الطريقه المخزيه عندما تستحكم عليكم الحلقات؟؟؟؟
هيا ..ارونا عضلاتكم في الرد بدلا من مهاتراتكم و الاعيبكم الصبيانيه و مواضيعكم التافهه التي تتعمدون اغراق ساحة المنتدي بها


:c008::c008::c008:

THE GALILEAN
01-07-2008, 09:32 PM
نداء عاجل للمسلمين, فعلا ولكن يبدو انهم يظهرون اخلاقهم فقط عندما يقرأون كتب الآخرين حيث تراهم ظهروا بصورة الانسان الحسآس من كل ما يرى من كلمات في الكتاب المقدس تشير الى جزء من اعضاء المرأة يصيح معترضا على هذا ويزعم ان هذا شيء سافل وجنسي, البعض منهم يزعم ان المرأة في الانجيل هي للمتعة والتدليك بسبب قيام امرأة بسكب الطيب على رأس المسيح, يضخمون الامور عندما تكون في كتب غيرهم مع انها عادية ولا تحوي اي امر خطير او جنسي او تشير من قريب او بعيد الى تحليل المعاصي او تحليل الزنى, بينما عندما نظهر لهم نجاسة عقيدتهم وقذارة كتبهم وشذوذ فكر رسولهم وقذارة جنة الاسلام, الرجل له 72 حورية وينكح مئة عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل ولا يميل وشهوة لا تنقطع, مهما كانت التبريات المحمدية, هذا كله لا يجعل من هذه الجنة مقبولة اخلاقيا, والكلام الذي قيل عنها من نكاح العذراى فقط يظهر للقارئ مدى فساد هذه العقيدة وقذارتها, هذا للقارئ الذي لديه شيئ اسمه حياء,
الا تشبعون من شهوات الدنيا وتريدون شهوات في الجنة ايضا ؟
ثم اي حلال هذا في نكاح مائة عذراء في اليوم الواحد ؟
ما حاجة الرجل الواحد ليضاجع مائة عذراء في اليوم ؟
ثم لماذا ما لا تقبلوه في المسجد تقبلوه في جنة الله ؟
هل المسجد اطهر من جنة الله ؟
اذا كانت الجنة بهذا الوصف السافل والعهر والذكور التي لا تمل ولا تميل والفروج التي لا تحفى وذكور مثل النخل وفروج مفتوحة تتسع لهذه الذكور واله شغال بسد غشاء البكارة مباشرة بعد المضاجعة والرجل ينكح 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل ولا يميل وفروج النساء لا تحفى وشهوة لا تنقطع.
السؤال هل يسمح هذا في المسجد ؟
وهل هذه المواصفات في العقيدة الاسلامية تعطي الحق لاتباعها ان يتكلموا عن الادب والاخلاق ؟

يصبح هناك حالة من التحول في عقولهم فبعد ان يظهروا حساسيتهم من الكلام البسيط في الكتاب المقدس ويحولوه الى اشارات جنسية مدعين العفة والطهارة يصرخون ويزعمون انه هذه الجنة النجسة والقذرة ما هي الا نعيم وأجر المؤمنين, المسلم منفصم الشخصية تماما, وغير طبيعي لان المفاهيم تتبدل معه بين النظر الى العالم وبين النظر لنفسه في المرآة,
فماذا نتوقع من اشخاص جعلتهم تعاليمهم غير طبيعيين ولا يفكرون بشكل طبيعي ؟
بشر قلبوا اللغة والمفاهيم.
فاصبح الحرام حلال, والوسخ نظيف, والنجس طاهر, والسفالة نعيم, والزنى أجر المؤمنين.

رحم الله بشرا تذكر ان له عقل وميز بين الصواب والخطأ الخير والشر.

فريدوم
17-07-2008, 12:36 PM
اخي مرة اخرى
هنا ليس قسم للمسيحيات
ناقش الموضوع نفسه
او هناك قسم للرد على الشبهات

THE GALILEAN
17-07-2008, 02:22 PM
المسلم لم يجد ما يقوله في الموضوع سوى الهروب للمسيحية, وكأن لديه نص يتكلم عن المضاجعة في الجنة

ولا هو ولا غيره يستطيع ان يقارن لان جنة المسيحية طهارة وروحانية اما جنة الاسلام خلاعة وعهر وجنس.http://smileys.sur-la-toile.com/repository/Rires/mdr1.gif

ليس الغريب
21-07-2008, 01:07 PM
المسلم لم يجد ما يقوله في الموضوع سوى الهروب للمسيحية, وكأن لديه نص يتكلم عن المضاجعة في الجنة

ولا هو ولا غيره يستطيع ان يقارن لان جنة المسيحية طهارة وروحانية اما جنة الاسلام خلاعة وعهر وجنس.http://smileys.sur-la-toile.com/repository/Rires/mdr1.gif


أما تكف عن الإستهزاء أتسمي النساء الطاهرات العفيفات نجاسة عجب لك الحمد الله على نعمة الإسلام إن مسلم أتى لينظر إلى إمرأة عارية تذكر الحور العين وإن كان متزوج يتذكر أن زوجته تصبح أحلى في الجنة نساء الدنيا المسلمات أحلى من الحور العين في الجنة وكذالك الرجل يصبح جميل وإن مسلم أراد أن يشرب الخمر تذكر أن من شرب خمر الدنيا يمنع له في الأخرة خمر الجنة لايسكر لذيذ الطعم في الجنة نرى وجه ربنا عز وجل ويحل علينا رضوان من الله فلايسخط علينا هذا وغيره من النعيم الكثير ولله الحمد والشكر كثير طيبا

اللهم إرزقنا جنة الفردوس الأعلى من الجنة

تذكر نصيحتي لك وعلم أنها من باب النصيحة فقط لا السخرية

إن أرد أن تتكلم عن العهر والجنس لاتنسى سفر نشيد الإنشاد

عجب لكم يانصارى جنتكم المزعومة لافيها حور عين ولافيها ملاعين رأت ولاأذن سمعة ولاخطر على قلب بشر إذن مافيها

وقسوستكم يحرمون نفسهم من لذة من ملذات الدنيا وهي الزواج فلا يتزوج فدنيا ولا الأخرة

جليلي كف عن الإستهزاء والله ماتضر إلانفسك

إن أصبت فمن الله عزوجل وإن أخطئت فمني ومن الشيطان الرجيم

فريدوم
21-07-2008, 01:19 PM
اخي
كررنا عدة مرات ان المتع الغريزية الحسية مثل الاكل والجنس هي ادنى انواع المتع ويتمتع بها الحيوان ايضا
اما المتع الروحية النقية فهي الفارق بيننا وبين الحيوانات
متعة الجنة هي متع روحية بيضاء نقية في المسيحية
اما في جنة الاسلام
فللغرائز الدنيا الحسية البهيمية النصيب الاوفر

ليس الغريب
22-07-2008, 12:45 PM
فريدوم اشرح لي جنتكم

وخذ وصف الجنة في الإسلام في قصيدة


لأبن القيم


يا خاطب الحور الحسان وطالبا ... لوصالهن بجنة الحيوان
أسرع وحث السير جهدك انما ... مسراك هذا ساعة لزمان
هي جنة طابت وطاب نعيمها ... فنعيمها باق وليس بفان
وبناؤها اللبنات من ذهب ... وأخرى فضة نوعان محتلفان
سكانها أهل القيام مع الصيام ... وطيب الكلمات والاحسان
للعبد فيها خيمة من لؤلؤ قد ... جوفت هي صنعة الرحمن
أنهارها في غير أخدود جرت ... سبحان ممسكها عن الفيضان
من تحتهم تجري كما شاءوا ... مفجرة وما للنهر من نقصان
ولقد أتى ذكر اللقاء لربنا ... الرحمن في سور من القرآن
أو ما سمعت منادي الايمان ... يخبر عن منادي جنة الحيوان
يا أهلها لكم لدى الرحمن ... وعد وهو منجزه لكم بضمان
قالوا أما بيّضت أوجهنا ... كذا أعمالنا ثقلت في الميزان
وكذاك قد أدخلتنا الجنات ... حين أجرتنا حقاً من النيران
فيقول عندي موعد قد آن ... أن أعطيكموه برحمتي وحناني
فيرونه من بعد كشف حجابه ... جهرا روى ذا مسلم ببيان
وإذ رآه المؤمنون نسوا الذي ... هم فيه مما نالت العينان
والله ما في هذه الدنيا ألذ ... من اشتياق العبد للرحمن
وكذاك رؤية وجهه سبحانه ... هي أكمل اللذات للانسان
لله سوق قد أقامته الملائكة ... الكرام بكل ما احسان
فيها الذي والله لا عين رأت ... كلا ولا سمعت من اذنان
كلا ولم يخطر على قلب ... امرئ فيكون عنه معبرا بلسان
واها لذا السوق الذي من ... حله نال التهاني كلها بأمان
يدعى بسوق تعارف ما فيه ... من صخب ولا غش ولا أيمان
هذا وخاتمة النعيم خلودهم ... ابدا بدار الخلد والرضوان
يا رب ثبتنا على الايمان ... واجعلنا هداة التائه الحيران
وأعزنا بالحق وانصرنا به ... نصرا عزيزا أنت ذو السلطان
وعلى رسولك أفضل الصلوات ... والتسليم منك وأكمل الرضوان
وعلى صحابته جميعا والألى ... تبعوهم من بعد بالاحسان

منقول

Just a Friend
22-07-2008, 12:54 PM
فريدوم اشرح لي جنتكم


الغلابه, معندهمش:c008::c008::c008::c008::c008::c008::c008:: e124:

THE GALILEAN
22-07-2008, 01:23 PM
أما تكف عن الإستهزاء أتسمي النساء الطاهرات العفيفات نجاسة عجب لك الحمد الله على نعمة الإسلام

وهل تسمي نساءكم في الجنة طاهرات عفيفات ؟ :c008:
اقرأ كتبك المتدنية اقرأ جيدا.

النساء في الجنة "كواعب" وهي المرأة التي قد (نهدت وكعب ثديها) اي نهض ثديها وبدا كبيرا

سورة النبأ - سورة 78 - آية 33
وَكَوَاعِبَ أَتْرَابًا

ابن كثير:

أي وحورا كواعب قال ابن عباس ومجاهد وغير واحد " كواعب " أي نواهد يعنون أن ثديهن نواهد لم يتدلين لأنهن أبكار عرب أتراب أي في سن واحد كما تقدم بيانه في سورة الواقعة قال ابن أبي حاتم حدثنا عبد الله بن أحمد بن عبد الرحمن الدستكي حدثني أبي عن أبي سفيان عبد الرحمن بن عبد الله بن تيم حدثنا عطية بن سليمان أبو الغيث عن أبي عبد الرحمن القاسم بن أبي القاسم الدمشقي عن أبي أمامة أنه سمعه يحدث عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال " إن قمص أهل الجنة لتبدو من رضوان الله وإن السحابة لتمر بهم فتناديهم يا أهل الجنة ماذا تريدون أن أمطركم ؟ حتى إنها لتمطرهم الكواعب الأتراب " .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=78 &nAya=33 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KATHEER&nType=1&nSora=78&nAya=33)

الجلالين:

" وكواعب " جواري تكعبت ثديهن جمع كاعب " أترابا " على سن واحد , جمع ترب بكسر التاء وسكون الراء

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=GALALEEN&nType=1&nSora=7 8&nAya=33 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=GALALEEN&nType=1&nSora=78&nAya=33)


من قاموس المحيط: الكَاعِبُ : فا.-: الفتاةُ التي نهد ثدياها؛
ولقد دخلتُ على الفتاة الخِدْر في يومٍ مطيرِ

الكاعبِ الحسناءِ ترفُلُ في الدِمَقْسِ وفي الحَريرِ
/الثدْيُ الكاعب، هو الناهد البارز ج كَوَاعِبُ.

http://lexicons.sakhr.com/openme.asp?fileurl=/html/1082438.html (http://lexicons.sakhr.com/openme.asp?fileurl=/html/1082438.html)

الطبري:

وقوله : { وكواعب أترابا } يقول : ونواهد في سن واحد . وبنحو الذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل . ذكر من قال ذلك : 27970 - حدثني علي , قال : ثنا أبو صالح , قال : ثني معاوية , عن علي ; عن ابن عباس , قوله : { وكواعب } يقول : ونواهد . وقوله : { أترابا } يقول : مستويات . * - حدثني محمد بن سعد , قال : ثني أبي , قال : ثني عمي , قال : ثني أبي , عن أبيه , عن ابن عباس قوله : { وكواعب أترابا } يعني : النساء المستويات . 27971 - حدثنا ابن عبد الأعلى , قال : ثنا ابن ثور , عن معمر , عن قتادة . في قوله : { وكواعب أترابا } قال : نواهد أترابا , يقول : لسن واحدة . * - حدثنا بشر , قال : ثنا يزيد , قال : ثنا سعيد , عن قتادة , ثم وصف ما في الجنة قال : { حدائق وأعنابا وكواعب أترابا } يعني بذلك النساء , أترابا : لسن واحدة . 27972 - حدثني عباس بن محمد , قال : ثنا حجاج , عن ابن جريج , قال : الكواعب : النواهد . 27973 - حدثني يونس , قال : أخبرنا ابن وهب , قال : قال ابن زيد , في قوله : { وكواعب أترابا } قال : الكواعب : التي قد نهدت وكعب ثديها , وقال : أترابا : مستويات , فلانة تربة فلانة , قال : الأتراب : اللدات . 27974 - حدثنا نصر بن علي , قال : ثنا يحيى بن سليمان , عن ابن جريج , عن مجاهد { وكواعب أترابا } لدات .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=TABARY&nType=1&nSora=78& nAya=33 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=TABARY&nType=1&nSora=78&nAya=33)

من قاموس المحيط: النَّاهِدُ : فا.-: المرأةُ التي نَهَدَ ثَديُها؛ تغزّل الشّاعرُ بالنّواهد/ غلامٌ ناهدٌ، أي مُراهقٌ ج نَواهِدٌ.

http://lexicons.sakhr.com/openme.asp?fileurl=/html/1090511.html (http://lexicons.sakhr.com/openme.asp?fileurl=/html/1090511.html)

القرطبي:

كواعب : جمع كاعب وهي الناهد ; يقال : كعبت الجارية تكعب كعوبا , وكعبت تكعب تكعيبا , ونهدت تنهد نهودا . وقال الضحاك : ككواعب العذارى ; ومنه قول قيس بن عاصم : وكم من حصان قد حوينا كريمة ومن كاعب لم تدر ما البؤس معصر والأتراب : الأقران في السن . وقد مضى في سورة " الواقعة " الواحد : ترب .

http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KORTOBY&nType=1&nSora=78 &nAya=33 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KORTOBY&nType=1&nSora=78&nAya=33)

http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/iwin.gif

يقول لك نساء الجنة في الاسلام لهم فرج يسع الذكر الذي طوله طول المخلة :c008:
وتقول لي انها جنة عفاف ؟



إن مسلم أتى لينظر إلى إمرأة عارية تذكر الحور العين وإن كان متزوج يتذكر أن زوجته تصبح أحلى في الجنة نساء الدنيا المسلمات أحلى من الحور العين في الجنة وكذالك الرجل يصبح جميل وإن مسلم أراد أن يشرب الخمر تذكر أن من شرب خمر الدنيا يمنع له في الأخرة خمر الجنة لايسكر لذيذ الطعم في الجنة نرى وجه ربنا عز وجل ويحل علينا رضوان من الله فلايسخط علينا هذا وغيره من النعيم الكثير ولله الحمد والشكر كثير طيبا


ايوة يا زميل جمل بجنتكم القذرة التي كلها نكاح عذراى والحور العين

سورة يس- سورة 36 - آية 55
إِنَّ أَصْحَابَ الْجَنَّةِ الْيَوْمَ فِي شُغُلٍ فَاكِهُونَ

القرطبي:

شغلهم افتضاض العــــــــــــــــــــــــــــــذارى

http://quran.al-islam.com/Tafseer/Di...a=36 &nAya=55 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/Di...a=36 &nAya=55)




اللهم إرزقنا جنة الفردوس الأعلى من الجنة


مبروك عليك الجنة السكسية :c008:



تذكر نصيحتي لك وعلم أنها من باب النصيحة فقط لا السخرية


كما ترى من يعجز على تنظيف جنته هو الذي يحتاج لنصيحة, لسنا بحاجة لنصيحة شخص يؤمن بالسفالة والعهر.



إن أرد أن تتكلم عن العهر والجنس لاتنسى سفر نشيد الإنشاد


هل تقصد ان محمد مشارك في العهر والجنس كونه مشارك في نشيد الانشاد كما تزعمون وهو عريس العروس ؟ :c008:

غير هذا لا يوجد دليل في نشيد الانشاد ان الكلام عام وهو موعد المؤمنين في الجنة ولا يوجد ذكر للحور العين او طول ذكر الرجل كطول النخلة وفرج المرأة يسع هذا الذكر ولا يوجد ذكر لاسلوب النكاح في الجنة كما وصفها رسولك
7951 - سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم هل يمس أهل الجنة أزواجهم قال فقال نعم بذكر لا يمل وفرج لا يحفى وشهوة لا تنقطع
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: إسناده يصلح للاستشهاد به - المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 7/1061
:c008:
كما ولا يوجد وصف لعدد العذارى التي يضاجعها الرجل الواحد في الجنة بينما في دينكم ذكر ذلك رسولك

56860 - قيل : يا رسول ، أنفضي إلى نسائنا في الجنة ؟ فقال : إن الرجل ليصل في اليوم إلى مائة عذراء
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح - المحدث: ابن القيم - المصدر: حادي الأرواح - الصفحة أو الرقم: 210



عجب لكم يانصارى جنتكم المزعومة لافيها حور عين ولافيها ملاعين رأت ولاأذن سمعة ولاخطر على قلب بشر إذن مافيها


انظروا المسلم يريد ان يضع السفالة والعهر في جنة غيره,
اذا كانت جنتك عادية فلماذا لا تطبقها في المسجد ؟




وقسوستكم يحرمون نفسهم من لذة من ملذات الدنيا وهي الزواج فلا يتزوج فدنيا ولا الأخرة


موضوع لا علاقة له بالجنة.



جليلي كف عن الإستهزاء والله ماتضر إلانفسك


عجز واضح, ونحن فقط نقرأ كتبك, الا اذا كنت تعتبر كتبك انها تهينك ؟



إن أصبت فمن الله عزوجل وإن أخطئت فمني ومن الشيطان الرجيم
جنة الاسلام ببساطة هي بيت دعارة.

THE GALILEAN
22-07-2008, 01:32 PM
الغلابه, معندهمش:c008::c008::c008::c008::c008::c008::c008:: e124:
:c008: صدقت ليس لدينا جنس مجاني مع 100 عذراء في اليوم الواحد, هذه جنة اسلامية لا ننزل لمستواها النجس, الاله الذي يوصي الرجل بالابتعاد عن الزنى وبالآخر يعطيه 100 عذراء ينكحهم في اليوم الواحد فهذا ليس اله ولكنه نصاب مخادع.

روح المحبة
12-09-2008, 06:46 AM
ههههههههههه
لا حجج ولا براهين منكم
وانما تأتون بتخريف ليس له مثيل
من منكم لايريد النعيم في الجنة
انتم تؤمنون بما لديكم اليس تريدون الجنة
وبعدين ويش هاالاحاديث الملفقة التي لايرضاها عاقل
وبعدين اليس رجل منكم يريد ان يجزيه الله الحورية
الا تريدون الحياة الخالدة والمتعة الابدية
ويحكم يا لسفهكم ولكذبكم
قولوا ماتريده انفسكم ولا تتكلمون بالكذب
ههههههههههه
اناس غريبون يقولون مالاترضاه عقولهم

فريدوم
12-09-2008, 09:15 AM
وبعدين ويش هاالاحاديث الملفقة التي لايرضاها عاقل


اخي روح المحبة
اولا هذه احاديثكم وهي صحيحة
وارجع الى المصادر للتأكد من صحتها
فاذا كان هناك تلفيق فانا اشكرك من صميم قلبي لانك تؤكد ان كبار كتب الحديث عندكم ملفقة
وان كبار المحدثين مثل ابو هريرة وغيره كما ترى في الاحاديث السابقة هم كذابين ملفقين

THE GALILEAN
12-09-2008, 10:59 AM
ههههههههههه
لا حجج ولا براهين منكم
وانما تأتون بتخريف ليس له مثيل
من منكم لايريد النعيم في الجنة
انتم تؤمنون بما لديكم اليس تريدون الجنة
وبعدين ويش هاالاحاديث الملفقة التي لايرضاها عاقل
وبعدين اليس رجل منكم يريد ان يجزيه الله الحورية
الا تريدون الحياة الخالدة والمتعة الابدية
ويحكم يا لسفهكم ولكذبكم
قولوا ماتريده انفسكم ولا تتكلمون بالكذب
ههههههههههه
اناس غريبون يقولون مالاترضاه عقولهم
لسنا مثلكم فانتم دينكم يدور على الشهوات فقط.
وبالنسبة للمصادر, اشر لي لمصدر لم يعجبك من بين هذه المصادر ؟

روح المحبة
13-09-2008, 05:58 AM
قوم يجادل بالباطل
اسمع انت وامثالك
نحن نحرم الامور التي هي هلاك للأنسان
مثل الخمر
الزنا
وكل مافيه مضرة للأنسان
ولكن النعيم في الجنة هو جزاء المؤمن الصابر الذي ينهى النفس عن السعي وراء هذه الشهوات
فله في الجنة خمر ليس كخمر الدنيا يذهب العقل والمال
وله ان يتزوج الحوريات الاتي وصفهن يفوق الخياال وهذا ياأخي جزاء لمن صبر واحتسب عند الله
وبعدين انت تتعدى على المسلمين وتقول شهوانيين
كيف تقول نحن نسعى وراء الشهوة والنساء
ونحن نحرم العلاقة الغير الشرعية وكما قلت جزاء من يزني وهو متزوج الرجم حتى الموت والغير متزوج الجلد بلا رحمة
كيف يعقل ان تكون هذه الاحكام الرادعة ويكون التفكير شهواني
نحن نريد كل الخير الذي توعده الله لنا في الجنة
من حصن فرجه وجميع حواسه عن الوقوع في الحرام
واستعفف فله هذا الجزاء
الا تريد الحورية ووصفها
وبعدين انت تأتيباأدلة وتفاسير عجيبة
ومواقع ليس لها صحة
اذا كنت حقا تريد ان تعرف ماهو الاسلام
فاأدخل المواقع الحقيقية التي هي واجهة حقيقية للمسلمين
مثل طريق الايمان واسأل ماتشاء
وهذا الموقع لمشرف اسلامي معروف
اذا قلت اكاذيب فهذا من شأنك
ولكن اتعتقد ان هذا الموقع سوف يذكر اكاذيب؟؟
كيف له ان يذكر اكاذيب والناس يطبقون مايقرءون فيه الا يخشى
اليس خسارة للمسلمين اذا طبقوا مايه وهي اكاذيب؟؟
يااخي قبل ان تحكم على الاسلام والمسلمين
اعرف حقا تفسير القران من مصادر موثوقة وائمة موثقين وبالتالي احكم كما تشاء
بعض الاحاديث التي في الانترنت ملفقة
وتسند الى صحابة معروفين ولكن في الحقيقة هي كذب
وعندما نقول جزاء المؤمن حورية في الجنة وبهذا الوصف
من اجل ترك شهوات الدنيا الزائلة
والارتقاء بهذه الروح وجعلها تتطلع لما في الاخرة من خير الجزاء
لاتقول شهوانيه
فديننا يحرم الشهوة التي تبنى على حراام
ولكن كل مافي الاخرةحلال طيب

وبعديـــــــــــــــــــن تقول لسنا مثلكم
الاسلام جنتهم العهر والشهوات
ونحن الطهارة
ههههههههههه
اتسمي تحصين الفرج في الدنيا من المحرمات وجزاءه في الجنة التحليل بانها شهوة؟؟

بعدين كبار قستكم لا يتزوجون لان في رأيهم ان الزواج به شهوة
فكيف انجبتكم امهاتكم اليس من الزواج الطاهر؟؟
اذن انتم المسحيين لماذا لاتحرمون الزواج على البته لأجل لا تسعون وراء الشهوات؟؟
لماذا اكبر نسب الفواحش لديكم واقلها لدينا؟؟؟
ماالاحكام التي في شريعتكم تحد من الشهوات؟؟؟
اريد اجابة

روح المحبة
13-09-2008, 06:14 AM
كيف تقول جنتكم سكسية
ادينك يسمح لك بذكر هذه الالفاظ القذرة
الا يوجد في دينكم مايدلكم على ان هناك ملكين في اليمين واليسار مايلفظ المرء بشيء الا يكتب
ويحاسب عليه
قال تعالى(مايلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد)
فكل كلام ابن ادم مكتوب في لوح ويتلقاه يوم القيامه امابيمين وهو في عليين
او بيسار وهو في الدرك الاسفل
يااخي لابد ان يكون لديك اسلوب لبق
يقنع من تتناقش معه
اذا كنت على حق فقد دعوته الى دينك وكسبت اجره
وليس باالفاظ لا تدل الا على مستوى الشخص الذي يتحدث بها
فهذا المصطلح(سكس)
لا يصدر الا من شخص سفيه
وبعدين حدثني عن دينك
ماهو؟؟
(تعالوا الي ياجميع المتعبين والثقيلي الاحمال وانا اريحكم)
من هو هذا؟؟
لا تقول الراهب
لانه بشر مثلك ومثلي لايملك نفع ولاضر
وبعدين هل من العقل ان ااتي لشخص مثلي ؟؟
واشكوا له
ام من العقل ان ادعوا الله من دون واسطة؟؟؟
وبعدين ماقصة يوسف عندك اذكر لي
هل هو ابن الله كما تزعمون؟؟؟
وضح لي لو سمحت واقنعني؟؟؟

THE GALILEAN
13-09-2008, 09:49 AM
لا يوجد احد قادر ان يحاور (يقتبس ويرد) ولكن كل ردود الاخوة المسلمين هي تدل على ضعف واضح.

THE GALILEAN
13-09-2008, 09:58 AM
قوم يجادل بالباطل



اسمع انت وامثالك
نحن نحرم الامور التي هي هلاك للأنسان
مثل الخمر
الزنا
وكل مافيه مضرة للأنسان
ولكن النعيم في الجنة هو جزاء المؤمن الصابر الذي ينهى النفس عن السعي وراء هذه الشهوات
فله في الجنة خمر ليس كخمر الدنيا يذهب العقل والمال
وله ان يتزوج الحوريات الاتي وصفهن يفوق الخياال وهذا ياأخي جزاء لمن صبر واحتسب عند الله
وبعدين انت تتعدى على المسلمين وتقول شهوانيين
كيف تقول نحن نسعى وراء الشهوة والنساء
ونحن نحرم العلاقة الغير الشرعية وكما قلت جزاء من يزني وهو متزوج الرجم حتى الموت والغير متزوج الجلد بلا رحمة
كيف يعقل ان تكون هذه الاحكام الرادعة ويكون التفكير شهواني
نحن نريد كل الخير الذي توعده الله لنا في الجنة
من حصن فرجه وجميع حواسه عن الوقوع في الحرام
واستعفف فله هذا الجزاء
الا تريد الحورية ووصفها
وبعدين انت تأتيباأدلة وتفاسير عجيبة
ومواقع ليس لها صحة
اذا كنت حقا تريد ان تعرف ماهو الاسلام
فاأدخل المواقع الحقيقية التي هي واجهة حقيقية للمسلمين
مثل طريق الايمان واسأل ماتشاء
وهذا الموقع لمشرف اسلامي معروف
اذا قلت اكاذيب فهذا من شأنك
ولكن اتعتقد ان هذا الموقع سوف يذكر اكاذيب؟؟
كيف له ان يذكر اكاذيب والناس يطبقون مايقرءون فيه الا يخشى
اليس خسارة للمسلمين اذا طبقوا مايه وهي اكاذيب؟؟
يااخي قبل ان تحكم على الاسلام والمسلمين
اعرف حقا تفسير القران من مصادر موثوقة وائمة موثقين وبالتالي احكم كما تشاء
بعض الاحاديث التي في الانترنت ملفقة
وتسند الى صحابة معروفين ولكن في الحقيقة هي كذب
وعندما نقول جزاء المؤمن حورية في الجنة وبهذا الوصف
من اجل ترك شهوات الدنيا الزائلة
والارتقاء بهذه الروح وجعلها تتطلع لما في الاخرة من خير الجزاء
لاتقول شهوانيه
فديننا يحرم الشهوة التي تبنى على حراام
ولكن كل مافي الاخرةحلال طيب

وبعديـــــــــــــــــــن تقول لسنا مثلكم
الاسلام جنتهم العهر والشهوات
ونحن الطهارة
ههههههههههه
اتسمي تحصين الفرج في الدنيا من المحرمات وجزاءه في الجنة التحليل بانها شهوة؟؟

بعدين كبار قستكم لا يتزوجون لان في رأيهم ان الزواج به شهوة
فكيف انجبتكم امهاتكم اليس من الزواج الطاهر؟؟
اذن انتم المسحيين لماذا لاتحرمون الزواج على البته لأجل لا تسعون وراء الشهوات؟؟
لماذا اكبر نسب الفواحش لديكم واقلها لدينا؟؟؟
ماالاحكام التي في شريعتكم تحد من الشهوات؟؟؟
اريد اجابة

كل مشاركتك عبارة عن مجموعة من الكلام الفارغ, اضف الى ذلك محاولة تغيير الموضوع تماما, نحن نتكلم عن الجنة يا زميل,



ولكن النعيم في الجنة هو جزاء المؤمن الصابر الذي ينهى النفس عن السعي وراء هذه الشهوات

النعيم في الجنة ليس نعيم ولكنه بيت دعارة حسب وصف كتبك.



وبعدين انت تتعدى على المسلمين

اسلامك لم يتعدى على اهل الكتاب ؟

لا تضحكني.

اخرج من مشكلة اعداء الاسلام لان الكلام ليس من عندي.



الا تريد الحورية ووصفها

لا لا اريد الحورية في جنة الرحمن, لان هذا تفكيركم انتم, في جنة الاسلام الله غير موجود.




وبعدين انت تأتيباأدلة وتفاسير عجيبة
ومواقع ليس لها صحة
اذا كنت حقا تريد ان تعرف ماهو الاسلام
فاأدخل المواقع الحقيقية التي هي واجهة حقيقية للمسلمين
مثل طريق الايمان واسأل ماتشاء
وهذا الموقع لمشرف اسلامي معروف
اذا قلت اكاذيب فهذا من شأنك
ولكن اتعتقد ان هذا الموقع سوف يذكر اكاذيب؟؟
كيف له ان يذكر اكاذيب والناس يطبقون مايقرءون فيه الا يخشى
اليس خسارة للمسلمين اذا طبقوا مايه وهي اكاذيب؟؟
يااخي قبل ان تحكم على الاسلام والمسلمين
اعرف حقا تفسير القران من مصادر موثوقة وائمة موثقين وبالتالي احكم كما تشاء
بعض الاحاديث التي في الانترنت ملفقة
وتسند الى صحابة معروفين ولكن في الحقيقة هي كذب


كعادة المسلم يرتل نفس الترتيلة الغبية, تكلم بالدليل يا زميل, اقتبس المصادر وقلي ما الذي لا يعجبك بها, هيا تفضل بدل الكلام العابر الذي لا فائدة منه.

والمواقع كلها اسلامية, وتقول موقع الايمان ؟

هناك كثير من المواضيع تستشهد بموقع الايمان, فهل ستقبل ذلك ؟



لماذا اكبر نسب الفواحش لديكم واقلها لدينا؟؟؟

انت تتكلم عن مجتمع وليس عن شريعة يا زميل,

ثم نحن نتكلم عن الجنة, جنة الاسلام جنة دعارة كما وصفتها كتبك.

اذا وقعوا في ورطة دينهم الجنسي الى اساليب الغرب يلجأون. :c008:

خليك في دينك.

بانتظار تعليقك على مشاركتي.

THE GALILEAN
13-09-2008, 10:21 AM
كيف تقول جنتكم سكسية
ادينك يسمح لك بذكر هذه الالفاظ القذرة

ما رأيك, هل نقول عن جنة وصفوا الذكر فيها بطول النخلة والفرج يسعها والمؤمن ينكح بذكر لا يمل وفرج المرأة انها جنة طاهرة ؟
قبل ان تعلق على الفاظي هلق على الفاظ رسولك وكتبك النجسة يا صاحب الاحساس.



الا يوجد في دينكم مايدلكم على ان هناك ملكين في اليمين واليسار مايلفظ المرء بشيء الا يكتب
ويحاسب عليه
قال تعالى(مايلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد)
فكل كلام ابن ادم مكتوب في لوح ويتلقاه يوم القيامه امابيمين وهو في عليين
او بيسار وهو في الدرك الاسفل
يااخي لابد ان يكون لديك اسلوب لبق
يقنع من تتناقش معه


اذا كنت انت انسان لبق ومحترم, فلماذا لا تقول ان تسمية اهل الكتاب دواب هي خطأ ولا يصح ؟
هيا هل ستعلق ام ستتهرب ؟ :a084:



اذا كنت على حق فقد دعوته الى دينك وكسبت اجره
وليس باالفاظ لا تدل الا على مستوى الشخص الذي يتحدث بها


انت ضعيف الحجة ولا تملك قوة للحوار لذلك لجأت لسلوب العتاب التافه.

هذه كتبك هي التي تقول, تعامل معها اذا.




فهذا المصطلح(سكس)
لا يصدر الا من شخص سفيه
وبعدين حدثني عن دينك
ماهو؟؟



انا فقط اصف ما تقوله كتبك وليس وصف مبني على وصفي لجنتك ولكن كتبك هي التي تقول انها جنسية.
ما رأيك بكلمة "نيك" "انكتها" الا تصدر ايضا من شخص سفيه ؟



(تعالوا الي ياجميع المتعبين والثقيلي الاحمال وانا اريحكم)
من هو هذا؟؟
لا تقول الراهب
لانه بشر مثلك ومثلي لايملك نفع ولاضر
وبعدين هل من العقل ان ااتي لشخص مثلي ؟؟
واشكوا له
ام من العقل ان ادعوا الله من دون واسطة؟؟؟
وبعدين ماقصة يوسف عندك اذكر لي
هل هو ابن الله كما تزعمون؟؟؟
وضح لي لو سمحت واقنعني؟؟؟


:c008: هل ترون المسلم كيف يهرب كالجبان ؟

proselyte2u
23-10-2008, 07:02 PM
أولاً: كما سبق أن أشرت أننا لانعتد إلا بالقرآن والأحاديث الصحيحة في البخاري ومسلم. (كقاعدة للإستشهاد والمحاورة إن أردتم ذلك).
ثانيا: من نعيم الجنة الحور العين (أنا ما أعرف وش مزعلكم) وهل إذا الرجل تزوج إمرأة (وتلذذو فبعض سواء بالدنيا أو بالآخرة يعتبر دعارة!!!!!!!) ، إذا كان أحدكم سواء ذكر أو أنثى لايحب هذا فهو إما كاذب أو شاذ.
ثالثاً: ليش تم تركيزكم فقط على هذا الجانب من نعيم الجنة وأوصافها؟!!!
رابعا: يستحيل أن لايوجد في الكتاب المقدس (القديم الغير محرف) بالمسيحية أوصاف للجنة ونعيمها ومتعها ، وأما الحالي (تستطيعون أن تعيدو قرائته واعلمو أن أي شيء يتطابق منه مع القرآن فهو من الآيات الحقيقية ومن كلام الله ، وأي شيء فيه تناقضات من كلام البشر)

THE GALILEAN
23-10-2008, 08:38 PM
أولاً: كما سبق أن أشرت أننا لانعتد إلا بالقرآن والأحاديث الصحيحة في البخاري ومسلم. (كقاعدة للإستشهاد والمحاورة إن أردتم ذلك).

للأسف اتضح ان البخاري ومسلم فيهما احاديث ضعيفة يا زميل, ثم ما معنى كلامك هل هو محاولة تنكر من كتبك ؟



ثانيا: من نعيم الجنة الحور العين (أنا ما أعرف وش مزعلكم) وهل إذا الرجل تزوج إمرأة (وتلذذو فبعض سواء بالدنيا أو بالآخرة يعتبر دعارة!!!!!!!) ، إذا كان أحدكم سواء ذكر أو أنثى لايحب هذا فهو إما كاذب أو شاذ.

هل رأيتم العقلية المسلمة بماذا تفكر ؟



ثالثاً: ليش تم تركيزكم فقط على هذا الجانب من نعيم الجنة وأوصافها؟!!!


لان هذا ما يوجد في جنة الاسلام.


رابعا: يستحيل أن لايوجد في الكتاب المقدس (القديم الغير محرف) بالمسيحية أوصاف للجنة ونعيمها ومتعها ، وأما الحالي (تستطيعون أن تعيدو قرائته واعلمو أن أي شيء يتطابق منه مع القرآن فهو من الآيات الحقيقية ومن كلام الله ، وأي شيء فيه تناقضات من كلام البشر)

كلام مضحك وسخيف وتافه, تكلم بالدليل فقط اما الافتراضات فهي اسلوب العاجز.

THE GALILEAN
30-10-2008, 01:08 PM
علاقة الجهاد والقتال بحور العين

صحيح البخاري - الجهاد والسير - الحور العين وصفتهن

حديث 2587

‏ ‏قال وسمعت ‏ ‏أنس بن مالك ‏
‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏لروحة ‏ ‏في سبيل الله أو ‏ ‏غدوة ‏ ‏خير من الدنيا وما فيها ‏ ‏ولقاب قوس ‏ ‏أحدكم من الجنة أو موضع قيد ‏ ‏يعني سوطه خير من الدنيا وما فيها ولو أن امرأة من أهل الجنة اطلعت إلى أهل الأرض لأضاءت ما بينهما ولملأته ريحا ولنصيفها على رأسها خير من الدنيا وما فيها ‏

فتح الباري بشرح صحيح البخاري

‏وقوله فيه , " ولنصيفها " ‏
‏بفتح النون وكسر الصاد المهملة بعدها تحتانية ساكنة ثم فاء هو الخمار بكسر المعجمة وتخفيف الميم , قال المهلب : إنما أورد حديث أنس هذا ليبين المعنى الذي من أجله يتمنى الشهيد أن يرجع إلى الدنيا ليقتل مرة أخرى في سبيل الله , لكونه يرى من الكرامة بالشهادة فوق ما في نفسه , إذ كل واحدة يعطاها من الحور العين لو اطلعت على الدنيا لأضاءت كلها انتهى . وروى ابن ماجه من طريق شهر بن حوشب عن أبي هريرة قال " ذكر الشهيد عند النبي صلى الله عليه وسلم فقال : لا تجف الأرض من دم الشهيد حتى تبتدره زوجاته من الحور العين وفي يد كل واحدة منها حلة خير من الدنيا وما فيها " ولأحمد والطبراني من حديث عبادة بن الصامت مرفوعا " أن للشهيد عند الله سبع خصال " فذكر الحديث وفيه " ويزوج اثنتين وسبعين زوجة من الحور العين " إسناده حسن , وأخرجه الترمذي من حديث المقدام بن معديكرب وصححه . ‏

http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=2587&doc=0 (http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=2587&doc=0)

تصوروا,

ان السبب الذي يجعل المسلم ان يقتل في سبيل الله هو الحور العين في الجنة ؟
ما هذا الدين وما هذه العقيدة التي تأمر تابعيها ان يجاهدوا ويقتلوا في سبيل الحور العين اللواتي نهد ثدييهن وكما قيل في رواية اخرى "فبينما هو عندها لا يملها ولا تمله ولا يأتيها من مرة إلا وجدها عذراء ما يفتر ذكره ولا يشتكي قبلها إلا أنه لا مني ولا منية".

الرب يرحم عقولكم.

أبو سعود
31-10-2008, 12:47 PM
عجبا ....

ما هي مجتمعات النصارى؟؟؟؟؟؟؟؟

يفعل الزنا والعياذ بالله امام الاشهاد وكأن شيئا لم يحدث

حرم الله على المسلمين الزنا في قوله(ولا تقربوا الزنا انه كان فاحشة ومقتا وساء سبيلا)وقد اثبت الاطباء المسلون وغير المسلمين ان الزنا مسبب كثير من الامراض ولعل من اشهرها ((الايدز))الذي انتشر في اوساط المجتمعات النصرانيه كأمريكا وبريطانيا وغيرهم مما لا يخفى عليكم

والجنة عند المسلمين وصفت بان فيها حور عين كامثال اللؤلؤ المكنون وان مخ ساقها ليرى من خلف حجابها وهذا تشويق ودافع ليتسابق المسلمون اليها ويا حسرت من فاتته الجنة يامن يدعي انه فيها وهوعلى ضلال مبين

والجنة في الاسلام لم تقتصر على الحور العين فقط يامن يشوه الاسلام بل قد عدد الله بعض مافي الجنة حيث
قال الله تعالى: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifمَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ فِيهَا أَنْهَارٌ مِنْ مَاءٍ غَيْرِ آسِنٍ وَأَنْهَارٌ مِنْ لَبَنٍ لَمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ وَأَنْهَارٌ مِنْ خَمْرٍ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ وَأَنْهَارٌ مِنْ عَسَلٍ مُصَفًّى وَلَهُمْ فِيهَا مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَمَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[محمد:15]. لما قال الله سبحانه وتعالى فيما تقدم: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifإِنَّ اللَّهَ يُدْخِلُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ جَنَّاتٍ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[محمد:12] وصف هنا تلك الجنات المعدة للمتقين. وقوله تعالى: (مثل الجنة التي وعد المتقون) فـ(مثل) مبتدأ، وخبره قوله تعالى: (( كَمَنْ هُوَ خَالِدٌ فِي النَّارِ وَسُقُوا مَاءً حَمِيمًا )) بتقدير حرف إنكار ومضاف، والمعنى: أمثل أهل الجنة كمثل من هو خالد؟! فالهمز للاستفهام الإنكاري، فيقدر في الأولى حرف الإنكار، وفي الثانية في قوله: (كمن هو خالد) عبارة: كمثل من هو خالد، ويمكن أن يكون المعنى: أمثَل الجنة كمثل جزاء من هو خالد، فلفظ الآية وإن كان بصيغة الإثبات إلا أنه في معنى الإنكار والنفي: (مثل الجنة التي وعد المتقون فيها).. ثم قال تعالى: (كمن هو خالد في النار)، فصورتها ولفظها الإثبات، لكنها في الحقيقة يراد بها الإنكار والنفي، أي: ليس هذا كذلك؛ لانطوائه تحت كلام مقدر بحرف الإنكار، وانسحاب حكمه عليه، وليس في اللفظ قرينة على هذا، وإنما هي في السياق، وهذا من جزالة المعنى، وثَم أعاريب أخر. قال القرطبي (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000245&spid=337) : وقرأ علي بن أبي طالب (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000004&spid=337) رضي الله تعالى عنه (مثال الجنة التي وعد المتقون)، وقال الشوكاني (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000242&spid=337) : الجملة مستأنفة لشرح محاسن الجنة، وبيان ما فيها، ومعنى: (مثل الجنة) أي: وصفها العجيب الشأن، وهذا مبتدأ خبره محذوف كما بينا، قال النضر بن شميل (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1002132&spid=337) : تقديره: ما يسمعون، وقدره سيبويه (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1001648&spid=337) : فيما يتلى عليكم مثل الجنة التي وعد المتقون، قال: والمثل هو الوصف، ومعناه هنا: وصف الجنة التي وعد المتقون، وجملة: (فيه أنهار من ماء غير آسن) إلى آخره مفسرة لهذا المثل، وقيل: إن (مثل) زائدة، أي: الجنة التي وعد المتقون.. إلى آخره، وقيل: إن مثل الجنة مبتدأ، والخبر قوله تعالى: (فيها أنهار)، وقيل خبره: (كمن هو خالد)، وهذا الذي ذكره القاسمي (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000359&spid=337) كما بينا. (مثل الجنة التي وعد المتقون فيها أنهار من ماء غير آسن) أي: غير متغير الرائحة، والآسن من الماء مثل الآجن، وقد أسن الماء يأسن أسناً وأسوناً إذا تغيرت رائحته، ويأسن الرجل أيضاً إذا دخل البئر فأصابته ريح منتنة من ريح البئر أو غير ذلك، فغشي عليه أو دار رأسه، قالزهير (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000911&spid=337) : قد أترك القرن مصفراً أنامله يميد في الرمح ميد المائح الأسن وقرأ الجمهور: (فيها أنهار من ماء غير آسن) بالمد، وقرأ حميد (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1002291&spid=337) و ابن كثير (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000310&spid=337) بالخفض: (غير أسن)، وهما لغتان كحاذر وحذر، وقال الأخفش (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1002127&spid=337) أسن للحال، وآسن فاعل يراد به الاستقبال. إذاً؛ فمعنى: (فيه أنهار من ماء غير آسن)، أنه ماء صافٍ لا كدر فيه. (وأنهار من لبن لم يتغير طعمه) أي: لم يحمض بطول المقام كما تتغير ألبان الدنيا إلى الحموضة، فلبن الجنة في غاية البياض والحلاوة والدسومة، وورد في بعض الآثار المقطوعة: (لم يخرج من ضروع الماشية). ثم قال تعالى: (وأنهار من خمر لذة للشاربين) أي: ليست كريهة الطعم والرائحة كخمر الدنيا، بل هي حسنة المنظر والطعم والرائحة والفعل، ومعنى: (الفعل) أي: حسنة الأثر، فقد نزه الله خمر الجنة، بقوله: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifلا فِيهَا غَوْلٌ وَلا هُمْ عَنْهَا يُنزَفُونَ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[الصافات:47]، وقال: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifلا يُصَدَّعُونَ عَنْهَا وَلا يُنزِفُونَ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[الواقعة:19]، وقال: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifبَيْضَاءَ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[الصافات:46]. وفي بعض الآثار: (لن تعصرها الرجال بأقدامها). إذاً: فوصف خمر الجنة بهذه الأوصاف يقتضي نجاسة خمر الدنيا كما ذهب إليه جمهور العلماء، فالله سبحانه وتعالى وصف خمر الجنة بأنه شراب طهور، أي: أنه ليس بنجس كخمر الدنيا، (وأنهار من خمر لذة للشاربين)، وهذا فيه تنويه بخمر الدنيا من حيث حكم مظهرها وطعمها ورائحتها وفعلها، أي: أن أثرها لا يسلب العقل كما تفعل خمر الدنيا، ولذلك فإن من ترك الخمر في الدنيا لله فإنه يثاب بالشرب من خمر الآخرة، وكذلك من امتنع من لبس الحرير في الدنيا فإنه يثاب بلبسه في الجنة، وهكذا: (من ترك شيئاً لله عوضه الله سبحانه وتعالى خيراً منه). (وأنهار من خمر لذة للشاربين ) لذة: قراءة الجمهور بالجر على أنها صفة للخمر، وقرئ بالنصب: (لذةً للشاربين) على أنه مصدر أو أنه مفعول له، وقرئ بالرفع: (لذة للشاربين)، فيكون صفة لأنهار. قال الطبري (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1003078&spid=337) : فأما القراءة فلا أستجيزها إلا خفضاً لإجماع الحجة من القراء عليها. (وأنهار من عسل مصفى)، والعسل يذكر ويؤنث. قال القرطبي (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000245&spid=337) : العسل ما يسيل من لعاب النحل، أي: ما يفرزه النحل، (مصفى) أي: مصفى من الشمع، ومصفى من القذى، خلقه الله سبحانه وتعالى كذلك لم يطبخ على نار، ولا دنسه النحل. وفي سنن الترمذي (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000035&spid=337) عن حكيم بن معاوية (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1002604&spid=337) عن أبيه رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إن في الجنة بحر الماء، وبحر العسل، وبحر اللبن، وبحر الخمر، ثم تشقق الأنهار بعد) أي: تتفرع منها الأنهار بعد ذلك، قال الترمذي (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000035&spid=337) : وهذا حديث حسن صحيح. وفي صحيح مسلم (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1001122&spid=337) عن أبي هريرة (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000034&spid=337) رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (سيحان وجيحان والنيل والفرات كل من أنهار الجنة). وفي صحيح البخاري (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000090&spid=337) قال عليه الصلاة والسلام: (إذا سألتم الله فاسألوه الفردوس، فإنه أوسط الجنة، وأعلى الجنة، ومنه تفجر أنهار الجنة، وفوقه عرش الرحمن) ، وقد أخذ البعض من هذا الوصف للفردوس أن الجنة -من حيث الخلق- كروية؛ لأن الأوسط لا يكون أعلى إلا فيما هو كروي. (ومنه تفجر أنهار الجنة)، وهذا هو الشاهد في موضوعنا. (ولهم فيها من كل الثمرات)، كقوله تعالى: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifيَدْعُونَ فِيهَا بِكُلِّ فَاكِهَةٍ آمِنِينَ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[الدخان:55]، وقوله عز وجل: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifفِيهِمَا مِنْ كُلِّ فَاكِهَةٍ زَوْجَانِ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[الرحمن:52] يعني: لأهل الجنة في الجنة، وذلك مع ما ذكر من الأشربة من كل صنف من أصناف الثمرات، (ولهم فيها من كل الثمرات) (من) هنا زائدة للتوكيد، قاله القرطبي (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000245&spid=337) . (ومغفرة من ربهم) أي: ومع ذلك كله مغفرة من ربهم لذنوبهم، ونُكِّرت (مغفرة) لأجل تعظيم هذه المغفرة من الله سبحانه وتعالى، وهذا من ثوابهم المعنوي، فالجنة فيها كل أنواع النعيم كما قال تعالى: (أعددت لعبادي الصالحين ما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر)، وقال تعالى: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifفَلا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أُخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[السجدة:17]، وأما ما يشتغل به بعض الجهلة والملاحدة من الكفار والمستشرقين وأذنابهم من أنهم يمنعون على القرآن الكريم أن يعد المؤمنين بالمتاع والطعام والشراب والفاكهة في الجنة، فهذا بلا شك جهل منهم؛ لأنهم أصلاً ليس عندهم وصف للجنة، وليس لديهم تفصيل بذلك كما بينه الله سبحانه وتعالى في هذه الرسالة الخاتمة، وإنما عندهم أن الإنسان الذي يثاب فإن ذلك يكون بألا تخرج منه الروح فقط، فتطلع روحه إلى السماء ثم ترجع وإلى جسده، وأما في الإسلام فمعلوم أن الإنسان مركب من روح وجسد، فالروح لها متاعها، والجسد له متاعه، ولا ينكر شيء من هذا على الإطلاق، ثم إن آدم وحواء كانا في الجنة، ثم خرجا بسبب مخالفة أمر الله تعالى بعدم القربان من الشجرة، فهذا الأمر متفق عليه بيننا وبين أهل الكتاب، فهم يؤمنون أنهما كانا في الجنة، إذاً: فأهل الجنة يأكلون، لكنهم يتنزهون عن الأنجاس والأوصاف التي تكون في الدنيا، فمتاع الدنيا لابد أن يوجد فيه ما يكدره، ولا يوجد شيء من متاع الدنيا صافٍ، فقد يحب الإنسان نوعاً معيناً من الفاكهة، لكن قد يجد فيها ما يكدره ويضايقه، فعلى الإنسان أن يفتقد أن الدنيا دار متاع، وأن ما يوجد من هذا المتاع فإنه لمجرد التنبيه إلى لذات الآخرة الحقيقية الدائمة، فعامة لذات الدنيا لابد فيها من مكدر، وذلك إما بالنصب والتعب في تحصيلها، وإما ببعض المشاق في إعدادها للطعام وغير ذلك، فالدنيا ليست دار نعيم مطلق، وإنما هي دار ابتلاء، وكما قال تبارك وتعالى في النار مثلاً: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifأَفَرَأَيْتُمُ النَّارَ الَّتِي تُورُونَ * أَأَنْتُمْ أَنشَأْتُمْ شَجَرَتَهَا أَمْ نَحْنُ الْمُنشِئُونَ * نَحْنُ جَعَلْنَاهَا تَذْكِرَةً وَمَتَاعًا لِلْمُقْوِينَ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[الواقعة:71-73]، فبين عز وجل أن الحكمة من خلق النار (نحن جعلناها تذكرة ومتاعاً للمقوين) أي: إذا رأوها تذكروا نار الآخرة، و(متاعاً للمقوين) أي: متاعاً للاسترفاه، ولإنضاج الطعام، وللإضاءة وغير ذلك من منافع النار، لكن الهدف الأساسي والغاية الأولى هي: (تذكرة) أي: رأيتموها تذكرتم نار الآخرة، وكذلك إذا رأى الإنسان نعيماً في الدنيا فإنه يذكره بنعيم الآخرة، فلذلك جعلت عامة الشهوات مقرونة بالأوجاع والآلام والمكدرات؛ تنبيهاً إلى أن هذه الدار ليست هي دار النعيم، وإنما هي دار قرن ما فيها من نعيم بما يكدره وينغصه، فالإنسان إذا لم يذق هذا المتاع فإنه لا يستطيع أن يتخيل متاع الدنيا، فإذا وجد أي نوع من أنواع هذا المتاع في الدنيا فإنما هو لتنبيه الإنسان على أن في الجنة ما هو أعظم منه، فقوله هنا: (ومغفرة من ربهم) هو نوع من أنواع نعيمهم الروحي، وجزائهم المعنوي،

THE GALILEAN
31-10-2008, 01:27 PM
[خط بارز]
عجبا ....

ما هي مجتمعات النصارى؟؟؟؟؟؟؟؟

يفعل الزنا والعياذ بالله امام الاشهاد وكأن شيئا لم يحدث
[/خط بارز]

حرم الله على المسلمين الزنا في قوله(ولا تقربوا الزنا انه كان فاحشة ومقتا وساء سبيلا)وقد اثبت الاطباء المسلون وغير المسلمين ان الزنا مسبب كثير من الامراض ولعل من اشهرها ((الايدز))الذي انتشر في اوساط المجتمعات النصرانيه كأمريكا وبريطانيا وغيرهم مما لا يخفى عليكم


تم طردك لافتراءك على الناس بالباطل واتهامهم انهم زناة.
لانك وقح وقليل ادب تربية اسلامية,
القي نظرة على كتبك النجسة وعن جنة الاسلام النجسة.
ولكن كما علمنا ربنا
الرب يباركك †




والجنة عند المسلمين وصفت بان فيها حور عين كامثال اللؤلؤ المكنون وان مخ ساقها ليرى من خلف حجابها وهذا تشويق ودافع ليتسابق المسلمون اليها ويا حسرت من فاتته الجنة يامن يدعي انه فيها وهوعلى ضلال مبين

يا سلام, تشويق وترغيب بالفروج التي لا تحفى والاثداء الكبيرة. :c008:




والجنة في الاسلام لم تقتصر على الحور العين فقط يامن يشوه الاسلام بل قد عدد الله بعض مافي الجنة حيث
قال الله تعالى: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifمَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ فِيهَا أَنْهَارٌ مِنْ مَاءٍ غَيْرِ آسِنٍ وَأَنْهَارٌ مِنْ لَبَنٍ لَمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ وَأَنْهَارٌ مِنْ خَمْرٍ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ وَأَنْهَارٌ مِنْ عَسَلٍ مُصَفًّى وَلَهُمْ فِيهَا مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَمَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[محمد:15]. لما قال الله سبحانه وتعالى فيما تقدم: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifإِنَّ اللَّهَ يُدْخِلُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ جَنَّاتٍ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[محمد:12] وصف هنا تلك الجنات المعدة للمتقين. وقوله تعالى: (مثل الجنة التي وعد المتقون) فـ(مثل) مبتدأ، وخبره قوله تعالى: (( كَمَنْ هُوَ خَالِدٌ فِي النَّارِ وَسُقُوا مَاءً حَمِيمًا )) بتقدير حرف إنكار ومضاف، والمعنى: أمثل أهل الجنة كمثل من هو خالد؟! فالهمز للاستفهام الإنكاري، فيقدر في الأولى حرف الإنكار، وفي الثانية في قوله: (كمن هو خالد) عبارة: كمثل من هو خالد، ويمكن أن يكون المعنى: أمثَل الجنة كمثل جزاء من هو خالد، فلفظ الآية وإن كان بصيغة الإثبات إلا أنه في معنى الإنكار والنفي: (مثل الجنة التي وعد المتقون فيها).. ثم قال تعالى: (كمن هو خالد في النار)، فصورتها ولفظها الإثبات، لكنها في الحقيقة يراد بها الإنكار والنفي، أي: ليس هذا كذلك؛ لانطوائه تحت كلام مقدر بحرف الإنكار، وانسحاب حكمه عليه، وليس في اللفظ قرينة على هذا، وإنما هي في السياق، وهذا من جزالة المعنى، وثَم أعاريب أخر.


يا ضائع وانا مالي ومال التحليل اللغوي في الآيات ؟
:c008: انتم امة غريبة حقا.



قال القرطبي (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000245&spid=337) : وقرأ علي بن أبي طالب (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000004&spid=337) رضي الله تعالى عنه (مثال الجنة التي وعد المتقون)، وقال الشوكاني (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000242&spid=337) : الجملة مستأنفة لشرح محاسن الجنة، وبيان ما فيها، ومعنى: (مثل الجنة) أي: وصفها العجيب الشأن، وهذا مبتدأ خبره محذوف كما بينا، قال النضر بن شميل (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1002132&spid=337) : تقديره: ما يسمعون، وقدره سيبويه (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1001648&spid=337) : فيما يتلى عليكم مثل الجنة التي وعد المتقون، قال: والمثل هو الوصف، ومعناه هنا: وصف الجنة التي وعد المتقون، وجملة: (فيه أنهار من ماء غير آسن) إلى آخره مفسرة لهذا المثل، وقيل: إن (مثل) زائدة، أي: الجنة التي وعد المتقون.. إلى آخره، وقيل: إن مثل الجنة مبتدأ، والخبر قوله تعالى: (فيها أنهار)، وقيل خبره: (كمن هو خالد)، وهذا الذي ذكره القاسمي (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000359&spid=337) كما بينا. (مثل الجنة التي وعد المتقون فيها أنهار من ماء غير آسن) أي: غير متغير الرائحة، والآسن من الماء مثل الآجن، وقد أسن الماء يأسن أسناً وأسوناً إذا تغيرت رائحته، ويأسن الرجل أيضاً إذا دخل البئر فأصابته ريح منتنة من ريح البئر أو غير ذلك، فغشي عليه أو دار رأسه، قالزهير (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000911&spid=337) : قد أترك القرن مصفراً أنامله يميد في الرمح ميد المائح الأسن وقرأ الجمهور: (فيها أنهار من ماء غير آسن) بالمد، وقرأ حميد (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1002291&spid=337) و ابن كثير (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000310&spid=337) بالخفض: (غير أسن)، وهما لغتان كحاذر وحذر، وقال الأخفش (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1002127&spid=337) أسن للحال، وآسن فاعل يراد به الاستقبال. إذاً؛ فمعنى: (فيه أنهار من ماء غير آسن)، أنه ماء صافٍ لا كدر فيه.

يا ضايع وانا مالي ومال الاخفش وماء آسن ؟
امة غريبة حقا. http://www.addemoticons.com/emoticon/animated/AddEmoticons04254.gif



(وأنهار من لبن لم يتغير طعمه) أي: لم يحمض بطول المقام كما تتغير ألبان الدنيا إلى الحموضة، فلبن الجنة في غاية البياض والحلاوة والدسومة، وورد في بعض الآثار المقطوعة: (لم يخرج من ضروع الماشية). ثم قال تعالى: (وأنهار من خمر لذة للشاربين) أي: ليست كريهة الطعم والرائحة كخمر الدنيا، بل هي حسنة المنظر والطعم والرائحة والفعل، ومعنى: (الفعل) أي: حسنة الأثر، فقد نزه الله خمر الجنة، بقوله: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifلا فِيهَا غَوْلٌ وَلا هُمْ عَنْهَا يُنزَفُونَ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[الصافات:47]، وقال: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifلا يُصَدَّعُونَ عَنْهَا وَلا يُنزِفُونَ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[الواقعة:19]، وقال: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifبَيْضَاءَ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[الصافات:46]. وفي بعض الآثار: (لن تعصرها الرجال بأقدامها). إذاً: فوصف خمر الجنة بهذه الأوصاف يقتضي نجاسة خمر الدنيا كما ذهب إليه جمهور العلماء، فالله سبحانه وتعالى وصف خمر الجنة بأنه شراب طهور، أي: أنه ليس بنجس كخمر الدنيا، (وأنهار من خمر لذة للشاربين)، وهذا فيه تنويه بخمر الدنيا من حيث حكم مظهرها وطعمها ورائحتها وفعلها، أي: أن أثرها لا يسلب العقل كما تفعل خمر الدنيا، ولذلك فإن من ترك الخمر في الدنيا لله فإنه يثاب بالشرب من خمر الآخرة، وكذلك من امتنع من لبس الحرير في الدنيا فإنه يثاب بلبسه في الجنة، وهكذا: (من ترك شيئاً لله عوضه الله سبحانه وتعالى خيراً منه).

اها يعني من ترك الزنى يعوضه الهك في جنته بنكاح 72 حورية وزوجاته من الدنيا ينكح بذكر لا يمل ولا يميل وفروج نساءه لا تحفى. http://www.addemoticons.com/emoticon/animated/AddEmoticons04254.gif
جنة نجسة فعلا.
اه على فكرة المسلم ينكح 100 عذراء في اليوم.


(وأنهار من خمر لذة للشاربين ) لذة: قراءة الجمهور بالجر على أنها صفة للخمر، وقرئ بالنصب: (لذةً للشاربين) على أنه مصدر أو أنه مفعول له، وقرئ بالرفع: (لذة للشاربين)، فيكون صفة لأنهار. قال الطبري (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1003078&spid=337) : فأما القراءة فلا أستجيزها إلا خفضاً لإجماع الحجة من القراء عليها. (وأنهار من عسل مصفى)، والعسل يذكر ويؤنث. قال القرطبي (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000245&spid=337) : العسل ما يسيل من لعاب النحل، أي: ما يفرزه النحل، (مصفى) أي: مصفى من الشمع، ومصفى من القذى، خلقه الله سبحانه وتعالى كذلك لم يطبخ على نار، ولا دنسه النحل. وفي سنن الترمذي (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000035&spid=337) عن حكيم بن معاوية (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1002604&spid=337) عن أبيه رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إن في الجنة بحر الماء، وبحر العسل، وبحر اللبن، وبحر الخمر، ثم تشقق الأنهار بعد) أي: تتفرع منها الأنهار بعد ذلك، قال الترمذي (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000035&spid=337) : وهذا حديث حسن صحيح. وفي صحيح مسلم (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1001122&spid=337) عن أبي هريرة (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000034&spid=337) رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (سيحان وجيحان والنيل والفرات كل من أنهار الجنة). وفي صحيح البخاري (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000090&spid=337) قال عليه الصلاة والسلام: (إذا سألتم الله فاسألوه الفردوس، فإنه أوسط الجنة، وأعلى الجنة، ومنه تفجر أنهار الجنة، وفوقه عرش الرحمن) ، وقد أخذ البعض من هذا الوصف للفردوس أن الجنة -من حيث الخلق- كروية؛ لأن الأوسط لا يكون أعلى إلا فيما هو كروي. (ومنه تفجر أنهار الجنة)، وهذا هو الشاهد في موضوعنا. (ولهم فيها من كل الثمرات)، كقوله تعالى: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifيَدْعُونَ فِيهَا بِكُلِّ فَاكِهَةٍ آمِنِينَ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[الدخان:55]، وقوله عز وجل: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifفِيهِمَا مِنْ كُلِّ فَاكِهَةٍ زَوْجَانِ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[الرحمن:52] يعني: لأهل الجنة في الجنة، وذلك مع ما ذكر من الأشربة من كل صنف من أصناف الثمرات، (ولهم فيها من كل الثمرات) (من) هنا زائدة للتوكيد، قاله القرطبي (http://audio.islam***.net/audio/index.php?page=ft&ftp=alam&id=1000245&spid=337) . (ومغفرة من ربهم) أي: ومع ذلك كله مغفرة من ربهم لذنوبهم، ونُكِّرت (مغفرة) لأجل تعظيم هذه المغفرة من الله سبحانه وتعالى، وهذا من ثوابهم المعنوي، فالجنة فيها كل أنواع النعيم كما قال تعالى: (أعددت لعبادي الصالحين ما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر)،

اراك تحاول تجميل جنة الاسلام النجسة بذكورها الطويلة وفروجها المفتوحة التي لا تحفى, ولكن فاشل !
وعلى فكرة هذا النص "ما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر" مسروق من الانجيل لان دينكم كله سرقة من الاديان الاخرى !


وقال تعالى: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifفَلا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أُخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[السجدة:17]، وأما ما يشتغل به بعض الجهلة والملاحدة من الكفار والمستشرقين وأذنابهم من أنهم يمنعون على القرآن الكريم أن يعد المؤمنين بالمتاع والطعام والشراب والفاكهة في الجنة، فهذا بلا شك جهل منهم؛ لأنهم أصلاً ليس عندهم وصف للجنة، وليس لديهم تفصيل بذلك كما بينه الله سبحانه وتعالى في هذه الرسالة الخاتمة، وإنما عندهم أن الإنسان الذي يثاب فإن ذلك يكون بألا تخرج منه الروح فقط، فتطلع روحه إلى السماء ثم ترجع وإلى جسده، وأما في الإسلام فمعلوم أن الإنسان مركب من روح وجسد، فالروح لها متاعها، والجسد له متاعه، ولا ينكر شيء من هذا على الإطلاق، ثم إن آدم وحواء كانا في الجنة، ثم خرجا بسبب مخالفة أمر الله تعالى بعدم القربان من الشجرة، فهذا الأمر متفق عليه بيننا وبين أهل الكتاب، فهم يؤمنون أنهما كانا في الجنة، إذاً: فأهل الجنة يأكلون، لكنهم يتنزهون عن الأنجاس والأوصاف التي تكون في الدنيا، فمتاع الدنيا لابد أن يوجد فيه ما يكدره، ولا يوجد شيء من متاع الدنيا صافٍ، فقد يحب الإنسان نوعاً معيناً من الفاكهة، لكن قد يجد فيها ما يكدره ويضايقه، فعلى الإنسان أن يفتقد أن الدنيا دار متاع، وأن ما يوجد من هذا المتاع فإنه لمجرد التنبيه إلى لذات الآخرة الحقيقية الدائمة، فعامة لذات الدنيا لابد فيها من مكدر، وذلك إما بالنصب والتعب في تحصيلها، وإما ببعض المشاق في إعدادها للطعام وغير ذلك، فالدنيا ليست دار نعيم مطلق، وإنما هي دار ابتلاء، وكما قال تبارك وتعالى في النار مثلاً: http://audio.islam***.net/audio/sQoos.gifأَفَرَأَيْتُمُ النَّارَ الَّتِي تُورُونَ * أَأَنْتُمْ أَنشَأْتُمْ شَجَرَتَهَا أَمْ نَحْنُ الْمُنشِئُونَ * نَحْنُ جَعَلْنَاهَا تَذْكِرَةً وَمَتَاعًا لِلْمُقْوِينَ http://audio.islam***.net/audio/eQoos.gif[الواقعة:71-73]، فبين عز وجل أن الحكمة من خلق النار (نحن جعلناها تذكرة ومتاعاً للمقوين) أي: إذا رأوها تذكروا نار الآخرة، و(متاعاً للمقوين) أي: متاعاً للاسترفاه، ولإنضاج الطعام، وللإضاءة وغير ذلك من منافع النار، لكن الهدف الأساسي والغاية الأولى هي: (تذكرة) أي: رأيتموها تذكرتم نار الآخرة، وكذلك إذا رأى الإنسان نعيماً في الدنيا فإنه يذكره بنعيم الآخرة، فلذلك جعلت عامة الشهوات مقرونة بالأوجاع والآلام والمكدرات؛ تنبيهاً إلى أن هذه الدار ليست هي دار النعيم، وإنما هي دار قرن ما فيها من نعيم بما يكدره وينغصه، فالإنسان إذا لم يذق هذا المتاع فإنه لا يستطيع أن يتخيل متاع الدنيا، فإذا وجد أي نوع من أنواع هذا المتاع في الدنيا فإنما هو لتنبيه الإنسان على أن في الجنة ما هو أعظم منه، فقوله هنا: (ومغفرة من ربهم) هو نوع من أنواع نعيمهم الروحي، وجزائهم المعنوي،


انا ارى ان جنة الاسلام كالدنيا ففيها الاكل والشراب والنكاح والشذوذ الجنسي كل شيء كحال الدنيا, فكل كلامك كذب وسخافات, ولا تحاول ان ترمي صفات جنة الاسلام النجسة, النساء في جنة الاسلام النجسة اللواتي تقول عنهم الكتب كواعب اتراب اي ثدييهن نواهد وللرجل 72 حورية وشغل المسلمين افتضاض العذارى, هل قرأت عن جنة الاسلام بهذا الوصف السافل والعهارة والذكور التي لا تمل ولا تميل والفروج التي لا تحفى وذكور مثل النخل وفروج مفتوحة تتسع لهذه الذكور واله شغال بسد غشاء البكارة مباشرة بعد المضاجعة والرجل ينكح 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل ولا يميل وفروج النساء لا تحفى.

عجيب
31-10-2008, 03:42 PM
وفي كتابكم .. ماهي الجنة ..!!

ْْْْ

شي ااخر .. في الجنة .. لا توجد عوورة ..!! اي لا توجد اعضاء خاصة للرجل او للمرأة ..

بتقول كيف يتم التخلص من الفضلات .. اقول لك . .. عن طريق العرق ..!!

اي .. المعاشرة بالجنة مع حور العين.. ليس كما تحسبها .. انه عن طريق العضو الذكري باتصاله مع عضو المرأ .. !!

مداخله بسيط ..

موضوع الي خلاك تاكل تبن وتسكت .. والي حذفته .!.! رده.. ولا ماتبي احد يقراه ..!!

THE GALILEAN
31-10-2008, 04:21 PM
اي موضوع هذا الي جعلني اسكت ؟ لا افهم حقيقة تخريف المسلمين.

رحمااكـ يارب
02-11-2008, 12:00 AM
جليلي من خلال قراتي لردودكـ اكتشفت انكـ جااهل درجه اولىآ والدليل انكـ ماترد على اي سؤال نطرحه لكم والشي التااني ليش تحذف ردود الاخوة المسلمه الجوااب واضح لانكـ ماعندكـ رد ..!! اللهم لك الحمد على نعمه الاسلاام الحمدلله الذي عافااني مما ابتلاك به وفضلني على كثير مما خلق تفضيلا

جليلي ووالله الذي لا اعبد حقاً سوآهـ انك ستحاسبـ على كل كلمة تقولها في حق الاسلاااام

وسوف تعلم ان ( الله ) حق
ولا ينفع الندم حينها

وادري انك رح تحذف ردودي بس هالرد لك ولجميع المسيحين

اشهد أن لا اله الا الله وان محمد رسول الله

الأسلام هو دين الله
02-11-2008, 01:35 AM
فعلا في ردك انا كتبت موضوع عن سفينة نوح واتحذف لأنه يعجزكم عن الرد

فعلا دين الله هو الأسلام وبعدين كنت عايز اضيف حاجة كل واحد يخلي في نفسه دي وجهة نظر انتا بتقول ان الأسلام كذبة قولها انما متشتمش لأن كل كلامك غلط

وكل الأيات والأحاديث ال بتحطها ملهاش اساس من الصحة كله تخاريف وتاليفك ياريت رد ومتحذفش ردور المسلمين

انتا كل 5دقايق تعمل موضوع تكتب فيه النكاح وتجيب ايات من تأليفك انا حافظ القران وانا ازهري وانا افضل واحد يرد عليك وعلي كذبك الذي بلا حدود

نكاح ايه دينكم هو ال بيحلل الزنا وبيحلل الخمر

لو عندك رد اتفضل قوله وياريت متحذفش الردود علشان باقي اخوانك المسيحين يشوفو

صدقني يوم القيامة ستكون رفعت الأقلام وجفت الصحف

ولا مصير لك غير في النار

دافع عن نفسك وعن دينك الكذبة

فين ردك علي علي تعليق اخي المسلم


شي ااخر .. في الجنة .. لا توجد عوورة ..!! اي لا توجد اعضاء خاصة للرجل او للمرأة ..

بتقول كيف يتم التخلص من الفضلات .. اقول لك . .. عن طريق العرق ..!!

اي .. المعاشرة بالجنة مع حور العين.. ليس كما تحسبها .. انه عن طريق العضو الذكري باتصاله مع عضو المرأ .. !!

مداخله بسيط ..

موضوع الي خلاك تاكل تبن وتسكت .. والي حذفته .!.! رده.. ولا ماتبي احد يقراه ..!!

اتفضل رد علينا

esambraveheart
02-11-2008, 08:43 AM
فعلا في ردك انا كتبت موضوع عن سفينة نوح واتحذف لأنه يعجزكم عن الرد

فعلا دين الله هو الأسلام وبعدين كنت عايز اضيف حاجة كل واحد يخلي في نفسه دي وجهة نظر انتا بتقول ان الأسلام كذبة قولها انما متشتمش لأن كل كلامك غلط

وكل الأيات والأحاديث ال بتحطها ملهاش اساس من الصحة كله تخاريف وتاليفك ياريت رد ومتحذفش ردور المسلمين

انتا كل 5دقايق تعمل موضوع تكتب فيه النكاح وتجيب ايات من تأليفك انا حافظ القران وانا ازهري وانا افضل واحد يرد عليك وعلي كذبك الذي بلا حدود

نكاح ايه دينكم هو ال بيحلل الزنا وبيحلل الخمر

لو عندك رد اتفضل قوله وياريت متحذفش الردود علشان باقي اخوانك المسيحين يشوفو

صدقني يوم القيامة ستكون رفعت الأقلام وجفت الصحف

ولا مصير لك غير في النار

دافع عن نفسك وعن دينك الكذبة

فين ردك علي علي تعليق اخي المسلم







مداخله بسيط ..

موضوع الي خلاك تاكل تبن وتسكت .. والي حذفته .!.! رده.. ولا ماتبي احد يقراه ..!!

اتفضل رد علينا

اولا :
لماذا تكتب اكثر من مشاركه متتاليه في نفس الموضوع و كانك تريد ان تظل تتكلم وحدك؟؟؟؟
هذا دليل علي ما انت فيه من اضطراب و تشتيت فكرى بحيث استحال عليك من فرط ما انت فيه من انفعال و عصبيه ان تستجمع افكارك كلها في مشاركه واحده .
تم دمج مشاركاتك المتتاليه في مشاركه واحده و سوف يتم دمج اي مشاركات متتاليه منعا لاغراق ساحة الحوار .
ثانيا :
انت تقول :

شي ااخر .. في الجنة .. لا توجد عوورة ..!! اي لا توجد اعضاء خاصة للرجل او للمرأة ..

[لول]
هل تؤلف تفسير من دماغك
[/لول]
....اين دليلك من القران و الحديث علي انه في الجنه سوف لا توجد اعضاء جنسيه لا للرجل و لا للمراة؟؟؟؟؟؟

بتقول كيف يتم التخلص من الفضلات .. اقول لك . .. عن طريق العرق ..!!

[لول]هل تؤلف تفسير من دماغك [/لول]

....اين دليلك من القران و الحديث علي انه في الجنه سوف يكون التخلص من الفضلات مقصورا علي العرق فقط و ليس علي البول او البراز عن طريق اعضاء الاخراج المعروفه و منها الاعضاء التناسليه الذكريه و الانثويه؟؟؟؟

اي .. المعاشرة بالجنة مع حور العين.. ليس كما تحسبها .. انه عن طريق العضو الذكري باتصاله مع عضو المرأ .. !!

اذن كيف ستكون المعاشره مع الحور العين في الجنه كما ينص قرانك و احاديث نبيك .

هات من القران و الحديث و ليس من بنات افكارك و اقاويل شيوخك الكذابين ما يبين ما ستكون عليه طبيعة معاشرة المؤمن مع الحور العين في الجنه

THE GALILEAN
02-11-2008, 11:32 AM
جليلي من خلال قراتي لردودكـ اكتشفت انكـ جااهل درجه اولىآ والدليل انكـ ماترد على اي سؤال نطرحه لكم والشي التااني ليش تحذف ردود الاخوة المسلمه الجوااب واضح لانكـ ماعندكـ رد ..!! اللهم لك الحمد على نعمه الاسلاام الحمدلله الذي عافااني مما ابتلاك به وفضلني على كثير مما خلق تفضيلا

جليلي ووالله الذي لا اعبد حقاً سوآهـ انك ستحاسبـ على كل كلمة تقولها في حق الاسلاااام

وسوف تعلم ان ( الله ) حق
ولا ينفع الندم حينها

وادري انك رح تحذف ردودي بس هالرد لك ولجميع المسيحين

اشهد أن لا اله الا الله وان محمد رسول الله
يبدو انه ليس لديك شيء مفيد تقوله.

رحمااكـ يارب
02-11-2008, 11:34 AM
بل العكس كتبت الشي المفيد

THE GALILEAN
02-11-2008, 11:41 AM
فعلا في ردك انا كتبت موضوع عن سفينة نوح واتحذف لأنه يعجزكم عن الرد

خليك بجنة الاسلام النجسة السافلة.



فعلا دين الله هو الأسلام وبعدين كنت عايز اضيف حاجة كل واحد يخلي في نفسه دي وجهة نظر انتا بتقول ان الأسلام كذبة قولها انما متشتمش لأن كل كلامك غلط


كلام سخيف ويدل على ضعف في المواجهة.




وكل الأيات والأحاديث ال بتحطها ملهاش اساس من الصحة كله تخاريف وتاليفك ياريت رد ومتحذفش ردور المسلمين


اشر الى تلك الروايات التي لا اساس لها من الصحة يا زميل بدلا من الفلسفة.
الردود التي تخالف النظام ستحذف, نحن لا نلعب هنا يا زميل.




انتا كل 5دقايق تعمل موضوع تكتب فيه النكاح وتجيب ايات من تأليفك انا حافظ القران وانا ازهري وانا افضل واحد يرد عليك وعلي كذبك الذي بلا حدود

نكاح ايه دينكم هو ال بيحلل الزنا وبيحلل الخمر


ايوة ايوة تقذف غيرك بالباطل عندما تعجز عن المواجهة كالرجال بالدليل والبرهان.
جنة الاسلام جنة سفالة ودعارة والموضوع واضح يصف كل شيء, اما اذا كنت تأتي لترد قبل ان تقرأ فحوارك مضيعة للوقت.



لو عندك رد اتفضل قوله وياريت متحذفش الردود علشان باقي اخوانك المسيحين يشوفو

:c008: هذا هو المسلم عاجز عن المواجهة ويهدد غيره ويصفه انه يخاف منه.



صدقني يوم القيامة ستكون رفعت الأقلام وجفت الصحف

ولا مصير لك غير في النار

دافع عن نفسك وعن دينك الكذبة

فين ردك علي علي تعليق اخي المسلم



خليك بجنة الاسلام السافلة.



شي ااخر .. في الجنة .. لا توجد عوورة ..!! اي لا توجد اعضاء خاصة للرجل او للمرأة ..

بتقول كيف يتم التخلص من الفضلات .. اقول لك . .. عن طريق العرق ..!!

اي .. [خط بارز]المعاشرة بالجنة مع حور العين.. ليس كما تحسبها .. انه عن طريق العضو الذكري باتصاله مع عضو المرأ .. !![/خط بارز]

مداخله بسيط ..

موضوع الي خلاك تاكل تبن وتسكت .. والي حذفته .!.! رده.. ولا ماتبي احد يقراه ..!!

اتفضل رد علينا


:c008: :a084: ghj لكان كيف يكون النكاح بين المسلم والحوريات يا زميل ؟

يا لكم من متخلفين,

اقرأ يا زميل,,,


228335 - سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم يتناكح أهل الجنة قال نعم بذكر لا يمل وشهوة لا تنقطع دحما دحما وفي رواية لكن لا مني ولا منية وفي رواية هل ينكح أهل الجنة قال نعم ويأكلون ويشربون
الراوي: أبو أمامة - خلاصة الدرجة: [روي] بأسانيد ورجال بعضها وثقوا على ضعف في بعضهم - المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 10/419 :a084:

هل قرأت يا ذكي ؟

"يتناكح أهل الجنة...بذكر لا يمل" :c008:

هل ستغمض عينيك وتحاول ان تتصرف كأنك لم تقرأ جيدا ؟

الأسلام هو دين الله
02-11-2008, 05:46 PM
"يتناكح أهل الجنة...بذكر لا يمل"

ده من تاليف واحد جاهل ميعرفش المبتدا من الخبر اصلا

سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم يتناكح أهل الجنة قال نعم بذكر لا يمل وشهوة لا تنقطع دحما دحما

ملوش اي اساس من الصحة ودورت عليه في جميع الأحاديث ولا الهوا

انتا تعرف ايه عن الجنة اصلا هاتلي ايه دلوقتي تثبت ال انتا بتقوله وقولة رقم الأية ومن سورة ايه

وابقي تعالي كلمني وفين موضوع سفية نوح علشان يعرفك ان الأنجيل ده تاليف

حذفتوه صح وبعدين مش انتا ال هتشككني بديني وبعدين انتا هتشوف عذاب اليم

يوم القيامة والمفرود محذركش ولا اكلمك بس يلا هكمل معاك لأخر

الأسلام هو دين الله
02-11-2008, 05:51 PM
وبدعدين في حاجة بسيطة تؤكد هبل كلامك عندنا في القران الزنا من الكبائر يعني النكاح ال بتكلم عليه ده مش عندنا وشوف ال بيحصل في الكنائس بتاعكو

#######################

يمنع وضع روابط من قبل العضو


ياريت تثبت بـ ايه قرانية ال انتا بتقولو ده ورقم الأية وفي سورة ايه

فريدوم
02-11-2008, 06:22 PM
هل ستنكر حور العين والنكاح في الجنة؟؟؟؟؟؟!!!!!
هل تحاول ان تخفي الشمس بغربال؟؟؟؟!!!!

عجيب
03-11-2008, 04:33 PM
اعذروني ع التئخير . . .ولكن واجهتني مشكلة في نسياني لكلمة المرور .. والحمدالله استرجعتها اليوم . .

اولا احن نعرف دينا زين مازين .. ومانحتاج نثبت .. عشان ناس ثانيه مسيحية تتئكد ..! هاع .. حلوه والله ..

وانا لم اجب هذه المعلومة من اي مصدر ففي الانترنت .. بل من مدرسي لتربية الاسلامية في السنة الماضية في المدرسة. .وسابحث حتى .. اتي بالدليل ..

وبالنسبة للموضوع الي انحذف

بالعضوية السابقة ..

الي كان اسم الموضوع

اوليس بمحمد برسول ؟!

عجيب
03-11-2008, 04:45 PM
[ .. سلام الله عليكم .

جئت بالاحاديث كما وعدت ..

أجاب الإمام القرطبي - رحمه الله -، فقال: ((نعيم أهل الجنة، وكسوتهم، ليس عن دفع ألم اعتداهم، فليس أكلهم عن جوع، ولا شربهم عن ظمأ، ولا تطيبهم عن نتن، وإنما هي لذات متوالية، ونعم متتابعة ألا ترى قوله - تعالى -لآدم - عليه السلام -: ((إن لك ألا تجوع فيها ولا تعرى، وأنك لا تظمؤ فيها ولا تضحى)) (طه: 118: 119).
وحكمة ذلك: أن الله - تعالى -عرفهم في الجنة بنوع ما كانوا يتنعمون به في الدنيا، وزادهم على ذلك ما لا يعلمه إلا الله - عز وجل -)، كتاب التذكرة للقرطبي.


ورغم ذلك التنعم بأصناف الطعام والشراب إلا أن أهل الجنة ليس لطعامهم فضلات يحتاجون إلى أخراجها ببول، أو بغائط، فأين يا ترى يذهب ذلك الطعام في أجسامهم؟!

يجيبنا عن هذا السؤال، حبيبنا محمد - صلى الله عليه وسلم - فيقول: ((إن أهل الجنة يأكلون فيها ويشربون، ولا يتفلون، ولا يبولون، ولا يتغوطون، ولا يمتخطون، قالوا: فما بال الطعام؟، قال جشاء ورشح كرشح المسك يلهمون التسبيح والتحميد كما تلهمون النفس))، رواه مسلم.

فريدوم
03-11-2008, 07:48 PM
اخي
وما علاقة ردك بالموضوع ؟؟؟
الرجاء اقرأه جيدا قبل الرد

THE GALILEAN
03-11-2008, 08:55 PM
"يتناكح أهل الجنة...بذكر لا يمل"

ده من تاليف واحد جاهل ميعرفش المبتدا من الخبر اصلا

سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم يتناكح أهل الجنة قال نعم بذكر لا يمل وشهوة لا تنقطع دحما دحما

ملوش اي اساس من الصحة ودورت عليه في جميع الأحاديث ولا الهوا

انتا تعرف ايه عن الجنة اصلا هاتلي ايه دلوقتي تثبت ال انتا بتقوله وقولة رقم الأية ومن سورة ايه

وابقي تعالي كلمني وفين موضوع سفية نوح علشان يعرفك ان الأنجيل ده تاليف

حذفتوه صح وبعدين مش انتا ال هتشككني بديني وبعدين انتا هتشوف عذاب اليم

يوم القيامة والمفرود محذركش ولا اكلمك بس يلا هكمل معاك لأخر


المسلم يتصرف بحساسية عندما نناقشه في كتبه.

الحديث واضح اذهب ابحث عنه جيدا.

THE GALILEAN
03-11-2008, 08:59 PM
وبدعدين في حاجة بسيطة تؤكد هبل كلامك عندنا في القران الزنا من الكبائر يعني النكاح ال بتكلم عليه ده مش عندنا وشوف ال بيحصل في الكنائس بتاعكو

#########################

يمنع وضع روابط من قبل العضو


ياريت تثبت بـ ايه قرانية ال انتا بتقولو ده ورقم الأية وفي سورة ايه

كالعادة الافتراء على الكنائس بالعموم, انتم فعلا وقحين وقليلين ادب,
ناقشوا في كتبكم بدلا من الهروب لامور اخرى لا علاقة لها بالموضوع.
انت تقول ان القرآن يأمر بالابتعاد عن الزنى وكتبك تقول ان رسولك حلل الزنى وجنة الاسلام كلها دعارة.

THE GALILEAN
03-11-2008, 09:21 PM
اعذروني ع التئخير . . .ولكن واجهتني مشكلة في نسياني لكلمة المرور .. والحمدالله استرجعتها اليوم . .

اولا احن نعرف دينا زين مازين .. ومانحتاج نثبت .. عشان ناس ثانيه مسيحية تتئكد ..! هاع .. حلوه والله ..

وانا لم اجب هذه المعلومة من اي مصدر ففي الانترنت .. بل من مدرسي لتربية الاسلامية في السنة الماضية في المدرسة. .وسابحث حتى .. اتي بالدليل ..

وبالنسبة للموضوع الي انحذف

بالعضوية السابقة ..

الي كان اسم الموضوع

اوليس بمحمد برسول ؟!


يا سلام, فعلا ردود خايبة.




.. سلام الله عليكم .

جئت بالاحاديث كما وعدت ..

أجاب الإمام القرطبي - رحمه الله -، فقال: ((نعيم أهل الجنة، وكسوتهم، ليس عن دفع ألم اعتداهم، فليس أكلهم عن جوع، ولا شربهم عن ظمأ، ولا تطيبهم عن نتن، وإنما هي لذات متوالية، ونعم متتابعة ألا ترى قوله - تعالى -لآدم - عليه السلام -: ((إن لك ألا تجوع فيها ولا تعرى، وأنك لا تظمؤ فيها ولا تضحى)) (طه: 118: 119).
وحكمة ذلك: أن الله - تعالى -عرفهم في الجنة بنوع ما كانوا يتنعمون به في الدنيا، وزادهم على ذلك ما لا يعلمه إلا الله - عز وجل -)، كتاب التذكرة للقرطبي.


ورغم ذلك التنعم بأصناف الطعام والشراب إلا أن أهل الجنة ليس لطعامهم فضلات يحتاجون إلى أخراجها ببول، أو بغائط، فأين يا ترى يذهب ذلك الطعام في أجسامهم؟!

يجيبنا عن هذا السؤال، حبيبنا محمد - صلى الله عليه وسلم - فيقول: ((إن أهل الجنة يأكلون فيها ويشربون، ولا يتفلون، ولا يبولون، ولا يتغوطون، ولا يمتخطون، قالوا: فما بال الطعام؟، قال جشاء ورشح كرشح المسك يلهمون التسبيح والتحميد كما تلهمون النفس))، رواه مسلم.

:c008: انظروا العلم الاسلام الى اين وصل, اكل بلا فضلات وشرب بلا بول ؟
يا لكم من متخلفين حقا !
وما رأي علمائك في الذكور التي لا تمل ؟ :a084:

عمار
11-11-2008, 07:09 PM
السلام على من اتبع الهدى


الا ليت شعري ما هذا التخبط الذي اصابكم

لكي تتكلمو في امر من امور الغيب

وامر لا نعلم عنه الا القليل

ثم انك اخي تهجو الجنة كما فعل اصحاب الجاهلية

بقولهم جنة محمد

ليت شعري

كيف تكون الجنة اذا لم يكن فيها كل اللذات والمتعات

وكيف يعقل ان يتزوج الانسان في الدنيا ولا يتزوج في الجنة ويحرم من هذه النعمة

وانت مصر مرة اخرى على ان تشهر بالاسلام

فبالله عليك

هل انت تعلم انك مقتنع بكلامك

لا ادري ما سيكون جوابك ولا كن اسئلك
ما هي صفات الجنة عندكم

في الانجيل وفي كتبكم

او لا يوجد فيها لذة

اهي خالصة للعبادة
ان الله جعل الجنة مكافئة للذين تعبوا في هذه الدنيا

اولا يستحقون اقل مكافئة وهي الزواج
وولا يستحق ان ياخذ ما حرم منه في الدنيا من اللذات


ثم مرة اخرى تفكر رعاك الله

هل الا سلام الا دين الاخلاق
ودين الحق

فكف عن التشهير به

وباهله

هدانا الله واياكم

THE GALILEAN
11-11-2008, 07:58 PM
الاخ المسلم يحاول ان يظهر ان جنته الجنسية القذرة ما هي الا "مكافأة" للمؤمنين ؟
اذا كانت مكافأة المؤمن حوريات وعذارى ينكح بذكر لا يمل 100 عذراء في اليوم الواحد وفروج جاهزة واله جالس في الجنة يسد غشاء البكارة للنساء بعد المضاجعة, فما معنى ايمانه ؟ وما هي مبادئه عن الاخلاق والروحانية والطهارة ؟
ولماذا لا يعطيه الله تلك الامور في الحياة الدنيا لانها ممكنة فان وصف جنة الاسلام شبيه جدا ببيت دعارة في الحياة الدنيا, فلماذا لا تكون مكافأة المؤمن في الحياة الدنيا بهذه المتاع ما دامت متوفرة ؟
اذا كانت الجنة الذي يعد بها الله عباده فيها ما لا عين رأت ولا اذن سمعت ولا خطر على بال بشر,
سؤال: لماذا اذا نقرأ عن جنة الاسلام ونجدها عادية وليس فيها شيء لم يره الانسان في الحياة الدنيا, من طعام وخمر ونساء وجماع ولذة ؟
فكل هذا رأته العين وسمعته الاذن, اذا ما هو الجديد الغير عادي الفوق البصيرة البشرية في تلك الجنة ؟

اليس من المنطق ان نقتنع ان تلك الجنة مزيفة حقا لان ما وعد به فيها موجود حقا ورأيته العين وسمعته الاذن, فكل شيء بها عادي, عدا عن ذلك فان تلك الجنة الاسلامية غير اخلاقية وغير روحانية وقد اهين بها الله كثيرا لان من احد وظائفه هو الاهتمام بلذة الجماع بين المؤمن والحوريات ونساءه حتى انه يعمل بسد غشاء البكارة مباشرة بعد الجماع, فما الهدف من ذلك ؟ هل تقدروا ان تقولوا لي هدف واحد منطقي لهذا العمل ؟

اذا كانت جنة الله فيها المؤمن يتمتع بقوة جماع قوية كرسول الاسلام حيث ينكح 100 عذراء ثدييهن منتصب في اليوم الواحد بذكر لا يمل ولا يميل وشهوة لا تنقطع وتسد غشاء فروج النساء بعد الجماع, اذا ما هي اوصاف بيوت الدعارة في الحياة الدنيا ؟ هي هل هي مختلفة حقا عن جنة الاسلام ؟ قارنوا وتفكروا وستجدون الاجابة الكافية.

وان كنتم تعتبرون هذه الجنة عادية جدا, فلماذا تعتبرون المسجد اطهر من هذه الجنة واقدس من هذه الجنة التي هي جنة الرحمن ؟

الرب ينير البصيرة.

استغفر الله العظيم
12-11-2008, 03:25 PM
ههه ما بعرف من وين بتجيب هذا الحكيي الجنة بدين الاسلام للمؤمنين فقط ووالوصف صعب تفهمو لانك كافر..وان شاء الله انتو راح تسكنوا الناااااار

عمار
12-11-2008, 03:54 PM
السلام على من اتبع الهدى



تلك الجنة نورث من عبادنا من كان تقيا

صدق الله العظيم

اخي العزيزانت تصف الجنة بانها جنسيةقذرة

الاخ المسلم يحاول ان يظهر ان جنته الجنسية القذرة ما هي الا "مكافأة" للمؤمنين ؟



بينت لك في ما سبق ان الحور هن ازواج ولسن عاهرات



ثم انك في موضوعك هذا اغفلت كل الايات والاحاديث التي وردت في صفة الجنة وانهارها واشجارها وثمارها وعزفت على وتر اللذة الجنسية مرة اخرى



الجنة كلها نعيم ومن نعيمها الحور العين الازواج الطاهرات

وقد بينت لك انه مادام الله قد احل الزواج في الدنيا فلم يحرمه في الجنة وهي دار السعادة الخالدة

ثم قلت انه اذا كانت الجنة مالا عين رات ولا اذن سمعت لماذا نقرا انها عادية



اخي الفاضل تدبر رعاك الله اقول علماء الاسلام

تجد ان هناك فرقا واضحا

فالجنة التي اوجد الله لعباده هي مختلفة جد الاختلاف عن الموجودات على الارض

فالحور والانهار والثمار في الجنة هي غير المو جودات على الارض



وربما اشبهتا بالشكل ولكن لايمكن ان تكون هي نفسها



وليس احد منا يشك بقدرة الله العزيز القادر

فمن خلق النساء عذارى في الدنيا واحل الزواج بهن ولم يحرمه

قادر ان يعيدهن بكارى

ثم انك تتكلم عن الزواج في الجنة وكانه جرم عظيم



لا ادري اخي الفاضل هل دينكم يحرم الزواج



ثم ان ذالك من عطاء الله يعطيه من يشاء من عباده



فتفكر اخي الكريم رعاك الله

الاسلام لم يقل ان الزنا موجود في الجنة لا

ولكن جعل الحور ازواجا للمؤمنين فلكل واحد من اهل الجنة ازواجه الخاصة به



نعم انها جنة الخلد فكان واجبا ان يتوفر فيها كل شيء وارجوا ان تجيبني اخي الفاضل

ما هو وصف الجنة عند النصارى

ام ليس لها ذكر عندكم



اذا كان الانسان لا يحاسب ولا يوجد جنة او نار فما معنا حياتنا واعما لنا الصالحة

ثم ان هناك في الجنة لذات اكبر من اللذة الجنسية التي اغفلتها ومضيت تكمل تشهيرك بالدين الاسلامي وتصفه بالجنسي العاهر



اخي الفاضل تدبر يارعاك الله في كلامي



وارجوا ان تفتح قلبك وبصيرتك

والسلام على من اتبع الهدى

THE GALILEAN
12-11-2008, 09:23 PM
السلام على من اتبع الهدى


تلك الجنة نورث من عبادنا من كان تقيا

صدق الله العظيم

اخي العزيزانت تصف الجنة بانها جنسيةقذرة

الاخ المسلم يحاول ان يظهر ان جنته الجنسية القذرة ما هي الا "مكافأة" للمؤمنين ؟


بينت لك في ما سبق ان الحور هن ازواج ولسن عاهرات


ثم انك في موضوعك هذا اغفلت كل الايات والاحاديث التي وردت في صفة الجنة وانهارها واشجارها وثمارها وعزفت على وتر اللذة الجنسية مرة اخرى


الجنة كلها نعيم ومن نعيمها الحور العين الازواج الطاهرات


واضح تماما النعيم حيث الذكور التي لا تمل ولا تميل والفروج المتجددة حيث ترجع المراة عذراء بعد الجماع :c008:
ينكح الرجل بشهوة لا تنقطع 100 عذراء في اليوم الواحد :c008:
استحوا على انفسكم.



وقد بينت لك انه مادام الله قد احل الزواج في الدنيا فلم يحرمه في الجنة وهي دار السعادة الخالدة

تحاولون ان تتذاكوا مرة بعد الاخرى,
انت تحاول ان تخفف الامر وتتكلم عن الزواج
اما انا اتكلم عن الجنس والشذوذ المقرف في جنتكم الاسلامية.



ثم قلت انه اذا كانت الجنة مالا عين رات ولا اذن سمعت لماذا نقرا انها عادية

اخي الفاضل تدبر رعاك الله اقول علماء الاسلام

تجد ان هناك فرقا واضحا

فالجنة التي اوجد الله لعباده هي مختلفة جد الاختلاف عن الموجودات على الارض

فالحور والانهار والثمار في الجنة هي غير المو جودات على الارض


العين رأت كل هذا يا زميل.




وربما اشبهتا بالشكل ولكن لايمكن ان تكون هي نفسها

وليس احد منا يشك بقدرة الله العزيز القادر

فمن خلق النساء عذارى في الدنيا واحل الزواج بهن ولم يحرمه

قادر ان يعيدهن بكارى


ولماذا يعديهن عذارى يا زميل ؟
الم تسأل نفسك ؟
ام ان عقلك فقط في الامور الارضية تلك ؟
مهما بيضت الفحم سيبقى فحم
وهكذا الجنس والسفالة والعهر في جنة الاسلام لا يمكن تنظيفها.



ثم انك تتكلم عن الزواج في الجنة وكانه جرم عظيم


ليس الزواج يا زميل يا متجاهل, ولكن الجنس والنكاح والشذوذ والعهر في جنة الاسلام.



لا ادري اخي الفاضل هل دينكم يحرم الزواج


ثم ان ذالك من عطاء الله يعطيه من يشاء من عباده


فتفكر اخي الكريم رعاك الله


دعك من الكلام الفارغ, تبريرك ان الله يعطي ولا يحق لنا ان نعترض هذا عذر سخيف وواطي
الله يعطي ما يليق بجلاله في جنته وهو القدوس فيها وليس هذه الجنة النجسة والمقرفة والتي تخلو من الاخلاق والروحانية وكلها جنس وذكور لا تميل ولا تمل وصدور منتصبة وفروج شهية وينكح الرجل 100 عذراء بشهوة لا تنقطع,
يا سلام على عطايا الله.

عليك ان تخجل وانت تتكلم وتدافع, فعلا امة لا تستحي.



الاسلام لم يقل ان الزنا موجود في الجنة لا

:c008: كل هذا وليس زنى ؟
امر غريب حقا هؤلاء القوم
ان من يحاوركم تساوره شكوك كثيرة انكم مرضى نفسيا !
رجل ينكح 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل ولا يميل وشهوة لا تنقطع, اليس هذا شذوذ جنسي مقرف وزنى ؟




ولكن جعل الحور ازواجا للمؤمنين فلكل واحد من اهل الجنة ازواجه الخاصة به

نعم انها جنة الخلد فكان واجبا ان يتوفر فيها كل شيء وارجوا ان تجيبني اخي الفاضل

ما هو وصف الجنة عند النصارى

ام ليس لها ذكر عندكم


اذا كان الانسان لا يحاسب ولا يوجد جنة او نار فما معنا حياتنا واعما لنا الصالحة

ثم ان هناك في الجنة لذات اكبر من اللذة الجنسية التي اغفلتها ومضيت تكمل تشهيرك بالدين الاسلامي وتصفه بالجنسي العاهر


اخي الفاضل تدبر يارعاك الله في كلامي


وارجوا ان تفتح قلبك وبصيرتك

والسلام على من اتبع الهدى


افتح بصيرتي على ماذا ايها المدلس الجاهل ؟
على جنة نجسة المظهر والمحتوى ؟!
الله يعطي ما يليق بجلاله في جنته وهو القدوس فيها وليس هذه الجنة النجسة والمقرفة والتي تخلو من الاخلاق والروحانية وكلها جنس وذكور لا تميل ولا تمل وصدور منتصبة وفروج شهية وينكح الرجل 100 عذراء بشهوة لا تنقطع,
النساء في جنة الاسلام النجسة تقول عنهم الكتب كواعب اتراب اي ثدييهن نواهد وللرجل 72 حورية وشغل المسلمين افتضاض العذارى, هل قرأت عن جنة الاسلام بهذا الوصف السافل والعهارة والذكور التي لا تمل ولا تميل والفروج التي لا تحفى وذكور مثل النخل وفروج مفتوحة تتسع لهذه الذكور واله شغال بسد غشاء البكارة مباشرة بعد المضاجعة والرجل ينكح 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل ولا يميل وشهوة لا تنقطع.

الرب يرحمك من عبوديتك لهذا الشيطان ودينه.

suzy
06-02-2009, 01:20 PM
كعادة المسيحين يفسرون الكلام علي غير موضعه اي تفسرونه بطريقة غير صحيحة /// ويا اخت زهرة والله ما تستحقي ان احد يرد عليكي لان القذاره هيا الكلام الذي خرج من فمك ///وليست بايات القران الكريم//:a084:

THE GALILEAN
06-02-2009, 01:59 PM
:c008: كالعادة فاشل جديد لا يعرف شيء في كتبه وعندما نعرض له قذارتها يتهمنا اننا نفسر على مزاجنا.

الباحث
06-02-2009, 07:38 PM
اليس المسيح نزل من بطن امرأة وحل به اللاهوت السماوي ونفخ اللاهوت في بطن مريم لتحمل عيسى بطريقة جنسية

السنا نحن خليفة الله في الارض


فلماذا تستنكر الجنس في الجنة وهو احب ما الى الانسان من ملذات

الباحث
06-02-2009, 07:40 PM
ام انك تريد الجنة هي للعبادة والطاعة ايضا

فماذا كنا نعمل في الدنيا

THE GALILEAN
06-02-2009, 07:59 PM
اليس المسيح نزل من بطن امرأة وحل به اللاهوت السماوي ونفخ اللاهوت في بطن مريم لتحمل عيسى بطريقة جنسية

السنا نحن خليفة الله في الارض


فلماذا تستنكر الجنس في الجنة وهو احب ما الى الانسان من ملذات


ام انك تريد الجنة هي للعبادة والطاعة ايضا

فماذا كنا نعمل في الدنيا

:c008: مسلم يريد ان يبرر الجنس والنكاح في جنة الرحمن. يا سلام على هذه الاخلاق.
هو مشكلة المسلمين انهم لا يعرفون معنى الخجل لهذا لا تستغرب ان رفضك الآخر لان افكارك شيطانية.

الباحث
06-02-2009, 09:03 PM
[خط بارز]ان الله لا يستحي مما خلق [/خط بارز]

هل استوعبت يا جليلي :c008:

الجنس من صنع الله وليس الشيطان

حتى تجعل الهك يستحي منه

وهو قد ظهر من خلاله في ناسوته

وهو الذي خلق حواء لتكون ونيسا لادم

THE GALILEAN
06-02-2009, 09:46 PM
:c008: مهما حاولت لللافتراء وقذف قذارة دينك على المسيح لن تنجح لان عقيدتك فاشلة وتستحون بها لذلك تلجأون لقذفها على غيركم. الله خلق الجنس على الارض بحالة الجسد ايها الجاهل المتخلف وليس للروح.

فلا تحاول ان تدخل في مواضيع اخرى وخليك بقذارة الجنة الاسلامية حيث الذكور التي لا تميل ولا تمل والفروج 100 عذراء جاهزة للنكاح لا تحفى.:c008:

الباحث
07-02-2009, 08:34 AM
:c008: مهما حاولت لللافتراء وقذف قذارة دينك على المسيح لن تنجح لان عقيدتك فاشلة وتستحون بها لذلك تلجأون لقذفها على غيركم. الله خلق الجنس على الارض بحالة الجسد ايها الجاهل المتخلف وليس للروح.

فلا تحاول ان تدخل في مواضيع اخرى وخليك بقذارة الجنة الاسلامية حيث الذكور التي لا تميل ولا تمل والفروج 100 عذراء جاهزة للنكاح لا تحفى.:c008:


الجنس في اطار الزواج حلال
وفي غير اطار الزواج حرام

اذا الموضوع مرتبط بتصرفنا

في الدنيا نزلت شريعه تحدد لنا الصحيح من الخبيث

تعبنا وكدينا في الدنيا

فماذا سيكون جزاء الاخرة

الجنة في القارن ذكرت متاع كثير في الجنة بما فيها الجنس

الجنس محبب للانسان شئت ام ابيت بل اكثر شيئ يحبه

لدرجة ان قساوستك وخدام الكنيسة ضعفوا امامه وفعلوه

فالله سيكافئنا في الاخرة جزاء ما قدمناه في الدنيا

اي ان دار التكليف انتهت وبدء داء الجزاء

فاذا كانت وفروج تغلق في كل مرة نفتحها

فما مشكلتك

هذا جواب للرسول عندما سئل عن نعيم الجنة بالنسبة لزوجاته

لم يكن تعميم على جزاء الجنة

الجنة فيها كل شيئ

فروج تغلق في كل مرة نفتحها وانهار وحوريات ونعمل كل شيئ نريده لان وقت الاختبار انتهى وهذا وقت الجزاء


اما ان تقول لي الجنة نصبح ارواح مثل الملائكة وكاننا نتكلم عن قصص الف ليلة وليله او قصص الخيال الرومانسي

لان الملائكة غير البشر
والله سيكافئ البشر لطاعته في الدنيا
وليس بان يحولنا الى ملائكة بلا معاصي
لانه الاختبار في الدنيا انتهى

THE GALILEAN
07-02-2009, 02:30 PM
الجنس في اطار الزواج حلال
وفي غير اطار الزواج حرام

اذا الموضوع مرتبط بتصرفنا

في الدنيا نزلت شريعه تحدد لنا الصحيح من الخبيث

تعبنا وكدينا في الدنيا

فماذا سيكون جزاء الاخرة

الجنة في القارن ذكرت متاع كثير في الجنة بما فيها الجنس

الجنس محبب للانسان شئت ام ابيت بل اكثر شيئ يحبه

لدرجة ان قساوستك وخدام الكنيسة ضعفوا امامه وفعلوه

فالله سيكافئنا في الاخرة جزاء ما قدمناه في الدنيا

اي ان دار التكليف انتهت وبدء داء الجزاء

فاذا كانت وفروج تغلق في كل مرة نفتحها

فما مشكلتك

هذا جواب للرسول عندما سئل عن نعيم الجنة بالنسبة لزوجاته

لم يكن تعميم على جزاء الجنة

الجنة فيها كل شيئ

فروج تغلق في كل مرة نفتحها وانهار وحوريات ونعمل كل شيئ نريده لان وقت الاختبار انتهى وهذا وقت الجزاء


اما ان تقول لي الجنة نصبح ارواح مثل الملائكة وكاننا نتكلم عن قصص الف ليلة وليله او قصص الخيال الرومانسي

لان الملائكة غير البشر
والله سيكافئ البشر لطاعته في الدنيا
وليس بان يحولنا الى ملائكة بلا معاصي
لانه الاختبار في الدنيا انتهى

جيد انك تعترف ان جنة الاسلام جنة قذرة فيها الفروج وفتحها وتسكيرها هو الشاغل الاكبر ! :c008:
ثم ان الرجل يجامع زوجته في الحياة الدنيا فما حاجته لان يضاجع مئة عذراء في اليوم الواحد في الجنة ؟
هل لك ان تفسر لي هذا الهوس الجنسي في عقول امتك المتخلفة ؟

ما الهدف من منع الزنى في الدنيا اذا كان الله سيسمح للرجل ان ينكح 72 حورية و100 عذراء في اليوم الواحد في الجنة ؟
ما الهدف من منع الخمر في الدنيا اذا كان الله سيسمح بشربه في الآخرة ؟

نعم هذا اعتقادنا فالجنة لا يوجد فيها جسد ونكاح وجنس وقذارة فهي للارض والحياة الدنيا, فخليك بجنتك الجنسية المحمدية فنحن لا نريد هكذا جنة وسخة بمحضر الله.

THE GALILEAN
07-02-2009, 02:55 PM
suzy

بدلا من الهروب للمسيحيات (وتستطيعي ان تكتبي ما قلتيه في قسم الرد على الشبهات) ردي على الموضوع كما هو, الى الاخت المسلمة ما رأيك في جنة الاسلام,,,
http://www.geocities.com/islameyat2004/Janah32.jpg

• ما رأيك بالذكور التي لا تميل (تنثني) ولا تمل (واقفة يعني) والفروج التي لا تحفى وشهوة لا تنقطع في جنة الاسلام ؟ (يعني الشهوة موجودة صباحا ونهارا ومساءا) http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/smile1-1.gif
• ما رأيك عن النساء في جنة الاسلام كواعب اتراب اي ثدييهن نواهد اي صدورهن منتصبة ؟ http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/smile1-1.gif
• ما رأيك ان للرجل في جنة الاسلام 72 حورية وشغل المسلمين افتضاض (جماع) العذارى ؟ (افترعت البكر: افتضَضْتُها، وذلك أنَّه يَقهرها ويعلُوها {مقاييس اللغة}). http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/smile1-1.gif
• ما رأيك بالمضاجعة في جنة الاسلام دحما دحما اذا قام الرجل عن المرأة رجع اليها ووجدها مطهرة عذراء ؟ http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/smile1-1.gif
• ما رأيك بان الرجل في جنة الاسلام لا يفتر ذكره عن الوقوف والمرأة لا يشتكي فرجها فدائما جاهز للنكاح ؟ http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/smile1-1.gif
• ما رأيك بان الرجل الواحد في جنة الاسلام يضاجع 100 عذراء ؟ (يعني النكاح شغال كل اليوم) http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/smile1-1.gif
• ما رأيك بان الرجل في جنة الاسلام يعطى قوة 100 في الجماع ؟ http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/smile1-1.gif
• ما رأيك ان ذكور المسلمين في جنة الاسلام بطول النخلة والفروج تتسع تلك الذكور ومقعدة الحورية ميل ؟ http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/smile1-1.gif
• ما رأيك بوصف الحورية في جنة الاسلام انه من ركبتيها الى ثدييها من المسك ؟ http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/smile1-1.gif
(كل الكلام بالدليل والبرهان ولا يوجد كلمة ملفقة.)



هل قرأت ما هي صفات تلك الجنة النجسة ؟ http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/yeeright.gif
كل هذه الاثارة والتشويقات وتحمية الغرائز والجنس والنكاح وشذوذ المضاجعة في كل اشكالها والجنس الجماعي شغال كل رجل ينكح ب 100 امرأة كل النهار,
وبعد هذا تقلي "جنة الله" ؟ و"يسبحونه بكرا وعشيا" ؟
والسؤال ماذا يوجد للمرأة في تلك الجنة حتى تصلي من اجل نوالها ؟
كيف يكون هذا ؟
يا شيخ قول كلام عاقل.

suzy
07-02-2009, 05:42 PM
جنتنا ما هي بنجاسة انتم الانجاس باكل الخنزير وشرب الخمور وكتاباتي هيا ردا عليك ايها السافل والصورة دي تلاقيها بتاعت يسوع ولا ايه /اوعي تهددني وتقولي الطرد ايلك انت هتطردني من الجنة /وعلي فكره المسلمين بيشتركوا للرد عليكم فقط انصحك بالقراءة في منتدي الفرقان يمكن تفهم // انت مجرد حشره لا تستاهل الرد عليك اكثر من ذلك:e124::e124::e124::e124::e124::e124::e124: يا كافر اثبتلي ان صور الرب حقيقية /والتمثال الجماد يبكي دما ويدمع/انتم هبل والقساوسه ساحرنكم//////////باي باي جاك

suzy
07-02-2009, 05:45 PM
ايه رايك يا نجس انت اوعي تفتكر اننا بنصدقكم اولا قدر الله احنا بنرد وبس //شايف المسلميين بيكتروا كل يوم وانتم بتاسلموا //شوف الدين الحق // يا عبيط:e124:

THE GALILEAN
09-02-2009, 09:52 PM
اتعجب حقا, الم تتكلمي في مشاركة اخرى عن سماحة الاسلام وتعاليمه الجميلة ؟ امشاركتك انعكاس لتلك التعاليم ؟ http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/yeeright.gif

بانوراما
10-02-2009, 11:21 AM
الله لا يستحي مما خلق

فعلا هذا القول صحيح

فالجنس في طريق الحرام خاطئ

ونفسه - اي الجنس - في طريق الحرام مقبول وحلال ايضا

اذا الجزا في الجنة وحور العين والابكار ليس فيها شيئ خاطئ ابدا لانها من خلق الله والل لا يستحي مما خلق

THE GALILEAN
10-02-2009, 02:00 PM
بانوراما

اليكم هذا مثال على الاخلاق المحمدية. يقول "الجنس - في طريق الحرام مقبول". :c008:

nada
10-02-2009, 03:37 PM
انت تعرف بانه غلط في الكلام

وماتنساش انكم لغيتوا خاصية التعديل

THE GALILEAN
10-02-2009, 04:26 PM
nada


خليك بنفسك انت ولا علاقة لك بتبرير مشاركات غيرك.
والموضوع عن جنة الاسلام وليس تقييم مشاركات الآخرين.

nada
10-02-2009, 04:56 PM
حسن لماذا لا تعجبك الجنة في الاسلام

اولم تسمع بقوله تعالى : ( لَهُمْ مَا يَشَاءُونَ عِنْدَ رَبِّهِمْ ذَلِكَ جَزَاءُ الْمُحْسِنِينَ ) الزمر/34.

ويقول تعالى:

( وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فِي رَوْضَاتِ الْجَنَّاتِ لَهُمْ مَا يَشَاءُونَ عِنْدَ رَبِّهِمْ ذَلِكَ هُوَ الْفَضْلُ الْكَبِيرُ ) الشورى/22.

وقال سبحانه:

( لَهُمْ مَا يَشَاءُونَ فِيهَا وَلَدَيْنَا مَزِيدٌ ) ق/35.

ويقول أيضا :

( نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَشْتَهِي أَنْفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ . نُزُلًا مِنْ غَفُورٍ رَحِيمٍ ) فصلت/31-32.

ويقول سبحانه : ( يُطَافُ عَلَيْهِمْ بِصِحَافٍ مِنْ ذَهَبٍ وَأَكْوَابٍ وَفِيهَا مَا تَشْتَهِيهِ الْأَنْفُسُ وَتَلَذُّ الْأَعْيُنُ وَأَنْتُمْ فِيهَا خَالِدُونَ ) الزخرف/71.

ويقول عز وجل :

( فَلَا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أُخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ) السجدة/17

THE GALILEAN
10-02-2009, 06:15 PM
:c008: تستطيعين ان تكملي طريقة النسخ واللصق والتخلف في الحوار وعدم التركيز على النصوص والحقيقة, ولكن بالآخر الحقيقة ان جنة الاسلام جنة جنسية نجسة لانها بمحضر الله القدوس حيث المفروض انه كل ما اقتربت من محضره يكون قداسة اكثر, بينما نرى في الاسلام انه كل ما اقتربت من محضره القدوس زادت الفواحش والجنس والنكاح والشذوذ والكلام الفاحش السافل. راجعي مشاركة 192.

بانوراما
10-02-2009, 06:24 PM
nada



خليك بنفسك انت ولا علاقة لك بتبرير مشاركات غيرك.

والموضوع عن جنة الاسلام وليس تقييم مشاركات الآخرين.



يا جليلي

الموضوع انك جعلت الجنة عندنا وكانه لا يوجد فيها غير الجنس

الجنة ذكرت انواع كثيرة من المتاع

والمتاع هذا لا يوجد له مثيل في الدنيا

ومن بين هذا المتاع ايضا الجنس

والجنس بالجنة ايضا لا يوجد له مثيل

الجنس ليس عيبا يا جليلي

الجنس منه خلقت انت وانا

الجنس ليس شيطاني
انما هي شيئ طبيعي وموجود بكل انسان انما الشيطان يجعلك تفعله بطريق الحرام

اما في الجنة وبعد انتاء وقت العمل والجد يبدأ وقت الجزاء

وسينال المؤمنون جزائئهم

اكل ومتاع وجنات وانهار وجنس وابكار وكل ماتشتهيه نفس الانسان

THE GALILEAN
10-02-2009, 06:33 PM
:c008: اذا ما هو مفهومك للاباحية ؟ الجنس في الارض شيء وفي جنة القدوس شيء آخر !
ثم ان وصف الجنة الاسلامية هو الذي يثير القرف لانها جنة شاذة جنسيا كلها جنس ونكاح وشذوذ ووصف دقيق لكل العملية الجنسية ووصف الحور العين وصدور النساء المنتصبة والرجل يضاجع 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يميل ولا يمل وشهوة لا تنقطع وفروج لا تشتكي. (هل علي ان اشرح كثيرا ؟ تعلم ان تقرأ وكفى تضييع وقت).
فعلا امة بلا حياء !

nada
10-02-2009, 07:43 PM
:c008: تستطيعين ان تكملي طريقة النسخ واللصق والتخلف في الحوار وعدم التركيز على النصوص والحقيقة, ولكن بالآخر الحقيقة ان جنة الاسلام جنة جنسية نجسة لانها بمحضر الله القدوس حيث المفروض انه كل ما اقتربت من محضره يكون قداسة اكثر, بينما نرى في الاسلام انه كل ما اقتربت من محضره القدوس زادت الفواحش والجنس والنكاح والشذوذ والكلام الفاحش السافل. راجعي مشاركة 192.


قص ولصق؟؟؟ انا جيبالك ايات عاوزني اخترعها ولا ايه


المهم

ان الانسان في الدنيا يظل في شقاء الى ان تطأ قدماه الجنة

مهما اوتي الانسان في الدنيا من نعيم يظل هناك شيء ينقصه

متى تتم له هذه النعمة ؟

الجواب اذاوفقه الله و دخل الجنة

الجنة هي نعيم غير منقطع كل انواع النعيم وكل ما تشتهي نفس الانسان

ولكن من يجد هذا النعيم ؟

الذي يجده هم الذين صبروا في الدنيا على طاعة الله فأولئك يعوضهم الله عن صبرهم في الدنيا بحسن الجزاء في الاخرة

والنعيم في الجنة اذا كان ناقصا كان ذلك نقصا في عدل الله (حاشا الله) لذلك جميع انواع النعم يجب ان تكون في الجنة

وما استغربه هو نظرتك لعلاقة الرجل والمراة فانت تحولها لعلاقة رخيصة لا تليق بالمؤمن

مع انها علاقة سامية ذات تعبير خاص بين الرجل والمراة

اسمحلي فكلامك عن النعم في الجنة غير منطقي

وكما ان الجنة شيء من الغيبيات فانت تؤمن بها او لا تؤمن

لذلك فمن الاحسن ان تناقش في مدى صحة العقيدة التي اذا استطعت ان تطعن فيها استطعت ان تطعن في الدين كله

THE GALILEAN
10-02-2009, 08:21 PM
قص ولصق؟؟؟ انا جيبالك ايات عاوزني اخترعها ولا ايه


المهم

ان الانسان في الدنيا يظل في شقاء الى ان تطأ قدماه الجنة

مهما اوتي الانسان في الدنيا من نعيم يظل هناك شيء ينقصه

متى تتم له هذه النعمة ؟

الجواب اذاوفقه الله و دخل الجنة

الجنة هي نعيم غير منقطع كل انواع النعيم وكل ما تشتهي نفس الانسان

ولكن من يجد هذا النعيم ؟

الذي يجده هم الذين صبروا في الدنيا على طاعة الله فأولئك يعوضهم الله عن صبرهم في الدنيا بحسن الجزاء في الاخرة

[خط بارز]والنعيم في الجنة اذا كان ناقصا كان ذلك نقصا في عدل الله (حاشا الله)[/خط بارز] لذلك جميع انواع النعم يجب ان تكون في الجنة


انا اقول حاشا ان يكون محضر الله مكان للدعارة والذكور التي لا تميل ولا تمل والفروج التي لا تشتكي.



وما استغربه هو نظرتك لعلاقة الرجل والمراة فانت تحولها لعلاقة رخيصة لا تليق بالمؤمن

مع انها علاقة سامية ذات تعبير خاص بين الرجل والمراة



:c008: ما استغربه انا هو عقل المسلم الجاهل المتخلف والذي لا يستحي بشيء في جنته النجسة اما على اي فيديو كليب يبدأ بانتقاده زاعما انه يدعو للفجور.
فالمسلم انسان كذاب !

ثم هل هي علاقة بين رجل وامرأة ؟
ام انها جنس جماعي لكل رجل 72 حورية, وينكح في اليوم الواحد 100 عذراء بذكر لا يمل
والسؤال ماذا تفعل زوجته ؟
ممكن تحضر الطعام على ما يخلص نكح العذارى.

اصحاب الجنة شغلهم نكاح العذارى

سورة يس- سورة 36 - آية 55
إِنَّ أَصْحَابَ الْجَنَّةِ الْيَوْمَ فِي شُغُلٍ فَاكِهُونَ

القرطبي:

شغلهم افتضاض العــــــــــــــــــــــــــــــذارى

http://quran.al-islam.com/Tafseer/Di...a=36 &nAya=55 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/DispTafsser.asp?l=arb&taf=KORTOBY&nType=1&nSora=36&nAya=55)
:c008:



اسمحلي فكلامك عن النعم في الجنة غير منطقي

وكما ان الجنة شيء من الغيبيات فانت تؤمن بها او لا تؤمن


لذلك فمن الاحسن ان تناقش في مدى صحة العقيدة التي اذا استطعت ان تطعن فيها استطعت ان تطعن في الدين كله


سؤال: انت امرأة فعلى ماذا تدافعين عن هذه الجنة الذكورية ؟
وتقولين ان الجنة نعيم للانسان المؤمن الذي يبتعد عن المعاصي والفواحش,
الا تشبعون من شهوات الدنيا وتريدون شهوات في الجنة ايضا ؟
ثم اي حلال هذا في نكاح مائة عذراء في اليوم الواحد ؟
ما حاجة الرجل الواحد ليضاجع مائة عذراء في اليوم ؟
ثم لماذا ما لا تقبلوه في المسجد ولكن تقبلوه في جنة الله القدوس ؟
هل المسجد اطهر من جنة الله ؟
ما الهدف من منع الزنى في الدنيا اذا كان الله سيسمح للرجل ان ينكح 72 حورية و100 عذراء في اليوم الواحد في الجنة ؟
ما الهدف من منع الخمر في الدنيا اذا كان الله سيسمح بشربه في الآخرة ؟
ما الهدف من العفاف اذا كان اجره جنس ومضاجعة ودعارة وشذوذ حيث العهر والذكور التي لا تمل ولا تميل والفروج التي لا تحفى وذكور مثل النخل وفروج مفتوحة تتسع لهذه الذكور واله شغال بسد غشاء البكارة مباشرة بعد المضاجعة والرجل ينكح 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل ولا يميل وفروج النساء لا تحفى وشهوة لا تنقطع ؟

اذا كانت الجنة بهذا الوصف السافل
السؤال هل يسمح هذا في المسجد ؟
وهل هذه المواصفات في العقيدة الاسلامية تعطي الحق لاتباعها ان يتكلموا عن الادب والاخلاق ؟

184900 - فيدخل الرجل منهم على ثنتين وسبعين زوجة مما ينشئ الله ، وثنتين من ولد آدم ، لهما فضل على من يشاء الله تعالى ، لعبادتهما الله تعالى في الدنيا ، يدخل على الأولى منهما في غرفة من ياقوته ، على سرير من ذهب مكلل باللؤلؤ ، وفيه سبعون درجا من سندس وإستبرق وأنه ليضع يده بين كتفيها ثم ينظر إلى يده من صدرها من وراء ثيابها ولحمها وجلدها ، وإنه لينظر إلى مخ ساقها كما ينظر أحدكم إلى السلك من الفضة في الياقوت ، فبينما هو كذلك إذا نودي : إنا قد عرفنا أنك لا تمل ولا تمل ، ألا إن لك أزواجا غيرها : فيخرج ، فيأتين واحدة واحدة ، كلما جاء واحدة قالت : والله ما في الجنة شيء أحسن منك ، وما في الجنة شيء أحب إلي منك
الراوي: - - خلاصة الدرجة: له شاهد - المحدث: ابن كثير - المصدر: نهاية البداية والنهاية - الصفحة أو الرقم: 2/285

هذا فلم جنس اسلامي.

nada
10-02-2009, 09:59 PM
ان الخمر حرم على المسلم في الدنيا لانه مسكر

وخمر الاخرة غير مسكر بل هو لذة للشاربين وهو غير مسكر ابدا

وانما تحريم الخمر في الدنيا لكونه مشروب مسكر وليس لانه خمر فلو كان غير مسكر لما حرم

ثم العلاقة بين الرجل والمراة حرمت في الدنيا اذا كانت من غير زواج اما اذا تمت عن طريق الزواج اجرا عليها

والعلاقة بين الرجل والمراة اذا تمت في اطار شرعي لا تكون مخجلة ابدا فهي احد النعم مثل الاكل والشرب وغيره من نعم الدنيا

واذا كانت احلت في الدنيا موطن الاختبار فالاحرى ان تكون حلال في الجنة موطن الجزاء

ثم لا تنسى بان عقيدتنا تقول بان ادم كان في الجنة وخلق له الله حواء في الجنة اي ان العلاقة بين الرجل والمرأة كانت في الجنة مثلما ظلت في الارض ومثلما ستكون في الجنة ايضا

ولا ارى مشكلة في هذا

وكما قلت لك بان الجنة شيء من الغيبيات التي مستحيل ان تجزم به الا اذا جاء وقتها والطريق الوحيد للايمان بها او عدم الايمان بها هو مدى صحة عقيدة الدين

لذلك انا لم ادخل في هذا الموضوع لان الجنة من الغيبيات وانا لا احب ان اناقش الغيبيات وانما يجب ان نناقش العقيدة ومدى صحتها التي اذا طعنت بها طعنت في الدين كله وبالتالي في الغيبيات ايضا

THE GALILEAN
10-02-2009, 10:22 PM
nada

لماذا تتهربين من حقيقة الجنة الاسلامية ؟ هل انت تستحي بها ؟



ثم العلاقة بين الرجل والمراة حرمت في الدنيا اذا كانت من غير زواج اما اذا تمت عن طريق الزواج اجرا عليها

والعلاقة بين الرجل والمراة اذا تمت في اطار شرعي لا تكون مخجلة ابدا فهي احد النعم مثل الاكل والشرب وغيره من نعم الدنيا

:c008: الى متى ستبقين ترددي الكلام كالجهلاء ؟
سبق وقلت لك:
هل هي علاقة بين رجل وامرأة ؟
ام انها جنس جماعي لكل رجل 72 حورية, وينكح في اليوم الواحد 100 عذراء بذكر لا يمل
100 عذراء
100 عذراء
100 عذراء

والسؤال ماذا تفعل زوجته ؟
ممكن تحضر الطعام على ما يخلص نكح العذارى.

اصحاب الجنة شغلهم نكاح العذارى

سورة يس- سورة 36 - آية 55
إِنَّ أَصْحَابَ الْجَنَّةِ الْيَوْمَ فِي شُغُلٍ فَاكِهُونَ

القرطبي:

شغلهم افتضاض العــــــــــــــــــــــــــــــذارى

http://quran.al-islam.com/Tafseer/Di...a=36 &nAya=55 (http://quran.al-islam.com/Tafseer/Di...a=36 &nAya=55)



ثم لا تنسى بان عقيدتنا تقول بان ادم كان في الجنة وخلق له الله حواء في الجنة اي ان العلاقة بين الرجل والمرأة كانت في الجنة مثلما ظلت في الارض ومثلما ستكون في الجنة ايضا


ما لك ولآدم وحواء ؟
تتكلمين عن اول الخليقة لكي تبرري سفالة الجنة الاسلامية ؟
صحصحي صحيحي وانظري الموضوع جيدا واقرأي عن قذارة هذه الجنة التي تستحون ان تفعلوا ما يوجد بها في مسجد اسلامي, فهل المسجد اطهر من جنة الله ؟

سؤال: انت امرأة فعلى ماذا تدافعين عن هذه الجنة الذكورية ؟

nada
11-02-2009, 02:57 AM
nada

لماذا تتهربين من حقيقة الجنة الاسلامية ؟ هل انت تستحي بها ؟



:c008: الى متى ستبقين ترددي الكلام كالجهلاء ؟
سبق وقلت لك:
هل هي علاقة بين رجل وامرأة ؟
ام انها جنس جماعي لكل رجل 72 حورية, وينكح في اليوم الواحد 100 عذراء بذكر لا يمل
100 عذراء
100 عذراء
100 عذراء

والسؤال ماذا تفعل زوجته ؟
ممكن تحضر الطعام على ما يخلص نكح العذارى.





ورد في عدد النساء اللاتي يفضي إليهن الرجل من أهل الجنة حديثان :

الحديث الأول :
عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما قَالَ : ( قِيلَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ! أَنُفْضِي إِلَى نِسَائِنَا فِي الْجَنَّةِ كَمَا نُفْضِيَ إِلَيْهِنَّ فِي الدُّنْيَا ؟ قَالَ : وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ إِنَّ الرَّجُلَ لَيُفْضِي بِالْغَدَاةِ الْوَاحِدَةِ إِلَى مِائَةِ عَذْرَاءَ ) رواه هناد بن السري في "الزهد" (1/87) ، وابن أبي الدنيا في "صفة الجنة" (رقم/261) ، وأبو يعلى في "المسند" (2/520) ، وإبراهيم الحربي في "غريب الحديث" (1/266)، وأبو نعيم في "صفة الجنة" (رقم/398) ، والبيهقي في "البعث والنشور" (رقم/355) من طريق أبي أسامة حماد بن أسامة ، عن هشام بن حسان ، عن زيد بن الحواري وهو زيد العمي ، عن ابن عباس به.
وهذا إسناد ضعيف ، بسبب زيد بن الحواري العمي :
قال أبو زرعة : ليس بقوي ، واهي الحديث ، ضعيف . وقال أبو حاتم : ضعيف الحديث ، يكتب حديثه ولا يحتج به . وقال أبو داود : حدث عنه شعبة وليس بذاك. وقال الدارقطني : ضعيف . وقال ابن حبان : يروي عن أنس أشياء موضوعة لا أصول لها حتى يسبق إلى القلب أنه المتعمد لها ، وكان يحيى يمرض القول فيه ، وهو عندى لا يجوز الاحتجاج بخبره ، ولا أكتبه إلا للاعتبار . انظر ترجمته في "تهذيب التهذيب" (3/408)



الحديث الثاني :
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ : ( قِيلَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ! هَلْ نَصِلُ إِلَى نِسَائِنَا فِي الْجَنَّةِ ؟ فَقَالَ : إِنَّ الرَّجُلَ لَيَصِلُ فِي الْيَوْمِ إِلَى مِائَةِ عَذْرَاءَ ) رواه ابن أبي الدنيا في "صفة الجنة" (1/261) ، والطبراني في "المعجم الأوسط" (1/219) ، وأبو نعيم في "صفة الجنة" (رقم/397) والخطيب البغدادي في "تاريخ بغداد" (1/371) أيضا، جميعهم من طريق حسين بن علي الجعفي ، عن زائدة ، عن هشام بن حسان ، عن محمد بن سيرين، عن أبي هريرة به .

ذهب الإمام الدارقطني إلى إعلال هذا الإسناد ، بأنه خطأ على هشام بن حسان ، فالطريق المعروف لهذا الحديث عن هشام هو السابق في حديث ابن عباس ، يعني عن هشام عن زيد الحواري عن ابن عباس به ، أما طريق هشام عن ابن سيرين عن أبي هريرة فهي خطأ من قبل بعض الرواة عن هشام أو من دونهم.
سئل الإمام الدارقطني رحمه الله عن هذين الحديثين فقال :
" يرويه هشام بن حسان ، واختلف عنه :
فرواه حسين ، عن زائدة ، عن هشام ، عن ابن سيرين ، عن أبي هريرة .
وخالفه ابن أسامة ، فرواه عن هشام ، عن ابن سيرين ، أنه قال ذلك عن ابن عباس . وهو أشبه بالصواب " انتهى. "العلل الواردة في الأحاديث النبوية" (10/30) .
وقد سبق الإمام الدارقطني إلى إعلال هذه الرواية : الإمامان أبو زرعة وأبو حاتم الرازيان :
قال ابن أبي حاتم رحمه الله : " وَسَأَلْتُ أَبِي ، وَأَبَا زُرْعَةَ ، عَنْ حَدِيثٍ ؛ رَوَاهُ حُسَيْنٌ الْجَعْفِيُّ ، عَنْ زَائِدَةَ ، عَنْ هِشَامٍ ، عَنْ مُحَمَّدٍ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قَالَ : قِيلَ : يَا رَسُولَ اللهِ ، كَيْفَ نُفْضِي إِلَى نِسَائِنَا فِي الْجَنَّةِ.
فَقَالا : هَذَا خَطَأٌ ، إِنَّمَا هُوَ هِشَامُ بْنُ حَسَّانٍ ، عَنْ زَيْدٍ الْعَمِّيِّ ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ .
قُلْتُ لأَبِي : الْوَهْمُ مِمَّنْ هُوَ قَالَ : مِنْ حُسَيْنٍ " انتهى . علل الحديث لابن أبي حاتم (2/213) .
واجتماع هؤلاء الأئمة الثلاثة : وهم من نقاد الحديث ، وأهل البصر بالعلل ، على إعلال الرواية المرفوعة للحديث من طريق أبي هريرة ، يجعل من الصعوبة الجزم بصحته ، أو حتى ترجيح ذلك .


كما ترى احاديثك دائما هشة وضعيفة السند




اصحاب الجنة شغلهم نكاح العذارى

سورة يس- سورة 36 - آية 55
إِنَّ أَصْحَابَ الْجَنَّةِ الْيَوْمَ فِي شُغُلٍ فَاكِهُونَ

القرطبي:

شغلهم افتضاض العــــــــــــــــــــــــــــــذارى

http://quran.al-islam.com/tafseer/di...a=36 &naya=55 (http://quran.al-islam.com/tafseer/di...a=36 &naya=55)



ان الزوجة في الجنة ترجع عذراء بعد الجماع كلما رجع إليها زوجها وجدها كما كانت



ما لك ولآدم وحواء ؟
تتكلمين عن اول الخليقة لكي تبرري سفالة الجنة الاسلامية ؟




لماذا هل نحن نختلف عن اول الخليقة بشيء؟؟؟




صحصحي صحيحي وانظري الموضوع جيدا واقرأي عن قذارة هذه الجنة التي تستحون ان تفعلوا ما يوجد بها في مسجد اسلامي, فهل المسجد اطهر من جنة الله ؟



نستحي ان نفعل ماذا

مساجد الله للصلاة

وبيوتنا للصلاة والزواج وكل شيء

والجنة هي بيوت المسلمين يعني نفعل فيها ما نشاء وذلك من نعم الله علينا

اللهم لا تحرمنا نعيم جنتك

اللهم امين





سؤال: انت امرأة فعلى ماذا تدافعين عن هذه الجنة الذكورية ؟






الجنة ذكورية في خيالك فقط

اهلا بيك

THE GALILEAN
11-02-2009, 11:58 AM
ورد في عدد النساء اللاتي يفضي إليهن الرجل من أهل الجنة حديثان :

الحديث الأول :
عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما قَالَ : ( قِيلَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ! أَنُفْضِي إِلَى نِسَائِنَا فِي الْجَنَّةِ كَمَا نُفْضِيَ إِلَيْهِنَّ فِي الدُّنْيَا ؟ قَالَ : وَالَّذِي نَفْسُ مُحَمَّدٍ بِيَدِهِ إِنَّ الرَّجُلَ لَيُفْضِي بِالْغَدَاةِ الْوَاحِدَةِ إِلَى مِائَةِ عَذْرَاءَ ) رواه هناد بن السري في "الزهد" (1/87) ، وابن أبي الدنيا في "صفة الجنة" (رقم/261) ، وأبو يعلى في "المسند" (2/520) ، وإبراهيم الحربي في "غريب الحديث" (1/266)، وأبو نعيم في "صفة الجنة" (رقم/398) ، والبيهقي في "البعث والنشور" (رقم/355) من طريق أبي أسامة حماد بن أسامة ، عن هشام بن حسان ، عن زيد بن الحواري وهو زيد العمي ، عن ابن عباس به.
[خط بارز]وهذا إسناد ضعيف [/خط بارز]، بسبب زيد بن الحواري العمي :

قال أبو زرعة : ليس بقوي ، واهي الحديث ، ضعيف . وقال أبو حاتم : ضعيف الحديث ، يكتب حديثه ولا يحتج به . وقال أبو داود : حدث عنه شعبة وليس بذاك. وقال الدارقطني : ضعيف . وقال ابن حبان : يروي عن أنس أشياء موضوعة لا أصول لها حتى يسبق إلى القلب أنه المتعمد لها ، وكان يحيى يمرض القول فيه ، وهو عندى لا يجوز الاحتجاج بخبره ، ولا أكتبه إلا للاعتبار . انظر ترجمته في "تهذيب التهذيب" (3/408)


عندما فشلت بتجميل جنة الاسلام القذرة جئت لحيلة الحديث الضعيف.

كعادة المسلم الكذاب !



الحديث صحيح !


56860 - قيل : يا رسول ، أنفضي إلى نسائنا في الجنة ؟ فقال : إن الرجل ليصل في اليوم إلى مائة عذراء
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح - المحدث: ابن القيم - المصدر: حادي الأرواح - الصفحة أو الرقم: 210



228337 - قيل يا رسول الله أنفضي إلى نسائنا في الجنة فقال إي والذي نفسي بيده إن الرجل ليفضي في اليوم الواحد إلى مئة عذراء
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: رجاله رجال الصحيح غير محمد بن ثواب وهو ثقة‏‏ - المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 10/420


228334 - قيل يا رسول الله أنفضي إلى نسائنا في الجنة كما نفضي إليهن في الدنيا قال والذي نفس محمد بيده إن الرجل ليفضي الغداة الواحدة إلى مئة عذراء
الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: فيه زيد بن أبي الحواري وقد وثق على ضعف وبقية رجاله ثقات - المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 10/419

3565 - قيل : يا رسول الله هل نفضي إلى نسائنا في الجنة ؟ قال : إن الرجل ليفضي في اليوم إلى مائة عذراء
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح - المحدث: السيوطي - المصدر: البدور السافرة - الصفحة أو الرقم: 451

3566 - قيل : يا رسول الله أنفضي إلى نسائنا في الجنة كما نفضي إليهن في الدنيا ؟ قال : والذي نفس محمد بيده إن الرجل ليفضي في الغداة الواحدة إلى مائة عذراء
الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح - المحدث: السيوطي - المصدر: البدور السافرة - الصفحة أو الرقم: 451

32663 - قيل : يا رسول الله أنفضي إلى نسائنا في الجنة ؟ قال : إي والذي نفسي بيده إن الرجل ليفضي في اليوم الواحد مائة عذراء .
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الوادعي - المصدر: الصحيح المسند - الصفحة أو الرقم: 1398


فيكفيك لف ودوران وتضييع وقت المنتدى والحوارات واعترفي بالحق وهو ان جنة الاسلام هي بيت دعارة مرخص من الهك.



الحديث الثاني :

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ : ( قِيلَ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ! هَلْ نَصِلُ إِلَى نِسَائِنَا فِي الْجَنَّةِ ؟ فَقَالَ : إِنَّ الرَّجُلَ لَيَصِلُ فِي الْيَوْمِ إِلَى مِائَةِ عَذْرَاءَ ) رواه ابن أبي الدنيا في "صفة الجنة" (1/261) ، والطبراني في "المعجم الأوسط" (1/219) ، وأبو نعيم في "صفة الجنة" (رقم/397) والخطيب البغدادي في "تاريخ بغداد" (1/371) أيضا، جميعهم من طريق حسين بن علي الجعفي ، عن زائدة ، عن هشام بن حسان ، عن محمد بن سيرين، عن أبي هريرة به .



ذهب الإمام الدارقطني إلى إعلال هذا الإسناد ، بأنه خطأ على هشام بن حسان ، فالطريق المعروف لهذا الحديث عن هشام هو السابق في حديث ابن عباس ، يعني عن هشام عن زيد الحواري عن ابن عباس به ، أما طريق هشام عن ابن سيرين عن أبي هريرة فهي خطأ من قبل بعض الرواة عن هشام أو من دونهم.

سئل الإمام الدارقطني رحمه الله عن هذين الحديثين فقال :
" يرويه هشام بن حسان ، واختلف عنه :
فرواه حسين ، عن زائدة ، عن هشام ، عن ابن سيرين ، عن أبي هريرة .
وخالفه ابن أسامة ، فرواه عن هشام ، عن ابن سيرين ، أنه قال ذلك عن ابن عباس . وهو أشبه بالصواب " انتهى. "العلل الواردة في الأحاديث النبوية" (10/30) .
وقد سبق الإمام الدارقطني إلى إعلال هذه الرواية : الإمامان أبو زرعة وأبو حاتم الرازيان :
قال ابن أبي حاتم رحمه الله : " وَسَأَلْتُ أَبِي ، وَأَبَا زُرْعَةَ ، عَنْ حَدِيثٍ ؛ رَوَاهُ حُسَيْنٌ الْجَعْفِيُّ ، عَنْ زَائِدَةَ ، عَنْ هِشَامٍ ، عَنْ مُحَمَّدٍ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قَالَ : قِيلَ : يَا رَسُولَ اللهِ ، كَيْفَ نُفْضِي إِلَى نِسَائِنَا فِي الْجَنَّةِ.
فَقَالا : هَذَا خَطَأٌ ، إِنَّمَا هُوَ هِشَامُ بْنُ حَسَّانٍ ، عَنْ زَيْدٍ الْعَمِّيِّ ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ .
قُلْتُ لأَبِي : الْوَهْمُ مِمَّنْ هُوَ قَالَ : مِنْ حُسَيْنٍ " انتهى . علل الحديث لابن أبي حاتم (2/213) .

واجتماع هؤلاء الأئمة الثلاثة : وهم من نقاد الحديث ، وأهل البصر بالعلل ، على إعلال الرواية المرفوعة للحديث من طريق أبي هريرة ، يجعل من الصعوبة الجزم بصحته ، أو حتى ترجيح ذلك .

الحديث صحيح !


62574 - إن الرجل ليصل في اليوم إلى مائة عذراء يعني في الجنة

الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 367

خلاصة الدرجة: إسناده صحيح




كما ترى احاديثك دائما هشة وضعيفة السند

كما ترين انك مجرد جاهلة وكذابة ولا تعرفين الا النسخ واللصق والتدليس كما علمك شيوخ الضلال. http://smileys.sur-la-toile.com/repository/Respect/c074.gif




ان الزوجة في الجنة ترجع عذراء بعد الجماع كلما رجع إليها زوجها وجدها كما كانت



انا لم اطلب منك ان تشرحي لي ما كتبه في موضوعي فلا داعي لتذكيري, انما عليك انت ان تحليي هذه الجنة النجسة.




لماذا هل نحن نختلف عن اول الخليقة بشيء؟؟؟


- وجود آدم وحواء في الجنة لم يكن للجماع بل كان للتجربة

- لم يعرف آدم امرأته حواء في الجنة ولكن عرفها بعدما اخرجه الله من الجنة الى الارض:

التكوين 3: 23 فاخرجه الرب الاله من جنة عدن ليعمل الارض التي أخذ منها.
24 فطرد الانسان واقام شرقي جنة عدن الكروبيم ولهيب سيف متقلب لحراسة طريق شجرة الحياة.
التكوين 4: 1 وعرف آدم حواء امرأته فحبلت وولدت قايين. وقالت اقتنيت رجلا من عند الرب.

2 ثم عادت فولدت اخاه هابيل. وكان هابيل راعيا للغنم وكان قايين عاملا في الارض.


اذا لم يكن في الجنة جماع بين آدم وحواء ابدا !

بل بعدما طردهم الله من الجنة الى الارض "عرف آدم حواء امرأته" واولادهما عملوا في الارض "عاملا في الارض".




- البشرية تكاثرت على الارض وليس في جنة اذا الجنس للجسد على الارض وليس للروح في الجنة

- نحن نتكلم عن جنة تحوي شذوذ جنسي ووصف سافل لعملية المجامعة وليس فقط مجرد ذكر التوالد في الجنة
اذا النقد هو على السفالة في الالفاظ والقذارة في الشذوذ الجنسي (ذكر لا واقف يمل وشهوة لا تنقطع وفروج لا تشتكي دائما جاهزة للنكح).

اخجلي من نفسك ايتها المراة بدلا من ان تدافعي عن هكذا قذارة.




نستحي ان نفعل ماذا

مساجد الله للصلاة
وبيوتنا للصلاة والزواج وكل شيء

والجنة هي بيوت المسلمين يعني نفعل فيها ما نشاء وذلك من نعم الله علينا

اللهم لا تحرمنا نعيم جنتك

اللهم امين

الجنة ذكورية في خيالك فقط

اهلا بيك




ليست في خيالي بل انت عقلك مغلق اصلا.
وماذا لك ايتها الجاهلة في تلك الجنة سوى الجنس والعهر ورجلك يضاجع 100 عذراء غيرك في اليوم الواحد, وانت وظيفتك الطبخ وتحضير الطعام على ما يخلص رجل من نكح العذراى والتلذذ بصدورهم المنتصبة. (حدث ولا حرج فقد ذكر القرآن هذه الصدور) والتلذذ بفروجهم التي لا تشتكي (حدث ولا حرج فقد ذكر الحديث هذه الفروج).



فماذا لك في تلك الجنة الذكورية ؟

اهلا بيك ؟




تظني ان ما تفعلينه محترم ؟

وربي انه لمثير للشفقة والقرف من واحدة تدافع عن جنة يملؤها الجنس والنكاح والشذوذ والصدور المنتصبة والذكور الواقفة التي لا تمل ولا تميل والشهوة التي لا تنقطع والفروج التي لا تشتكي والرجل ينكح مئة عذراء في اليوم لذلك قال (شغلهم جماع العذارى).
فاخجلي من نفسك لانك نزلت لمستوى منخفض جدا في الدفاع عن هكذا مشهد عاهر.

بانوراما
11-02-2009, 03:13 PM
أنفضي إلى نسائنا في الجنة فقال إي والذي نفسي بيده إن الرجل ليفضي في اليوم الواحد إلى مئة عذراء

اظن ان السائل يسال عن نساءه هل يقضي اليهم

فاجابه الرسول بانه سيقضي اليهم 100 مرة وفي كل مرة تكون عذراء

هذا هو التفسير المنطقي للحديث

اما ان يساله الرجل عن زوجته فيجيبه عن عذاري اخرى هذا هو تفسيرك انت

nada
11-02-2009, 06:17 PM
عندما فشلت بتجميل جنة الاسلام القذرة جئت لحيلة الحديث الضعيف.

كعادة المسلم الكذاب !



الحديث صحيح !


56860 - قيل : يا رسول ، أنفضي إلى نسائنا في الجنة ؟ فقال : إن الرجل ليصل في اليوم إلى مائة عذراء
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح - المحدث: ابن القيم - المصدر: حادي الأرواح - الصفحة أو الرقم: 210



228337 - قيل يا رسول الله أنفضي إلى نسائنا في الجنة فقال إي والذي نفسي بيده إن الرجل ليفضي في اليوم الواحد إلى مئة عذراء
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: رجاله رجال الصحيح غير محمد بن ثواب وهو ثقة‏‏ - المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 10/420


228334 - قيل يا رسول الله أنفضي إلى نسائنا في الجنة كما نفضي إليهن في الدنيا قال والذي نفس محمد بيده إن الرجل ليفضي الغداة الواحدة إلى مئة عذراء
الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: فيه زيد بن أبي الحواري وقد وثق على ضعف وبقية رجاله ثقات - المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 10/419

3565 - قيل : يا رسول الله هل نفضي إلى نسائنا في الجنة ؟ قال : إن الرجل ليفضي في اليوم إلى مائة عذراء
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح - المحدث: السيوطي - المصدر: البدور السافرة - الصفحة أو الرقم: 451

3566 - قيل : يا رسول الله أنفضي إلى نسائنا في الجنة كما نفضي إليهن في الدنيا ؟ قال : والذي نفس محمد بيده إن الرجل ليفضي في الغداة الواحدة إلى مائة عذراء
الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح - المحدث: السيوطي - المصدر: البدور السافرة - الصفحة أو الرقم: 451

32663 - قيل : يا رسول الله أنفضي إلى نسائنا في الجنة ؟ قال : إي والذي نفسي بيده إن الرجل ليفضي في اليوم الواحد مائة عذراء .
الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الوادعي - المصدر: الصحيح المسند - الصفحة أو الرقم: 1398


فيكفيك لف ودوران وتضييع وقت المنتدى والحوارات واعترفي بالحق وهو ان جنة الاسلام هي بيت دعارة مرخص من الهك.

[/size]

الحديث صحيح !


62574 - إن الرجل ليصل في اليوم إلى مائة عذراء يعني في الجنة

الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 367

خلاصة الدرجة: إسناده صحيح




كما ترين انك مجرد جاهلة وكذابة ولا تعرفين الا النسخ واللصق والتدليس كما علمك شيوخ الضلال. http://smileys.sur-la-toile.com/repository/respect/c074.gif





انا لم اطلب منك ان تشرحي لي ما كتبه في موضوعي فلا داعي لتذكيري, انما عليك انت ان تحليي هذه الجنة النجسة.




انا اتيك بالادلة

وهل ترديني ان اخترع الادلة لئلا اقص والصق ؟؟

باي منطق تتكلم ؟؟

ثم هل انت تخترع الكلام الي انت جايبه ؟؟؟

ولا قص ولصق هو كمان

الحديث سنده ضعيف شئت او ابيت

وحتى لو افترضنا صحته فهو كما شرحه لك الاخ بانوراما

كما ان هناك معلومة اظنك لا تعرفها

تفاوت القوة على الجماع في الجنة يكون بحسب تفاوت الأعمال في الدنيا وحفظ الشهوات عن الحرام في الدنيا

يقول العلامة ابن القيم رحمه الله :

" فمن ترك اللذة المحرمة لله استوفاها يوم القيامة أكمل ما تكون ، ومن استوفاها هنا حرمها هناك ، أو نقص كمالها ، فلا يجعل الله لذةَ مَن أوضَعَ – أي غرق - في معاصيه ومحارمه كلذةِ مَن ترك شهوته لله أبدا " انتهى "حادي الأرواح" (347)






- وجود آدم وحواء في الجنة لم يكن للجماع بل كان للتجربة

- لم يعرف آدم امرأته حواء في الجنة ولكن عرفها بعدما اخرجه الله من الجنة الى الارض:

التكوين 3: 23 فاخرجه الرب الاله من جنة عدن ليعمل الارض التي أخذ منها.
24 فطرد الانسان واقام شرقي جنة عدن الكروبيم ولهيب سيف متقلب لحراسة طريق شجرة الحياة.
التكوين 4: 1 وعرف آدم حواء امرأته فحبلت وولدت قايين. وقالت اقتنيت رجلا من عند الرب.

2 ثم عادت فولدت اخاه هابيل. وكان هابيل راعيا للغنم وكان قايين عاملا في الارض.


اذا لم يكن في الجنة جماع بين آدم وحواء ابدا !

بل بعدما طردهم الله من الجنة الى الارض "عرف آدم حواء امرأته" واولادهما عملوا في الارض "عاملا في الارض".




- البشرية تكاثرت على الارض وليس في جنة اذا الجنس للجسد على الارض وليس للروح في الجنة



انا لا اعرف لماذا تقحم عقيدتك هنا

انا لا اتكلم عن عقيدتك انا اتكلم عن عقيدتي

عن بدء الخليقة كما في عقيدتي وليس كما في عقيدتك

لذلك من فضلك لا تخرج عن الموضوع




- نحن نتكلم عن جنة تحوي شذوذ جنسي ووصف سافل لعملية المجامعة وليس فقط مجرد ذكر التوالد في الجنة
اذا النقد هو على السفالة في الالفاظ والقذارة في الشذوذ الجنسي (ذكر لا واقف يمل وشهوة لا تنقطع وفروج لا تشتكي دائما جاهزة للنكح).

اخجلي من نفسك ايتها المراة بدلا من ان تدافعي عن هكذا قذارة.


[/size]






ليست في خيالي بل انت عقلك مغلق اصلا.
وماذا لك ايتها الجاهلة في تلك الجنة سوى الجنس والعهر ورجلك يضاجع 100 عذراء غيرك في اليوم الواحد, وانت وظيفتك الطبخ وتحضير الطعام على ما يخلص رجل من نكح العذراى والتلذذ بصدورهم المنتصبة. (حدث ولا حرج فقد ذكر القرآن هذه الصدور) والتلذذ بفروجهم التي لا تشتكي (حدث ولا حرج فقد ذكر الحديث هذه الفروج).



فماذا لك في تلك الجنة الذكورية ؟

اهلا بيك ؟






تظني ان ما تفعلينه محترم ؟

وربي انه لمثير للشفقة والقرف من واحدة تدافع عن جنة يملؤها الجنس والنكاح والشذوذ والصدور المنتصبة والذكور الواقفة التي لا تمل ولا تميل والشهوة التي لا تنقطع والفروج التي لا تشتكي والرجل ينكح مئة عذراء في اليوم لذلك قال (شغلهم جماع العذارى).
فاخجلي من نفسك لانك نزلت لمستوى منخفض جدا في الدفاع عن هكذا مشهد عاهر.






اخجل من ماذا بالضبط ؟؟؟؟؟؟؟؟

ساجيبك باية واحدة تختصر لك كل شيء

قال الله تعالى : { ونزعنا ما في صدورهم من غلٍّ تجري من تحتهم الأنهار وقالوا الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله لقد جاءت رسل ربنا بالحق ونودوا أن تلكم الجنة أورثتموها بما كنتم تعملون } الأعراف / 43

THE GALILEAN
11-02-2009, 09:29 PM
nada



الحديث سنده ضعيف شئت او ابيت
وبكل وقاحة تكذبين المصادر ؟

تم طردك لانك كذابة ومدلسة ومضيعة لوقت المنتدى



انا لا اعرف لماذا تقحم عقيدتك هنا

انا لا اتكلم عن عقيدتك انا اتكلم عن عقيدتي


ولكنك تحججت بآدم وحواء وانا بينت لك انك جاهلة وكذابة.



اخجل من ماذا بالضبط ؟؟؟؟؟؟؟؟

واضح انك لا تخجلين لان مستواك الاخلاقي متدني.

Marwan
12-02-2009, 05:04 AM
nada




وبكل وقاحة تكذبين المصادر ؟

تم طردك لانك كذابة ومدلسة ومضيعة لوقت المنتدى

طردوكي يا ندى بسب عدم قرتهم على الرد



ولكنك تحججت بآدم وحواء وانا بينت لك انك جاهلة وكذابة.



واضح انك لا تخجلين لان مستواك الاخلاقي متدني.

يا جليليان انت الواطي و الحقير و المنحط و ليس لديك اخلاق و كيف تجروء على شتم امرأه و لو كنت رجل ما فعلت ذلك يا نجس.

Marwan
12-02-2009, 05:07 AM
يا جليليان انت الواطي و الحقير و المنحط و ليس لديك اخلاق و كيف تجروء على شتم امرأه و لو كنت رجل ما فعلت ذلك يا نجس.


انا انسحب من هذا الموقع الحقير الذي يتهجم على النساء

بانوراما
12-02-2009, 08:44 AM
موقع فاشل يحاول ان يكمم الافواه التي تعارضه

لا يرضى بشيئ لا يوافق وجهة نظره

يلف ويدور ولا يعترف بشيئ

ويريد من الاخر الاعتراف بافكاره المريضة

فعلا موقع غير محترم يكيل بمكيالين

[خط بارز]يسمح للمسيحي بان يسب المسلم وينتقص منه [/خط بارز]
ولا يرضى مجرد انتقاد

انصحكم بتغير اسم المنتدى
[خط بارز]لمنتدى طريق اقتلو للهلاك [/خط بارز]


انا انسحب ايضا تضامنا مع الاخت ندى ووقوفا بوجه من يغير جلده كالحرباء

ويتلون بالف لون

ويضمر الشر ويظهر الخير

قمة النفاق في التعامل والحوار

THE GALILEAN
12-02-2009, 01:13 PM
Marwan
بانوراما



المسلم يرنم ترنيمة "تشتمون وتسبون" وكأنه هو لا يشتم ويسب, مع اننا لا نشتم ونسب, والا لقدم على الاقل دليل واحد على كلامه, اما نحن فنقول انهم شتامون سبابون لعانون واضع لهم الدليل امام اعينهم ولكن ماذا يحصل ؟


نعم يحرفون معنى الكلام او اللغة, الشتم لانه اسلامي يصبح دعاء, السب لانه اسلامي يصبح تقرب الى الله, اللعن لانه اسلامي يصبح اظهار دين الحق,



فيحرفون اللغة,
وكما قلت انا اضع الادلة دائما اما هم فلا,


بالنسبة لتهمة الشتم والسب الموجهة لنا, فهي تهمة كاذبة,
نحن لا نشتم ولا نسب بل في منتدياتهم الاسلامحمدية يشتمون ويسبون المسيح واتباعه ويصفونهم ب "كلاب اليسوع",


http://img227.imageshack.us/img227/899/pic4jv3.gif


ويضعون صورة خنزير تحت اسم العضو المسيحي المطرود ويلقبوه ب "خنزير مطرود",


http://img215.imageshack.us/img215/3544/piclz1.png




فخير لكم ان تنظروا الى ذلك المنتدى الذي تعظموه وكيف يشتم ويسب ولاحظ سوء الاخلاق والمستوى المتدني لمشرفيه.
ايها المسلمين
لماذا تدخلون وتهاجمون غيركم متهمين اياه انه يسبكم وتحاولون ان تعلموه الاخلاق ؟
هل تعرفون ماذا تقول كتبكم عن غير المسلم ؟
هل تعلمون ان كتبكم تكفر اهل الكتاب وتسميهم بالكفار والمشركين ؟
هل تعلمون ان كتبكم تصف اهل الكتاب بالقردة والخنازير ؟
هل تعلمون ان كتبكم تصف اهل الكتاب كالحمار يحملون التوراة ؟
هل تعلمون ان كتبكم تقول ان اهل الكتاب انجاس من صافحهم فليتوضأ ؟
هل تعلمون ان كتبكم تقول ان اهل الكتاب دواب ؟
هل تعلمون ان رسولكم يلعن اهل الكتاب ؟
هل تعلمون انكم تسبون اهل الكتاب في صلاتكم اليومية ؟
هل تعلمون ان كتبكم تقول ان النصارى لا خير فيهم ولا فيمن يحبهم ؟
هل تعلمون ؟
ما هو السب بنظركم ؟


انتم لا ترون عيوبكم وتكيلون بمكيالين لهذا انتم اشخاص بلا ضمير
لمن يتذمر ويقول تشتمونا او تسبونا
اقرأوا


لماذا المسلمين يهينون أهل الكتاب كل يوم ومع ذلك يطالبون باحترامهم ؟
http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=848


الكتب الاسلامية العنصرية تسب المسيحية وآبائنا الرسل متى ومرقس ولوقا ويوحنا وبولس
http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=4538


ما حكم لعن الكفار من اليهود والنصارى ؟ ادخل لتعرف.
http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=5704


فتوى: الذي يقول إن الكنائس بيوت الله هو كافر
http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=5793


فتاوي شيطانية تهين وتحقر الكتاب المقدس
http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=6516 (http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=6516)


اهل الكتاب اليهود والنصارى دواب
http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=7618


النصارى خنازير
http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=2854


ام البراء السلفية: نحبكم يا نصارى
http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=7760 (http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=7760)


اهل الكتاب انجاس
http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=8715


نحن لا نصف احد بدواب او قرد او خنزير او حمير, ولكن هم من يفعلون هذا.
هذا غير الصور القذرة عن المسيح في منتداهم, والمشرفة اعترفت انهم يهينون المسيح
هنا
فضائح منتديات اتباع المرسلين الإسلامية 8 - دين الكراهية والحقد والوقاحة
http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=7781 (http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=7781)


اذا فلتصمت الافواه التي تتهمنا بالشتم والسب وهم الشتامون السبابون اللاعنون المحتقرون لغيرهم المتطاولين على المسيح واتباعه,
واذا كان العضو المسلم لا يرى الشتائم في كتبه وفتاوي شيوخه ومنتدياتهم, فليصمت هو ومواعظه عن الاخلاق.




يا جليليان انت الواطي و الحقير و المنحط و ليس لديك اخلاق و كيف تجروء على شتم امرأه و لو كنت رجل ما فعلت ذلك يا نجس.





اخلاق محمدية اصيلة !


اين انا شتمت ايها الكذاب المدلس ؟


انا قلت ان من لا يستيحي من الاباحية هذه ويدافع عنها فهو مستواه متدني !


وليس في هذا اي شتيمة !




ان من يدافع عن بيت دعارة حيث كلها جنس ونكاح وشذوذ ووصف دقيق لكل العملية الجنسية ووصف الحور العين وصدور النساء المنتصبة والرجل يضاجع 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يميل ولا يمل وشهوة لا تنقطع وفروج لا تشتكي. جنة يملؤها الجنس والنكاح والشذوذ والصدور المنتصبة والذكور الواقفة التي لا تمل ولا تميل والشهوة التي لا تنقطع والفروج التي لا تشتكي والرجل ينكح مئة عذراء في اليوم لذلك قال (شغلهم جماع العذارى).




فهل الذي يدافع عنها مستواه الاخلاقي عالي ؟




بينما انت فعلا قمت بالسب,


فقد قلت
"الواطي و الحقير و المنحط"
بينما انا لم افوه بهذا الكلام على احد !




اذا فان طبيعة السب هي موروثة في عقولكم يا مسلمين !


فاذا كان عليك السب هينا فلماذا تقيم اخلاق غيرك ؟






ويريد من الاخر الاعتراف بافكاره المريضة




فعلا موقع غير محترم يكيل بمكيالين






اذا كنت تعتبر الكلام من فكر مريض اذا فدينك مريض لان الكلام من كتبك !

وبالنسبة للحديث عن الموقع المحترم, اذا ظهر فيه شيء غير محترم فهي مشاركاتكم التي كلها شتم وسب,


تابع اخلاقكم الرديئة:
http://www.truth-way.net/vb/forumdisplay.php?f=101 (http://www.truth-way.net/vb/forumdisplay.php?f=101)




وبالنسبة للكيل بمكيالين, فهل انتم تعرفون الاخلاق ؟ واذا نعم لماذا لا نراكم تعترضون على من يسب المسيحيين ؟




امة = الكذب.


اعتب على كتبك وليس على قارءها لانها هي التي تقول, الا تفهم ؟
وهل انت من يراعي مشاعر الآخر حتى نراعي مشاعرك مع العلم اننا نقرأ فقط اما انت فتكفرنا وتسبنا وتفتخر بذلك, فلماذا الآن تحاول ان تطالب الآخر الذي تصفه باوصاف غير لائقة ان يراعي شعورك ؟ هل انت راعيت شعوره اولا عندما تصفه باوصاف غير لائقة ؟
ام ان المسألة هي تعالي وغرور فقط ؟


بعد هذا اقول,
خير لك الصمت اذا كنت شخصية زائفة سبآبة لعآنة
لا تتكلم عن الحق اذا كنت لا تعرف الاخلاق العادلة
انظر الى نفسك واخرج كل سيائتك وكراهيتك الحاقدة
عندها تكلم عن الهدى والحق والرحمة والاخلاق والوداعة.

بانوراما
12-02-2009, 09:33 PM
كشاركة كوبي بيست لكل من يقول عنكم شتامين

وحى لو كنا شتامين بنظرك

فاين خدك اليسار وباركو لاعينكم

والا مجرد شعارات

THE GALILEAN
12-02-2009, 11:07 PM
يقول لنا المسلمين دائما عندما يسبونا او يستفزونا "اديروا الخذ الآخر ام هي شعارات فقط" مستغلين تعاليمنا السمحاء:
لوقا 6: 29 من ضربك على خدك فاعرض له الآخر ايضا.

اذا انتم تعترفون انكم تستغلون ثقافة الآخرين وتحضرهم وحسن اخلاقهم لتوسخوا ملفظكم عليهم وتفتروا عليهم وتسبوهم ؟
وهل نحن قمنا بسبكم كما تسبونا ايها المفتري ؟
1 كورنثوس 4: 12 نشتم فنبارك.نضطهد فنحتمل.

لقد اثبتنا عبر هذا الموضوع اننا فعلا تلاميذ المسيح ونبع تلك الآية لاننا نبارك من يلعننا:
http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=9876 (http://www.truth-way.net/vb/showthread.php?t=9876)

فلا تظنوا انكم تستطيعون ان تحددوا شخصيتي كمسيحي
ولا تظنوا انكم تستطيعون ان تسلبوا مني اقتناعي اني اطبق تعاليم سيدي يسوع
ولا تظنوا انكم تستطيعون ان تقولوا لي من انا وما هي مبادئي

اذا كان لديكم مبادئ افضل فتفضلوا اعرضوها للعالم حتى نرى من هو الاعلى خلقا بيننا.

انتم ليس لديكم ربع هذه الروحانية والتواضع !
تستغلون طيبتنا وحضارتنا وثقافتنا التي انتم لا تعرفون شيء عنها !
بنفس الطريقة التي فيها تتستغلون المسيحيين وتذهبون للعيش باوروبا وبامريكا وتنعمون بالحرية والحقوق الكاملة بما فيها حرية العبادة لانكم تستغلون حضارتهم وثقافتهم بينما تحرمون الاقليات في بلادكم من العيش الهنيء واخذ الحقوق الكاملة واضطهادهم وملاحقتهم مع انهم اصحاب الارض.
افحص نفسك اولا قبل ان تتكلم عن غيرك, واذا كنتم تملكون اخلاق اعلى من اخلاقنا فاثبتوا ذلك.

نحن لا نرى سبا هنا الا من المسلمين !
فلماذا الاستغباء ومحاولة قذف الآخرين بالباطل فقط لان اخلاقكم متدنية تحاولون ان تنزلوا غيركم الى مستواكم مستغلين تمدنه وتحضره وطول اناته وتواضعه.

اليس هذا لوحده دليل على سوء نيتكم تجاه الآخر
اليس هذا دليل انكم بلا اخلاق
اليس هذا دليل انكم تعترفون ان غيركم يفوقكم خلقا
اليس هذا دليل انكم تعترفون ان انجيلنا يعلمنا ما لا يعلمكم اياه قرآنكم ورسولهم من تعاليم التسامح والمحبة !

اقول والرب يشهد, لا يوجد احد منكم يجرأ على ان يتكلم الحق لانه ببساطة لا يعرف الحق
فانتم دائما ترددون نفس التهم علينا اننا نشتم ونسب ولكن ليس لديكم دليل قوي وصريح
بينما نحن نبين لكم ان السب والعنصرية وحب النفس واقصاء الآخر والغائه لهم لغة واحدة وانتم اهله وهذا ما يجري على ارض الواقع.

فقيموا انفسكم اولا واثبتوا ان اخلاقكم اعلى من اخلاقنا عندها فكروا ان تتكلموا عن الاخلاق او حتى ان تعطوا غيركم مواعظ عن الخلق العالي.

بانوراما
13-02-2009, 09:40 AM
انت لم تجب عن شيئ كلها مجرد شعارات رنانة وانا مصر على كلامي

التاريخ يشهد انكم كالحرباء تلون جلدها حسب الحالة

انت تقول انها تعاليمكم واتينا بتعاليم من عندنا افضل

اقول لك طبقها بالامر الواقع اولا ثم تعال نتكلم ام انك تتشدق بها فقط لمجرد الكلام والتباهي فلا يهمنا ذلك في شيئ

استطيع ان اتكلم بالمحبة والتسامح الى ما اشاء ثم اذهب في اليوم التالي واقتل

اذا ما فائدة كلامي


هذا هو دينكم والتاريخ شاهد على كلامي يا محبين

THE GALILEAN
13-02-2009, 01:07 PM
تاريخكم يشهد انكم كذابون منافقون لصوص تغزون غيركم وتأخذون اراضيهم وتضطهدون الآخر, ثم عندما تقول لنا "تقتلون" هل توجه الكلام لي انا ؟ ام لزملائي ؟ امر غريب حقا. انتم تقتلون بعضكم البعض !
هل تستطيع انت ان تبارك غيرك او تحب غيرك المختلف عنك حتى تتكلم عن الخلوقيات وعن من هو افضل ؟
قيم نفسك اولا عندها تكلم.
نعم هل لديك افضل من تعاليمنا ايها الزميل المتفلسف ؟

خليك بالموضوع وبلاش كلام فاضي. هذه هي جنتكم, فما اعتراضكم على الاباحية ؟

saidshafeya
28-05-2009, 09:23 AM
بهدوء ياأصحاب العقول المتفتحة
ألا ترون أنه من المنطق - بعد الدين - أن يكرم الله من صبر على ما نهاه عنه بما يليق بعطاء الله
لقد نهى الله سبحانه المؤمنين عن ما حرمه عليهم ووعدهم بالنعيم الابدي في الجنة ، فمن انتهى عن شرب الخمر سيشربه غير مسكر في الجنة ، ومن انتهى عن الزنا والنظر للنساء سيجزيه الله بالحور العين اللاتي يغيظكم وصف الله لهن ، ولا عجب فهذا ما أعد الله لعباده الطائعين ، صُنع الله ومن أحسن من الله صنعا!
وكل ما دار ببالك فالجنة بخلاف ذلك
فذلك المسلم التقي ينأي بنظره عن النساء ويكبح جماح شهوته بصبره وإيمانه ويؤمن ويعلم علم اليقين ما أعده الله له في الجنة من النساء اللاتي لم يكن يتخيل جمالهن جزاء على هذا الصبر والطاعة لله
ونحن ان نظرنا على الجانب الآخر ، فهل تنكر ان بيوت الدعارة وافلام الجنس والنداءات اليومية بالحرية الجنسية لا تخرج مبدئياً سوى من بلاد النصارى واليهود ويصدرونها لبلاد المسلمين مجاناً لافساد شبابهم
أرجو أن يكون هناط من الانصاف ما يدعوكم للاعتراف وليس التجني ومحاولة الاساءة للاسلام

THE GALILEAN
28-05-2009, 02:40 PM
بهدوء ياأصحاب العقول المتفتحة



ألا ترون أنه من المنطق - بعد الدين - أن يكرم الله من صبر على ما نهاه عنه بما يليق بعطاء الله



لقد نهى الله سبحانه المؤمنين عن ما حرمه عليهم ووعدهم بالنعيم الابدي في الجنة ، فمن انتهى عن شرب الخمر سيشربه غير مسكر في الجنة ، ومن انتهى عن الزنا والنظر للنساء سيجزيه الله بالحور العين اللاتي يغيظكم وصف الله لهن ، ولا عجب فهذا ما أعد الله لعباده الطائعين ، صُنع الله ومن أحسن من الله صنعا!

وكل ما دار ببالك فالجنة بخلاف ذلك
فذلك المسلم التقي ينأي بنظره عن النساء ويكبح جماح شهوته بصبره وإيمانه ويؤمن ويعلم علم اليقين ما أعده الله له في الجنة من النساء اللاتي لم يكن يتخيل جمالهن جزاء على هذا الصبر والطاعة لله
ونحن ان نظرنا على الجانب الآخر ، فهل تنكر ان بيوت الدعارة وافلام الجنس والنداءات اليومية بالحرية الجنسية لا تخرج مبدئياً سوى من بلاد النصارى واليهود ويصدرونها لبلاد المسلمين مجاناً لافساد شبابهم
أرجو أن يكون هناط من الانصاف ما يدعوكم للاعتراف وليس التجني ومحاولة الاساءة للاسلام




عن اي منطق يا زميل ؟

اذا كان الله لا يرضى بالعهر على الارض افهل يرضى به في جنته ؟

او ماذا تسمي مضاجعة المسلم ل 100 امرأة في اليوم الواحد فقط ؟





الا تشبعون من شهوات الدنيا وتريدون شهوات في الجنة ايضا ؟

ثم اي حلال هذا في نكاح مائة عذراء في اليوم الواحد ؟
ما حاجة الرجل الواحد ليضاجع مائة عذراء في اليوم ؟
ثم لماذا ما لا تقبلوه في المسجد ولكن تقبلوه في جنة الله القدوس ؟
هل المسجد اطهر من جنة الله ؟
ما الهدف من منع الزنى في الدنيا اذا كان الله سيسمح للرجل ان ينكح 72 حورية و100 عذراء في اليوم الواحد في الجنة ؟
ما الهدف من منع الخمر في الدنيا اذا كان الله سيسمح بشربه في الآخرة ؟
ما الهدف من العفاف اذا كان اجره جنس ومضاجعة ودعارة وشذوذ حيث العهر والذكور التي لا تمل ولا تميل والفروج التي لا تحفى وذكور مثل النخل وفروج مفتوحة تتسع لهذه الذكور واله شغال بسد غشاء البكارة مباشرة بعد المضاجعة والرجل ينكح 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل ولا يميل وفروج النساء لا تحفى وشهوة لا تنقطع ؟





اذا كانت الجنة بهذا الوصف السافل

السؤال هل يسمح هذا في المسجد ؟
وهل هذه المواصفات في العقيدة الاسلامية تعطي الحق لاتباعها ان يتكلموا عن الادب والاخلاق ؟





اما بالنسبة لاتهامك للمسيحيين بالاباحية

لما تقول "عندكو" انت تتكلم عن اشخاص لا علاقة لهم لا من قريب ولا من بعيد بيسوع او الرسل, انما انت تتكلم عن زانيات, فهذا لا يدخل في مسار المقارنة او الحوار, فلا تكن جاهل وتدخل امور لا علاقة لها بالكتب, انا اظهر لك هنا رأي الاسلام ورسوله من الكتب وليس احتج مجتمعات وبيوت دعارة كحال ردودك الخائبة.





في الاسلام الجنس والنكاح وبيوت الدعارة والعهر شيء محلل من اله الاسلام.

moiami
28-05-2009, 05:54 PM
[/center]
[/center]



عن اي منطق يا زميل ؟


اذا كان الله لا يرضى بالعهر على الارض افهل يرضى به في جنته ؟

او ماذا تسمي مضاجعة المسلم ل 100 امرأة في اليوم الواحد فقط ؟






الا تشبعون من شهوات الدنيا وتريدون شهوات في الجنة ايضا ؟

ثم اي حلال هذا في نكاح مائة عذراء في اليوم الواحد ؟

ما حاجة الرجل الواحد ليضاجع مائة عذراء في اليوم ؟
ثم لماذا ما لا تقبلوه في المسجد ولكن تقبلوه في جنة الله القدوس ؟
هل المسجد اطهر من جنة الله ؟
ما الهدف من منع الزنى في الدنيا اذا كان الله سيسمح للرجل ان ينكح 72 حورية و100 عذراء في اليوم الواحد في الجنة ؟
ما الهدف من منع الخمر في الدنيا اذا كان الله سيسمح بشربه في الآخرة ؟
ما الهدف من العفاف اذا كان اجره جنس ومضاجعة ودعارة وشذوذ حيث العهر والذكور التي لا تمل ولا تميل والفروج التي لا تحفى وذكور مثل النخل وفروج مفتوحة تتسع لهذه الذكور واله شغال بسد غشاء البكارة مباشرة بعد المضاجعة والرجل ينكح 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل ولا يميل وفروج النساء لا تحفى وشهوة لا تنقطع ؟







اذا كانت الجنة بهذا الوصف السافل

السؤال هل يسمح هذا في المسجد ؟

وهل هذه المواصفات في العقيدة الاسلامية تعطي الحق لاتباعها ان يتكلموا عن الادب والاخلاق ؟







اما بالنسبة لاتهامك للمسيحيين بالاباحية

لما تقول "عندكو" انت تتكلم عن اشخاص لا علاقة لهم لا من قريب ولا من بعيد بيسوع او الرسل, انما انت تتكلم عن زانيات, فهذا لا يدخل في مسار المقارنة او الحوار, فلا تكن جاهل وتدخل امور لا علاقة لها بالكتب, انا اظهر لك هنا رأي الاسلام ورسوله من الكتب وليس احتج مجتمعات وبيوت دعارة كحال ردودك الخائبة.







في الاسلام الجنس والنكاح وبيوت الدعارة والعهر شيء محلل من اله الاسلام.


السلام عليكم

اعلم يا أخي أنه لا وجود لا للأجساد ولا للنساء في الجنة وأما الحورعين فليست من النساء ولا يقومون بما تقوم به النساء على الأرض . ثم ان على الانسان أن يبحث عن جنة الأرض ليفهم معنى جنة الآخرة.

وشكرا

THE GALILEAN
28-05-2009, 06:50 PM
السلام عليكم

اعلم يا أخي أنه لا وجود لا للأجساد ولا للنساء في الجنة وأما الحورعين فليست من النساء ولا يقومون بما تقوم به النساء على الأرض . ثم ان على الانسان أن يبحث عن جنة الأرض ليفهم معنى جنة الآخرة.

وشكرا


:ya43:
اولا ما هي ديانتك لنكون على مستوى من الفهم ؟

moiami
28-05-2009, 09:16 PM
:ya43:
اولا ما هي ديانتك لنكون على مستوى من الفهم ؟

السلام عليكم

يا أخي مادمت أتبع دينا فديني هو الاسلام وأنت أيضا ان كنت تتبع دينا فدينك هو الاسلام ولكنك لا تعلم قال تعالى ( افغير دين الله يبغون وله اسلم من في السماوات والارض طوعا وكرها واليه يرجعون ) . وأما من لا دين له ويتبع منهجا ويظن أنه دينا فهو على خطأ قال تعالى ( ومن يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الاخرة من الخاسرين ) فهده الآية تبين لنا أنه لا وجود لدين غير الاسلام وأما الديانات الأخرى فهي في حقيقة الأمر مناهج وليست ديانات لأن الدين يقبل وأما غير الدين فلا يقبل . ولا فرق بيني وبينك أخي الا في فهم الدين .

وشكرا على كل حال.

THE GALILEAN
31-05-2009, 02:16 PM
السلام عليكم

يا أخي مادمت أتبع دينا فديني هو الاسلام وأنت أيضا ان كنت تتبع دينا فدينك هو الاسلام ولكنك لا تعلم قال تعالى ( افغير دين الله يبغون وله اسلم من في السماوات والارض طوعا وكرها واليه يرجعون ) . وأما من لا دين له ويتبع منهجا ويظن أنه دينا فهو على خطأ قال تعالى ( ومن يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الاخرة من الخاسرين ) فهده الآية تبين لنا أنه لا وجود لدين غير الاسلام وأما الديانات الأخرى فهي في حقيقة الأمر مناهج وليست ديانات لأن الدين يقبل وأما غير الدين فلا يقبل . ولا فرق بيني وبينك أخي الا في فهم الدين .

وشكرا على كل حال.

:ya43:
خليك في الموضوع الاصلي يا زميل
وان كان دينك هو الناسخ لما قبله فانا اثبت انه ليس دين اصلا والقرآن ليس من عند الله بالدليل والبرهان
ولم يستطع احد ان يتصد لي. :ya30:
اما قضية ان الاسلام هو الدين الوحيد فنحن لا نريد هذا الدين المليء بالعهر في جنة الهه.

moiami
31-05-2009, 04:13 PM
:ya43:
خليك في الموضوع الاصلي يا زميل
وان كان دينك هو الناسخ لما قبله فانا اثبت انه ليس دين اصلا والقرآن ليس من عند الله بالدليل والبرهان
ولم يستطع احد ان يتصد لي. :ya30:
اما قضية ان الاسلام هو الدين الوحيد فنحن لا نريد هذا الدين المليء بالعهر في جنة الهه.

السلام عليكم

يا أخي أنا لم أقل أن الاسلام نسخ ما قبله فالاسلام هو الدين الدي خلقه الله لنا وهو موجود مند القدم . ثم أنه لا وجود للناسخ والمنسوخ بمفهومكم فالله تعالى لا يغير كلامه قال تعالى ( وتمت كلمت ربك صدقا وعدلا لا مبدل لكلماته وهو السميع العليم ) .فسبحان الله فهدا الله تعالى عالم الغيب وخالق الكون الدي تتحدثون عنه وليس شيء آخر.

وشكرا على كل حال.

THE GALILEAN
29-06-2009, 03:51 PM
السلام عليكم

يا أخي أنا لم أقل أن الاسلام نسخ ما قبله فالاسلام هو الدين الدي خلقه الله لنا وهو موجود مند القدم . ثم أنه لا وجود للناسخ والمنسوخ بمفهومكم فالله تعالى لا يغير كلامه قال تعالى ( وتمت كلمت ربك صدقا وعدلا لا مبدل لكلماته وهو السميع العليم ) .فسبحان الله فهدا الله تعالى عالم الغيب وخالق الكون الدي تتحدثون عنه وليس شيء آخر.

وشكرا على كل حال.


الناسخ والمنسوخ ليس مفهومنا نحن المسيحيين ولكن مفهوم اله الاسلام نفسه بقوله:
مَا نَنسَخْ مِنْ آيَةٍ أَوْ نُنسِهَا نَأْتِ بِخَيْرٍ مِّنْهَا أَوْ مِثْلِهَا أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللّهَ عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ {البقرة/106}

الدين الظاهر
03-09-2009, 05:07 AM
لماذا تحاولين تغيري الموضوع يا زهرة الربيع أم أنك خائفة من فضيحة هذه القصة عندكم؟
لا تتهربين ......:ya43:

THE GALILEAN
03-09-2009, 10:02 PM
لماذا تحاولين تغيري الموضوع يا زهرة الربيع أم أنك خائفة من فضيحة هذه القصة عندكم؟
لا تتهربين ......
:ya43:


هذا الضحك سببه العجز والافلاس !
الذي يضحك يضحك بالآخر
اما نحن بالمسيح مخلصون !

اسلام
05-09-2009, 04:11 PM
اريد ان اسأل سؤالا باستغراب فااااادح
اذا لم يكن في الجنة جنس و اشباع لكل ر غبات الانسان و كل ما يشتهيه ... فماذا سيكون فيه ...
هل سأدخل الجنة و اجلس اقرأكتاب تحت شجرة
ام سأدخل الجنة و احط حدي صحن مكسرات و العب بلاي ستيشن ؟؟؟

اذا امرني الله بالامتناع عن الزنا فماذا سيكافئني يوم القيامة في الجنة .... هل سيعطيني شوكلاته روكو ؟؟؟
الم تسمعوا ان الجزاء من جنس العمل ....

اذا كنت قد امتنعت عن الجنس لله فالله سيكافئني بالحور العين
و ان كنت امتنعت عن الخمر لله فالله سيكافئني بانهار من خمر - و لكنه غير مسكر

و هكذا ...

هذه هي الجنة التي نريد نعم هذا ما نريده ... و لكن مع كل هذا عليكم ان تعرفوا اننا نعبد الله ليس فقط طمعا بالجنة و خوفا من النار و لكن حبا لله

THE GALILEAN
05-09-2009, 04:40 PM
اريد ان اسأل سؤالا باستغراب فااااادح
اذا لم يكن في الجنة جنس و اشباع لكل ر غبات الانسان و كل ما يشتهيه ... فماذا سيكون فيه ...
هل سأدخل الجنة و اجلس اقرأكتاب تحت شجرة
ام سأدخل الجنة و احط حدي صحن مكسرات و العب بلاي ستيشن ؟؟؟

اذا امرني الله بالامتناع عن الزنا فماذا سيكافئني يوم القيامة في الجنة .... هل سيعطيني شوكلاته روكو ؟؟؟
الم تسمعوا ان الجزاء من جنس العمل ....

اذا كنت قد امتنعت عن الجنس لله فالله سيكافئني بالحور العين
و ان كنت امتنعت عن الخمر لله فالله سيكافئني بانهار من خمر - و لكنه غير مسكر

و هكذا ...

هذه هي الجنة التي نريد نعم هذا ما نريده ... و لكن مع كل هذا عليكم ان تعرفوا اننا نعبد الله ليس فقط طمعا بالجنة و خوفا من النار و لكن حبا لله


كلامك غريب ومضحك فهو يشبه الوالد الذي يقول لابنه لا تسلك في طرق الحرام, وعندما يكبر يبدأ يهرب ممنوعات هو وابنه ويعلمه طرق الحرام. فهل لكي يكافئك الرب على اعمالك الحسنة, يعطيك كل الامور الشاذة التي امتنعت عنها مثل جماع 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل وشهوة ولا تنقطع ؟

هل هذا هو ايمانك يا زميل ؟

اسلام
06-09-2009, 12:53 AM
كلامك غريب ومضحك فهو يشبه الوالد الذي يقول لابنه لا تسلك في طرق الحرام, وعندما يكبر يبدأ يهرب ممنوعات هو وابنه ويعلمه طرق الحرام. فهل لكي يكافئك الرب على اعمالك الحسنة, يعطيك كل الامور الشاذة التي امتنعت عنها مثل جماع 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل وشهوة ولا تنقطع ؟

هل هذا هو ايمانك يا زميل ؟

نعم

كمن يقول لابنه اذا نجحت رح اشتريلك دراجة ... فهنا تكون المكافأة ...

اريد ان اعيد السؤال مرة اخرى ... ماذا سيكون في الجنة و ماذا سنفعل فيها الى الابد ؟؟

اسلام
06-09-2009, 12:59 AM
كلامك غريب ومضحك فهو يشبه الوالد الذي يقول لابنه لا تسلك في طرق الحرام, وعندما يكبر يبدأ يهرب ممنوعات هو وابنه ويعلمه طرق الحرام. فهل لكي يكافئك الرب على اعمالك الحسنة, يعطيك كل الامور الشاذة التي امتنعت عنها مثل جماع 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا يمل وشهوة ولا تنقطع ؟

هل هذا هو ايمانك يا زميل ؟

ان ما تتحدث عنه ليس شذوذا بل هو القدرة العادية الطبيعية للانسان في ذلك الوقت ...
عليك ان تعلم ان ممارسة الجنس ليست شذوذا و لكن الشذوذ هو ان لا تمارس الجنس

لقد خلق الله الانسان ذكر و انثى و جعلهم يتزاوجون و ينجبون ليعمروا الارض و لكن وضع لهذا التزاوج محددات و ضوابط حتى يتقيد بها الجميع و من يفعل فقد ادى امر الله و بالتالي فإن الله سيكافئ الانسان بأن يعطيه اضعاف و اضعاف الرغبة الجنسية التي كانت لديها في الدنيا و التي امتنع عن تفريغها فيما حرم الله

نعم انا اتمنى ان يكون لي في الجنة 100 عذراء ...

و انا اقصد بممارسة الجنس هنا ... الجنس الحلال طبعا حتى لا يفهم كلامي او يفسر بأي شأن آخر

THE GALILEAN
06-09-2009, 05:11 PM
نعم

كمن يقول لابنه اذا نجحت رح اشتريلك دراجة ... فهنا تكون المكافأة ...

اريد ان اعيد السؤال مرة اخرى ... ماذا سيكون في الجنة و ماذا سنفعل فيها الى الابد ؟؟


انت عكست الكلام, انت قلت نعم على كلامك انت وليس على كلامي, كلامي واضح, فاين ردك عليه ؟



ان ما تتحدث عنه ليس شذوذا بل هو القدرة العادية الطبيعية للانسان في ذلك الوقت ...
عليك ان تعلم ان ممارسة الجنس ليست شذوذا و لكن الشذوذ هو ان لا تمارس الجنس

لقد خلق الله الانسان ذكر و انثى و جعلهم يتزاوجون و ينجبون ليعمروا الارض و لكن وضع لهذا التزاوج محددات و ضوابط حتى يتقيد بها الجميع و من يفعل فقد ادى امر الله و بالتالي فإن الله سيكافئ الانسان بأن يعطيه اضعاف و اضعاف الرغبة الجنسية التي كانت لديها في الدنيا و التي امتنع عن تفريغها فيما حرم الله

نعم انا اتمنى ان يكون لي في الجنة 100 عذراء ...

و انا اقصد بممارسة الجنس هنا ... الجنس الحلال طبعا حتى لا يفهم كلامي او يفسر بأي شأن آخر



ها انت قلتها بنفسك: "ليعمروا الارض" وليس الجنة يا زميل :ya30:
ما الهدف من مكافئة الانسان بامور شاذة امتنع في حياته عنها ؟
هل الشاذ لا يكون شاذا وقتها ؟
هل النكاح بذكر لا يمل ولا ينثني ليس شذوذ ؟
هل النكاح بشهوة لا تنقطع ليس شذوذ ؟
هل الذكر بطول النخلة ليس شذوذ ؟
هل الفرج بحجم النخلة ليس شذوذ ؟
هل مؤخرة الحورية ميل ليس شذوذ ؟
هل مضاجعة 100 عذراء في اليوم الواحد ليس شذوذ ؟
هل تعيين الهك لنفسه في جنته ب ضماد الفروج يقوم باغلاق غشاء البكارة مباشرة بعد المضاجعة لتعود المنكوحة بكرا كما كانت لتحلية الجماع للمؤمن ليس شذوذ ؟

ما حاجة الرجل لكل هذا ؟
يا زميل قول كلام عاقل.
:ya43:
جيد انك تعترف ان دينك شهواني وانت معجب به لانه يلبي لك احلامك الجنسية. مسلم نموذجي !

اسلام
07-09-2009, 02:20 PM
انت عكست الكلام, انت قلت نعم على كلامك انت وليس على كلامي, كلامي واضح, فاين ردك عليه ؟




ها انت قلتها بنفسك: "ليعمروا الارض" وليس الجنة يا زميل :ya30:
ما الهدف من مكافئة الانسان بامور شاذة امتنع في حياته عنها ؟
هل الشاذ لا يكون شاذا وقتها ؟
هل النكاح بذكر لا يمل ولا ينثني ليس شذوذ ؟
هل النكاح بشهوة لا تنقطع ليس شذوذ ؟
هل الذكر بطول النخلة ليس شذوذ ؟
هل الفرج بحجم النخلة ليس شذوذ ؟
هل مؤخرة الحورية ميل ليس شذوذ ؟
هل مضاجعة 100 عذراء في اليوم الواحد ليس شذوذ ؟
هل تعيين الهك لنفسه في جنته ب ضماد الفروج يقوم باغلاق غشاء البكارة مباشرة بعد المضاجعة لتعود المنكوحة بكرا كما كانت لتحلية الجماع للمؤمن ليس شذوذ ؟

ما حاجة الرجل لكل هذا ؟
يا زميل قول كلام عاقل.
:ya43:
جيد انك تعترف ان دينك شهواني وانت معجب به لانه يلبي لك احلامك الجنسية. مسلم نموذجي !

لا ادري ... معقول لم تفهم !!!!! :ya44:

قلنا لك يا اخي الجزاء من جنس العمل ...
اصبح الجنس شذوذا ..... اليوم لان الاسلام كافئ المسلم بالجنة في الجنس

اخبرني ايها المسيحي النموذجي ... ماذا تسمي اللواط ... اذا كنت تسمي الجنس شذوذ

THE GALILEAN
07-09-2009, 06:40 PM
لا ادري ... معقول لم تفهم !!!!! :ya44:

قلنا لك يا اخي الجزاء من جنس العمل ...
اصبح الجنس شذوذا ..... اليوم لان الاسلام كافئ المسلم بالجنة في الجنس

اخبرني ايها المسيحي النموذجي ... ماذا تسمي اللواط ... اذا كنت تسمي الجنس شذوذ


قد فشلت في التعقيب على كلامي وليس غريب ان ارى مسلم مراوغ يلف ويدور ويكذب لكي ينصر دينه المزيف.

اسلام
07-09-2009, 11:03 PM
قد فشلت في التعقيب على كلامي وليس غريب ان ارى مسلم مراوغ يلف ويدور ويكذب لكي ينصر دينه المزيف.

اعتقد انك فشلت في اقناع نفسك حتى بأن الجنس ليس شذوذا ...

الحمد لله على نعمة الاسلام

THE GALILEAN
08-09-2009, 06:42 PM
اعتقد انك فشلت في اقناع نفسك حتى بأن الجنس ليس شذوذا ...

الحمد لله على نعمة الاسلام



لا افهم ماذا قلت ؟
ان كان جزاء المسلم المؤمن في جنة الاسلام هو نكاح 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا ينثني ولا يمل وشهوة لا تنقطع
قل لي ما جزاء المسلمة المؤمنة في جنتكم ؟ هل هو ان ينكحها 100 رجل في اليوم الواحد ؟ :ya43:

اسلام
08-09-2009, 10:57 PM
لا افهم ماذا قلت ؟
ان كان جزاء المسلم المؤمن في جنة الاسلام هو نكاح 100 عذراء في اليوم الواحد بذكر لا ينثني ولا يمل وشهوة لا تنقطع
قل لي ما جزاء المسلمة المؤمنة في جنتكم ؟ هل هو ان ينكحها 100 رجل في اليوم الواحد ؟ :ya43:

يا سيدي ان الله اخبرنا عما هو للرجل ... و لكن لا يوجد ما يخبرنا عما هو للمرأة ...
ربما يكون لها هذا الجزاء ... ما المشكلة .... الم تفعل ما يرضي الله .... فلها ما يرضيها من الله
ان كانت تريد الجنس فالله سيعطيها الجنس و ان كانت تريد شيء آخر فالله سيعطيها ما تشاء

بس سلامة خيرك هذا كل ما في الموضوع ببساطة

THE GALILEAN
09-09-2009, 06:19 PM
يا سيدي ان الله اخبرنا عما هو للرجل ... و لكن لا يوجد ما يخبرنا عما هو للمرأة ...
ربما يكون لها هذا الجزاء ... ما المشكلة .... الم تفعل ما يرضي الله .... فلها ما يرضيها من الله
ان كانت تريد الجنس فالله سيعطيها الجنس و ان كانت تريد شيء آخر فالله سيعطيها ما تشاء

بس سلامة خيرك هذا كل ما في الموضوع ببساطة


:ya46:
لا تعليق
قمة في نجاسة الفكر.
ان كان جزاء المسلمة المؤمنة في جنة الاسلام هو ان يضاجعها 100 رجل كل يوم,
فهل سيكون عليها حجاب ؟ (مجرد سؤال) :yb14:
وهل ستجد وقت لتطبخ لزوجها ؟
ويا ترى في اي وقت ستصلي لربها (بعد المضاجعة رقم 10 او ربما 50؟) ؟
وهل ستتوضأ بين كل مضاجعة من بين ال 100 ؟ ام ان الجنس جماعي فلا حاجة للوضوء الا بعد الانتهاء ؟
ام انه فعلا كما يقول الحديث ان عرض مؤخرتها ميل فيكفي ل 100 رجل (لا حياء في الاسلام) ؟

ما رأيك في ان تشرح لنا الخدمات المحمدية في جنة اللات واكبر ؟ :ya04:

اسلام
09-09-2009, 11:19 PM
:ya46:
لا تعليق
قمة في نجاسة الفكر.
ان كان جزاء المسلمة المؤمنة في جنة الاسلام هو ان يضاجعها 100 رجل كل يوم,
فهل سيكون عليها حجاب ؟ (مجرد سؤال) :yb14:
وهل ستجد وقت لتطبخ لزوجها ؟
ويا ترى في اي وقت ستصلي لربها (بعد المضاجعة رقم 10 او ربما 50؟) ؟
وهل ستتوضأ بين كل مضاجعة من بين ال 100 ؟ ام ان الجنس جماعي فلا حاجة للوضوء الا بعد الانتهاء ؟
ام انه فعلا كما يقول الحديث ان عرض مؤخرتها ميل فيكفي ل 100 رجل (لا حياء في الاسلام) ؟

ما رأيك في ان تشرح لنا الخدمات المحمدية في جنة اللات واكبر ؟ :ya04:

المشكلة في ردودك انها تنم عن عدم فهم للمحاور الاخر و لو بأبسط الوسائل - لاحظ هنا انني استخدمت مصطلح عدم فهم
ثم هل نعتقد ان الحياة في الجنة نفس الحياة في الدنيا ؟؟؟
هل تعتقد انك ستستمر في العبادة في الجنة ؟؟؟

غريب غريب جدا ما يخدعكم فكركم فيه ...
هل تريد ان تقول لي ان الجنة هي كما يلي :
تستيقظ في الصباح تدق الاجراس .... يحضر الالهة الخاصة بكم تصلون لهم حتى غياب الشمس ثم بعد غياب الشمس تبدأون في قراءة الكتاب المقدس حتى ساعات الليل الاولى ثم بعد ذلك تنامون للصباح لتعيدوا الكرة من جديد :yb13:
فعلا ستكون حياة ابدية من الآخر ؟؟؟

THE GALILEAN
13-09-2009, 06:09 PM
المشكلة في ردودك انها تنم عن عدم فهم للمحاور الاخر و لو بأبسط الوسائل - لاحظ هنا انني استخدمت مصطلح عدم فهم
ثم هل نعتقد ان الحياة في الجنة نفس الحياة في الدنيا ؟؟؟
هل تعتقد انك ستستمر في العبادة في الجنة ؟؟؟

غريب غريب جدا ما يخدعكم فكركم فيه ...
هل تريد ان تقول لي ان الجنة هي كما يلي :
تستيقظ في الصباح تدق الاجراس .... يحضر الالهة الخاصة بكم تصلون لهم حتى غياب الشمس ثم بعد غياب الشمس تبدأون في قراءة الكتاب المقدس حتى ساعات الليل الاولى ثم بعد ذلك تنامون للصباح لتعيدوا الكرة من جديد :yb13:
فعلا ستكون حياة ابدية من الآخر ؟؟؟


عجز وافلاس
لماذا تقتبس كلام ولا تجرأ ان تعلق عليه ؟
ارنا كم هي عظيمة جنة الهك الاسلامي ؟ http://i125.photobucket.com/albums/p45/LightBlue86/th_yeeright.gif

THE GALILEAN
17-09-2009, 10:59 PM
لقد اظهرنا طيلة الموضوع صفات جنة الاسلام المقرفة والشاذة جنسيا,,, لم يكتفي الاسلام بهذا الشذوذ الجنسي المقرف حيث الرجال والذكور التي لا تميل (تنثني) ولا تمل (واقفة يعني), والنساء كواعب اتراب اي ثدييهن نواهد اي صدورهن منتصبة والفروج التي لا تحفى والشهوة التي لا تنقطع, الرجل لا يفتر ذكره عن الوقوف والمرأة لا يشتكي فرجها, والرجل الواحد في جنة الاسلام يضاجع 100 عذراء في اليوم الواحد, ويعطى قوة 100 في الجماع.

لم يكتفي اللات واكبر بهذا الجنس المشاذ المقرف, بل جعل نهرا تملأ حافتاه العذارى,,,



سنن الترمذي - صفة الجنة عن رسول الله - ما جاء في كلام الحور العين

حديث 2488

‏ ‏حدثنا ‏ ‏هناد ‏ ‏وأحمد بن منيع ‏ ‏قالا حدثنا ‏ ‏أبو معاوية ‏ ‏قال حدثنا ‏ ‏عبد الرحمن بن إسحق ‏ ‏عن ‏ ‏النعمان بن سعد ‏ ‏عن ‏ ‏علي ‏ ‏قال ‏
‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إن في الجنة لمجتمعا للحور العين يرفعن بأصوات لم يسمع الخلائق مثلها قال يقلن نحن الخالدات فلا نبيد ونحن الناعمات فلا نبؤس ونحن الراضيات فلا نسخط طوبى لمن كان لنا وكنا له ‏
‏وفي ‏ ‏الباب ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏وأبي سعيد ‏ ‏وأنس ‏ ‏قال ‏ ‏أبو عيسى ‏ ‏حديث ‏ ‏علي ‏ ‏حديث غريب ‏

تحفة الأحوذي بشرح جامع الترمذي

‏قوله : ( إن في الجنة لمجتمعا ) ‏
‏بفتح الميم الثانية أي موضعا للاجتماع أو اجتماعا ‏
‏( يرفعن بأصوات ) ‏
‏الباء الزائدة تأكيد للتعدية , أو أراد بالأصوات النغمات والمفعول محذوف أي يرفعن أصواتهن بأنغام ‏
‏( نحن الخالدات ) ‏
‏أي الدائمات ‏
‏( فلا نبيد ) ‏
‏أي لا نهلك ولا نموت من باد أي هلك وفنى ‏
‏( ونحن الناعمات ) ‏
‏أي المتنعمات ‏
‏( فلا نبأس ) ‏
‏أي لا نفتقر ولا نحتاج . قال في القاموس : بؤس ككرم بأسا وبئس كسمع بؤسا اشتدت حاجته ‏
‏( ونحن الراضيات ) ‏
‏أي عن ربنا أو عن أصحابنا ‏
‏( فلا نسخط ) ‏
‏في حال من الأحوال ‏
‏( طوبى ) ‏
‏أي الحالة الطيبة ‏
‏( لمن كان لنا وكنا له ) ‏
‏أي في الجنات العاليات . ‏

‏قوله : ( وفي الباب عن أبي هريرة وأبي سعيد وأنس ) ‏
‏أما حديث أبي هريرة فأخرجه البيهقي عنه موقوفا , قال : " إن في الجنة نهرا طول الجنة حافتاه العذارى قيام متقابلات يغنين بأحسن أصوات يسمعها الخلائق حتى ما يرون أن في الجنة لذة مثلها " . قلن يا أبا هريرة ما ذاك الغناء قال : " إن شاء الله التسبيح والتحميد والتقديس وثناء على الرب عز وجل " . وأما حديث أبي سعيد فلينظر من أخرجه . وأما حديث أنس فأخرجه ابن أبي الدنيا والطبراني عنه مرفوعا ولفظه : " إن الحور في الجنة يغنين يقلن نحن الحور الحسان هدينا لأزواج كرام " . قال المنذري وإسناده مقارب . ‏

‏قوله : ( حديث علي حديث غريب ) ‏
‏وأخرجه البيهقي .

http://hadith.al-islam.com/Display/D...num=2488&doc=2 (http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=2488&doc=2)

لا تعليق !
بلا شك ان جنة الاسلام اكبر بيت دعارة.
لا يوجد بني آدم مؤمن عاقل ومتحضر وعفيف ومثقف الا ويقرف عندما يقرأ كتب هذا الدين العفن.

محب الجميع
26-09-2009, 01:54 AM
لقد اظهرنا طيلة الموضوع صفات جنة الاسلام المقرفة والشاذة جنسيا,,, لم يكتفي الاسلام بهذا الشذوذ الجنسي المقرف حيث الرجال والذكور التي لا تميل (تنثني) ولا تمل (واقفة يعني), والنساء كواعب اتراب اي ثدييهن نواهد اي صدورهن منتصبة والفروج التي لا تحفى والشهوة التي لا تنقطع, الرجل لا يفتر ذكره عن الوقوف والمرأة لا يشتكي فرجها, والرجل الواحد في جنة الاسلام يضاجع 100 عذراء في اليوم الواحد, ويعطى قوة 100 في الجماع.














لم يكتفي اللات واكبر بهذا الجنس المشاذ المقرف, بل جعل نهرا تملأ حافتاه العذارى,,,












سنن الترمذي - صفة الجنة عن رسول الله - ما جاء في كلام الحور العين








حديث 2488








‏ ‏حدثنا ‏ ‏هناد ‏ ‏وأحمد بن منيع ‏ ‏قالا حدثنا ‏ ‏أبو معاوية ‏ ‏قال حدثنا ‏ ‏عبد الرحمن بن إسحق ‏ ‏عن ‏ ‏النعمان بن سعد ‏ ‏عن ‏ ‏علي ‏ ‏قال ‏






‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إن في الجنة لمجتمعا للحور العين يرفعن بأصوات لم يسمع الخلائق مثلها قال يقلن نحن الخالدات فلا نبيد ونحن الناعمات فلا نبؤس ونحن الراضيات فلا نسخط طوبى لمن كان لنا وكنا له ‏





‏وفي ‏ ‏الباب ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏وأبي سعيد ‏ ‏وأنس ‏ ‏قال ‏ ‏أبو عيسى ‏ ‏حديث ‏ ‏علي ‏ ‏حديث غريب ‏








تحفة الأحوذي بشرح جامع الترمذي








‏قوله : ( إن في الجنة لمجتمعا ) ‏






‏بفتح الميم الثانية أي موضعا للاجتماع أو اجتماعا ‏





‏( يرفعن بأصوات ) ‏





‏الباء الزائدة تأكيد للتعدية , أو أراد بالأصوات النغمات والمفعول محذوف أي يرفعن أصواتهن بأنغام ‏





‏( نحن الخالدات ) ‏





‏أي الدائمات ‏





‏( فلا نبيد ) ‏





‏أي لا نهلك ولا نموت من باد أي هلك وفنى ‏





‏( ونحن الناعمات ) ‏





‏أي المتنعمات ‏





‏( فلا نبأس ) ‏





‏أي لا نفتقر ولا نحتاج . قال في القاموس : بؤس ككرم بأسا وبئس كسمع بؤسا اشتدت حاجته ‏





‏( ونحن الراضيات ) ‏





‏أي عن ربنا أو عن أصحابنا ‏





‏( فلا نسخط ) ‏





‏في حال من الأحوال ‏





‏( طوبى ) ‏





‏أي الحالة الطيبة ‏





‏( لمن كان لنا وكنا له ) ‏





‏أي في الجنات العاليات . ‏








‏قوله : ( وفي الباب عن أبي هريرة وأبي سعيد وأنس ) ‏






‏أما حديث أبي هريرة فأخرجه البيهقي عنه موقوفا , قال : " إن في الجنة نهرا طول الجنة حافتاه العذارى قيام متقابلات يغنين بأحسن أصوات يسمعها الخلائق حتى ما يرون أن في الجنة لذة مثلها " . قلن يا أبا هريرة ما ذاك الغناء قال : " إن شاء الله التسبيح والتحميد والتقديس وثناء على الرب عز وجل " . وأما حديث أبي سعيد فلينظر من أخرجه . وأما حديث أنس فأخرجه ابن أبي الدنيا والطبراني عنه مرفوعا ولفظه : " إن الحور في الجنة يغنين يقلن نحن الحور الحسان هدينا لأزواج كرام " . قال المنذري وإسناده مقارب . ‏








‏قوله : ( حديث علي حديث غريب ) ‏






‏وأخرجه البيهقي .











لا تعليق !






بلا شك ان جنة الاسلام اكبر بيت دعارة.





لا يوجد بني آدم مؤمن عاقل ومتحضر وعفيف ومثقف الا ويقرف عندما يقرأ كتب هذا الدين العفن.














اللهم ارزقنا الجنة

هل اصبحت اعطيات الله دعارة ؟؟؟

هل اصبحت مكافأة الله لمن التزم اوامره دعارة ؟؟؟

انتم بعد لم تفهموا ان الجنس ليس شيء سيء .... الجنس بسببه انت تتحدث الان ... الجنس من اسمى النعم التي خلقها الله على الارض ففيها يتكاثر الخلق و تعمر الارض .... الا تريد ان يكافئ الله المؤمن بهذه النعمة ؟؟؟

THE GALILEAN
26-09-2009, 07:06 PM
اللهم ارزقنا الجنة

هل اصبحت اعطيات الله دعارة ؟؟؟

هل اصبحت مكافأة الله لمن التزم اوامره دعارة ؟؟؟

انتم بعد لم تفهموا ان الجنس ليس شيء سيء .... الجنس بسببه انت تتحدث الان ... الجنس من اسمى النعم التي خلقها الله على الارض ففيها يتكاثر الخلق و تعمر الارض .... الا تريد ان يكافئ الله المؤمن بهذه النعمة ؟؟؟


الجنس على الارض له هدف يا زميل وانت قلت بنفسك "يتكاثر الخلق و تعمر الارض"
فما هدفه في الجنة (ولكن بصورة شاذة مقرفة ونكاح جماعي) ؟
ما الهدف من مكافئة الانسان بامور شاذة امتنع في حياته عنها ؟
هل الشاذ لا يكون شاذا وقتها ؟

محب الجميع
26-09-2009, 10:26 PM
الجنس على الارض له هدف يا زميل وانت قلت بنفسك "يتكاثر الخلق و تعمر الارض"
فما هدفه في الجنة (ولكن بصورة شاذة مقرفة ونكاح جماعي) ؟
ما الهدف من مكافئة الانسان بامور شاذة امتنع في حياته عنها ؟
هل الشاذ لا يكون شاذا وقتها ؟

عزيزي ... ان الحور العين خلقن لهذه الغاية .. فلا تقول لي هذا شذوذ ...

الشذوذ هو ان تمتنع عن ممارسة الجنس او تمارس الجنس مع غير النساء
لانك بذلك تشذ عن القاعدة

نحن نحب مكافأة الله لنا ...
ولكن لفت نظري شيء غريب .... هل تعتقد ان في الجنة لا يوجد جنس ؟؟؟
اذا كان الامر كذلك ... فبماذا وعدكم ربكم في الجنة ؟؟؟

THE GALILEAN
29-09-2009, 08:50 PM
عزيزي ... ان الحور العين خلقن لهذه الغاية .. فلا تقول لي هذا شذوذ ...

الشذوذ هو ان تمتنع عن ممارسة الجنس او تمارس الجنس مع غير النساء
لانك بذلك تشذ عن القاعدة

نحن نحب مكافأة الله لنا ...
ولكن لفت نظري شيء غريب .... هل تعتقد ان في الجنة لا يوجد جنس ؟؟؟
اذا كان الامر كذلك ... فبماذا وعدكم ربكم في الجنة ؟؟؟


لا تحدثني عن الحور العين في جنة اللات واكبر
انا اعرف كفاية عن هؤلاء الفتيات اصحاب الصدور المنتصبة كما تصفها كتبكم
سألت:
الجنس على الارض له هدف يا زميل وانت قلت بنفسك "يتكاثر الخلق و تعمر الارض"
فما هدفه في الجنة (ولكن بصورة شاذة مقرفة ونكاح جماعي) ؟
ما الهدف من مكافئة الانسان بامور شاذة امتنع في حياته عنها ؟
هل الشاذ لا يكون شاذا وقتها ؟

صحيح ان الشذوذ في الحياة الدنيا هو ان لا يكون جماع بين الرجل والمرأة
ولكن الشذوذ ايضا هو مضاجعة 100 عذراء في اليوم الواحد (نكاح جماعي) :ya30:
بذكر لا ينثني ولا يمل وشهوة لا تنقطع وفرج لا يحفى
لا اعلم ما معنى كلمة "يحفى" حقيقة
ولكن يبدو ان معناها شاذ ومقرف تماما كجنة الهك اللات واكبر
واي انسان لديه ذرة اخلاق وشرف ويدخل لهذا الموضوع ويرى هذه القاذورات لابد وان يشعر بالقرف من هكذا بيت دعارة واين؟ في محضر الله القدوس
وآسفاه على هكذا جنة وعلى هكذا اله مبدع.

محب الجميع
30-09-2009, 08:46 PM
لا تحدثني عن الحور العين في جنة اللات واكبر
انا اعرف كفاية عن هؤلاء الفتيات اصحاب الصدور المنتصبة كما تصفها كتبكم
سألت:
الجنس على الارض له هدف يا زميل وانت قلت بنفسك "يتكاثر الخلق و تعمر الارض"
فما هدفه في الجنة (ولكن بصورة شاذة مقرفة ونكاح جماعي) ؟
ما الهدف من مكافئة الانسان بامور شاذة امتنع في حياته عنها ؟
هل الشاذ لا يكون شاذا وقتها ؟

صحيح ان الشذوذ في الحياة الدنيا هو ان لا يكون جماع بين الرجل والمرأة
ولكن الشذوذ ايضا هو مضاجعة 100 عذراء في اليوم الواحد (نكاح جماعي) :ya30:
بذكر لا ينثني ولا يمل وشهوة لا تنقطع وفرج لا يحفى
لا اعلم ما معنى كلمة "يحفى" حقيقة
ولكن يبدو ان معناها شاذ ومقرف تماما كجنة الهك اللات واكبر
واي انسان لديه ذرة اخلاق وشرف ويدخل لهذا الموضوع ويرى هذه القاذورات لابد وان يشعر بالقرف من هكذا بيت دعارة واين؟ في محضر الله القدوس
وآسفاه على هكذا جنة وعلى هكذا اله مبدع.

عزيزي ... اذا كنت تفسر هذا كله بالقرف و الدعارة و الشذوذ فهذه مشكلتك ...
و لكني اعتبر هذا من اسمى النعم الالهية للبشر ... نعم فهو يعطي الانسان ما كان يحرم نفسه منه و عندما يعطيه الله فإن الله يجزل العطايا ...

و لكني اصر ان اسمع اجابة سؤالي الذي تهربت منه وهو .... هل يوجد جنس في جنتكم ؟؟؟؟؟؟؟ (و انا اعلم ان هذا ليس القسم المناسب و لكن لان هذا له اهمية كبرى في ردي القادم فأرجو الاجابة ان كان هدفك الافادة)

THE GALILEAN
12-10-2009, 04:45 PM
عزيزي ... اذا كنت تفسر هذا كله بالقرف و الدعارة و الشذوذ فهذه مشكلتك ...
و لكني اعتبر هذا من اسمى النعم الالهية للبشر ... نعم فهو يعطي الانسان ما كان يحرم نفسه منه و عندما يعطيه الله فإن الله يجزل العطايا ...

و لكني اصر ان اسمع اجابة سؤالي الذي تهربت منه وهو .... هل يوجد جنس في جنتكم ؟؟؟؟؟؟؟ (و انا اعلم ان هذا ليس القسم المناسب و لكن لان هذا له اهمية كبرى في ردي القادم فأرجو الاجابة ان كان هدفك الافادة)


:ya43:
فعلا مسلم مثالي فالمسلم يقبل ان يكون محضر الهه القدوس بيت نكاح ودعارة
ولكن لا يرضى ذلك على مسجد امامه

قمة في النفاق والتسفيه للخالق القدوس

اما قولك ان هذه الجنة هي اسمى النعم وانها تعطي الانسان ما كان يحرم نفسه منه
وانا اسأل ما هو الشيء الذي كان يحرم نفسه منه ؟ هل هو الجنس ؟
كيف هذا والزوج يمارس الجنس مع زوجته في الحياة الدنيا ؟ :ya30:

ام ان قصدك ان الجنس في جنة اللات واكبر مختلف وهو نكاح جماعي بذكر لا يمل ولا يميل وشهوة لا تنقطع وفروج لا تحفى

هل لديك معنى لكلمة تحفى ؟ :ya44:
اذا كان الحرمان في حياة المؤمن هو فقط عن الامور التي يراها الدين سيئة !
اذا هل يعني هذا انه عندما تقول ان هذه الجنة هي اسمى النعم وانها تعطي الانسان ما كان يحرم نفسه منه, هل يعني ذلك انها تحلل ما كان يعتبر حرام وفاحشة وفجور في الحياة الدنيا في حياة المؤمن ؟

اجب ولا تتهرب.